ماكرون ناطق رسمي باسم القصر


حسن الصعيب

ماكرون ناطق رسمي باسم القصر
لقد أصبحت الصورة واضحة وضوح الشمس،لما تحول الرئيس الفرنسي الجديد ايمانويل ماكرون الى ناطق رسمي باسم القصر،وهو هنا يتبع فقط خطا رئيسه السابق ساركوزي،عندما قرأ خطبته الشهيرة أمام الملك ،في قصر مرشان بطنجة سنة 2007 ،وبوقاحة يندى لها الجبين ،اعتبر أن مؤسس الدولة المغربية الحديثة،هو الجنرال ليوطي،وأضفى بخطابه هذا طابع العلاقة الاستراتيجية والمتينة التي ربطت بين مغرب الأمس ومغرب اليوم.
في ندوته الصحافية،عبر ماكرون عن انشغالات القصر بحراك الريف،ومرر رسائل مرموزة ،بطريقة لبقة ودبلوماسية،لكنها لا تخلو من مكر.
الرسالة الأولى:تؤكد أن الاحتجاجات التي رافقتها اختطافات و اعتقالات،هي مسألة عادية جدا،يؤطرها دستور 2011 ،فالاحتجاج حق مضمون حسب منطوق الدستور،الا أن تجاوز ذلك وبلوغه حدودا غير معقولة ،يطبق عليه القانون،أي الضرب بيد من حديد كل من سولت له نفسه ،توسيع نطاق الاحتجاج ،وإعطائه بعدا سياسيا،تتحمل المؤسسة الملكية وحدها ،مسؤولية ما يجب القيام به.
الرسالة الثانية:الأوضاع ستستمر كما هي عليه الحال،بمعنى أن الدولة ستستمر في ترجمة برنامجها السياسي والاقتصادي دون التأثر بما حصل،مع تغيير طفيف يتعلق الأمر فقط بمتابعة انجاز المشاريع المقررة ،وعلى الخصوص مشروع المنارة المتوسط ،،وان اقتضى الحال استبدال بعض المسؤولين بآخرين.
الرسالة الثالثة:لا خوف من الانتهاكات لحقوق الإنسان ،مادامت أجهزة الدولة القمعية قادرة على تجفيف منابع النضال.



Email: annahjad@gmail.com ------------------------- Email: annahjad@gmail.com ------------------------------- Email: annahjad@gmail.com