بلاغ
النهج الديمقراطي ينعي 9 شهداء للطبقة العاملة الزراعية.

الحرب الطبقية مستمرة ضد العمال والعاملات الزراعيات

صبيحة يوم الخميس 29 مارس 2018 سقط 9 شهداء من العاملات والعمال الزراعيين والعديد من المعطوبين في حالة خطرة ناحية آيت اعميرة باشتوكة آيت باها نتيجة حادثة سير خطيرة.
يأتي هذا الحادث ضمن سلسلة من حوادث السير التي تتعرض لها سيارات غير مؤهلة لنقل العمال، والتي تستعملها الشركات وأرباب الضيعات كوسائل النقل للعمال وبتواطؤ مفضوح لأجهزة مراقبة السلامة الطرقية وتهرب مكشوف لأجهزة المخزن من مسؤولياتها. انها ليست اول مرة تشهد فيها هذه المنطقة مثل هذه الحوادث والتي لها مثيلها في مناطق اخرى من البلاد.
اننا في النهج الديمقراطي اذ نتقدم بأحر التعازي لأهالي الضحايا ولجميع مكونات الطبقة العاملة ببلادنا، ندين بأشد العبارات هذا الاستهتار بأرواح العاملات والعمال وبالإهمال المتعمد من طرف الدولة لكل النداءات السابقة والمطالب بحماية سلامة وأرواح العمال.
اننا في النهج الديمقراطي اذ نطالب من جهة بمحاسبة الشركات التي تستعمل هذه الوسائل الغير مؤهلة لنقل العمال، وإنزال اشد العقوبات على كل من تورط في هذه الجريمة الشنعاء، ومن جهة ثانية وحتى لا يتكرر هذا، فإننا نطالب بالمنع الفوري لاستعمال كل المركبات التي لا تتوفر على شروط السلامة وبإلزام الشركات وأرباب الضيعات بتوفير وحماية سلامة العمال اثناء التنقل والعمل.
29/03/2019 بالرباط