بيان اللجنة الوطنية للنهج الديمقراطي

  • الرباط، الأحد 6 يناير 2019

عقدت اللجنة الوطنية للنهج الديمقراطي اجتماعها العادي، يوم 6 /1/ 2019، في دورة “كل التضامن مع ثورة الشعب السوداني” تحت شعار “كل الجهود لتفعيل بناء حزب الطبقة العاملة وعموم الكادحين“. وبعد تدارسها للأوضاع وطنيا وإقليميا ودوليا، أصدرت البيان التالي:

تتمثل أهم سمات الوضع في ما يلي:
على المستوى الوطني:

°استفحال الأزمة على كافة المستويات السياسية والاقتصادية والاجتماعية.
°تعريض الطبقة العاملة إلى الاستغلال المتوحش في المصانع وفي الضيعات الزراعية وضرب الحق في العمل النقابي، إذ أصبح ممنوعا عمليا خاصة في المناطق الزراعية والمناطق الحرة.
°سيادة المقاربة القمعية في التعامل مع النضالات الشعبية ومع القوى المناضلة.
°فقدان المؤسسات الرسمية( الحكومة والبرلمان والمجالس المختلفة) للمصداقية.
°مسئولية المخزن على الأزمات الحالية وعدم قابليته للإصلاح.
°صمود نضال الشعب المغربي في مواجهة القمع والتفقير والتجهيل، لكن النتائج ضعيفة بسبب تشتت النضالات وأزمة الحركة النقابية والطلابية وضعف التمفصل بين الحركات الشعبية والقوى الديمقراطية والحية.
°تطور مهم لجزء من الحركة الأمازيغية الذي لم يعد يكتفي بالطرح الثقافي واللغوي، بل يربطه بالقضايا الاجتماعية والاقتصادية والسياسية.
على المستوى الإقليمي:
°انتصار النظام السوري في الحرب: آخر مؤشر على ذلك انسحاب الجيش الأمريكي من سوريا.
°انطلاق سيرورة ثورية في السودان واستمرارها في الأردن وتونس ونهوض نضالي في لبنان.
°استمرار الحرب الظالمة والمدمرة للتحالف بقيادة النظام السعودي ضد الشعب اليمني وارتكابه جرائم ضد الإنسانية.
°تواصل نضال الشعب الفلسطيني في ظل استمرار انقسام الصف الوطني وتراجع الدعم الشعبي العربي والتواطؤ المكشوف أو السري لعديد من الأنظمة العربية مع الكيان الصهيوني.

على المستوى الدولي:

°استمرار أزمة النظام الرأسمالي، بل الحديث عن انهيار مالي وشيك، خاصة مع تضاؤل نمو الاقتصاد الصيني الذي ظل يلعب دور قاطرة الاقتصاد العالمي.
°تعمق أزمة الديمقراطية البرجوازية حيث الوعي المتنامي، والذي عبرت عليه مؤخرا حركة “السترات الصفراء”، بأن الشعب لا يستطيع ممارسة سلطته بواسطة انتخابات دورية ولأن السلطة الحقيقية في يد الرأسمال المالي والشركات المتعددة الاستيطان. وفي ظل غياب بديل واقعي وضعف القوى اليسارية ومشاركة عدد منها في تطبيق السياسات النيوليبرالية ، ترتفع نسب مقاطعة الانتخابات وتتقوى القوى اليمينية المتطرفة باسم مواجهتها فساد الأحزاب التقليدية،اليمينية والاشتراكية-الديمقراطية، ومعاداتها للمهاجرين وتركيزها على القضايا الأمنية.
°لمواجهة الأزمة، تراجع ترامب على المبادئ الليبرالية التي أطرت العولمة الرأسمالية: التخلي عن المبدأ المقدس حول حرية الأسواق التي تسهر المنظمة العالمية للتجارة على تطبيقه، وذلك لفائدة المفاوضات الاقتصادية الثنائية في ظل ميزان قوة لصالح الامبريالية الأمريكية، محاولة التراجع عن استقلال السياسة النقدية من خلال محاولة ضرب استقلالية البنك المركزي. بينما تستمر الامبريالية في تحميل عبء أزمتها للشعوب المضطهدة والطبقات العاملة وجزء من الطبقات الوسطى وتمعن في تدمير البيئة وفي تسعير نار الحروب.

تأسيسا على ما سبق، فإن اللجنة الوطنية للنهج الديمقراطي:

على المستوى الوطني:

°تؤكد مواصلة انخراط النهج الديمقراطي القوي في العمل من أجل تجسيد شعار بناء حزب الطبقة العاملة وعموم الكادحين والجبهة الموسعة للتخلص من المخزن لأنه الشعار المناسب للمرحلة الراهنة.
°تجدد دعمها وانخراط مناضلات ومناضلي النهج الديمقراطي في الحركات الشعبية وسعيهم(ن) لتوحيدها.
°تؤكد دعمها لنضالات الطبقة العاملة واستماتة النهج الديمقراطي في النضال من أجل أن تكون الحركة النقابية في خدمة مصالحها. وتؤكد أن الرد الحقيقي على الحوار الاجتماعي الذي، علاوة على عقمه وعبثيته، أصبح مؤطرا من طرف وزارة الداخلية، هو النضال النقابي الوحدوي.
°تحيي النجاح الكبير للإضراب الوحدوي لقطاع التعليم في 3 يناير 2019 وتدعو إلى التشبث بالنضال الوحدوي في قطاع الجماعات المحلية والعمل على إنجاح إضراب 17 يناير 2019.
°تدين القمع المسلط ضد الحراكات والنضالات الشعبية بشكل عام، وضد القوى المناضلة وتدعو القوى الديمقراطية والحية إلى تصعيد النضال من أجل إطلاق سراح ضحايا هذا القمع وكافة المعتقلين السياسيين ورفع يد المخزن عن القوى المناضلة والجمعيات الجادة وتلبية المطالب الشعبية المشروعة.
°تسجل أن ديمقراطية المخزن، ديمقراطية الواجهة، عاجزة على إيجاد حلول للأزمة المتعددة الأبعاد التي يعيشها الشعب المغربي وتدعو القوى الديمقراطية والحية إلى النضال من أجل إقامة ديمقراطية حقيقية ترتكز إلى دستور ديمقراطي يقر بأن الشعب هو مصدر السلطة وصاحب السيادة يبلوره مجلس تأسيسي.
°تهيب بكل القوى المناضلة تصعيد النضال ضد الانعكاسات الكارثية للسياسات النيوليبرالية ومن أجل تلبية المطالب الاقتصادية والاجتماعية الشعبية الملحة.

على المستوى الإقليمي:

°تعتبر أن قرب انتهاء الحرب في سوريا يفتح مرحلة جديدة عنوانها النضال من أجل الديمقراطية والعيش الكريم وتقرير مصير الشعب السوري.
°تعبر عن تضامنها ودعمها لثورة الشعب السوداني للإطاحة بالدكتاتورية وبناء نظام ديمقراطي. وكذا لنضال الشعب التونسي والأردني واللبناني. وتحيي عاليا القوى التقدمية والاشتراكية التي تساهم قي قيادة هذه المعارك.
°تدين عدوان التحالف بقيادة السعودية على الشعب اليمني وتطالب بسحب الجيش المغربي من اليمن وتناشد كل الضمائر والقوى الديمقراطية فضح جرائم النظام السعودي والنضال من أجل عدم إفلات مرتكبي الجرائم ضد الإنسانية من العقاب.
°تجدد دعمها اللا مشروط والتام لكفاح الشعب الفلسطيني ومناشدتها كل القوى والضمائر الديمقراطية والحية، في المغرب والعالم، تكثيف نضالها وجهودها لمساندة القضية الفلسطينية، خاصة من خلال التصدي الحازم ل”صفقة القرن” التي تهدف إلى إقبارها.
على المستوى الدولي:
°تعبر عن تضامنها مع الشعب البرازيلي في مواجهة صعود اليمين المتطرف إلى السلطة في البرازيل وتدين موقفه المناوئ للقضية الفلسطينية.
°تجدد تضامنها مع الشعب الفنزويلي الذي يعاني من حصار وتحرشات الامبريالية الأمريكية.
°تعتبر أن صعود اليمين المتطرف والفاشي في عدد من الدول واللجوء إلى السلطوية وتقليص الحريات وإعلان حالة الطوارئ بذريعة محاربة الإرهاب ما هي إلا إفرازات “طبيعية” لأزمة الرأسمالية ومحاولتها التصدي للنضالات الشعبية المتنامية في مواجهة السياسات التي تسعى إلى تحميل الشعوب تكلفة أزماتها. فالمشكل في الرأسمالية كنمط إنتاج والحل الجذري هو تجاوزها وبناء نظام اقتصادي واجتماعي وسياسي أرقي وهو ما نسميه الاشتراكية.


افتتاحية: الفشل يطال الاختيارات الاستراتجية وليس البرنامج التنموي المزعوم

عاد من جديد الكلام عن البرنامج التنموي وفي كل مرة يثار يزداد الامر غموضا حول طبيعة هذا البرنامج التنموي الذي علمنا ذات يوم انه فشل. لكن ماذا فشل فيه كبرنامج ولماذا؟ فهي أمور لا يخوض فيها العموم. علمنا من خلال خطاب رسمي أن الذي فشل هو طريقة تدبير البرنامج التنموي وغياب الحكامة الجيدة وان البرامج توضع دون الأخذ بعين الاعتبار مبدأ الالتقائية. في خطاب رئيس الدولة الأخير بمناسبة 30 يوليوز، علمنا بأن المغرب حقق قفزة نوعية في البنيات التحتية، لكن البرنامج التنموي أسفر على تفاوتات اجتماعية ومجالية. ما هو البديل للبرنامج التنموي؟ وما هي الحلول التي وضعتها الدولة لتجاوز الفشل الوارد الكلام عنه بكثير من الغموض في الخطابات الرسمية؟

للإجابة عن هذه الأسئلة اعلن عن تكوين لجنة ستوكل لها مهمة وضع صورة للبديل. لكن من جهة أخرى، فإن سياسات الدولة لم تتوقف وتم وضع قوانين تنظم قطاعات اجتماعية استراتيجية؛ ولم يتم انتظار انتهاء اشغال لجنة البديل التنموي. إن هذا الامر بحد ذاته يعني ان للدولة تصورها للبديل التنموي، ولن يطلب من اللجنة المقبلة إلا صياغة وترجمة ارادة الدولة في خطاب وقرارات محسومة سلفا. هل يمكن تصور بديل تنموي تضعه لجنة المخزن يعارض او يتراجع عن قانون 51.17 الذي اجهز على التعليم العمومي المجاني والجيد وفتح ابوابه للتعليم الخاص؟ هل يتصور بديل تنموي يرفض فتح قطاع الصحة للرأسمال الخاص الأجنبي؟ هل يمكن تصور بديل تنموي تضعه لجنة المخزن يرفض الامتثال للإملاءات التي يقوم بها صندوق النقد والبنك الدوليين؟ هل يمكن تصور بديل تنموي تضعه الجماهير الشعبية عبر مجالسها ومنظماتها الذاتية المستقلة؟

ما يسمى بالبديل التنموي هو في الحقيقة مجمل الاختيارات الاستراتيجية للكتلة الطبقية السائدة وهذه الاختيارات وضعت بطريقة لا رجعة فيها ومنذ السنوات الاولى للاستقلال الشكلي. هذه الاختيارات الموضوعة قيد التنفيذ هي المسؤولة عن الوضعية البنيوية الحالية للاقتصاد المغربي وللبنية الاجتماعية الراهنة. إنها هي المسؤولة عن الفوارق الاجتماعية المتفاقمة والفوارق المجالية المهولة التي قسمت المغرب بين مركز محوره منطقة الجديدة- الدارالبيضاء- الرباط- القنيطرة حيث يتمركز اكثر من 60% من النسيج الاقتصادي وباقي المناطق حيث التهميش والخصاص والبنيات التحتية بعضها متوارث عن الفترة الاستعمارية.

لا يتم الكلام عن مأزق الاختيارات الاستراتيجية وخاصة في مجال الفوارق الاجتماعية والمجالية إلا بعد أن تنفجر الانتفاضات والحراكات الشعبية. ساعتها ومن اجل اسكات الاحتجاج يثار الكلام عن فشل هذا البرنامج او تلك السياسات وقد يتم تحميل المسؤولية لجهات أو إفراد كأكباش فداء لمنع تطور النقد والتحليل حتى لا يمس او يصل الى تلك الاختيارات الاستراتيجية المطبقة من طرف كمشة من الاحتكاريين أو وكلاء الرأسمال الاجنبي.

فإذا كان كلام الدولة عن البرنامج التنموي وعن فشله وضرورة طرح البديل ليس إلا طريقتها العادية والمألوفة في حل ازمتها البنيوية على كاهل الطبقات الشعبية، فما هو التصور الذي يجب على القوى المناضلة أن تقدمه وتدافع عنه كمخرج من هذا المأزق التاريخي الذي زجت به هذه الكمشة المتحكمة والمستبدة؟

إن موضوع الاختيارات الاستراتيجية يهم المكونات الاساسية لشعبنا وخاصة الطبقات الاجتماعية المنتجة للثروة والمحرومة من نتائجها. لذلك نعتبر أن قضية وضع وتحديد هذه الاختيارات هو من صلب اهتمام واختصاص السلطة التأسيسية ببلادنا لأنها هي الجهة المخولة في رسم مستقبل المغرب واختياراته المصيرية سواء في نمط الانتاج او التوزيع والاستهلاك وطبيعة العلاقة مع الخارج دولا ومؤسسات وأسواق. لذلك نعتبر ان حصر الموضوع في ما سمي بالبرنامج التنموي ووضع قضية صياغته واقتراحه بيد لجنة معينة من فوق وخارج ارادة الشعب هو التفاف سياسي يشبه الى حد كبير مناورة لجنة المانوني المعينة لوضع مسودة دستور 2011.

لذلك نعتبر أن ما بني على باطل فهو باطل؛ وستبقى كل الحلول أو الاقتراحات التقنية والتقنوقراطية محاولات للتحايل على ارادة الشعب وإمعان في تغييبها. إنه أمر مرفوض وعلى القوى المناضلة أن تعترض في الشكل وفي الجوهر على هذه السياسية الاستبدادية والتحكمية باسم النجاعة والكفاءة المزعومتين.


الإعلام العمومي أو الوجه الآخر من فشل النموذج التنموي

الإعلام العمومي أو الوجه الآخر من فشل النموذج التنموي بقلم: نور اليقين بن سليمان_ لا طائلة من الاعتراف الرسمي والصريح...
الإعلام العمومي أو الوجه الآخر من فشل النموذج التنموي

المغرب على حافة السكتة الدماغية

المغرب على حافة السكتة الدماغية براهمة المصطفى _ إذ كان المغرب على حافة السكتة القلبية عام 1998، مما حدا بالنظام...
المغرب على حافة السكتة الدماغية

الاتحاد الدولي للنقابات التعليمية في رسالته للحكومة المغربية: قانون الإطار يهدد حق الشعب المغربي

الاتحاد الدولي للنقابات التعليمية "FISE" يوجه رسالة إلى رئيس الحكومة المغربية الاتحاد الدولي للنقابات التعليمية "FISE العضو في اتحاد النقابات...
الاتحاد الدولي للنقابات التعليمية في رسالته للحكومة المغربية: قانون الإطار يهدد حق الشعب المغربي

الحركة الطلابية بالجزائر تنفلت من قبضة النظام وأدواته

الحركة الطلابية بالجزائر تنفلت من قبضة النظام وأدواته استعاد الطلبة الجزائريون دورهم الاجتماعي والسياسي بفضل حراك 22 فبراير، بعد سنوات...
الحركة الطلابية بالجزائر تنفلت من قبضة النظام وأدواته

المزيد من التصعيد في الجمعة 26 للحراك الجزائري

فيديو الجمعة 26 للحراك الجزائري التي عاشتها مدن الجزائر يومه الجمعة 16 غشت 2019.
المزيد من التصعيد في الجمعة 26 للحراك الجزائري

الجبهة الشعبية: اللقاءات مع الصهاينة في رام الله استمرار في النهج التدميري ذاته وتسويق للأوهام

اللقاءات مع الصهاينة في رام الله استمرار في النهج التدميري ذاته وتسويق للأوهام 14 اغسطس 2019 | 16:14 تصريح صحفي...
الجبهة الشعبية: اللقاءات مع الصهاينة في رام الله استمرار في النهج التدميري ذاته وتسويق للأوهام

اتحاد نساء التعليم بالمغرب يدين سياسات التضييق والترهيب

بيــــــــــان اتحاد نساء التعليم بالمغرب يدين سياسة التضييق على الأستاذات المناضلات اللواتي فرض عليهن التعاقد، ويعلن تضامنه مع الأستاذة إيمان...
اتحاد نساء التعليم بالمغرب يدين سياسات التضييق والترهيب

بيان الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي

النهج الديمقراطي الكتابة الوطنية بيان لا تنمية حقيقة في ظل المخزن وفي ظل التبعية للدوائر الامبريالية وسيطرة الكتلة الطبقية السائدة...
بيان الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي

جامعة الفلاحة (إ.م.ش) تؤكد رفضها لقانون الإطار 51/17 للتربية والتكوين ولتسليع الخدمات العمومية

الكتابة التنفيذية للجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي تتداول في عدد من القضايا التنظيمية والنضالية الخاصة بشغيلة القطاع الفلاحي وتؤكد موقف الجامعة...
جامعة الفلاحة (إ.م.ش) تؤكد رفضها لقانون الإطار 51/17 للتربية والتكوين ولتسليع الخدمات العمومية

رسالة من اتحاد النقابات العالمي FSM إلى الحكومة المغربية حول قانون الإضراب

رسالة إلى العثماني رئيس الحكومة حول قانون الإضراب من اتحاد النقابات العالمي، FSM أثينا، في 7 غشت 2019 إلى السيد...
رسالة من اتحاد النقابات العالمي FSM إلى الحكومة المغربية حول قانون الإضراب

بيان النهج الديمقراطي بالخميسات-تيفلت

النهج الديمقراطي الخميسات- تيفلت بيان عاشت سيدي علال البحراوي بإقليم الخميسات عشية الأحد 4 غشت 2019 فاجعة وفاة الطفلة هبة...
بيان النهج الديمقراطي بالخميسات-تيفلت

بيان اللجنة الوطنية لشبيبة النهج الديمقراطي

بيان اللجنة الوطنية لشبيبة النهج الديمقراطي بيان عقدت اللجنة الوطنية لشبيبة النهج الديمقراطي اجتماعها الدوري الثاني بعد المؤتمر الوطني الخامس...
بيان اللجنة الوطنية لشبيبة النهج الديمقراطي

وفد من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين يلتقي ميخائيل بوغدانوف في موسكو

وفد من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين يلتقي ميخائيل بوغدانوف في موسكو القيادي في الجبهة الشعبية ماهر الطاهر: الروس أكّدوا رفضهم...
وفد من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين يلتقي ميخائيل بوغدانوف في موسكو

الثورة السودانية ودرس الجبهات

مقالات وآراء الثورة السودانية ودرس الجبهات
الثورة السودانية ودرس الجبهات

الجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي تؤكد دعمها لنضالات الشغيلة

الكتابة التنفيذية للجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي تؤكد دعمها لنضالات شغيلة القطاع المتواصلة على كل الواجهات وتدعو كافة مناضلات ومناضلي الجامعة...
الجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي تؤكد دعمها لنضالات الشغيلة

افتتاحية: الفشل يطال الاختيارات الاستراتجية وليس البرنامج التنموي المزعوم

افتتاحية: الفشل يطال الاختيارات الاستراتجية وليس البرنامج التنموي المزعوم عاد من جديد الكلام عن البرنامج التنموي وفي كل مرة يثار...
افتتاحية: الفشل يطال الاختيارات الاستراتجية وليس البرنامج التنموي المزعوم