الجمعية المغربية لحقوق الانسان: بيان حول اوضاع معتقلي الريف بسجن عكاشة


الجمعية المغربية لحقوق الانسان -فرع البرنوصي- 9-6-2017
اللجنة المحلية لعين السبع -الحي المحمدي
بيان حول اوضاع معتقلي الريف بسجن عكاشة

تابعت اللجنة المحلية لعين السبع -الحي المحمدي عن الجمعية المغربية لحقوق الانسان -فرع البرنوصي-بقلق واستنكار كبيرين تنقيل معتقلي الريف الصامد الى سجن عكاشة السيئ الصيت لما يعرفه من اكتظاظ دائم نتيجة السياسة المتبعة في هذا المجال ومن ذلك فترات الاعتقال الاحتياطي التي قد لاتحدد احيانا لسنوات وغياب العقوبات البديلة. وقد نتج عن هذا التنقيل التعسفي الغير قانوني والذي لوى عنق القانوني ليهرب محاكمة المناضلين/ات الى الدار البيضاء .تكدس مهول في زنازن باقي المعتقلين بشكل غير انساني ولا يليق بالكرامة البشرية. وبدورهم يعاني معتقلو الريف من عدة حاجيات نتيجة التنقيل التعسفي هذا ومن ذلك حسب ما تم رصده من معطيات:
1-عدم توفير الافرشة والاغطية اللازمة
2-عدم توفر ادوات النظافة
3-العزلة
4-سوء التغذية نتيجة لعدم التواصل مع العائلات بحكم البعد ونظرا لان ما تقدمه السجون المغربية يفتقد للجودة المطلوبة ان لم تكن منعدمة
5-انعدام الماء الصالح للشرب خاصة انه مرتبط بالمراحيض
6-انعدام الابواب لدى المراحيض مما يشكل اهانة للانسان وهو يقضي حاجته امام الاخرين
7-انعدام امكانية الاستحمام مما يراكم الاوساخ في اجساد السجناء ويجعلهم عرضة للقمل وكافة انواع الحشرات والطفيليات
8-تعدد نوبات تفتيش الزنازن بشكل تعسفي مما يخلق جوا من الارتباك والقلق.
9-اقتصار وقت الفسحة على 10 دقائق مما يجعل السجين يعاني من برودة الزنازن والرطوبة وعدم ملامسة الهواء النقي والشمس.
10-عدم تمكين السجناء من الجرائد والكتب والاذاعات والتلفزة
11-ويبقى الوضع الصحي مقلقا لكل السجناء خاصة مع انتقالهم من جو الى جو ومن جراء التعذيب الجسدي والنفسي الذي عانوه.
اننا في اللجنة المحلية لعين السبع -الحي المحمدي عن الجمعية المغربية لحقوق الانسان -فرع البرنوصي اذ نضع بين ايدي الرأي العام المحلي والوطني والدولي هذه المعطيات الاولية التي توفرنا عليها نطالب ادارة سجن عكاشة بتمكيننا من زيارة وملاقاة المعتقلين والاطلاع على وضعيتهم عن قرب وفق ما تقتضيه المواثيق الدولية والمعاهدات ذات الصلة .
عن اللجنة المحلية لعين السبع -الحي المحمدي عن الجمعية المغربية لحقوق
الانسان -فرع البرنوصي
المنسق نوري بوشعيب


Email: annahjad@gmail.com ------------------------- Email: annahjad@gmail.com ------------------------------- Email: annahjad@gmail.com