النهج الديمقراطي لجهة الرباط بيان المجلس الجهوي


المجلس الجهوي للنهج الديمقراطي- جهة الرباط يؤكد انخراطه في بناء حزب الطبقة العاملة وعموم الكادحين، وينادي إلى التعجيل ببناء جبهة ميدانية على مستوى الجهة.


عقـد النهج الديمقراطي لجهة الرباط  مجلسه الـجهوي يوم الأحد 28 أكتوبر 2018 بالمقر المركزي بالرباط  بشعار التعبئة والانخراط  في تنفيذ المهمة المركزية التي حددها المؤتمر الرابع في الإعلان عن تأسيس حزب الطبقة العاملة وعموم الكادحين وتأهيل البناء التنظيمي على المستوى الجهوي والفروع المحلية لإنجاح هذه المهمة؛

وبعد الوقوف على أهم تطورات الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية والسياسية على المستوى الجهوي والتي تزيد ترديا  وتدهورا على كافة المستويات، بالرغم من المؤهلات الكبيرة التي تزخر بها الجهة، نتيجة أزمة الدولة المخزنية وفشل نموذجها التنموي وتكريس هيمنة الدولة المركزية واحتكار السلط في الوقت الذي تصم به الآذان بما يسمى بـ”الجهوية الموسعة واللاتركيز واللامركزية الإدارية والحكامة المحلية”… فإنه يسجل ما يلي:

·        فوارق مجالية هائلة داخل الجهة، سواء تعلق الأمر بالمجالات القروية أو الحضرية.

·        نسب متدنية في مؤشرات التنمية البشرية في أغلب مناطق الجهة.

·        معدلات البطالة والأمية مرتفعة، ورداءة الخدمات الأساسية من صحة وتعليم ومواصلات…

·        تبذير ونهب للمال العام في الاعتمادات الهائلة للنفقات غير المنتجة، وفي تمويل مشاريع ضخمة  لا تلبي احتياجات الساكنة  ولا تستجيب لمطالبهم وتطلعاتهم في تحسين أوضاعهم المعيشية، كما أنها لا تسمح  بإرساء بنية تحتية شاملة وجيدة لإحدى أهم الجهات الغنية.

·        توغل الفساد الإداري واتساع دائرة السطو على الأملاك العقارية وأراضي الجموع والأراضي السلالية من قبل مافيا العقار بتواطؤ مع الامتدادات الجهوية للمافيا المخزنية…

والمجلس الجهوي للنهج الديمقراطي بجهة الرباط، إذ يثمن نضالات وتضحيات الجماهير الشعبية في مواجهة الهجوم الشرس على حقوقها الاقتصادية والاجتماعية والثقافية وعلى الحريات العامة، فإنه يستنهض كل طاقاته وقواعده وهياكله التنظيمية لرفع تحدي إنجاح سيرورة  بناء حزب الطبقة العاملة وعموم الكادحين باعتباره مهمة مركزية آنية، ويعلن ما يلي:

1.      تنديده بالسياسات المخزنية المؤدية إلى تردي الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية والثقافية وتفشي الفساد وانتهاك الحريات العامة والحق في الحياة، ويدعو إلى الاستجابة لمطالب الجماهير الشعبية؛ ويؤكد على ألا مستقبل لأي نموذج تنموي لا يقوم على القطع مع الاستبداد والفساد و الريع؛

2.      مطالبته بإطلاق سراح كل المعتقلين السياسيين ومعتقلي الحراكات والاحتجاجات الشعبية المختلفة، (الريف،تاندررة، جرادة، بني تجيت، بوعرفة، العيون الشرقية، أوطاط الحاج، تالسينت، مشرع بلقصيري، سوق الأربعاء،…) ويدعو إلى ضرورة الاستجابة لملفاتها المطلبية المشروعة عوض محاولات إسكاتها بالقمع والتخويف والمحاكمات؛

3.      تضامنه مع مختلف النضالات الشعبية والعمالية في مختلف القطاعات ومع المعطلين/ات، ويندد بالقمع والتضييق على الحريات العامة (الاعتقال والمحاكمات الصورية-الطرد التشريد-…) الذي تواجه به السلطات كل المحتجين لإقرار حقوقهم القانونية البسيطة  والمشروعة (مثال عمال التدبير المفوض SOS بسيدي قاسم-عمال ضيعة  محمية الشيخ زايد- أغلب العاملات والعمال في الضيعات الفلاحية-  احتجاجات سكان دوار الكرعة بالرباط- سكان قرية ولجة السلطان بالخميسات- )؛

4.      شجبه للتسيب الأمني الذي تعيشه الأحياء الشعبية في العديد من مناطق الجهة الرازحة في مستنقع التهميش، ومن الفشل الذريع للنموذج التنموي وما يسمى ببرامج “محاربة الإقصاء الاجتماعي والهشاشة”؛

  1. مطالبته إطلاق سراح سائق القطار الذي تتم محاكمته ككبش فداء عقب فاجعة القطار بدل محاسبة المسؤولين الحقيقيين المتورطين في هذا الملف، ويطالب بجعل حد للإفلات من العقاب في كل قضايا المس بالحق في الحياة والحقوق السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية؛
  2. استنكاره الفساد والنهب الذي يستهدف العقار وأراضي الجموع  والأراضي السلالية بالجهة من طرف مافيات العقار والشخصيات النافذة التي تحاول الاستيلاء عليها بكل الوسائل والطرق، ويطالب بوضع حد للتجاوزات والخروقات الإدارية التي توظف لهدر الحقوق وتسهيل عمليات التفويت وسلب الأراضي…؛
  3. رفضه لقرار “الحكومة” المفاجئ بالإبقاء على التوقيت الصيفي طيلة السنة دون مراعاة تبعات هذا القرار على المواطنين وسير حياتهم المهنية والاجتماعية والدراسية؛
  4. احتجاجه على إقدام السلطات المحلية بأقاليم الجهة نقل مواطنين/ات الى مدينة الرباط عند افتتاح الدورات التشريعية مما يعتبر مسا بكرامتهم الإنسانية وشكلا من أشكال الاستعباد، ويدعو إلى محاسبة المسؤولين بتيفلت عن  وفاة الطفل القاصر غرقا بشاطئ الرباط بعد نقله رفقة عدد من أصدقائه إلى الرباط صبيحة يوم الجمعة 12 أكتوبر 2018؛
  5. تضامنه مع الفلاحين الصغار ضد ما يعانونه من تهميش وتفقير وحرمان وإقصاء ومنافسة غير متكافئة من طرف المجموعات التصديرية الكبرى التي تتلقى الدعم المطلق لمشاريعها من الجهات المسؤولة، ويندد بحرمانهم من بيع بذورهم، ويدعوهم إلى ضرورة التكتل والنضال من أجل الدفاع عن مطالبهم وتغيير أوضاعهم.
  6. تثمينه لكل المبادرات المشتركة بين التنظيمات والإطارات الديمقراطية المغربية بالجهة، ودعوته إلى الإسراع في بناء جبهة ميدانية قادرة على مقاومة تردي الأوضاع السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية ومواجهة مخططات برامج وقوانين التحالف الطبقي الحاكم المعادية لمصالح الجماهير الشعبية.

الرباط في الأحد 28 أكتوبر 2018

عن المجلس الجهوي للنهج الديمقراطي لجهة الرباط


 

افتتاحية: الفشل يطال الاختيارات الاستراتجية وليس البرنامج التنموي المزعوم

عاد من جديد الكلام عن البرنامج التنموي وفي كل مرة يثار يزداد الامر غموضا حول طبيعة هذا البرنامج التنموي الذي علمنا ذات يوم انه فشل. لكن ماذا فشل فيه كبرنامج ولماذا؟ فهي أمور لا يخوض فيها العموم. علمنا من خلال خطاب رسمي أن الذي فشل هو طريقة تدبير البرنامج التنموي وغياب الحكامة الجيدة وان البرامج توضع دون الأخذ بعين الاعتبار مبدأ الالتقائية. في خطاب رئيس الدولة الأخير بمناسبة 30 يوليوز، علمنا بأن المغرب حقق قفزة نوعية في البنيات التحتية، لكن البرنامج التنموي أسفر على تفاوتات اجتماعية ومجالية. ما هو البديل للبرنامج التنموي؟ وما هي الحلول التي وضعتها الدولة لتجاوز الفشل الوارد الكلام عنه بكثير من الغموض في الخطابات الرسمية؟

للإجابة عن هذه الأسئلة اعلن عن تكوين لجنة ستوكل لها مهمة وضع صورة للبديل. لكن من جهة أخرى، فإن سياسات الدولة لم تتوقف وتم وضع قوانين تنظم قطاعات اجتماعية استراتيجية؛ ولم يتم انتظار انتهاء اشغال لجنة البديل التنموي. إن هذا الامر بحد ذاته يعني ان للدولة تصورها للبديل التنموي، ولن يطلب من اللجنة المقبلة إلا صياغة وترجمة ارادة الدولة في خطاب وقرارات محسومة سلفا. هل يمكن تصور بديل تنموي تضعه لجنة المخزن يعارض او يتراجع عن قانون 51.17 الذي اجهز على التعليم العمومي المجاني والجيد وفتح ابوابه للتعليم الخاص؟ هل يتصور بديل تنموي يرفض فتح قطاع الصحة للرأسمال الخاص الأجنبي؟ هل يمكن تصور بديل تنموي تضعه لجنة المخزن يرفض الامتثال للإملاءات التي يقوم بها صندوق النقد والبنك الدوليين؟ هل يمكن تصور بديل تنموي تضعه الجماهير الشعبية عبر مجالسها ومنظماتها الذاتية المستقلة؟

ما يسمى بالبديل التنموي هو في الحقيقة مجمل الاختيارات الاستراتيجية للكتلة الطبقية السائدة وهذه الاختيارات وضعت بطريقة لا رجعة فيها ومنذ السنوات الاولى للاستقلال الشكلي. هذه الاختيارات الموضوعة قيد التنفيذ هي المسؤولة عن الوضعية البنيوية الحالية للاقتصاد المغربي وللبنية الاجتماعية الراهنة. إنها هي المسؤولة عن الفوارق الاجتماعية المتفاقمة والفوارق المجالية المهولة التي قسمت المغرب بين مركز محوره منطقة الجديدة- الدارالبيضاء- الرباط- القنيطرة حيث يتمركز اكثر من 60% من النسيج الاقتصادي وباقي المناطق حيث التهميش والخصاص والبنيات التحتية بعضها متوارث عن الفترة الاستعمارية.

لا يتم الكلام عن مأزق الاختيارات الاستراتيجية وخاصة في مجال الفوارق الاجتماعية والمجالية إلا بعد أن تنفجر الانتفاضات والحراكات الشعبية. ساعتها ومن اجل اسكات الاحتجاج يثار الكلام عن فشل هذا البرنامج او تلك السياسات وقد يتم تحميل المسؤولية لجهات أو إفراد كأكباش فداء لمنع تطور النقد والتحليل حتى لا يمس او يصل الى تلك الاختيارات الاستراتيجية المطبقة من طرف كمشة من الاحتكاريين أو وكلاء الرأسمال الاجنبي.

فإذا كان كلام الدولة عن البرنامج التنموي وعن فشله وضرورة طرح البديل ليس إلا طريقتها العادية والمألوفة في حل ازمتها البنيوية على كاهل الطبقات الشعبية، فما هو التصور الذي يجب على القوى المناضلة أن تقدمه وتدافع عنه كمخرج من هذا المأزق التاريخي الذي زجت به هذه الكمشة المتحكمة والمستبدة؟

إن موضوع الاختيارات الاستراتيجية يهم المكونات الاساسية لشعبنا وخاصة الطبقات الاجتماعية المنتجة للثروة والمحرومة من نتائجها. لذلك نعتبر أن قضية وضع وتحديد هذه الاختيارات هو من صلب اهتمام واختصاص السلطة التأسيسية ببلادنا لأنها هي الجهة المخولة في رسم مستقبل المغرب واختياراته المصيرية سواء في نمط الانتاج او التوزيع والاستهلاك وطبيعة العلاقة مع الخارج دولا ومؤسسات وأسواق. لذلك نعتبر ان حصر الموضوع في ما سمي بالبرنامج التنموي ووضع قضية صياغته واقتراحه بيد لجنة معينة من فوق وخارج ارادة الشعب هو التفاف سياسي يشبه الى حد كبير مناورة لجنة المانوني المعينة لوضع مسودة دستور 2011.

لذلك نعتبر أن ما بني على باطل فهو باطل؛ وستبقى كل الحلول أو الاقتراحات التقنية والتقنوقراطية محاولات للتحايل على ارادة الشعب وإمعان في تغييبها. إنه أمر مرفوض وعلى القوى المناضلة أن تعترض في الشكل وفي الجوهر على هذه السياسية الاستبدادية والتحكمية باسم النجاعة والكفاءة المزعومتين.


الإعلام العمومي أو الوجه الآخر من فشل النموذج التنموي

الإعلام العمومي أو الوجه الآخر من فشل النموذج التنموي بقلم: نور اليقين بن سليمان_ لا طائلة من الاعتراف الرسمي والصريح...
الإعلام العمومي أو الوجه الآخر من فشل النموذج التنموي

المغرب على حافة السكتة الدماغية

المغرب على حافة السكتة الدماغية براهمة المصطفى _ إذ كان المغرب على حافة السكتة القلبية عام 1998، مما حدا بالنظام...
المغرب على حافة السكتة الدماغية

الاتحاد الدولي للنقابات التعليمية في رسالته للحكومة المغربية: قانون الإطار يهدد حق الشعب المغربي

الاتحاد الدولي للنقابات التعليمية "FISE" يوجه رسالة إلى رئيس الحكومة المغربية الاتحاد الدولي للنقابات التعليمية "FISE العضو في اتحاد النقابات...
الاتحاد الدولي للنقابات التعليمية في رسالته للحكومة المغربية: قانون الإطار يهدد حق الشعب المغربي

الحركة الطلابية بالجزائر تنفلت من قبضة النظام وأدواته

الحركة الطلابية بالجزائر تنفلت من قبضة النظام وأدواته استعاد الطلبة الجزائريون دورهم الاجتماعي والسياسي بفضل حراك 22 فبراير، بعد سنوات...
الحركة الطلابية بالجزائر تنفلت من قبضة النظام وأدواته

المزيد من التصعيد في الجمعة 26 للحراك الجزائري

فيديو الجمعة 26 للحراك الجزائري التي عاشتها مدن الجزائر يومه الجمعة 16 غشت 2019.
المزيد من التصعيد في الجمعة 26 للحراك الجزائري

الجبهة الشعبية: اللقاءات مع الصهاينة في رام الله استمرار في النهج التدميري ذاته وتسويق للأوهام

اللقاءات مع الصهاينة في رام الله استمرار في النهج التدميري ذاته وتسويق للأوهام 14 اغسطس 2019 | 16:14 تصريح صحفي...
الجبهة الشعبية: اللقاءات مع الصهاينة في رام الله استمرار في النهج التدميري ذاته وتسويق للأوهام

اتحاد نساء التعليم بالمغرب يدين سياسات التضييق والترهيب

بيــــــــــان اتحاد نساء التعليم بالمغرب يدين سياسة التضييق على الأستاذات المناضلات اللواتي فرض عليهن التعاقد، ويعلن تضامنه مع الأستاذة إيمان...
اتحاد نساء التعليم بالمغرب يدين سياسات التضييق والترهيب

بيان الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي

النهج الديمقراطي الكتابة الوطنية بيان لا تنمية حقيقة في ظل المخزن وفي ظل التبعية للدوائر الامبريالية وسيطرة الكتلة الطبقية السائدة...
بيان الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي

جامعة الفلاحة (إ.م.ش) تؤكد رفضها لقانون الإطار 51/17 للتربية والتكوين ولتسليع الخدمات العمومية

الكتابة التنفيذية للجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي تتداول في عدد من القضايا التنظيمية والنضالية الخاصة بشغيلة القطاع الفلاحي وتؤكد موقف الجامعة...
جامعة الفلاحة (إ.م.ش) تؤكد رفضها لقانون الإطار 51/17 للتربية والتكوين ولتسليع الخدمات العمومية

رسالة من اتحاد النقابات العالمي FSM إلى الحكومة المغربية حول قانون الإضراب

رسالة إلى العثماني رئيس الحكومة حول قانون الإضراب من اتحاد النقابات العالمي، FSM أثينا، في 7 غشت 2019 إلى السيد...
رسالة من اتحاد النقابات العالمي FSM إلى الحكومة المغربية حول قانون الإضراب

بيان النهج الديمقراطي بالخميسات-تيفلت

النهج الديمقراطي الخميسات- تيفلت بيان عاشت سيدي علال البحراوي بإقليم الخميسات عشية الأحد 4 غشت 2019 فاجعة وفاة الطفلة هبة...
بيان النهج الديمقراطي بالخميسات-تيفلت

بيان اللجنة الوطنية لشبيبة النهج الديمقراطي

بيان اللجنة الوطنية لشبيبة النهج الديمقراطي بيان عقدت اللجنة الوطنية لشبيبة النهج الديمقراطي اجتماعها الدوري الثاني بعد المؤتمر الوطني الخامس...
بيان اللجنة الوطنية لشبيبة النهج الديمقراطي

وفد من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين يلتقي ميخائيل بوغدانوف في موسكو

وفد من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين يلتقي ميخائيل بوغدانوف في موسكو القيادي في الجبهة الشعبية ماهر الطاهر: الروس أكّدوا رفضهم...
وفد من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين يلتقي ميخائيل بوغدانوف في موسكو

الثورة السودانية ودرس الجبهات

مقالات وآراء الثورة السودانية ودرس الجبهات
الثورة السودانية ودرس الجبهات

الجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي تؤكد دعمها لنضالات الشغيلة

الكتابة التنفيذية للجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي تؤكد دعمها لنضالات شغيلة القطاع المتواصلة على كل الواجهات وتدعو كافة مناضلات ومناضلي الجامعة...
الجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي تؤكد دعمها لنضالات الشغيلة

افتتاحية: الفشل يطال الاختيارات الاستراتجية وليس البرنامج التنموي المزعوم

افتتاحية: الفشل يطال الاختيارات الاستراتجية وليس البرنامج التنموي المزعوم عاد من جديد الكلام عن البرنامج التنموي وفي كل مرة يثار...
افتتاحية: الفشل يطال الاختيارات الاستراتجية وليس البرنامج التنموي المزعوم