بيان النهج الديموقراطي جهة مراكش/ آسفي


بيان النهج الديموقراطي جهة مراكش/ آسفي

في المغرب اليوم..لا زال الناس يموتون جوعا وهما وكمدا..في بلدنا لازال الناس يفترشون الأرض ويلتحفون العراء،يقطنون الكهوف والمراحيض، يكدحون يوميا كي يتجرعوا بالمقابل مرارة القهر والحكرة..في المغرب لا زال الناس يعيشون فقرهم تحت عتبة الإنسانية ويتذوقون طعم المهانة والانكسار..كل هذا والدولة مستمرة في زرع الوهم بغد افضل يسوده الرخاء….
لكن يوم الأحد 19 نونبر 2017 بإقليم الصويرة بجماعة بولعلام..كان الموت في الموعد مع نساء المغرب المنسي، موعد مع طحن آخر لما تبقى من كرامة المغاربة.
في هذا الأحد الأسود وعلى إثر التدافع الذي عرفته عملية توزيع(المساعدات )الغذائية التي أشرفت عليها إحدى الجمعيات وبحضور السلطات المحلية..وقعت المأساة: استشهاد 15 مواطنة وإصابة أخريات اصابات متفاوتة الخطورة.
إننا في النهج الديموقراطي بجهة مراكش/آسفي وأمام هول الفاجعة:
_نتقدم باحر تعازينا ومواساتنا لعائلات الضحايا في هذا المصاب الجلل.
-نعتبر هذه المأساة الكارثية نتيجة سياسات النظام المخزني منذ الاستقلال الشكلي حتى الآن والتي لم تنتج إلا المزيد من الفقر والهشاشة والعطالة والبؤس ناهيك عن الإذلال وامتهان كرامة الإنسان.
-نعتبر ماحدث تأكيد جلي لفشل ما سمي بالمابدرة الوطنية للتنمية البشرية التي يتم الترويج لها كوصفة للخروج من واقع الفقر والهشاشة…
-إننا نحمل النظام المخزني كامل المسؤولية فيما حدث وتغاضيه المشبوه عن العديد من الجمعيات التي تستغل واقع الفقر المذقع(والمساعدات )لاغراض سياسية وانتخابية . ..
-نعتبر ما وقع يوم الأحد الأسود ” ببوعلام “علامة فارقة في تاريخ المغرب، إنه دليل إفلاس سياسي واقتصادي واجتماعي…كما هو دليل إفلاس الأحزاب والجمعيات والنخب المخزنية التي لا ترى في هذا المغرب العميق إلا خزانات انتخابية رهن إشارة سماسرة السياسة وباعة الوهم والأكاذيب..
-نعتبر استشهاد شهيدات الجوع بجماعة “بولعلام”هو أقسى أشكال العنف الموجه ضد النساء في المغرب عنف طال حتى لقمة عيش الكادحات ينضاف لمعاناتهن القهر والاستغلال في المعامل والضيعا ت والبيوت..
مراكش في 20 نونبر2017.


 


Email: annahjad@gmail.com ------------------------- Email: annahjad@gmail.com ------------------------------- Email: annahjad@gmail.com