خطوة استباقية تضمنها خطاب 29 يوليوز.


حبيب التيتي: 30/7/2017
خطوة استباقية تضمنها خطاب 29 يوليوز.

وردت الفقرة التالية
إن تراجع الأحزاب السياسية وممثليها، عن القيام بدورها، عن قصد وسبق إصرار أحيانا، وبسبب انعدام المصداقية والغيرة الوطنية أحيانا أخرى قد زاد من تأزيم الأوضاع.
وأما هذا الفراغ المؤسف والخطير ، وجدت القوات العمومية نفسها وجها لوجه مع الساكنة ،فتحملت مسؤوليتها بكل شجاعة وصبر، وضبط للنفس، والتزام بالقانون في الحفاظ على الأمن والاستقرار. وهنا أقصد الحسيمة، رغم أن ما وقع يمكن أن ينطبق على أي منطقة أخرى.
وذلك عكس ما يدعيه البعض من لجوء إلى ما يسمونه بالمقاربة الأمنية، وكأن المغرب فوق بركان، وأن كل بيت وكل مواطن له شرطي يراقبه.
بل هناك من يقول بوجود تيار متشدد، وآخر معتدل، يختلفان بشأن طريقة التعامل مع هذه الأحداث. وهذا غير صحيح تماما.
بعض الاستنتاجات
1- مسؤولية الاحزاب في ما وقع نتيجة تدخل قوات القمع في الحسمية وغيرها.لو كانت تلك الاحزاب متحملة لمسؤوليتها لما اضطرت القوات لارتكاب ما قامت به.
2-كان تدخل القوات قانونيا فيه ضبط النفس واحترام الضوابط.وهذه شهادة اخلاء المسؤولية عن جميع افعال هذه القوات وتضعها بعيدة عن مبدء ربط المسؤولية بالمحاسبة.
3-لا وجود لتيارات متصارعة الكل يعمل تحت امرة واحدة وبشكل متناغم.
في تطبيق هذه الفقرة غدا عند الافراج عن ملف عماد العتابي
حالة عماد غير واضحة لحد الساعة رغم تسريبات تقول بانه في حالة موت سريري وهو على قيد الحياة فقط بشكل اصطناعي نظرا لربطه بالتنفس الاصطناعي.
في هذه الحالة نحن امام احتمالين
1- يتجاوز المحنة وذلك ما نتمناه .لكن رغم ذلك سيبقى يعاني من مخلفات هذه الفاجعة.
2-يتم الاعلان عن وفاته.
في كلتا الحالتين اصدر الخطاب حكمه بتبرئة الاجهزة سواء من دم عماد او من العاهة المحققة اذا نجى من الموت.
ماذا سيكون عليه موقف الشعب والتاريخ.
سيقول الشعب للملك ياك حسبتي بوحدك وهاهو غيشيط ليك.
لما ازلت المسؤولية عن الاخرين فانك القيت بها على كتفك.
تلك الخطوة الاستباقية الواردة في الخطاب ما هي الا ورطة سياسية
30/07/2017


Email: annahjad@gmail.com ------------------------- Email: annahjad@gmail.com ------------------------------- Email: annahjad@gmail.com