الاتحاد المغربي للشغل
الكتابة التنفيذية للجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي

بـلاغ

29 يناير 2014 – 29 يناير 2019
خمس سنوات مضت على انطلاق التنسيق النقابي
والدور الأساسي لمركزيتنا الاتحاد المغربي للشغل في تحقيقه

عقدت الكتابة التنفيذية للجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي التابعة للاتحاد المغربي للشغل، يومه الثلاثاء 29 يناير، اجتماعها الاسبوعي العادي بمقر الاتحاد الجهوي لنقابات الرباط سلا تمارة، وبعد استعراضها لتقرير الكتابة العامة حول سير عمل الجامعة خلال الأسبوع المنصرم، وتتبعها لمختلف المهام الخاصة، وتقارير النقابات الوطنية، واستنفاذها لجدول أعمالها قررت تبليغ مناضلي/ات الجامعة والرأي العام ما يلي:

1. استحضارها للذكرى الخامسة لانطلاق التنسيق النقابي في 29 يناير 2014 بين ثلاث مركزيات نقابية والذي ضم فيما بعد أربع مركزيات فضلا عن النقابة الوطنية للتعليم العالي، حيت صادفت هذه الذكرى انعقاد اجتماعها الأسبوعي هذا، والذي سجلت خلاله اعتزازها بالدور الأساسي الذي لعبته مركزيتنا في إنجاح هذا التنسيق، رغم توقفه المؤسف بعد أزيد من سنتين من العمل الوحدوي.
إننا في الكتابة التنفيذية للجامعة وبالنظر إلى تصاعد الهجوم على الحريات العامة وعلى الحريات النقابية بالخصوص، واستمرار ضرب مكتسبات وحقوق الشغيلة، عمالا كانوا أو موظفين أو مستخدمين أو فلاحين كادحين أو تجار صغار أو حرفيين، وردا على استحالة الحوار الاجتماعي وبؤس العرض الحكومي، وخدمة لمصاح الطبقة العاملة، ندعو إلى إحياء التنسيق النقابي على أسس سليمة وصلبة، قصد التصدي الجماعي والوحدوي للمخططات اللاشعبية للدولة وللرأسمالية المتوحشة، آملين أن يشكل هذا التنسيق، العمود الفقري لجبهة شعبية عريضة للدفاع عن الحريات وصيانة المكتسبات وفرض احترام الحقوق الاقتصادية والاجتماعية للطبقة العاملة وعموم حقوق الإنسان للجميع.
كما تنتهز الكتابة التنفيذية فرصة اجتماعها هذا للدعوة إلى إحياء الذكرى الثامنة لانطلاق حركة 20 فبراير المجيدة، وتثمين كل المبادرات النضالية المخلدة لها، داعية مناضلات ومناضلي الجامعة إلى المشاركة فيها، مجددة مطالبتها بإطلاق سراح جميع المعتقلين السياسيين على إثر الحراكات الشعبية خاصة بالريف وجرادة، داعية الدولة إلى الاستجابة لمطالبها العادلة والمشروعة.

2. تسجيلها لعدد من المواقف الخاصة بقضايا القطاع الفلاحي وانشغالات العاملين به أهمها:
* سخطها العارم لعدم التزام وزير الفلاحة والتنمية القروية والصيد البحري والمياه والغابات بالدعوة إلى عقد اللقاء الذي سبق له ان التزم به ما بين 12 و15 يناير الجاري.
* أسفها للضعف الكبير الذي تعرفه خدمات مؤسسة النهوض بالأعمال الاجتماعية لوزارة الفلاحة، والتي لا ترقى لتطلعات أجراء القطاع، بسبب ضعف الامكانيات البشرية والمادية التي تم رصدها للمؤسسة، وهذا ما تم التأكيد عليه أثناء الدورة الأخيرة لمجلسها الإداري يوم الخميس 24 يناير الجاري من طرف ممثلي جامعتنا، حيت طالبنا إلى جانب ذلك بتمتيع المتقاعدين/ات وكذا مستخدمي المؤسسات العمومية التابعة للقطاع والراغبين في ذلك بحقهم في الاستفادة من خدمات المؤسسة، مع ضرورة تجويدها، مما يستوجب تحمل وزير الفلاحة لمسؤولياته في توفير الموارد المالية والبشرية الضرورية لذلك.
* تثمينها لقرار اللجنة الوطنية لمنخرطي النظام الجماعي لمنح رواتب التقاعد تنظيم محطة نضالية خلال الأسبوع القادم، داعية مستخدمي القطاع العمومي الفلاحي المنخرطين في الصندوق الجماعي لمنح رواتب التقاعد(RCAR) إلى الإضراب عن العمل لمدة 24 ساعة يوم الخميس 7 فبراير المقبل وتنفيذ وقفة احتجاجية أمام مقر صندوق الإيداع والتدبير ابتداء من الساعة العاشرة صباحا، للمطالبة بإنصاف والمتقاعدين المرتبطين بهذا النظام داعية لمواصلة التعبئة في القطاع الفلاحي وفي باقي القطاعات والمؤسسات العمومية المعنية لمواصلة النضال الوحدوي حتى رفع الحيف عن هذه الشريحة الواسعة من المستخدمين.

* تضامنها التام مع تقنيي الجمعية الوطنية لمربي الأغنام والماعز، مجددة استنكارها للممارسات العدوانية لأحد أعضاء اللجنة الوطنية للانتقاء والوشم ضد تقنيي الجمعية، مطالبة المجلس الإداري لـ ANOC بالعمل على رد الاعتبار للمتضررين، داعية عموم مستخدمي الجمعية إلى الالتفاف حول نقابتهم الوطنية للدفاع عن كرامتهم وصون حقوقهم.
 استمرار دعمها للعمال المعتصمين أمام شركة “ديروك” باشتوكة آيت باها المطرودين لأسباب نقابية، وتضامنها التام مع عمال ضيعة “سان بيير” بمنطقة الغرب في معركتهم من أجل المطالبة بأداء أجورهم واحترام قانون الشغل.
* ارتياحها لقرار المجلس الوطني للهيئة الوطنية للتقنيين بالمغرب المنعقد يوم الاثنين 28 يناير والقاضي بإلغاء النتائج التنظيمية للملتقى الوطني التأسيسي للجنة القطاع الفلاحي، بعد ما عرفه من محاولة للسطو على إرادة تقنيي القطاع، مسجلة تثمينها للدينامية التنظيمية لتقنيي جامعتنا ونجاح ملتقاهم الوطني الثامن، ومجددة دعمها المبدئي للهيئة الوطنية للتقنيين بالمغرب في معركتها من أجل تحقيق مطالب الأطر التقنية المشروعة، ومن أجل صيانة وحدة الهيئة واستقلاليتها.

3. تسجيلها لعدد من المواقف المرتبطة بالقضايا التنظيمية لجامعتنا ومركزيتنا وأهمها:
*تثمينها لنجاح البرنامج التنظيمي للجهة الجنوبية الغربية والذي تم خلاله تأسيس فرع جامعي بإقليم سيدي إفني وتجديد مكاتب فرعي الداخلة والعيون والمكتب الجهوي للجامعة بالجهة الجنوبية الغربية، والفرع الجهوي للنقابة الوطنية للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية بها.
* دعوتها لإنجاح الملتقى الوطني للنقابات الوطنية التابعة للجامعة والمقرر تنظيمه يوم الخميس 7 فبراير بالرباط، والملتقى الوطني للأطر النقابية للجامعة المقرر يومي 8 و9 فبراير باعتباره محطة تقييمية لعمل الجامعة ولانطلاق التحضير الفعلي لمؤتمرها الوطني الثامن المقرر عقده في 22 يونيو القادم.
* نداءها للمناضلين النقابيين بمختلف النقابات الوطنية للتعبئة من أجل إنجاح المؤتمر الاستثنائي للاتحاد النقابي للموظفين المزمع عقده يوم الأحد 10 فبراير المقبل، والمؤتمر الوطني الثالث للنقابة الوطنية لمستخدمي المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية والذي سينعقد يوم الجمعة 15 منه بمقر الاتحاد المغربي للشغل بالرباط، والمؤتمر الوطني السادس للنقابة الوطنية للبحث الزراعي المقرر انعقاده يوم الخميس 21 من نفس الشهر، والملتقى الوطني لمهندسي القطاع الفلاحي خلال الأسبوع الأخير منه، والمؤتمر التأسيسي لمتقاعدي القطاع الفلاحي المزمع التئامه يوم السبت 9 مارس القادم بالرباط.

عن الكتابة التنفيذية
الرباط في 29 يناير 2019

افتتاحية: لالبطالة وهشاشة الشغل نتائج لعطب هيكلي

تعتبر البطالة وهشاشة الشغل من أكبر وأخطر النتائج التي أفضت إليها اختيارات الدولة المغربية. لقد أدت الى تعطيل الطاقات الحية والمنتجة لشعبنا وحرمت المغرب من فرصة التقدم الاجتماعي والمادي، ومن الحصول على الحياة الكريمة التي يستحق. عند بحث سياسات الدولة لمواجهة هذه المعضلة، لا نجد إلا إجراءات سطحية ترقيعية غرضها المباشر هو التخفيف من المعضلة او التنفيس من الاحتقان الاجتماعي الذي تسببه. قد يعتقد البعض بأن سبب هذه الترقيعات يعود الى عدم توفر الاموال. بالعكس إن هذه السياسات الترقيعية كانت مجالا خصبا للتبذير وهدر المال العام. إبتلعت خطة المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، وقبلها الانعاش الوطني أموالا طائلة لم يكن لها اثر دائم او مستمر في محاربة البطالة وخلق الشغل القار والمنتج.

من جملة هذه السياسات الترقيعية يمكننا ذكر ما سمي بملائمة التعليم مع سوق الشغل، وهي السياسة التي أدت الى تخريب التعلم العمومي بسبب توجيهه الى شعب وتخصصات بدون توفير الشروط الضرورية لنجاحها، افتقرت الى التأطير البيداغوجي وللتجهيز التكنولوجي الضروري، ساد التخبط والدوران في الحلقات المفرغة. في ظل هذا الفشل استغل القطاع الخاص الفرصة ليملأ الفراغ ويظهر وكأنه قادر على ملائمة التعليم بسوق الشغل؛ فإنتشرت “المدارس” و”المعاهد” اخرجت بدورها المزيد من الشباب المعطل بسبب سوء تكوينه وحرمانه من فرصة امتلاك حرف ومهارات ضرورية لتدبير مستقبله.

آخر الحلول الترقيعية التي تروج لها الدولة من أعلى مسؤوليها، هو التوجه للتكوين المهني والى التشغيل الذاتي عبر مسلكين: الاول يتعلق بالتشغيل الذاتي في البادية بإطلاق سياسة تمليك اراضي الجموع لذوي الحقوق مما سيخلق كما يتم الادعاء “فئات” وسطى في البادية؛ والثاني مسلك خلق المشاريع المدرة للدخل عبر التمويل البنكي. فبالنسبة للمسلك الاول والذي تسارعت الدعوة له بعد خطاب الملك في اكتوبر 2018، سيصبح أمر التفويت او تمليك الاراضي السلالية أمرا مقضيا.

ما يهمنا اليوم هو ان مسالة التمليك أصبحت شأنا عاما، وستترتب عنها ممارسات وتجاوزات وخرقا للمصالح ودوسا لحقوق المعنيين. إنهم يستهدفون وعاء عقاريا يبلغ مليون هكتار. لعاب الملاكين الكبار والسماسرة وكل اللصوص تسيل على هذا الكنز المفرج عنه.

مرة اخرى تتطاول دولة الكمبرادور والملاكين الكبار على الملك العام وتخصخصه بطرق ملتوية تحت ذرائع خلق الشغل والطبقة الوسطى بالبادية. إنه مشروع استغلالي تجب مواجهته لحماية ذوي الحقوق، وفضح الفخ المنصوب لهؤلاء.

اذا كانت إحزاب البرجوازية قد طالبت بالتمليك، فما هو يا ترى مطالب احزاب اليسار؟ علينا إبداع اجوبة تعبئ المتضررين، وتجيب على مطالبهم الآنية على طريق تحقيق الاصلاح الزراعي الحقيقي باعتباره البديل عن هيمنة وسلطة الملاكين الكبار.

إنها فرصة اليسار المناضل للإهتمام بقضايا البادية وليغادر مجالاته التقليدية. لقد إنتهى عهد الفلاح الرجعي المساند بدون قيد أو شرط للإقطاع وللنظام المخزني والمدافع عن الملك. إن أصحاب وذوي الحقوق في الاراضي الجموع ومنها السلالية يخوضون أشرس المعارك وقد يستغفلهم لصوص الاراضي تحت ذريعة التمليك.

أما المسلك الثاني فإن التوجه الرسمي للدولة هو تخليها عن القطاعات الإجتماعية ومنها إيجاد الشغل المنتج وإلقاء المسؤولية على القطاع الخاص كما جاء في الخطاب الاخير امام البرلمان في دورة اكتوبر 2019 بدعوة القطاع البنكي بتسهيل منح القروض لتمويل مشاريع الشباب. الكل يعلم ان الابناك هي آخر قطاع من فئات البرجوازية الطفيلية يمكنه أن يساهم في السياسات الاجتماعية. لقد بينت التجربة بأن هذا القطاع كان مناهضا لتلك السياسات الاجتماعية وهو ما يفسر سر الارباح الطائلة التي يجنيها من الفقر والحاجة التي تدفع الناس الى الديون وقبول الشروط المجحفة.

مرة أخرى يتم تشتيت الانظار، وتطلق الوعود بالتشغيل والاهتمام به، لخلق الانتظارات في وضع بلغ اليأس والإحباط ذروته جعل بعض الشباب يرمي بنفسه الى امواج البحر هروبا من جحيم المغرب. لكن من بين هذا الشباب من سيفهم بأن هذا الوضع مفتعل، وليس قدرا محتوما، ولذلك سيضطر للنهوض لمواجهته من أجل الحق في العيش الكريم على ارض المغرب الغنية المعطاء، والدليل هذه الثروات المكدسة في يد حفنة من اللصوص.


افتتاحية: البطالة وهشاشة الشغل نتائج لعطب هيكلي

اذا كانت إحزاب البرجوازية قد طالبت بالتمليك، فما هو يا ترى مطالب احزاب اليسار؟
افتتاحية: البطالة وهشاشة الشغل نتائج لعطب هيكلي

الشيوعي اللبناني: رفض القرارات الحكومية وتصعيد الإنتفاضة

الشيوعي اللبناني: رفض القرارات الحكومية وتصعيد الإنتفاضة شكلت مقررات مجلس الوزراء اليوم صدمة كبيرة وخيبة أمل للمنتفضين في الشارع منذ...
الشيوعي اللبناني: رفض القرارات الحكومية وتصعيد الإنتفاضة

ربيع الأبلق يكذب إدارة السجن

قال "أتحداهم أن يثبتوا أن طبيبهم قد زارني قبل يوم الخميس المذكور آنفا، أو أني كنت أتسلم وجباتي الغذائية...
ربيع الأبلق يكذب إدارة السجن

مباشر: وقفة احتجاجية للمطالبة بسراح المعتقلين السياسيين بالرباط

الإثنين، 21 أكتوبر 2019م الرباط أمام البرلمان
مباشر: وقفة احتجاجية للمطالبة بسراح المعتقلين السياسيين بالرباط

النهج الديمقراطي يتضامن مع نضالات الطبقة العاملة وكل الحركات الاحتجاجية المناطقية والفئوية

بيان الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي النهج الديمقراطي يدين مسلسل قمع الحركات الاحتجاجية ويطالب باطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين والاستجابة لمطالب...
النهج الديمقراطي يتضامن مع نضالات الطبقة العاملة وكل الحركات الاحتجاجية المناطقية والفئوية

العدد 329 من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً

العدد 329 من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً العدد 329 من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً PDF VD N° 329
العدد 329 من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً

العدد الجديد 330 من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشاك

ملف العدد خاص بالأراضي الجماعية و مختلف أشكال التعدي عليها من طرف الملاكين الكبار وجهاز دولتهم والتصدي الشعبي لهم
العدد الجديد 330 من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشاك

في الكشف عن بعض خبايا التعديل الحكومي

من وحي الأحداث في الكشف عن بعض خبايا التعديل الحكومي
في الكشف عن بعض خبايا التعديل الحكومي

رسالة مفتوحة: حياة ربيع الأبلق في خطر

الرباط في 18 أكتوبر 2019 رسالة مفتوحة إلى السادة والسيدة: ــ وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان والمجتمع المدني؛ ــ وزير...
رسالة مفتوحة: حياة ربيع الأبلق في خطر

إضراب وطني يومي 23 و24 أكتوبر الجاري بقطاع التعليم

النقابات التعليمية الخمس تُدعم وتُساند ملف الأساتذة الذين فُرِض عليهم التعاقد؛ والإضراب الوطني الأربعاء والخميس 23 و24 أكتوبر 2019، والأشكال...
إضراب وطني يومي 23 و24 أكتوبر الجاري بقطاع التعليم

قافلة وطنية نحو بني ملال تنديدا بلا مبالاة المسؤولين بالفساد

الجامعة الوطنية للتعليم التوجه الديمقراطي FNE تُفعِّل قرار مجلسها الوطني وتُنظم قافلة وطنية نحو بني ملال، الاثنين 4 نونبر 2019،...
قافلة وطنية نحو بني ملال تنديدا بلا مبالاة المسؤولين بالفساد

افتتاحية: الاستعدادات المخزنية للانتخابات التشريعية على قدم وساق

افتتاحية: الاستعدادات المخزنية للانتخابات التشريعية على قدم وساق التحديات التي يواجهها المخزن: - أهم تحدي هو تراكم غضب الجماهير الشعبية...
افتتاحية: الاستعدادات المخزنية للانتخابات التشريعية على قدم وساق

العدد 329 من جريدة النهج الديمقراطي في الاكشاك

هياة التحرير تضع بين ايديكم هذا العدد اقتنوا نسختكم راسلوها عن ملاحظاتكم وانتقاداتكم ابعثوا لها بمشاركاتكم
العدد 329 من جريدة النهج الديمقراطي في الاكشاك

العراق بحاجة إلى (رباعي) عراقي

بعد الأزمة السياسية التي حصلت في تونس نتيجة التظاهرات واغتيال المعارضين السياسيين والخلافات العميقة بين الأحزاب الحاكمة والمعارضة بادرت أربع منظمات هي ...
العراق بحاجة إلى (رباعي) عراقي

العدد 328، من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً

العدد 328، من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً   Journal VD N° 328 PDF
العدد 328، من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً

لنهزم التشرذم النقابي

من وحي الأحداث لنهزم التشرذم النقابي
لنهزم التشرذم النقابي