وقفة تضامنية مع ثورة الشعب السوداني بالدار البيضاء


نص الكلمة التي ألقاها الرفيق محمد الوافي باسم أحزاب اليسار والمنظمات الجماهيرية بالدارالبيضاء، في ختام الوقفة التضامنية مع ثورة الشعب السوداني ضد نظام عمر البشير الاستبدادي، والمنظمة مساء يومه الاثنين 14 يناير 2019 بساحة ماريشال.

يواصل الشعب السوداني ثورته الجماهيرية التي انطلقت بمشاركة كل الطبقات والفئات الشعبية التي تضررت منذ ثلاثة عقود من سياسات عمر البشير الديكتاتوري،والتي انتهت الى خلق أزمة مركبة على المستوى الوطني والمجالي، سياسيا واقتصاديا واجتماعياوثقافيا، بشكل أصبحت معه الحلول الترقيعية داخل الغرف المغلقة بين النخب الفاسدة غير مجدية ونافعة، هذا الوضع الكارثي الذي انتهى إليه السودان باعتباره نتيجة موضوعية للسياسات الليبرالية المتوحشة المراهنة لإملاءات المؤسسات المالية الدولية التي دمرت القدرات الهائلة للاقتصاد السوداني،ثم تعميم الفقر والجوع لدى غالبية السكان،في مقابل استفادة اللوبيات المرتفعة من هذا الوضع دونما أي اعتبار لمصلحة الوطن والمواطنين.

هذا فضلا عن الأدوار التخريبية التي يقوم بها النظام الاستبدادي لعمر البشير ،كخدمة طيع للدوائر الإمبريالية والأنظمة الرجعية في المنطقة،وخاصة الخليجية،مما استباح البلاد لكافة أنواع التدخلات الأجنبية ومراعاة لمخابراتها،ثم مشاركته في الحرب القدرة ضد الشعب اليمني، وعلى الرغم من مواجهة النظام الاستبدادي لعمر البشير للمسيرات الشعبية بالقمع والاعتقالات ،مما أدى إلى سقوط ما لايقل عن 40 شهيدا واعتقال مايقارب 1000 مواطن ومواطنة،من بينهم مناضلي ومناضلات الأحزاب الديمقراطية،فإن الترابط العضوي بين ثورة الشعب السوداني وقواه المناضلة قد أفضى إلى بلورة برنامج الفترة الانتقالية للتغيير الديمقراطي والذي يتمحور حول:

– إسقاط النظام وتفكيك بنياته وآلياته الاستبدادية.
– فترة انتقالية مدتها أربع سنوات، تقودها حكومة انتقالية تؤسس لدولة مدنية ديمقراطية أساسها الحقوق والواجبات والمواطنة.
– محاسبة كل من أجرم في حق الشعب والوطن واستعادة الأموال المنهوبة.
– عقد مؤتمر دستوري وطني بعد تهيئة المناخ الإيجابي، والذي تمثل فيه كافة مكونات السودان السياسية والاجتماعية من أجل صياغة الحلول للأزمة العامة المتراكمة.
– وضع دستور ديمقراطي بمشاركة الشعب.
– ترسيخ مبدأ التداول السلمي والديمقراطي على السلطة.

ان أحزاب اليسار والمنظمات الديمقراطية بالدارالبيضاء، وانطلاقا من الروابط الافريقية والعربية والإنسانية التي تربط الشعبين المغربي والسوداني، وانطلاقا من الروابط النضالية التي تجمعنا مع قوى اليسار والديمقراطية السودانية،فإننا نحيي عاليا كما نعبر عن دعمنا وتضامننا مع نضال الشعب السوداني ضد النظام الديكتاتوري من أجل الديمقراطية والعدالة الاجتماعية، كما تضم صوتها إلى كافة الأصوات الحرة عبر العالم من أجل إطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين، كما تدعو عموم القوى الديمقراطية ببلادنا إلى تكثيف تضامنها مع الشعب السوداني ومواجهة الحصار المضروب على الثورة السودانية وحملات التعتيم التي تتعرض لها، كما تؤكد أحزاب اليسار والمنظمات الديمقراطية بالدارالبيضاء، استمرارها في دعم ومساندة نضال الشعب السوداني بمختلف الأشكال،وفي هذا الإطار سينعقد اجتماعها المقبل يوم الخميس 17 يناير 2019 بمقر حزب الطليعة الديمقراطي الاشتراكي، وهو اجتماع مفتوح أمام كافة القوى الديمقراطية،


 

افتتاحية: المغرب في ملتقى طرق نضالات الشعوب

كما جعلت الجغرافيا المغرب ملتقى طرق الترحال والسفر بين شعوب افريقيا وأوروبا وحتى شعوب آسيا، فإنه اليوم ملتقى طرق نضالات شعوب تكافح هنا وهناك لكن لها روابط علاقات التاريخ والكثير من القضايا المشتركة. ان وجوده في هذه الملتقى الحضاري يفرض على المغرب ان يؤثر ويتأثر بمجريات الاحداث وتطورها في هذا الجوار والمحيط.

بالأمس القريب كان لرجة البوعزيزي في تونس صداها بالمغرب على خلفية الاوضاع الاجتماعية المشابهة لتلك التي كانت تعيشها تونس وبلاد المغرب الكبير وغيرها اين اندلعت الموجة الاولى من السيرورة الثورية بعد 2010. اما اليوم فإن شعب السودان الذي ينجز ثورة اطلقها يوم 18 دجنبر 2018 على خلفية تفاقم موجة الغلاء وفداحة التفقير الذي سببته سياسات نظام استبدادي بغيض؛ اسفرت هذه الهبة في أولى نتائجها عن تفكك رأس النظام. وفي جوارنا أطلق الشعب الجزائري انتفاضة شعبية يوم 22 فبراير 2019 على خلفية الشعور بالغبن والحكرة لما أمعن النظام المفلس على الاستهانة بالشعب عبر مشروع تولية شخص محنط لعهدة خامسة، فانفجرت انتفاضة العزة والكرامة اضطر معها العسكر على الغاء العهدة الخامسة والشروع في التراجع بتفكيك بعض رموز العصابة المتحكمة في السلطة بالجزائر أي الانحناء أمام العاصفة من أجل انقاذ النظام.

كباقي الشعوب يتابع الشعب المغربي هذه الاحداث وتطوراتها؛ ومن جهة ثانية ولكونه في ملتقى طرق النضالات لهذه الشعوب فهو يتفاعل معها بطريقته الخاصة. إنه يتابع مجريات الوضع في السودان على أكثر من صعيد وخاصة أن السودان يشبه المغرب في تركيبته الاجتماعية وتوزيعها على الجهات وخصوصياتها السوسيوثقافية، ثم في مسألة التقاطب الاجتماعي الحاد حيث تجتمع الثروة في يد كمشة من المستفيدين المستغلين عملاء الاجنبي، والأغلبية الساحقة الفقيرة المعدمة او الفئات الوسطى المفقرة والمبلترة. يستفيد الشعب المغربي أيضا من التجربة السودانية من حيث التعدد الحزبي والنقابي والذي كان صمام أمان للنظام المستبد وكان يوظف هذا التعدد للتقسيم وتشتيت القوى السياسية والنقابية وتسعير الصراع المذهبي. لقد استطاعت القوى السودانية المناضلة والتقدمية أن تبني جبهة متراصة وموحدة على قاعدة برنامج حد أدنى يمكن من إنجاز الخطوات الاولى والحاسمة في اسقاط النظام وتفكيكه وتصفيته، وهذه الجبهة السياسية اعتمدت على قاعدة نقابية ومهنية مدنية واسعة متفقة على برنامج الجبهة السياسية قائدة التغيير والثورة. يستفيد شعبنا من هذه التجربة السودانية في طريقة النضال الجماهيري الحاشد والمتدرج من الاشكال الدنيا والبسيطة الى الاشكال العليا والمعقدة. يستفيد شعبنا من هذه التجربة لما تنخرط الجهات ذات الخصوصية في النضال الموحد وتحت نفس البرنامج وبهدف واحد وهو التخلص من نظام يشعل الحروب والتقسيم والنزاع والنضال من اجل تحقيق السلام العادل والقوي.

في الجهة الشرقية يراقب شعبنا تجربة شقيقه الشعب الجزائري مع مصارعة الحكرة والمذلة والتفقير الذي سببته عصابة نهبت ثروات البلاد. يستفيد شعبنا من روح الاقدام الشجاعة التي أبداها الشعب الجزائري الذي تغلب على جراح وآلام عشرة سنوات من التقتيل والترويع والذي سقط فيها اكثر من 200 الف شهيد لينضافوا الى المليون ونصف من الشهداء الذي سقطوا في معركة الاستقلال. لقد تغلب الشعب على هذه الجراح فقرر أن ينتفض ويقرر مصيره استكمالا لثورة الاستقلال التي توقفت وأجهضت. يستفيد الشعب المغربي من هذا الحس الرفيع الذي يحرك شقيقه الشعب الجزائري الذي توحد على كلمة وطالب بحقه في اقامة نظام ديمقراطي مدني يستمد سلطته من ارادة الشعب.

فكما الهمت ثورة البوعزيزي شعبنا ليطلق حركة 20 فبراير المجيدة فإن هذه السيرورة الثانية من ثورات الشعوب ستعلم شعبنا الكثير ويقتبس ما يراه نافعا لحريته ومطامحه في تحقيق مطالبه المشروعة. فإذا كانت ثورة البوعزيزي فتحت “عهد الشعب يريد”، فإن الثورة السودانية ستطلق عهد “الشعب يريد وبقيادة جبهوية سديدة”.


تصريح الجمعية المغربية لحقوق الإنسان في الذكرى الأربعين لتأسيسها

الجمعية المغربية لحقوق الإنسان ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ  تصريح ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ الجمعية المغربية لحقوق الإنسان تخلد الذكرى الاربعين لتأسيسها تحت شعار:  "40 سنة من...
تصريح الجمعية المغربية لحقوق الإنسان في الذكرى الأربعين لتأسيسها

افتتاحية

المغرب في ملتقى طرق نضالات الشعوب
افتتاحية

العدد الجديد 317 من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشاك

العدد الجديد 317 من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشاك
العدد الجديد 317 من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشاك

الرفيق براهمة: على المغرب الرسمي أن يرفض صفقة العار

تصريح الكاتب الوطني للنهج الديمقراطي الرفيق المصطفى براهمة خلال المسيرة الوطنية بالرباط لمساندة الشعب الفلسطيني
الرفيق براهمة: على المغرب الرسمي أن يرفض صفقة العار

العدد 316، من جريدة النهج الدمقراطي كاملاً

تحميل العدد 316، من جريدة النهج الدمقراطي
العدد 316، من جريدة النهج الدمقراطي كاملاً

البيجيدي يتقن دور المهرج البليد

اهتدى حزب البيجيدي إلى طريقة مبتكرة للعب دور البارشوك. إنه اهتدى إلى حيلة جعل المشهد السياسي عبارة عن سيرك يتلهى فيه المواطنون
البيجيدي يتقن دور المهرج البليد

بيان النهج الديمقراطي بالعرائش

تشكيل جبهة اجتماعية عريضة وميدانية للتصدي لمخططات التفقير والتخريب والاستحواذ على ما تبقى من خيرات المدينة
بيان النهج الديمقراطي بالعرائش

يا عمال وكادحي/ات المغرب اتحدوا وانهضوا

النهج الديمقراطي الكتابة الوطنية يا عمال وكادحي/ات المغرب اتحدوا وانهضوا لتقوية الحركة النقابية العمالية المغربية وتعزيز وحدتها وكفاحيتها وبناء حزب...
يا عمال وكادحي/ات المغرب اتحدوا وانهضوا

كلام في رحيل ابن حينا القديم.. الرفيق العذب عبدالرحيم الخاذلي…

عبد الرحيم تفنوت عبد الرحيم تفنوت : كلام في رحيل ابن حينا القديم../….الرفيق العذب عبدالرحيم الخاذلي…./ ماأكبر الإنسان…مااعظم الأحلام
كلام في رحيل ابن حينا القديم.. الرفيق العذب عبدالرحيم الخاذلي…

افتتاح لقاء الأحزاب الشيوعية العربية ببيروت

حفل افتتاح لقاء الأحزاب الشيوعية العربية يوم الخميس 20 يونيو/حزيران 2019 ببيروت بدعوة من الحزب الشيوعي اللبناني ينظم حفل افتتاح...
افتتاح لقاء الأحزاب الشيوعية العربية ببيروت

نداء المشاركة في المسيرة الشعبية التضامنية مع الشعب الفلسطيني

النهج الديمقراطي الكتابة الوطنية نداء المشاركة في المسيرة الشعبية التضامنية مع الشعب الفلسطيني: جميعا من أجل إسقاط صفقة القرن وضد...
نداء المشاركة في المسيرة الشعبية التضامنية مع الشعب الفلسطيني

من أجل برنامج نضالي مشترك لصد الزحف على ما تبقى من المكتسبات الشعبية

دعوة كل الهيئات والقوى الديمقراطية والحية إلى نبذ الخلافات الضيقة والالتفاف حول برنامج نضالي وحدوي من أجل التصدي..
من أجل برنامج نضالي مشترك لصد الزحف على ما تبقى من المكتسبات الشعبية

افتتاحية: القضية الأمازيغية غير قابلة للتحنيط أو الاختزال

في ظل مغرب ما بعد الاستعمار المباشر تعاملت الدولة مع الأمازيغية كقضية مسكوت عنها،..
افتتاحية: القضية الأمازيغية غير قابلة للتحنيط أو الاختزال

صدر العدد 316 من جريدة النهج الديمقراطي

ملف العدد حول القضية الامازيغية فيه نعرض موقف النهج الديمقراطي المميز في احدى اهم قضايا هوية شعبنا
صدر العدد 316 من جريدة النهج الديمقراطي

تحميل العدد 315 من جريدة النهج الديمقراطي الأسبوعية

تحميل العدد 315 من جريدة النهج الديمقراطي الأسبوعية Journal VD N° 315
تحميل العدد 315 من جريدة النهج الديمقراطي الأسبوعية

حراك آكال أو نهوض المغرب المهمش

إنطلق حراك آكال وهو الحراك من أجل الحق في الارض منذ أكثر من سنتين في جهة سوس وخاصة تخومها الجنوبية
حراك آكال أو نهوض المغرب المهمش