إ.م.ش: بلاغ الجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي



الكتابة التنفيذية للجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي
تعتبر التصريحات المواكبة لانطلاق الحوار الاجتماعي تأكيد على عقم هذا الحوار
وتطالب بتطبيق مدونة الشغل وترفض أية تعديلات عليها تنتقص من حقوق ومكتسبات الطبقة العاملة
وتدعو للنضال الوحدوي من أجل المطالب المشروعة وفي مقدمتها الزيادة في الأجور

انعقد يومه الثلاثاء 10 أكتوبر 2017 بمقر الاتحاد المغربي للشغل بالرباط الاجتماع الأسبوعي للكتابة التنفيذية للجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي؛ وبعد تداولها في أهم المستجدات الوطنية والقطاعية تعلن ما يلي:

1. وقوفها على التصريحات الرسمية والمواقف الحكومية المعلنة بمناسبة انطلاق الحوار الاجتماعي واعتبارها مؤشرا صريحا على عقم هذا الحوار الذي لا ينتظر منه أية نتيجة إيجابية؛
2. دعوتها كافة مكونات الحركة النقابية المناضلة للنضال الوحدوي من أجل المطالب المشروعة لكافة فئات الطبقة العاملة وفي مقدمتها الزيادة في الأجور، مستنكرة الشروط التعجيزية التي جاءت على لسان رئيسة الباطرونا، والتي تربط الزيادة في الأجور بتمرير القانون التكبيلي للإضراب وبتعديل مدونة الشغل نحو المزيد من المرونة والاجهاز على مكتسبات الشغيلة؛
3. تأكيدها على وجوب تفعيل قرار استفادة الوالدين من التغطية الصحية وتعميمه وتحمل الدولة لتمويل تكاليف هذه التغطية كإجراء اجتماعي مستعجل، وعدم اثقال كاهل الأجراء باقتطاعات إضافية من أجورهم تعمق ضرب القدرة الشرائية للأسر المغربية، خاصة الفقيرة منها؛
4. مساندتها واعتزازها بالبرنامج النضالي المتواصل للنقابة الوطنية للمحافظة العقارية وبالنجاح والمشاركة الواسعة في الإضرابات العامة الأسبوعية التي فاقت نسبتها 70 % حسب الإحصاء الرسمي للإدارة؛
5. مساندتها لمعركة مستخدمات ومستخدمي النادي الثقافي والرياضي للفلاحة المعتصمين أمام الوزارة منذ 09 أكتوبر الجاري؛
6. مطالبتها إدارة الشركة الوطنية لمخازن الحبوب باستئناف الحوار حول الملف المطلبي للعاملين بكافة المخازن وبشكل مستعجل؛
7. دعمها لنضالات فرع الجهوي للجامعة بالشمال ولعمله الإيجابي المتواصل في تأطير مختلف فئات الشغيلة بالجهة، واستنكارها لما يتعرض له بعض مناضلي جامعتنا من تحرش ومضايقات؛
8. دعوتها عموم المناضلات والمناضلين لمساندة العاملين بالتعاونيات الفلاحية المغربية ودعم مطالبهم المشروعة، مع تأكيد دعمها اللامشروط لهم في معركتهم من أجل استمرار هذا القطاع في تأدية أدواره التنموية، والحيوية بشكل كبير في استقرار أثمنة الحبوب وفي ضمان الأمن الغذائي ببلادنا؛
9. تعلن تضامنها مع المعارك التي تخوضها النقابات التعليمية المناضلة في مواجهة غطرسة وزير التعليم ودعمها لنضالات المتصرفين وكافة فئات الشغيلة، ولعموم النضالات الشعبية من أجل العيش الكريم والحرية والديمقراطية.

الرباط في 10 أكتوبر 2017



Email: annahjad@gmail.com ------------------------- Email: annahjad@gmail.com ------------------------------- Email: annahjad@gmail.com