اللجنة المحلية للتضامن مع الشعب الفلسطيني بالدار البيضاء :بيان


اللجنة المحلية للتضامن مع الشعب الفلسطيني بالدار البيضاء
بيان

تحضيرا لتخليد ذكرى يوم الأرض 30 مارس 2017 ، عقدت اللجنة المحلية للتضامن مع الشعب الفلسطيني بالدار البيضاء اجتماعا لها يوم الخميس 09 فبراير 2017 بمقر النهج الديمقراطي بالدار البيضاء ، وقد تداولت خلال هذا الاجتماع التطورات التي يشهدها الوضع العام سواء على المستوى الدولي والإقليمي أو الوطني الذي تحل فيه هذه الذكرى هذا العام ، وانعكاساتها على واقع الشعب الفلسطيني وعلى القضية الفلسطينية ، وما يترتب عنها من مسؤوليات ومهام ملقاة على القوى الديمقراطية و التقدمية بالمغرب ، التي تعتبر القضية الفلسطينية قضية وطنية ، كما سطرت الخطوط العريضة لمشروع برنامجها النضالي لتخليد ذكرى يوم الأرض 2017 .
وعند نهاية أشغالها أصدرت اللجنة البيان التالي :

إن اللجنة المحلية للتضامن مع الشعب الفلسطيني بالدار البيضاء ، ومن موقع مناهضتها للصهيونية كحركة عالمية استيطانية واستعمارية وعنصرية وعدوانية ، وانطلاقا من موقفها المبدئي الداعم للقضية الفلسطينية باعتبارها قضية تحرر وطني ذات بعد أممي وقضية وطنية بالنسبة للشعب المغربي ؛
تسجل باستياء بالغ المنحى الخطير الذي صار يطبع التوجه العام للوضع الدولي من مؤشراته :
– تصاعد السياسة العدوانية للامبريالية الأمريكية راعية الكيان الصهيوني وخاصة بعد التصريحات العنصرية للرئيس الأمريكي دونالد ترامب التي تمثل التعبير الأكثر عدوانية ووقاحة للسياسة الأمريكية اتجاه حقوق الشعوب وفي مقدمتها حقوق الشعب الفلسطيني
– استفحال الوضع في ظل مناخ موبوء بتعميق واتساع دائرة التطبيع مع الكيان الصهيوني من لدن الأنظمة الرجعية في المنطقة العربية ، وضمنها المغرب الذي يشهد بدوره تواتر عمليات التطبيع مع الكيان الصهيوني على مستوى الدولة و المجتمع من خلال ارتفاع نسبة التبادل التجاري وتبادل الزيارات بين “وفود” مجندة لخدمة عمليات الاختراق والدعاية الإعلامية للتطبيع بتنظيم وتنسيق من الكنيست والموساد “الإسرائيلي” ؛
– كل هذه التطورات وفرت للكيان الصهيوني الغاصب المناخ الملائم للتمادي في عجرفته وفي سياسته التوسعية والعدوانية التي تتمثل فيها كل مواصفات إرهاب الدولة المنظم ، من مواصلة حملة الاعتقالات وسط الشعب الفلسطيني طالت حتى الأطفال والطفلات ، والتنكيل بالأسرى والأسيرات في معتقلات الاحتلال وهدم البيوت وترهيب وتقتيل أبناء وبنات الشعب الفلسطيني ؛
– وعلى بعد أسابيع من حلول ذكرى يوم الأرض 30 مارس 2017 ، أقدم مؤخرا كنيست الكيان الغاصب على إقرار “قانون التسوية” ” الذي يشرعن التمادي في سياسته التوسعية الاستيطانية عبر اغتصاب المزيد من الأراضي الفلسطينية في الضفة الغربية المحتلة، بما فيها مدينة القدس ، ضدا على القرارات الصادرة عن مجلس الأمن وفي مقدمتها القرار رقم (2234 الصادر بتاريخ 23/12/2016) يقضي بعدم شرعية المستوطنات بموجب القانون الدولي ، ويطالب سلطات الاحتلال بأن يوقف فورا، وبشكل كامل، جميع العمليات الاستيطانية في الأراضي الفلسطينية المحتلة؛
أمام هذا الوضع الحامل للعديد من المخاطر ، فإن اللجنة المحلية للتضامن مع الشعب الفلسطيني بالدار البيضاء :
– تدين بشدة التصريحات العنصرية والعدوانية لدونالد ترامب التي تعبر عن مخطط لتصعيد السياسة العدوانية للأمبريالية الأمريكية ؛
– تستنكر شرعنة مواصلة اغتصاب الأراضي الفلسطينية عبر ما سمي ب”قانون التسوية “، وتطالب الهيئات الأممية وبخاصة مجلس الأمن، بالوفاء بالتزاماته القانونية وفرض تطبيق القرارات الصادرة عنه باتخاذ الإجراءات اللازمة بما فيها اللجوء لمحكمة الجنايات الدولية لفتح ملف الجرائم المرتكبة من طرف الكيان الغاصب في حق الشعب الفلسطيني ؛
– تدين بشدة عمليات التطبيع التي تنهجها الدولة المغربية المستفزة لقناعات الشعب المغربي وقواه الحية ، كما تستهجن هرولة بعض العناصر المتصهينة المحسوبة زورا على “هيئات المجتمع” لخدمة المخطط الصهيوني في المنطقة ؛
تدعو الشعب المغربي بكل مكوناته وفي مختلف مواقعه إلى المزيد من الحذر من مخطط الاختراق الصهيوني لنسيجنا المجتمعي ، وإلى اتخاذ مبادرات نضالية كل من موقعه للتصدي للتطبيع والمطالبة بتجريمه دعما لكفاح الشعب الفلسطيني وتعزيزا لصموده ؛
وتدعو كل القوى الديمقراطية السياسية و النقابية و الحقوقية و النسائية والثقافية بمختلف المناطق إلى تكثيف وتنسيق الجهود من أجل المساهمة بقوة في فعاليات تخليد يوم الأرض 30 مارس 2017 ، بكل الصيغ النضالية الممكنة؛
تعلن اللجنة المحلية للتضامن مع الشعب الفلسطيني بالدار البيضاء عن شروعها في وضع مخطط نضالي لتخليد ذكرى يوم الأرض 30 ، وقد حددت يوم الخميس 16 فبراير 2017 كموعد لعقد اجتماع ثاني لتدقيق برنامجها والبث في عدد من القضايا ذات الصلة .

اللجنة المحلية للتضامن مع الشعب الفلسطيني بالدار البيضاء
الدار البيضاء في 09/02/2017


Email: annahjad@gmail.com ------------------------- Email: annahjad@gmail.com ------------------------------- Email: annahjad@gmail.com