دعم هائل من تونس لمسيرة 25 ديسمبر تخليدا للذكرى 60 لتأسيس أوطم


اللقاء الوطني التشاوري لإيقاف مصادرة المقر المركزي للاتحاد الوطني لطلبة المغرب
– لجنة المتابعة-
بلاغ
دعم هائل من الاتحاد العام لطلبة تونس، ومن القوى الديمقراطية والتقدمية التونسية ومن بعض أعضاء مجلس نواب الشعب بتونس، لمسيرة 25 ديسمبر المزمع تنظيمها تخليدا للذكرى 60 لتأسيس أوطم

توصلت لجنة المتابعة المنبثقة عن اللقاء الوطني التشاوري لأجل إيقاف مصادرة المقر المركزي للاتحاد الوطني لطلبة المغرب، ببيان تضامني من قبل الاتحاد العام لطلبة تونس، وعدد من المنظمات والقوى الديمقراطية التقدمية التونسية.
إن هذا التضامن المبدئي والقوي من قبل رفيقاتنا ورفاقنا في تونس الخضراء يأتي في سياق تحضير الطبقة العاملة المغربية للاحتفاء بالذكرى 64 للانتفاضة العمالية بالدار البيضاء التي اندلعت في 08 دجنبر1952، تضامنا مع الشعب التونسي الشقيق جراء اغتيال، آلة القتل الاستعمارية وقتئذ، لأحد أبنائه البررة المناضل النقابي” فرحات حشاد ” الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل، ما يعكس استمرار قيم الوفاء والتضامن بين الشعبين المغربي والتونسي.
كما ندعو الجميع إلى الانخراط النضالي القوي في مسيرة 25 ديسمبر 2016 المنظمة بالرباط…دفاعا عن منارة الكفاح الطلابي الجماهيري الديمقراطي التقدمي والمستقل: أوطم، وعن تعليم عمومي ومجاني وجيد للجميع.
عاش التضامن بين الشعوب…
عاش التضامن بين الحركات الطلابية.

وفيما يلي نص البيان:

“بيان تضامني

في إطار خطتها الرامية لمنع وتقييد الحريات النقابية والديمقراطية في الجامعة المغربية، تستعد الحكومة المغربية لمصادرة المقر المركزي لنقابة الطلاب المغاربة “الاتحاد الوطني لطلبة المغرب”، بتفويته لوزارة الشباب والرياضة. وهو ما ولد سخطا طلابيا عارما في العديد من الجامعات المغربية احتجاجا على هذا القرار الجائر المقيد لحرية الطلاب النقابية.
وردا على هذه السياسية المعادية للعمل الطلابي النقابي، يعتزم العديد من النشطاء السياسيون، ومن ضمنهم نشطاء الحركة الطلابية المغربية وقدماء العاملين في الاتحاد الوطني لطلبة المغرب تنظيم مسيرة وطنية حاشدة (في 25 ديسمبر 2016 في العاصمة المغربية) بمناسبة الذكرى 60 لتأسيس نقابة الطلاب المغاربة “الاتحاد الوطني لطلبة المغرب” احتجاجا على سعي الدولة مصادرة المقر المركزي لنقابة الطلاب ودفاعا عن التعليم العمومي الديمقراطي العلماني المجاني والجيد، واحتجاجا على قمع الحريات النقابية بالجامعة وللمطالبة بإطلاق سراح معتقلي الحركة الطلابية.
انطلاقا من كل ما سبق، فإن التنظيمات الموقعة أسفله تعلن ما يلي:
1- إدانتها لمحاولة الحكومة المغربية مصادرة مقر نقابة الطلاب عبر رفعها لدعوى قضائية في الموضوع؛
2- دعمها المسيرة الوطنية التي ستنظم في 26 ديسمبر 2016 بمناسبة مرور 60 سنة على تأسيس نقابة الطلاب المغاربة؛
3- دعمها لنضال الحركة الطلابية في المغرب ضد سياسات التقشف والقمع والنيوليبرالية الرامية لتسليع التعليم؛
4- مطالبتها الدولة المغربية برفع وصايتها وتدخلها السافر عبر وزارة الداخلية والاجهزة الأمنية لمنع الطلاب من ممارسة أنشطتهم النقابية والسياسية والمطالبة بإطلاق سراح الطلبة المعتقلين ووقف المتابعة ضد المناضلين الطلاب، ومن عقد مؤتمرهم الطلابي في إطار الاتحاد الوطني لطلبة المغرب.
التوقيعات:
• الاتحاد العام لطلبة تونس؛
• اتحاد الشباب الشيوعي التونسي؛
• حزب العمال – تونس؛
• رابطة اليسار العمالي- تونس؛
• الحزب الشعبي من أجل الحرية والتقدم – تونس؛
• منظمة مساواة – تونس؛
• اتحاد المعطلين عن العمل – تونس
• الحملة الشبابية “منيش مسامح” – تونس؛
• منظمة كفاح – تونس؛
• حركة البعث – تونس
• الطليعة الطلابية العربية – تونس؛
• حزب الوطنيين الديمقراطيين الموحد – تونس؛
• اتحاد شباب حزب الوطنيين الديمقراطيين الموحد – تونس؛
• شباب التيار الشعبي – تونس؛
• مباركة لبراهمي- عضوة مجلس نواب الشعب بتونس عن الجبهة الشعبية؛
• عمار عمروسية – عضو مجلس نواب الشعب بتونس عن الجبهة الشعبية؛
• عبد المومن بلعانس -عضو مجلس نواب الشعب بتونس عن الجبهة الشعبية.
تونس، في 30 دجنبر 2016″


 


Email: annahjad@gmail.com ------------------------- Email: annahjad@gmail.com ------------------------------- Email: annahjad@gmail.com