بيان من الحزب الشيوعي

حياة طلاب دارفور المعتقلين في خطر

تعرض عدد كبير من طلاب دارفور في مختلف الجامعات للاعتقالات الجزافية اثر مشاركتهم في الحراك الجماهيري الواسع الذي انتظم البلاد, خاصة سنار والجزيرة والخرطوم والذي استهدف اسقاط النظام.

وهذا ديدن النظام في استخدامه سياسة التفرقة بين مكونات المجتمع السوداني الذي تماسك وتوحد حول أهدافه المتمثلة في اسقاط النظام وفتح الطريق امام  تطلعات شعبنا الواحد والقائم على الوحدة في التنوع.

وكرد فعل مباشر من اجهزة الامن ومليشيات النظام, استخدم الدعاية الكاذبة والاتهامات غير المؤسسة او المستندة على اي حقائق موضوعية لتبرير عمليات التعذيب المفرط والممنهج كالعادة مع طلاب دارفور.

اننا ندق ناقوس الخطر ونحمل النظام كامل المسئولية في الحفاظ على حياة هؤلاء الطلاب وعدم المساس بسلامتهم الجسدية او النفسية ونطالب السماح لذويهم ومحاميهم مقابلتهم واطلاق سراحهم بدون شرط.

نناشد جماهير شعبنا السوداني وكل المنظمات الحقوقية والانسانية للضغط على النظام لإيقاف عمليات التعذيب والمعاملة غير الانسانية واطلاق سراحهم فورا.

الحزب الشيوعي السوداني
30/12/2018

 الحزب الشيوعي السوداني لا مخرج من الأزمة إلا بإسقاط النظام

هذا وكان المكتب السياسي للحزب الشيوعي السوداني قد أصدر بياناً بعنوان ”لا مخرج من الأزمة إلا بإسقاط النظام“ ودعا المكتب السياسي إلي تنظيم المواكب واقتلاع الحقوق والتصعيد وصولاً للإضراب السياسي والعصيان المدني . وقال البيان:

ملأت جماهير شعبنا الشوارع في اغلب المدن السودانية منددة بسياسات النظام الخرقاء والتي تسببت في تدهور الاحوال المعيشية والحياتية للاغلبية العظمى من ابناء وبنات شعبنا لقد عبرت الجماهير عن رفضها المطلق لنظام الذل والجوع والفقر والمرض.

ان سياسات النظام المتبعة منذ انقلاب 1989 الخادمة للراسمالية الطفيلية والمعادية للعمل الانتاجي ومصالح الطبقات والفئات المنتجة التي قادت الى تدمير مقومات الانتاج الزراعي والصناعي والخدمي والخدمات العامة الضرورية وممارسة الفساد في اشكاله المختلفة ورهن ارادة الدولة واقتصاد البلاد للقوى الاجنبية ممثلة في البنك وصندوق النقد الدوليين والاغراق في ديون خارجية في تصاعد لافكاك منها والشروع في بيع موارد وثروات البلاد واراضي السودان للاجانب بعد طرد اهلها ، مستخدما ارذل الوسائل كالحروب ووضع المصاعب والعراقيل امام الانتاج والمنتجين في الارياف لتجفيفها من اهلها، وقفل المصانع وفتح الحدود وجعل السودان سوقا لتصريف واستيراد جل احتياجاته الاستهلاكية من الخارج تحت سياسيات الليبرالية الجديدة التي قادت الوطن للافلاس والتحول الى رهينة تفرض عليه اقامة القواعد العسكرية على ارضه وبحره واستقبال اكبر مركز لل (CIA) والمشاركة في قوات الافريكوم والاحلاف والمحاور العسكرية التابعة مما يهدد استقلال وامن وسلامة الوطن والشعب ووصول البلاد الى الهاوية بسياسات اقتصادية ونقدية خاطئة وموازنات مختلة قادت الى انهيار اقتصادي ونقدي تام وندرة في العملة الصعبة وتضخم غير مسبوق جعل الدولة عاجزة عن توفير الحد الادني لمطلوبات حياة المواطنين.

غلاء منفلت يتصاعد دون توقف او كابح صعب معه توفير الغذاء الضروري والمعاناة في الحصول على الدواء وندرة وغلاء بما في ذلك الادوية المنقذة للحياة الخدمات الطبية.

نضوب المواد في الاسواق وتوقف البيع تحت ضعف القدرة الشرائية وتوقف المصانع وشح المواد البترولية وعبء الضرائب والصعود المتواصل للدولار بما يهدد توفر المواد الضرورية للعيش صفوف الخبز والجازولين والبنزين والوقوف لساعات طويلة في مواقف المواصلات وقلة حركة النقل العام ومضاعفة اسعار الترحيل مما اعاق تنقل العاملين والطلاب والمواطنين عامة.
طالت الصفوف الصرافات والبنوك لانعدام السيولة وضعف القدرة للايفاء بمرتبات العاملين الذين لاحول ولاقوة لهم لمجابهة مطلوبات المعيشة.
اضرابات واعتصامات المعلمين مطالبين بتوفير المرتبات واستحقاقاتهم المالية .
المزارعون يشكون مر الشكوى من ضعف القدرة على تسويق محاصيلهم في العروة الصيفية التي عقدوا عليها الامل في سداد ديون الزراعة والحصاد بجانب عدم القدرة على مواصلة اجراء العمليات الزراعية للعروة الشتوية والنظام يتشدق ان برنامجه للاصلاح الاقتصادي وتحسين معاش الناس.
مواصلة لخصخصة القطاع العام وتشريد العاملين وقفل السبل على الشباب.
وقفت حركة الحياة في كل الاتجاهات تحت حكم الراسمالية الطفيلية المتاسلمة وسياساتها وصارت كافة الطبقات والشرائح الاجتماعية السودانية تشكو من عدم القدرة على الحياة ومن جانب اخر فشل نظام الانقاذ في الحكم وايجاد مخرج من الازمة التي احاطت به وبالبلاد غير المزيد من الاجراءات الامنية والقمع المفرط واشعال الحروب في ثلثي البلاد في دارفور وجنوب كردفان والنيل الازرق كما يسعى النظام وعبر مساعدة المجتمع الدولي للخروج من هذه الازمة ومحاولة اطالة بقائه باجراء اصلاحات ترقيعية وعبر تسوية في اطار خطة الهبوط الناعم مع بعض القوى السياسية والحركات المسلحة .
ان النظام وطبيعته الطبقية لن يسمحا بمشاركة فاعلة في السلطة او تقديم تنازلات ، ولن يلتزما باي تعهدات واثبتت التجربة في نيفاشا وابوجا والقاهرة والدوحة وغيرها من الاتفاقيات التي وقعت من قوى سياسية وحركات مسلحة وحتى اجتماعات اديس ابابا الاخيرة انفضت دون أن تنجح.

اننا في الحزب الشيوعي وحلفائنا في قوى الاجماع وبقرائتنا لهذا النظام وطبيعته الطبقية نرى ان لامخرج من هذه الازمة الشاملة الا باسقاط النظام وتفكيكه وتصفيته وفتح الطريق لفترة انتقالية وعقد مؤتمر دستوري بنهاية الفترة الانتقالية ولهذا ندعو جماهير شعبنا وعلى رأسها القوى صاحبة المصلحة في التغير الجذري الى مواصلة الخروج للشارع والتعبير عن رفضهم لهذه السياسات وصولا الى الاضراب السياسي والعصيان المدني حتى اسقاط النظام.

ندعو جميع القوى السياسية والديمقراطية الحريصة على مصلحة الوطن لتكوين اوسع جبهة لمناهضة النظام والاصطفاف لانجاح الانتفاضة والعصيان المدني للاطاحة بالنظام.

ندعو الجماهير الا تركن الى اكاذيب النظام في حل الازمات والعمل على مكافحة الفساد ومحاكمة المفسدين فمن يحاكم من !

موازنة 2019 حسب اعلان النظام قائمة على توسيع ماعون الضرائب ومضاعفتها وتحمل الولايات نفقات تسيير ادارة ولاياتهم مما يعني وضع المزيد من الاعباء على كاهل المواطن واشتعال نار الغلاء .

يدعو الحزب الشيوعي الى سلمية المواكب والتظاهرات والالتزام بالحفاظ على الممتلكات الخاصة والعامه ومحاصرة كل من يعمل على التخريب .

سيعمل النظام على خلق فوضى وافتعال التخريب لتمرير الاجندة المناوئة لحركة الجماهير.

مواصلة تنظيم المواكب والمظاهرات لاقتلاع الحقوق والسير في طريق الانتفاضة لاقتلاع النظام من جذوره واستعادة الديمقراطية وصنع وطن يسع الجميع .

المكتب السياسي للحزب الشيوعي السوداني

افتتاحية: الفشل يطال الاختيارات الاستراتجية وليس البرنامج التنموي المزعوم

عاد من جديد الكلام عن البرنامج التنموي وفي كل مرة يثار يزداد الامر غموضا حول طبيعة هذا البرنامج التنموي الذي علمنا ذات يوم انه فشل. لكن ماذا فشل فيه كبرنامج ولماذا؟ فهي أمور لا يخوض فيها العموم. علمنا من خلال خطاب رسمي أن الذي فشل هو طريقة تدبير البرنامج التنموي وغياب الحكامة الجيدة وان البرامج توضع دون الأخذ بعين الاعتبار مبدأ الالتقائية. في خطاب رئيس الدولة الأخير بمناسبة 30 يوليوز، علمنا بأن المغرب حقق قفزة نوعية في البنيات التحتية، لكن البرنامج التنموي أسفر على تفاوتات اجتماعية ومجالية. ما هو البديل للبرنامج التنموي؟ وما هي الحلول التي وضعتها الدولة لتجاوز الفشل الوارد الكلام عنه بكثير من الغموض في الخطابات الرسمية؟

للإجابة عن هذه الأسئلة اعلن عن تكوين لجنة ستوكل لها مهمة وضع صورة للبديل. لكن من جهة أخرى، فإن سياسات الدولة لم تتوقف وتم وضع قوانين تنظم قطاعات اجتماعية استراتيجية؛ ولم يتم انتظار انتهاء اشغال لجنة البديل التنموي. إن هذا الامر بحد ذاته يعني ان للدولة تصورها للبديل التنموي، ولن يطلب من اللجنة المقبلة إلا صياغة وترجمة ارادة الدولة في خطاب وقرارات محسومة سلفا. هل يمكن تصور بديل تنموي تضعه لجنة المخزن يعارض او يتراجع عن قانون 51.17 الذي اجهز على التعليم العمومي المجاني والجيد وفتح ابوابه للتعليم الخاص؟ هل يتصور بديل تنموي يرفض فتح قطاع الصحة للرأسمال الخاص الأجنبي؟ هل يمكن تصور بديل تنموي تضعه لجنة المخزن يرفض الامتثال للإملاءات التي يقوم بها صندوق النقد والبنك الدوليين؟ هل يمكن تصور بديل تنموي تضعه الجماهير الشعبية عبر مجالسها ومنظماتها الذاتية المستقلة؟

ما يسمى بالبديل التنموي هو في الحقيقة مجمل الاختيارات الاستراتيجية للكتلة الطبقية السائدة وهذه الاختيارات وضعت بطريقة لا رجعة فيها ومنذ السنوات الاولى للاستقلال الشكلي. هذه الاختيارات الموضوعة قيد التنفيذ هي المسؤولة عن الوضعية البنيوية الحالية للاقتصاد المغربي وللبنية الاجتماعية الراهنة. إنها هي المسؤولة عن الفوارق الاجتماعية المتفاقمة والفوارق المجالية المهولة التي قسمت المغرب بين مركز محوره منطقة الجديدة- الدارالبيضاء- الرباط- القنيطرة حيث يتمركز اكثر من 60% من النسيج الاقتصادي وباقي المناطق حيث التهميش والخصاص والبنيات التحتية بعضها متوارث عن الفترة الاستعمارية.

لا يتم الكلام عن مأزق الاختيارات الاستراتيجية وخاصة في مجال الفوارق الاجتماعية والمجالية إلا بعد أن تنفجر الانتفاضات والحراكات الشعبية. ساعتها ومن اجل اسكات الاحتجاج يثار الكلام عن فشل هذا البرنامج او تلك السياسات وقد يتم تحميل المسؤولية لجهات أو إفراد كأكباش فداء لمنع تطور النقد والتحليل حتى لا يمس او يصل الى تلك الاختيارات الاستراتيجية المطبقة من طرف كمشة من الاحتكاريين أو وكلاء الرأسمال الاجنبي.

فإذا كان كلام الدولة عن البرنامج التنموي وعن فشله وضرورة طرح البديل ليس إلا طريقتها العادية والمألوفة في حل ازمتها البنيوية على كاهل الطبقات الشعبية، فما هو التصور الذي يجب على القوى المناضلة أن تقدمه وتدافع عنه كمخرج من هذا المأزق التاريخي الذي زجت به هذه الكمشة المتحكمة والمستبدة؟

إن موضوع الاختيارات الاستراتيجية يهم المكونات الاساسية لشعبنا وخاصة الطبقات الاجتماعية المنتجة للثروة والمحرومة من نتائجها. لذلك نعتبر أن قضية وضع وتحديد هذه الاختيارات هو من صلب اهتمام واختصاص السلطة التأسيسية ببلادنا لأنها هي الجهة المخولة في رسم مستقبل المغرب واختياراته المصيرية سواء في نمط الانتاج او التوزيع والاستهلاك وطبيعة العلاقة مع الخارج دولا ومؤسسات وأسواق. لذلك نعتبر ان حصر الموضوع في ما سمي بالبرنامج التنموي ووضع قضية صياغته واقتراحه بيد لجنة معينة من فوق وخارج ارادة الشعب هو التفاف سياسي يشبه الى حد كبير مناورة لجنة المانوني المعينة لوضع مسودة دستور 2011.

لذلك نعتبر أن ما بني على باطل فهو باطل؛ وستبقى كل الحلول أو الاقتراحات التقنية والتقنوقراطية محاولات للتحايل على ارادة الشعب وإمعان في تغييبها. إنه أمر مرفوض وعلى القوى المناضلة أن تعترض في الشكل وفي الجوهر على هذه السياسية الاستبدادية والتحكمية باسم النجاعة والكفاءة المزعومتين.


الإعلام العمومي أو الوجه الآخر من فشل النموذج التنموي

الإعلام العمومي أو الوجه الآخر من فشل النموذج التنموي بقلم: نور اليقين بن سليمان_ لا طائلة من الاعتراف الرسمي والصريح...
الإعلام العمومي أو الوجه الآخر من فشل النموذج التنموي

المغرب على حافة السكتة الدماغية

المغرب على حافة السكتة الدماغية براهمة المصطفى _ إذ كان المغرب على حافة السكتة القلبية عام 1998، مما حدا بالنظام...
المغرب على حافة السكتة الدماغية

الاتحاد الدولي للنقابات التعليمية في رسالته للحكومة المغربية: قانون الإطار يهدد حق الشعب المغربي

الاتحاد الدولي للنقابات التعليمية "FISE" يوجه رسالة إلى رئيس الحكومة المغربية الاتحاد الدولي للنقابات التعليمية "FISE العضو في اتحاد النقابات...
الاتحاد الدولي للنقابات التعليمية في رسالته للحكومة المغربية: قانون الإطار يهدد حق الشعب المغربي

الحركة الطلابية بالجزائر تنفلت من قبضة النظام وأدواته

الحركة الطلابية بالجزائر تنفلت من قبضة النظام وأدواته استعاد الطلبة الجزائريون دورهم الاجتماعي والسياسي بفضل حراك 22 فبراير، بعد سنوات...
الحركة الطلابية بالجزائر تنفلت من قبضة النظام وأدواته

المزيد من التصعيد في الجمعة 26 للحراك الجزائري

فيديو الجمعة 26 للحراك الجزائري التي عاشتها مدن الجزائر يومه الجمعة 16 غشت 2019.
المزيد من التصعيد في الجمعة 26 للحراك الجزائري

الجبهة الشعبية: اللقاءات مع الصهاينة في رام الله استمرار في النهج التدميري ذاته وتسويق للأوهام

اللقاءات مع الصهاينة في رام الله استمرار في النهج التدميري ذاته وتسويق للأوهام 14 اغسطس 2019 | 16:14 تصريح صحفي...
الجبهة الشعبية: اللقاءات مع الصهاينة في رام الله استمرار في النهج التدميري ذاته وتسويق للأوهام

اتحاد نساء التعليم بالمغرب يدين سياسات التضييق والترهيب

بيــــــــــان اتحاد نساء التعليم بالمغرب يدين سياسة التضييق على الأستاذات المناضلات اللواتي فرض عليهن التعاقد، ويعلن تضامنه مع الأستاذة إيمان...
اتحاد نساء التعليم بالمغرب يدين سياسات التضييق والترهيب

بيان الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي

النهج الديمقراطي الكتابة الوطنية بيان لا تنمية حقيقة في ظل المخزن وفي ظل التبعية للدوائر الامبريالية وسيطرة الكتلة الطبقية السائدة...
بيان الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي

جامعة الفلاحة (إ.م.ش) تؤكد رفضها لقانون الإطار 51/17 للتربية والتكوين ولتسليع الخدمات العمومية

الكتابة التنفيذية للجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي تتداول في عدد من القضايا التنظيمية والنضالية الخاصة بشغيلة القطاع الفلاحي وتؤكد موقف الجامعة...
جامعة الفلاحة (إ.م.ش) تؤكد رفضها لقانون الإطار 51/17 للتربية والتكوين ولتسليع الخدمات العمومية

رسالة من اتحاد النقابات العالمي FSM إلى الحكومة المغربية حول قانون الإضراب

رسالة إلى العثماني رئيس الحكومة حول قانون الإضراب من اتحاد النقابات العالمي، FSM أثينا، في 7 غشت 2019 إلى السيد...
رسالة من اتحاد النقابات العالمي FSM إلى الحكومة المغربية حول قانون الإضراب

بيان النهج الديمقراطي بالخميسات-تيفلت

النهج الديمقراطي الخميسات- تيفلت بيان عاشت سيدي علال البحراوي بإقليم الخميسات عشية الأحد 4 غشت 2019 فاجعة وفاة الطفلة هبة...
بيان النهج الديمقراطي بالخميسات-تيفلت

بيان اللجنة الوطنية لشبيبة النهج الديمقراطي

بيان اللجنة الوطنية لشبيبة النهج الديمقراطي بيان عقدت اللجنة الوطنية لشبيبة النهج الديمقراطي اجتماعها الدوري الثاني بعد المؤتمر الوطني الخامس...
بيان اللجنة الوطنية لشبيبة النهج الديمقراطي

وفد من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين يلتقي ميخائيل بوغدانوف في موسكو

وفد من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين يلتقي ميخائيل بوغدانوف في موسكو القيادي في الجبهة الشعبية ماهر الطاهر: الروس أكّدوا رفضهم...
وفد من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين يلتقي ميخائيل بوغدانوف في موسكو

الثورة السودانية ودرس الجبهات

مقالات وآراء الثورة السودانية ودرس الجبهات
الثورة السودانية ودرس الجبهات

الجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي تؤكد دعمها لنضالات الشغيلة

الكتابة التنفيذية للجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي تؤكد دعمها لنضالات شغيلة القطاع المتواصلة على كل الواجهات وتدعو كافة مناضلات ومناضلي الجامعة...
الجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي تؤكد دعمها لنضالات الشغيلة

افتتاحية: الفشل يطال الاختيارات الاستراتجية وليس البرنامج التنموي المزعوم

افتتاحية: الفشل يطال الاختيارات الاستراتجية وليس البرنامج التنموي المزعوم عاد من جديد الكلام عن البرنامج التنموي وفي كل مرة يثار...
افتتاحية: الفشل يطال الاختيارات الاستراتجية وليس البرنامج التنموي المزعوم