الجمعية المغربية لحقوق الإنسان تحيي اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني


الجمعية المغربية لحقوق الإنسان
تحيي اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني
تحت شعار: “مواصلة النضال من أجل تجريم التطبيع ، سبيلنا للتضامن مع الشعب الفلسطيني”.

تحت شعار: ” مواصلة النضال من أجل تجريم التطبيع ، سبيلنا للتضامن مع الشعب الفلسطيني”، تخلد الجمعية المغربية لحقوق الإنسان، إلى جانب كل الشعوب والقوى المناهضة للصهيونية والأمبريالية، يوم 29 نونبر، اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، الذي اعتمدته الأمم المتحدة، في 2 دجنبر 1977 بالقرار 32/40 ب؛ وهو يصادف يوم 29 نونبر، تاريخ اتخاذ الأمم المتحدة لقرار التقسيم، رقم 181 د-2 سنة 1947، الذي تم بموجبه زرع الكيان الصهيوني بقلب فلسطين، تنفيذا لوعد بلفور المشؤوم لعام 1917، في سياق دولي كان فيه ميزان القوى مختلا لصالح الحركة الصهيونية العالمية المدعومة من طرف القوى الاستعمارية، إلا أنه بات منذ 1977 يعتبر بمثابة اعتراف بالظلم التاريخي الذي لحق الشعب الفلسطيني جراء قرار التقسيم؛ كما صار أيضا محطة نضالية، بالنسبة للشعوب والحركات المناهضة للصهيونية والامبريالية، لفضح وإدانة الجرائم المرتكبة من طرف الكيان الصهيوني ولسياسته العدوانية والتوسعية والعنصرية، ولحمل الهيئات الأممية على تنفيذ قراراتها الصادرة ضد هذا الكيان الغاصب، والوفاء بالتزاماتها اتجاه الحقوق الوطنية للشعب الفلسطيني، المتمثلة في تقرير المصير، وبناء دولته الوطنية المستقلة، وعاصمتها القدس، وعودة اللاجئين.
ويحل اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، هذه السنة، في ظل مناخ يتسم، باتساع دائرة التطبيع مع الكيان الصهيوني في المنطقة العربية، واختراقه للنسيج المجتمعي لبلدان المنطقة العربية والمغاربية، وضمنها المغرب؛ مما وفر له، أمام دعم الامبريالية الأمريكية وحلفائها وتخاذل الأمم المتحدة، مناخا ملائما للمضي قدما في مخططاته التوسعية، عبر مصادرة المزيد من الأراضي الفلسطينية، لإقامة المستوطنات، ومواصلة إقامة جدران الفصل العنصري وهدم البيوت، والإمعان في إحكام الحصار على قطاع غزة، والزج بآلاف الفلسطينيين، بمن فيهم الأطفال، في السجون، وارتكاب المزيد من جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية، ضدا على كل القرارات الدولية؛ هذا فيما يواصل الشعب الفلسطيني، المتشبث بخيار المقاومة بكل أشكالها، تصديه للعدوان والاحتلال، في انتفاضة شعبية شملت جميع الأراضي الفلسطينية المحتلة، بما فيها أراضي 1948؛ الأمر الذي أدى، في المقابل، إلى تنامي أصوات ومبادرات المتضامنين الدوليين الداعمين لنضال وصمود الشعب الفلسطيني، وانخراطهم في حملات للمطالبة بالمقاطعة الشاملة اقتصاديا وثقافيا وأكاديميا للكيان الصهيوني، وإعلانهم، هذه السنة، عن حملة مئوية ضد جريمة وعد بلفور.
والجمعية المغربية لحقوق الإنسان، كجزء من الحركة العالمية المناهضة للصهيونية والإمبريالية، والداعمة للشعب الفلسطيني في نضاله من أجل حقوقه المشروعة، إذ تؤكد موقفها من الصهيونية كحركة عنصرية واستعمارية وعدوانية عالمية، تشكل خطرا على السلم والأمن الدوليين؛ تغتنم هذه المناسبة للتعبير عن ما يلي:
· مطالبتها بتنفيذ القرارات الأممية المتعلقة بفلسطين، بما فيها حق العودة، كحق مشروع غير قابل للتفاوض أو النقض بموجب قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة رقم 194، الذي يتم تأكيده سنويا؛
· ادانتها لسياسة اللاعقاب التي يتمتع بها الكيان الصهيوني، نتيجة أسلوب الكيل بمكيالين التي تنتهجه الولايات المتحدة وحلفاؤها، في تغاضيهم عن الجرائم التي يرتكبها هذا الكيان، وجراء تواطؤ الأنظمة الحاكمة في المنطقة العربية والمغاربية المهرولة نحو التطبيع؛
· استنكارها القوي لاستمرار الدولة المغربية في التطبيع مع الكيان الصهيوني، الذي ما انفك يتسع ويتعمق، ضدا على مواقف الشعب المغربي وقواه الديمقراطية؛
· دعوتها إلى مقاطعة الهيئات والمؤسسات الداعمة للكيان الصهيوني، ومناشدتها للقوى والفعاليات السياسية والحقوقية والأكاديمية والثقافية والفنية والرياضية، وكل المواطنات والمواطنين الغيورين على حقوق الإنسان وحقوق الشعوب، إلى المزيد من اليقظة والتعبئة، للتصدي للتغلغل الصهيوني في بلدنا على المستويين الرسمي والشعبي؛
· تأكيدها على ضرورة توحيد الجهود للضغط من أجل سن قانون لتجريم التطبيع، يحظر أي تعامل مع المؤسسات الصهيونية أو المشهود لها بمباركة الجرائم الصهيونية أو تلك التي تقدم خدمات لوجستيكية أو تقنية لاستدامة الاحتلال، كشكل من أشكال تقوية التضامن مع نضال الشعب الفلسطيني في سعيه لنيل حقوقه الوطنية العادلة والمشروعة.
المكتب المركزي
الرباط في 29/11/2016

Association Marocaine des Droits Humains (AMDH)
-Bureau Central –
Commission Centrale d’Information, Communication et d’Activités de Rayonnement (CoCICAR)
Site Web :www.amdh.org.ma
E-mail: – amdh1@mtds.com
– amdh.info@yahoo.fr
Tel: 0537730961 / Fax: 0537738851
__._,_.___


 


Email: annahjad@gmail.com ------------------------- Email: annahjad@gmail.com ------------------------------- Email: annahjad@gmail.com