النهج الديمقراطي : تقرير حول ندوة الأمازيغية

نظم النهج الديمقراطي، ندوة وطنية حول موضوع “الانتقال من المطلب الحقوقي الى الطرح السياسي للقضية الأمازيغية” يوم الأحد 15 يناير 2017 بقاعة نادي المحامين بالرباط، استضاف فيها عدد من الباحثين والمهتمين وممتلي عدد من التيارات والجمعيات بالإضافة إلى مجموعة من نشطاء الحركة الأمازيغية.
استهلت الندوة بتقديم ورقة تأطيرية توجز تصور النهج الديمقراطي، في النضال من اجل القضية الأمازيغية، بكل أبعادها، وضرورة الانتقال من المطلب الثقافي والحقوقي، إلى الطرح السياسي، من خلال بناء جبهة واسعة من اجل التصدي للتراجعات الخطيرة على ما جاء به دستور 2011 من مكاسب جزئية لا ترقى إلى مستوى المطالب الحقيقية للشعب المغربي، ثم النضال من اجل إقرار دستور ديمقراطي شكلا ومضمونا تتبوؤ فيه الأمازيغية مكانتها اللائقة، مع رد الاعتبار للهوية الأمازيغية ورفع الحيف والاقصاء والتهميش عنها وعن المناطق ذات الخصوصية عبر تمكنيها من أقصى درجات التسيير الذاتي، كما تناولت الورقة التي سنعمل على نشرها كاملة لاحقاً، السيرورة التاريخة للنضال من اجل الأمازيغية، رغم محاولات التلجيم والتلغيم من طرف النظام المخزني.

الباحث إبراهيم فوكيك: حول نمط الإنتاج عند الامازيغ.

وفي مداخلة حول نمط الإنتاج الأمازيغي، قال الدكتور إبراهيم فوكيك إن نمط الإنتاج عند الأمازيغي نمط جماعي، حيت أن الأرض وكل وسائل الإنتاج تسير بشكل جماعي، كما قال بأن توزيع الموارد والثروة يتم بشكل جماعي وعادل، مبرزا أن النظام الاجتماعي الأمازيغي عموده ينطلق من الاسرة الى القبيلة ثم إلى كنفدرالية القبائل.
وأشار الى ان مبدأ القبلية عند الأمازيغ لا يقوم على العرق، كما هو الشأن عليه لدى القبائل العربية في الشرق او بعض القبائل الأخرى في أمريكا اللاتينية، بقدرما يقوم على أساس الانتماء للأرض او الحيز الجغرافي، كمحدد أساسي للانتماء للقبيلة حيث تجد داخل قبيلة وحادة، سكان بيض وسود، ينتمون لنفس القبيلة.

محمد الزياني: المقاربة الحقوقية والثقافية استنفذت مهامها.

محمد الزياني عرّج في مداخلته على تاريخ الحركة الأمازيغية، ومختلف المحطات التي مرت منها خاصة بعد ميثاق اكادير، وكذلك الأسباب التي جعلتها تتشتت وتنقسم وفشل تجربة المجلس الوطني للتنسيق، والذي اعتبره المتحدث نقلة نوعية في العمل التنظيمي للحركة الأمازيغية.
كما تحدث الزياني عن “مساهمة المخزن في تفجير التنسيق وإضعاف القوى الوحدوية في الحركة الأمازيغية، من جانب أخر أعتبر الزياني أن المطالب الحقوقية استنفدت مهامها وحان الأوان للانتقال للنضال السياسي والمطلب السياسي للقضية، حيت الصراع بالأساس، هو صراع سياسي بامتياز.
كما دعا الزياني بدوره إلى بناء جبهة نضال واسعة من اجل إحقاق المطالب الأمازيغية مع كافة القوى الأمازيغية والإطارات المناضلة.

علي الخديوي: الامازيغية مطلب سياسي، ولاديمقراطية بدون اماريغية

في مداخلة له، أكد علي الخديوي عن تيار الاختيار الأمازيغي، أن شعار لا ديمقراطية بدون الأمازيغية، ولا أمازيغية بدون ديمقراطية لازال قائما ودو راهنية، حيت لا يمكن تشييد مجتمع الديمقراطية والحرية وحقوق الإنسان، دون تمكين الأمازيغية، والقضاء على الهوية المصطنعة، التي فرضت على الشعب المغربي قسرا، مشيرا إلى أن المغرب يعيش على هوية مصطنعة وغير حقيقية؛ ومعتبرا أن الأمازيغية مطلب سياسي في جوهره،
ودعا الخديوي الى “النضال من اجل المشروع المجتمعي الذي نريد، مجتمع ديمقراطي تسود فيه قيم حقوق الانسان الكونية والشاملة وفصل للسلط والعلمانية”، داعيا في السياق ذاته إلى التركيز على المشترك بين مختلف القوى المؤمنة بالديمقراطية والحداثة والعلمانية والتي نسعى لإحقاقها جميعا”.

حسن ادبلقاسم: الاستبداد يقوم على ثلاثة دعائم، احتكار االقيم والسلطة والثروة، ولا بديل عن جبهة واسعة على أرضية المرجعية الحقوقية.

بدوره، اعتبر الباحث، حسن ادبلقاسم أن هناك ثلاثة أمور تميز الاستبداد في المغرب، وهي احتكار القيم والتحكم فيها، واحتكار السلطة وأيضا الموارد والثروات، ودعا ادبلقاسم في معرض مداخلته الى بناء جبهة واسعة تشمل كافة الديمقراطيين، على مرجعية حقوقية والنضال من اجل بناء الدولة الديمقراطية.
كما دعا إلى إقرار جهوية سياسية مكان الجهوية الإدارية الحالية على الصعيد المحلي، في أفق بناء دولة فيدرالية وطنية، وإقرار دستور ديمقراطي على أساس الشراكة في القيم والشراكة في السلطات والشراكة في الموارد والثروات، داعيا كامل القوى الحية المؤمنة بالديمقراطية والتعددية في المغرب إلى عقد لقاء وطني كبير وصياغة ميثاق يتضمن المرجعية والأهداف.

وفي مداخلة الجمعيات والهيئات المتدخلة، دعا رشيد الراخا رئيس التجمع العالمي الأمازيغي، إلى تكتيف النقاش على مختلف القضايا التي طرحت في الندوة، كما دعا إلى جهوية سياسية تأخذ بعين الاعتبار التنظيم القبائلي للمغرب ما قبل الاستعمار، وبناء كنفدرالية شمال إفريقيا عابرة للحدود، مبنية على أساس التسيير الذاتي للجهات في إطار وحدة شمال أفريقيا.
فيما دعا زعيم الحزب الديمقراطي الأمازيغي، احمد الدغرني إلى التركيز أكثر على المشترك بين كل الهيئات الحاضرة والمناضلة، وضرورة ترك النقاط الخلافية جانبا، منوها بعدد من الافكار والمواقف التي جاءت في مداخلات الحاضرين والتي يمكن ان تشكل أساسا لنقاش جدي ومسؤول حول المشترك، مؤكدا في السياق نفسه على ضرورة تجاوز نضال المواثيق والإعلانات إلى نضال الميادين والساحات. وفق تعبيره.
وفي مداخلة الحبيب عزيزي ممثل جمعية البناء الثقافي، نوه بالمبادرة الجريئة للنهج الديمقراطي، واعتبر ان المطلب الثقافي والحقوقي استنفذ مهامه، وان النضال النخبوي على القضية الامازيغية لم يعد يجدي، ودعى الى النضال السياسي وربط النضال على الأمازيغية بالنضال العام للشعب المغربي من اجل الديمقراطية. على نفس المنوال تحدث ممثل تيار التحرر الديمقراطي، حيت دعى الى ربط النضال من اجل الأمازيغية بالنضال من اجل بناء نظام ديمقراطي، مذكرا بتاريخ نضال اليسار الجذري في المغرب من اجل الأمازيغية ، مؤكدا على أن لليسار السبق في طرح الأمازيغية في سياقها السياسي.
وأجمعت عدد من المداخلات كما سابقاتها على أهمية مبادرة النهج الديمقراطي في هذا الصدد، ودعوا إلى تكثيفها والبحث عن المشترك بين مختلف تيارات وجمعيات الحركة الامازيغية، واليسار المناضل، لأجل توحيد النضال من اجل المطالب الامازيغية.


افتتاحية: من أجل بناء أوسع جبهة ممكنة

تعيش بلادنا، منذ انطلاق السيرورات الثورية في منطقتنا، على إيقاع نضالات قوية وطويلة النفس تخوضها مناطق ومدن (حراكات الريف وجرادة وزاكورة واوطاط الحاج…) وشرائح وفئات اجتماعية مختلفة (طلبة الطب والأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد وفلاحو أراضي الجموع وكادحو الأحياء الشعبية من أجل لقمة العيش أو السكن أو غير ذلك…).

إن هذه النضالات ليست عفوية، بل هي منظمة ومؤطرة من طرف مناضلين(ات) وتتوفر على ملفات مطلبية واضحة وملموسة ودقيقة.

إنها تعبير قوي وواضح على رفض التهميش الذي تعاني منه مناطق معينة والسياسات النيولبرالية التي تقضي على الخدمات الاجتماعية العمومية وتنشر وتعمق الهشاشة وتسطو على الخيرات الوطنية لفائدة الامبريالية والكتلة الطبقية السائدة والأنظمة الرجعية الخليجية (أراضي الجموع، الخيرات المعدنية…). أي أنها، في العمق، رفض للاختيارات الاقتصادية والاجتماعية الإستراتيجية للنظام القائم ولطبيعته كنظام مخزني مركزي يساهم في إنتاج وإعادة إنتاج تقسيم المغرب إلى “مغرب نافع” و”مغرب غير نافع”.

إنها أيضا مؤشر دال على تطور مهم للوعي الشعبي بأن تحقيق المطالب يتطلب الاعتماد على النفس وتنظيم الصفوف والتوحد على مطالب ملحة وملموسة وكدا رفض ساطع للوسائط الرسمية التي اقتنعت الجماهير الشعبية بدورها الخبيث في الالتفاف على المطالب وإجهاض النضالات.

وأخيرا، فإن هذه النضالات تبين الاستعدادات النضالية الهائلة لشعبنا.

ورغم التضحيات الجسيمة التي تقدمها الجماهير المنخرطة في هذه النضالات، تظل النتائج ضعيفة، إن لم تكن منعدمة، بل يواجهها النظام، في الغالب، بالقمع. مما قد يؤدي إلى الإحباط وتراجع الاقتناع بجدوى النضال.

إن هذا الواقع لا بد أن يساءل، بقوة وإلحاح، القوى الديمقراطية والحية وكل الغيورين على نضال وتضحيات شعبنا: ما هي أسبابه وما العمل لتجاوزه؟

1. أسباب هذا الواقع:

            •  تشتت النضالات، زمانيا ومكانيا وعزلتها عن بعضها البعض، مما يمكن النظام من الاستفراد بها الواحدة تلو الأخرى.
            •  الأزمة الخانقة للاقتصاد المغربي التبعي والريعي والطابع الطفيلي للكتلة الطبقية السائدة وافتراس المخزن، كل ذلك لا يترك هامشا لتلبية أبسط المطالب الشعبية، بل يؤدي إلى الزحف المستمر ضد الحقوق والمكتسبات، على قلتها وتواضعها.
            •  الابتعاد عن القوى السياسية والنقابية والجمعوية المناضلة ظنا بأن ذلك سيساعد على تحقيق مطالبها وخوفا من الركوب على نضالها وتوظيفه لأجندات ليست أجنداتها. بل اعتبار بعضها كل القوى السياسية والنقابية والجمعوية مجرد دكاكين.
            •  طبيعة مطالبها التي تصطدم بالاختيارات الإستراتيجية للدولة (الخوصصة وتصفية المكتسبات الاجتماعية لتشجيع الرأسمال…) وطبيعتها كدولة مخزنية مركزية مستبدة.
            •  ضعف أو غياب انخراط جل القوى السياسية والنقابية والجمعوية المناضلة في هذه النضالات والاكتفاء، في الغالب، بالتضامن من خارجها تحت مبررات فئويتها أو تركيزها على قضية الهوية أو غيرها.

          2 .سبل تجاوز هذه الوضع:

          لا ندعي هنا التوفر على عصا سحرية لتجاوز عزلة حركات النضال الشعبي عن بعضها البعض والهوة التي تفصل بينها وبين القوى السياسية والنقابية والجمعوية المناضلة.

        • لعل أول خطوة هي أن تتعرف هذه الحركات النضالية على بعضها البعض وعلى القوى السياسية والنقابية والجمعوية المناضلة.

        • ثاني خطوة هي تضامن هذه الحركات فيما بينها، خاصة خلال المعارك، وتضامن القوى السياسية والنقابية والجمعوية المناضلة مع هذه الحركات، خاصة خلال المعارك.

        • ثالث خطوة هي انخراط القوى السياسية والنقابية والجمعوية المناضلة في حركات النضال الشعبي ومواجهة التوجهات الفئوية الضيقة والعداء للعمل الحزبي والنقابي والجمعوي المناضل وترسيخ الفكر النضالي الوحدوي داخلها، من خلال مد الجسور بينها ومع القوى المناضلة الأخرى، واحتضان ضحايا القمع الموجه ضدها.

        • رابع خطوة هي طرح مطالب تتوفر على حظوظ التحقيق. مما يحفز، في حالة الانتصار، على الاستمرار في النضال وخوض معارك من أجل مطالب أوسع وأعمق أي مطالب تتصدى، في العمق، للاختيارات الإستراتيجية للنظام. هته المعارك التي تندرج في النضال من أجل تغيير جذري وتستوجب بالتالي بناء أوسع جبهة ممكنة.


عمال الحراسة والنظافة بالتعليم يحتجون يوم الثلاثاء 23 يوليوز

عمال الحراسة والنظافة بالتعليم بجهة الرباط- سلا- القنيطرة يحتجون يوم الثلاثاء 23 يوليوز 2019 العاشرة صباحا أمام مقر الأكاديمية الجهوية...
عمال الحراسة والنظافة بالتعليم يحتجون يوم الثلاثاء 23 يوليوز

أسئلة حول المعارضة السياسية

أسئلة حول المعارضة السياسية هناك أسئلة يتم تداولها في هذه الفترة حول مفهوم المعارضة السياسية في النظام البرلماني تحديداً لأنه...
أسئلة حول المعارضة السياسية

في الخلفيات السياسية لمشروع قانون-إطار رقم 17-51 الذي يتعلق بمنظومة التربية والتكوين

تاريخ 3 أبريل الماضي صادقت الفرق والمجموعة النيابية بالإجماع على مشروع قانون إطار رقم 17-51 الذي يتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي، وذلك في تحد سافر لإجماع مكونات الشعب المغربي
في الخلفيات السياسية لمشروع قانون-إطار رقم 17-51 الذي يتعلق بمنظومة التربية والتكوين

الجامعة الوطنية للتعليم تطالب بسحب مشروع القانون المكبِّل لحق الإضراب

الجامعة الوطنية للتعليم FNE – التوجه الديمقراطي – تطالب بسحب مشروع القانون التنظيمي 15-97 المكبِّل لممارسة حق الإضراب الجامعة الوطنية...
الجامعة الوطنية للتعليم تطالب بسحب مشروع القانون المكبِّل لحق الإضراب

بيان الجامعة الوطنية للتعليم-  التوجه الديمقراطي

الجامعة الوطنية للتعليم FNE التوجه الديمقراطي - تطالب بسحب مشروع القانون التنظيمي 15-97 المكبِّل لممارسة حق الإضراب - تثمن المسيرة الإحتجاجية، بمراكش...
بيان الجامعة الوطنية للتعليم-  التوجه الديمقراطي

النهج الديمقراطي ينادي كافة القوى الغيورة على مصالح الطبقة العاملة للتعبئة الوحدوية من أجل إسقاط مشروع القانون التكبيلي لحق الإضراب

النهج الديمقراطي / الكتابة الوطنية نـــداء النهج الديمقراطي ينادي كافة القوى الغيورة على مصالح الطبقة العاملة للتعبئة الوحدوية من أجل...
النهج الديمقراطي ينادي كافة القوى الغيورة على مصالح الطبقة العاملة للتعبئة الوحدوية من أجل إسقاط مشروع القانون التكبيلي لحق الإضراب

الثورة السودانية والهبوط الناعم

حصل اليوم الاربعاء 17 يوليوز توقيع اتفاق بين مكونات من الحرية والتغيير والمجلس العسكري المجرم.اتفاق سياسي رفضه الحزب الشيوعي بعزم...
الثورة السودانية والهبوط الناعم

الجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي تثمن موقف إ.م.ش الرافض للقانون التكبيلي للإضراب

الكتابة التنفيذية للجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي تثمن موقف الأمانة الوطنية للإتحاد الرافض لمشروع القانون التكبيلي لحق الإضراب. وتدعو كافة القوى...
الجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي تثمن موقف إ.م.ش الرافض للقانون التكبيلي للإضراب

الاتحاد المغربي للشغل يرفض القانون المتعلق بتحديد شروط وكيفيات ممارسة حق الاضراب

الاتحاد المغربي للشغل يرفض المقترح الحكومي المتعلق بتحديد شروط وكيفيات ممارسة حق الاضراب الذي أعدته الحكومة بشكل انفرادي  الاتحاد...
الاتحاد المغربي للشغل يرفض القانون المتعلق بتحديد شروط وكيفيات ممارسة حق الاضراب

البيان العام الصادر عن المؤتمر الجهوي الثاني للنهج الديمقراطي بالجنوب

البيان العام الصادر عن المؤتمر الجهوي الثاني للنهج الديمقراطي بجهة الجنوب عقد النهج الديمقراطي بجهة الجنوب مؤتمره الثاني بمقر CDT...
البيان العام الصادر عن المؤتمر الجهوي الثاني للنهج الديمقراطي بالجنوب

انتخاب كتابة جهوية جديدة للنهج الديمقراطي بالجنوب

النهج الديمقراطي جهة الجنوب بــــلاغ تحت اشراف الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي انعقد يوم الأحد 14 يوليوز 2019 بمقر الكونفدرالية الديمقراطية...
انتخاب كتابة جهوية جديدة للنهج الديمقراطي بالجنوب

البيان الصادر عن المؤتمر الثاني لجهة الرباط-سلا-القنيطرة

البيان الصادر عن المؤتمر الثاني لجهة الرباط-سلا-القنيطرة، المنعقد يوم 14 يوليوز 2019 طبقا للقانون الأساسي والنظام الداخلي، وفي اطار الاطروحات...
البيان الصادر عن المؤتمر الثاني لجهة الرباط-سلا-القنيطرة

البيان العام للمؤتمر الجهوي الثاني للنهج الديمقراطي بالدارالبيضاء

النهج الديمقراطي بجهة الدار البيضاء البيان العام المؤتمر الجهوي الثاني للنهج الديمقراطي بالجهة يثمن قرارات ومواقف الأجهزة القيادية الوطنية للنهج؛...
البيان العام للمؤتمر الجهوي الثاني للنهج الديمقراطي بالدارالبيضاء

سياسة تخريب الجامعة المغربية وشل الحركة الطلابية

التشتت الفصائلي يعتبر اليوم اكبر فخ نصب للحركة الطلابية. وكل تسعير لهذا التشتت أو تضخيم التناقضات في صفوف الحركة الطلابية
سياسة تخريب الجامعة المغربية وشل الحركة الطلابية

افتتاحية: من أجل بناء أوسع جبهة ممكنة

افتتاحية: من أجل بناء أوسع جبهة ممكنة تعيش بلادنا، منذ انطلاق السيرورات الثورية في منطقتنا، على إيقاع نضالات قوية وطويلة...
افتتاحية: من أجل بناء أوسع جبهة ممكنة

العدد الجديد 320 من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشاك

صدر العدد الجديد 320 من جريدة النهج الديمقراطي تجدونه بالأكشاك من 16 الى 31 يوليوز 2019
العدد الجديد 320 من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشاك