النهج الديمقراطي
الكتابة الجهوية للجهة الشرقية

البيان العام

المؤتمر الجهوي الأول للنهج الديمقراطي بالجهة الشرقية
يعقد النهج الديمقراطي بالجهة الشرقية مؤتمره الأول يوم الأحد 14 أكتوبر 2018 بوجدة بمقر الكدش تحت شعار :
“من أجل تنظيم قوي مرتبط بالطبقة العاملة وعموم الكادحين
ومن أجل ترسيخ العمل الوحدوي لتحقيق بديل تنموي شعبي ديمقراطي ”
في ظل ظروف دولية وإقليمية ووطنية تتميز بما يلي :
• نهج سياسة رأسمالية عالمية متوحشة يدعمها تنامي هيمنة اليمين المحافظ والفاشي على دول المركز الرأسمالية، وما ينتج عن ذلك من سياسات تهدد المكتسبات التاريخية للطبقة العاملة والكادحين، وتهدد المكاسب الديمقراطية وحقوق الإنسان والعدالة الاجتماعية والحقوق البيئية في ربوع العالم.
• استمرار الهيمنة الامبريالية على خيرات الشعوب والصراع بين الامبرياليات على الموارد مما يشعل الحروب والنزاعات الإقليمية والأهلية ويروع البشرية بالحروب والأمراض والهجرات المذعورة. ويقوي الممارسات البوليسية للأنظمة الرجعية واللاديمقراطية التابعة في قمع شعوبها، ويقوي الكيان الصهيوني ويهدد حق الشعوب في التحكم في ثرواتها وبناء أنظمتها الديمقراطية المستقلة، ويعمق الاستغلال الطبقي.
• تنامي الوعي لدى البشرية بالحاجة إلى بديل للرأسمالية وهمجيتها، مما يطرح البديل الاشتراكي على جدول أعمال الطبقة العاملة والكادحين من أجل بناء أحزابها وتنظيماتها السياسية القادرة على التصدي للهجوم الرأسمالي والامبريالي وإعادة بناء الوعي الاشتراكي والتضامن والنضال الأممي بين الشعوب.
• استمرار الكتلة الطبقية السائدة في بلادنا في تكريس التبعية وفي سياساتها اللاشعبية واللاديمقراطية التي تجهز يوما بعد يوم على كافة مكتسبات وحقوق الطبقة العاملة والكادحين.
• استحالة تحقيق التنمية الشاملة بدون احترام قواعد الديمقراطية الشعبية، واستحالة تحقيق التكامل التنموي والوحدة المغاربية في ظل التوجهات السياسية القائمة على التبعية وانعدام الديمقراطية.
• استمرار تهميش المنطقة الشرقية تهميشا طبقيا وجهويا، مما جعلها تعاني من الفوارق الطبقية الكبيرة ومن ارتفاع نسب البطالة وتدهور الخدمات العمومية وهشاشة البنيات الاقتصادية والحكم بالفقر والإقصاء على الطبقات الشعبية، وفي مقدمتهم الشباب والنساء.
• استمرار المتابعات والمحاكمات السياسية في حق مناضلي حراك جرادة والريف ومناضلي الحركة التقدمية والديمقراطية، والتضييق على الهيئات السياسية والنقابية والحقوقية المناضلة.
• تطور الإبداع في أساليب النضال الشعبي ضد الاستبداد والفساد والغلاء والفوارق الطبقية.
إن النهج الديمقراطي وهو يتابع هذه الأوضاع يؤكد على ما يلي من المواقف :
1- يحمل النظام المخزني وحكومته الرجعية مسؤولية الأزمة التي تعاني منها بلادنا في جميع المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية وما ينتج عنها من فوارق طبقية متنامية ومن تفقير وعطالة وتشريد ناتج عن النهب للموارد والخيرات، وسيادة اقتصاد الريع ونظام الامتيازات والاستغلال البشع للطبقة العاملة وعموم الكادحين والخوصصة المتنامية للتعليم والصحة وكافة الخدمات الاجتماعية، والهجوم الشرس على المكتسبات الاجتماعية، وعلى الحريات العامة.
2- يعتبر أن المؤسسات المنبثقة عن الانتخابات المخزنية من حكومة وبرلمان ومجالس جهوية وإقليمية وجماعات محلية تفتقد للشرعية الشعبية والديمقراطية لكونها تنبثق من دستور ممنوح وغير ديمقراطي، وبسبب المقاطعة الشعبية العارمة لها من طرف أغلبية الشعب المغربي، كما أن هذه المؤسسات تسيطر عليها فئات الأعيان وخدام المخزن، وتوظف فقط لتكريس “ديمقراطية الواجهة” مما يجعلها عاجزة عن حل المشاكل البنيوية، وتستغل فقط لنهب المال العام وتكريس الفساد وتفويت الأراضي الفلاحية والحضرية وتوزيع مختلف أنواع الريع على ذوي النفوذ والامتيازات، واستنزاف الثروات البرية والبحرية.
3- يدين تنامي القمع والحصار والتضييق والمتابعات والمحاكمات والزج المناضلين في السجون على خلفية الحراكات الشعبية المطالبة برفع التهميش والإقصاء الاجتماعي في العديد من مدن ومناطق الجهة الشرقية وفي مقدمتها نضالات حراك جرادة وتالسينت وبوعرفة وفيجيج وتاندرارة وبركان والناظور وجرسيف وغيرها، ويطالب برفع الحصار المضروب على مدينة جرادة وإطلاق سراح معتقليها وإيجاد الحلول الملموسة لمطالب الجماهير في العدالة الاجتماعية والشغل والبديل التنموي، ويؤكد على شرعية هذه المطالب وهذه النضالات الشعبية السلمية ويدعمها، ويدعو القوى التقدمية والديمقراطية إلى تقوية الجبهات النضالية لدعمها والانخراط فيها.
4- يندد بالحصار والتضييق على مختلف القوى السياسية والنقابية التقدمية والديمقراطية ومنها النهج الديمقراطي وشبيبته وحرمان بعضها من وصولات الإيداع مثل الجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين، والجمعية المغربية لحقوق الإنسان، والجامعة الوطنية للتعليم – التوجه الديمقراطي، وبعض نقابات الاتحاد المغربي للشغل بالجهة الشرقية، ويطالب برفع القمع والتهديد والترهيب والمتابعات والمحاكمات في حق مناضلي ومناضلات الشعب المغربي وتنظيماتهم المناضلة واحترام الحريات.
5- يدين الاعتقال التعسفي للرفيق زين العابدين الراضي مناضل النهج الديمقراطي بباريس منذ أبريل الماضي بأكادير ويطالب بالإطلاق الفوري لسراحه.
6- يؤكد دعمه المطلق لكل نضالات العاملات والعمال في مواجهة كل أنواع الاستغلال وانتهاك الحقوق الشغلية وتنامي التسريحات التعسفية، وتوظيف أشكال السخرة وعدم احترام حقوق العمال بما في ذلك المنصوص عليها قانونا، ومضايقة العمل النقابي المناضل في وحدات الإنتاج وفي الوظيفة العمومية.
7- يعلن تضامنه المبدئي واللامشروط مع كل نضالات المعطلين بالجهة الشرقية الذين يخوضون نضالاتهم من أجل الحق في التشغيل والتنظيم والكرامة.
8- يدين استمرار ضرب القدرة الشرائية للساكنة بالجهة نتيجة ارتفاع الأسعار والسياسة الضربية الجائرة، وضعف الأجور وتدني الخدمات الاجتماعية، ويثمن حركة مقاطعة البضائع كرسالة جماهيرية في وجه الاحتكار والغلاء والجشع الطبقي.
9- يستنكر تنامي هجوم مافيا العقار على الأراضي الفلاحية الخصبة، وعلى أراضي الجموع والمضاربة فيها مما يهدد الرصيد العقاري الفلاحي، كما يسجل الخصاص المهول في الماء الشروب في العديد من المناطق بالجهة.
10- يطالب بفتح الحدود بين الجزائر والمغرب لتمتين أواصر الأخوة بين الشعبين وللتخفيف من المشاكل الناتجة عن إغلاق الحدود لمدة طويلة وما ينتج عنها من عاهات اقتصادية واجتماعية للجهة الشرقية في ظل غياب بدائل تنموية حقيقية.
11- يثمن العمل الجبهوي بين القوى الديمقراطية والتقدمية بالجهة خصوصا ما يتعلق بتأسيس ” اللجنة الجهوية لدعم الحراك الشعبي ” و”الائتلاف من أجل الدفاع عن التعليم العمومي” وغيرها من التنسيقيات المحلية ضد الحكرة، ويدعو إلى تقوية أدائها لمواجهة التحديات ولدعم النضالات الشعبية وتطوير آليات التضامن مع المعتقلين السياسيين لحراك جرادة وباقي المناطق وتعبئة وسائل الدفاع عليهم خلال المحاكمات.
12- يدعو إلى أوسع جبهة اجتماعية وميدانية لمواجهة تغول الفساد والاستبداد والاستحواذ على خيرات المنطقة وقمع الحريات.
13- يدعم كافة الحركات التقدمية والديمقراطية بالعالم العربي والبلدان المغاربية المناضلة ضد الرجعية والتبعية والاستبداد، ومن أجل التحرر والديمقراطية الشعبية.
14- يدعم نضالات الشعب الفلسطيني ضد الصهيونية والرجعية وحلفائها الامبرياليين ويدعو إلى تجريم كافة أنواع التطبيع مع الكيان الصهيوني والضغط لإفشال الخطط الامبريالية بالمنطقة وإيقاف الحرب الرجعية ضد الشعب اليمني.
15- يهنئ مناضلات ومناضلي النهج على نجاح مؤتمرهم ويدعوهم إلى تعزيز أواصر التضامن والوحدة النضالية إلى جانب القوى التقدمية والديمقراطية والحية المناضلة لمواجهة التراجعات، والانخراط في مختلف نضالات الطبقة العاملة وعموم الجماهير من أجل التحرر والديمقراطية الشعبية في أفق الاشتراكية.

المؤتمر الجهوي الأول
وجدة : الأحد 14 أكتوبر 2018

افتتاحية: الوضع السياسي الراهن وأزمة النظام

يعيش النظام القائم ببلادنا أزمة عميقة سواء على المستوى السياسي أو الاقتصادي أو الاجتماعي. وتشتعل الأزمة في ظل عجزه على الاستجابة للمطالب الشعبية ولجوءه للقمع كسياسة وحيدة، مما يؤشر على أن مربع الحكم تتبوؤه الأجهزة الأمنية الحامية لمصالح المافيا المخزنية.

فعلى المستوى السياسي تتمظهر الأزمة من خلال ارتباك الجهاز الحكومي وعدم قدرته على حل معضلة التعليم وإدماج الأساتذة العاملين بالعقدة في الوظيفة العمومية، واللجوء إلى مناورات مكشوفة تدعي التوظيف الجهوي، في الوقت الذي ليس هناك توظيف في الوظيفة العمومية وأن ما يدعيه النظام توظيف، لا يعدو أن يكون تشغيل بالعقدة، يخضع لمدونة الشغل السيئة الذكر بدل قانون الوظيفة العمومية الضامن لاستمرار المرفق العمومي والمتجاوز نسبيا لهشاشة الشغل. وتتنصل الحكومة والحزب الذي يترأسها من المسؤولية تارة، فيما تعتبر التشغيل بالعقدة في مجال التدريس خيارا استراتيجيا تارة أخرى. وهو في الحقيقة كذلك، فالسياسات النيوليبرالية التي يدعو إليها صندوق النقد الدولي والبنك العالمي توصي بتصفية الوظيفة العمومية برمتها وتقليص الموظفين إلى أقصى حد واللجوء إلى المناولة وإلى العقدة لتسيير المرافق العمومية التي تخضع هي بدورها إلى التصفية وتفويت مهامها للخواص. وتخوض الأحزاب الحكومية صراعات مقيتة تذهب حد التنابز بالألقاب والخوض في السفاسف بدل بلورة خطة حقيقة للاستجابة لتطلعات المواطنين، وهذه الصراعات الهامشية تندرج في إطار التسخين استعدادا لانتخابات 2021 التي يعرف الكل أن العزوف عنها سيكون عارما. وتتدخل أيادي الدولة المخزنية للعمل من أجل إضعاف حزب العدالة والتنمية والاستعداد لجعل حزب التجمع الوطني للأحرار يتبوأ المركز الأول وتعيين زعيمه المقرب من القصر رئيسا للحكومة، في خطة لم تعد تنطلي على أحد ولا يعيرها المواطنون أدنى اهتمام، على اعتبار أن الحكومة في المغرب لا تحكم وإنما تؤثث مشهد السلطة كما تؤثث أحزابها الحقل السياسي. أما السياسة المتبعة بالفعل، فيمارسها القصر من خلال المستشارين، لذلك فإن النظام السياسي برمته بما فيه الحكومة وأحزابها والمعارضة الشكلية وأحزابها والبرلمان والمجالس المنتخبة، فهو مرفوض من طرف الشعب الذي لا يتوانى في التعبير عن ذلك… أما في الجانب السياسي فإن الديمقراطية المخزنية، ديمقراطية الواجهة، لم تعد تنطلي على الشعب المغربي، الذي فقد الثقة في كل المؤسسات. وفي ظل الاستعدادات النضالية للجماهير الشعبية وتململ الحركة النقابية فإن شروط نهوض جماهيري أعتى وأوسع قائمة، بل إن انفجارا شعبيا جديدا مستلهما الحراك الشعبي الراقي في الجزائر ممكن جدا.

لذلك ونحن نحيي الذكرى ال24 لتأسيس النهج الديمقراطي علينا الاستمرار في خطواتنا لبناء حزب الطبقة العاملة وعموم الكادحين، بدءا بالحملة التواصلية وبتوسيع التنظيم وسط العمال والكادحين استعدادا  للإعلان عن التأسيس في المؤتمر الوطني الخامس. وعلينا الاستمرار أيضا في كل محاولات بناء الجبهة الديمقراطية، بدءا بالجبهة الاجتماعية التي خطونا خطوات في وضع لبنائها والحفاظ على علاقتنا السياسية بقوى اليسار ولو من خلال إصدار بيانات مشتركة كسرت حركة 20 فبراير المجيدة جدار الخوف.

ان عناصر الازمة الهيكلية للنظام والكتلة الطبقية السائدة مرشحة للمزيد من التفاقم وهي قابلة للتحول الى ازمة ثورية متى توفر الشرط الذاتي والذي يبنى في المعارك الشعبية والنضالات الجماهيرية على قاعدة البرامج والمطالب البعيدة المدى أو القريبة المدى ومنها جملة من المطالب المستعجلة نفصل فيها في عرض خاص متضمن في الصفحة السياسية من هذا العدد والتي تكمل تحليلنا السياسي هذا عبر تناول الشقين الاقتصادي والاجتماعي لازمة النظام.

من وحي الاحداث: مؤشر 20% و80%

هناك انقسام حاد ويتفاقم، إلى أقلية مسيطرة، مهيمنة تتحكم في مستقبل البلاد وتتصرف فيه وكأنه ضيعة، تبيع وترهن وتفرط في ثروات الشعب
من وحي الاحداث:   مؤشر 20% و80%

العدد 307 من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً

العدد 307 من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً PDF_VD N°-307 تحميل العدد 306، من جريدة النهج الديمقراطي الأسبوعية، كاملاً – PDF...

أهم دروس السيرورة الثورية في السودان:عبد الله الحريف

توفر قيادة تتكون من القوى السياسية اليسارية، وخاصة الحزب الشيوعي السوداني والقوى اللبرالية، العلمانية والإسلامية المعتدلة، والحركات الاجتماعية والنقابية والمجتمع المدني
أهم دروس السيرورة الثورية في السودان:عبد الله الحريف

النموذج الفلاحي الأمريكي: “حركة فلاحين بدون أرض”

قد يساعدنا على فهم أعمق لأهداف مخطط "المغرب الأخضر" الذي بلوره مكتب الدراسات الأمريكي ماك كينسي وما ينتظر الفلاحة والفلاحين المغاربة من مصير قاتم. وربما أكبر خطر يتهدد الفلاحين هو نهم الرأسمالية المأزومة للاستيلاء على الأراضي الفلاحية في العالم الثالث
النموذج الفلاحي الأمريكي: “حركة فلاحين بدون أرض”

النقابة الوطنية للفلاحين تتضامن مع ضحايا مافيات العقار

اليوم العالمي لنضالات الفلاحين 17 أبريل، والذي يخلد ذكرى استشهاد 19 فلاح وجرح العشرات منهم نساءا ورجالا، في نفس اليوم...
النقابة الوطنية للفلاحين تتضامن مع ضحايا مافيات العقار

عبق القراءة والكتابة: إطلالة على كتاب “عطر القراءة وإكسير الكتابة” لمحمد البغوري

الكتاب مجموعة من المقالات المركزة الهادفة مفتاحها السؤال الدقيق، والسؤال الدقيق أصعب من صياغة الأجوبة...
عبق القراءة والكتابة: إطلالة على كتاب “عطر القراءة وإكسير الكتابة” لمحمد البغوري

افتتاحية: الوضع السياسي الراهن وأزمة النظام

عناصر الازمة الهيكلية للنظام والكتلة الطبقية السائدة مرشحة للمزيد من التفاقم وهي قابلة للتحول الى ازمة ثورية...
افتتاحية: الوضع السياسي الراهن وأزمة النظام

الكتابة الوطنية النهج الديمقراطي نداء للمشاركة في المسيرة الوطنية ليوم 21 ابريل 2019 بالرباط

النهج الديمقراطي يدعو مناضلاته ومناضليه و المتعاطفين معه وكافة المواطنات والمواطنين للخروج بكثافة في المسيرة التي دعت لها جمعية تافرا لعائلات المعتقلين
الكتابة الوطنية النهج الديمقراطي نداء للمشاركة في المسيرة الوطنية ليوم 21 ابريل 2019 بالرباط

العدد 306، من جريدة النهج الديمقراطي، كاملاً

تحميل العدد 306، من جريدة النهج الديمقراطي الأسبوعية، كاملاً – PDF http://www.annahjaddimocrati.org/wp-content/uploads/2019/04/VD-N-306-F-.pdf VD N 306 F    
العدد 306، من جريدة النهج الديمقراطي، كاملاً

من وحي الاحداث 306 :الجيش وانتفاضات الشعوب

من مختلف هذه التجارب التاريخية يتضح أن الجيش لا يمكنه أبدا أن يعتبر جهازا محايدا لما تندلع الثورة في بلد ما. وكل إدعاء أو مناشدة للجيش بإلتزام الحياد هو وهم وينم عن جهل لطبيعة الدولة كجهاز طبقي
من وحي الاحداث 306 :الجيش وانتفاضات الشعوب

تصريح صحفي لجمعية ضحايا تازمامارت

الكشف عن الحقيقة الكاملة لما حدث من اختطاف و اختفاء قسري بتوضيح الأسباب و الجهات المسؤولة الآمرة و المنفذة وتحديد المسؤوليات الفردية و المؤسساتية
تصريح صحفي لجمعية ضحايا تازمامارت

الشيوعي السوداني: العمل على قيام حكومة وطنية مدنية انتقالية تكونها القوى الوطنية التي صنعت الثورة

الرفض لأي انقلاب عسكري ولأي محاولة لسرقة الثورة او اجهاضها او ابقاء اي من رموز النظام البائد على سدة الحكم الانتقالي...
الشيوعي السوداني: العمل على قيام حكومة وطنية مدنية انتقالية تكونها القوى الوطنية التي صنعت الثورة

مباشر من تماسينت، شكل نضالي بمشاركة عائلات المعتقلين تحت شعار: الحرية للمعتقلين السياسيين.

مباشر من تماسينت شكل نضالي بمشاركة عائلات المعتقلين تحت شعار: الحرية للمعتقلين السياسيين.
مباشر من تماسينت، شكل نضالي بمشاركة عائلات المعتقلين تحت شعار: الحرية للمعتقلين السياسيين.

نتائج الحوار مع الوزارة بحضور التنسيق النقابي الخماسي في ملف الأساتذة الذين فُرِض عليهم التعاقد

لتنسيق النقابي يعتبر أن تسوية ملف الأساتذة الذين فُرٍض عليهم التعاقد يتم عبر الإدماج بالوظيفة العمومية وأن المدخل الحقيقي رهين بمعالجة تشاركية لطبيعة المرفق العمومي
نتائج الحوار مع الوزارة بحضور التنسيق النقابي الخماسي في ملف الأساتذة الذين فُرِض عليهم التعاقد

بيان حزب العمال: لا للاستيلاء على ثورة شعب السّودان

إنّ حزب العمال الذي يتابع بانتباه شديد ما يجري في السودان الشقيق، والذي يجدّد انحيازه اللاّمشروط للثورة الشعبية ولطموحات شعب السودان العظيم في الحرية والعدالة
بيان حزب العمال: لا للاستيلاء على ثورة شعب السّودان

بيان الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي حول الثورة السودانية

اننا نعتبر الثورة السودانية المجيدة، انبعاث جديد ومتجدد للسيرورات الثورية التي تعيشها شعوب منطقتنا ضد الانظمة الاستبدادية عميلة القوى الامبريالية
بيان الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي حول الثورة السودانية