بيان

عقدت اللجنة الوطنية للنهج الديمقراطي اجتماعها في 7 أبريل 2019 في دورة: عبد الرحيم الخادلي وأحمد كريم وعبد الواحد المرزوقي وهم الرفاق الذين فقدناهم مؤخرا. وكان شعار الدورة هو :”إلى الأمام من أجل بناء حزب الطبقة العاملة وعموم الكادحين”.

يتميز الوضع الداخلي حاليا بالحركة النضالية القوية ضد مشروع القانون-الإطار حول التعليم الذي يكثف الصراع ضد “النموذج التنموي” الرسمي التخريبي البديل ل “النموذج التنموي” الذي اعترف النظام بفشله.

ويتلخص “النموذج التنموي” الرسمي البديل المزعوم في الاستسلام لإملاءات المؤسسات المالية والتجارية والاقتصادية الامبريالية وخدمة مصالح الكتلة الطبقية السائدة من خلال:
– تكثيف استغلال الطبقة العاملة وتعميق هشاشتها
– تفقير الفلاحين الصغار وكادحي الأحياء الشعبية، بل حتى فئات واسعة من الطبقات الوسطى
– تسريع وتيرة نهب الخيرات الطبيعية وتدمير البيئة
– الإمعان في خوصصة القطاع العام، والتركيز حاليا على أراضي الجموع، لتوفير فرص جديدة للاستثمار للرأسمال المحلي والأجنبي.

ونتيجة هذه الاختيارات هي تفاقم الأزمة الاقتصادية وانعكاساتها الخطيرة على الأوضاع الاجتماعية التي ستعرف، هذه السنة، المزيد من التدهور بسبب الجفاف.

وعلى المستوى السياسي، تعيش البلاد أزمة عميقة تتمثل في فقدان الوسائط الرسمية المصداقية وتشضي قوى المعارضة السياسية وأزمة الحركة النقابية وطغيان ثقافة الاحتراز من العمل السياسي، فأحرى الحزبي.
أصبح القمع هو الوسيلة الأساسية التي يلجأ لها النظام ضد القوى المناضلة وضد الحركات الاحتجاجية التي تتميز، في الغالب، بطول النفس والصمود والجرأة.

أما على المستوى الدولي، فإن أهم سمة هي احتداد الصراع بين الامبريالية الأمريكية التي تسعى إلى الحفاظ على هيمنتها على العالم وبين الأقطاب الصاعدة، وخاصة روسيا والصين. ويكثف الصراع الدائر في فينزويلا هذا الصراع. فالامبريالية الأمريكية يسيل لعابها على مخزوني النفط والذهب الهائلين لهذا البلد والذي سيجعل احتكارها لهاتين المادتين الإستراتيجيتين شبه تام ويقويها في صراعها المصيري ضد الصين التي هي في حاجة ماسة للطاقة لضمان نموها الاقتصادي كما أنه يقوي الدولار كعملة دولية ويعرقل تقوية عالم متعدد الأقطاب متحرر من هيمنة المنظومة المالية والنقدية الغربية.

كما يمثل اعتراف أمريكا بالقدس كعاصمة للكيان الصهيوني وبسيادة هذا الأخير على الجولان ردا على هزيمتها في سوريا وتعثر مشاريعها التخريبية في العراق ولبنان واليمن.

وتعيش منطقتنا موجة جديدة من السيرورات الثورية حيث ينتفض الشعبان السوداني والجزائري ضد الاستبداد والفساد ومن أجل الحرية والديمقراطية والعدالة الاجتماعية.

انطلاقا مما سبق، فإن اللجنة الوطنية:

– تدعو مناضلات ومناضلي النهج الديمقراطي وكل القوى الحية إلى الانخراط الفاعل في كل المبادرات الهادفة إلى التصدي لمشروع القانون-الإطار حول التعليم وخارطة الطريق حول التكوين المهني باعتبارهما حلقة مركزية في “النموذج التنموي” الرسمي التخريبي. وتحيي نضال نساء ورجال العليم الذين فرض عليهم التعاقد والنضال الوحدوي الذي يجسده الائتلاف الوطني للدفاع عن التعليم العمومي ضد مشروع قانون-الإطار وتدعو إلى توسيعه في هذا القطاع وقطاعات أخرى.
– تنادي كل القوى الحية إلى رص الصفوف في جبهة ميدانية شعبية للنضال من أجل المطالب الحيوية المستعجلة للشعب الغربي (الشغل والخدمات الاجتماعية العمومية الجيدة والمجانية وتوقيف ارتفاع الأسعار…).
– تدين بشدة الظروف اللا إنسانية لتنقل العاملات الزراعيات والتي تؤدي إلى فواجع آخرها مقتل أكثر من عشرة منهن وجرح أخريات وتعزي عائلاتهم وتطالب بمحاسبة المسئولين عن هذه الجرائم النكراء.
– تدعو مناضلات ومناضلي النهج الديمقراطي إلى الانخراط بقوة وحماس في كل النضالات والحركات الاحتجاجية، وخاصة نضالات العمال والفلاحين( حراك أكال نموذجا) وكادحي الأحياء الشعبية.
– تدين الأحكام الجائرة ضد معتقلي حراك الريف بالدار البيضاء وتناشد كل القوى الحية تكثيف النضال من أجل إطلاق سراحهم وكل معتقلي الحركات الاجتماعية.
– تناشد كل القوى المناضلة والضمائر الحية تكثيف الجهود من أجل تعرية وإدانة القمع المسلط على شعبنا ومنظماته السياسية والنقابية والجمعوية المناضلة ومن أجل احترام حقوق الإنسان والحريات الديمقراطية وإطلاق سراح كل المعتقلين السياسيين.
– تدعو مناضلات ومناضلي النهج الديمقراطي إلى مضاعفة الجهود ورفع الأداء، على كافة المستويات، من أجل التقدم في بناء حزب الطبقة العاملة وعموم الكادحين وتهيب بكل الماركسيين للانخراط في هذا المشروع العظيم.
– تعبر عن مساندتها لانتفاضة الشعبين السوداني والجزائري واعتزازها بالانتصارات التي حققاها.
– تندد بعدوان التحالف بقيادة السعودية على اليمن وتناشد كل القوى الديمقراطية في العالم فضح جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية التي يقترفها النظام السعودي والضغط من أجل توقيف هذه الحرب القذرة ضد الشعب اليمني.
– تدين بشدة اعتراف أمريكا بالقدس كعاصمة للكيان الصهيوني وبسيادته على الجولان السوري والمواقف المتخاذلة لأغلبية الأنظمة في العالم العربي وتؤكد من جديد دعمها التام واللا مشروط للشعب الفلسطيني في نضاله من أجل تحرير فلسطين من الصهيونية وبناء الدولة الديمقراطية العلمانية على كامل التراب الفلسطيني.
– تندد بقوة بالسياسات الهوجاء للامبريالية الأمريكية التي تهدد السلم والأمن في العالم وتدخلها الوقح في الشئون الداخلية للشعوب، وخاصة العدوان المتعدد الأشكال ضد الثورة البوليفارية في فينزويلا وتعبر عن تضامنها مع الشعب الفينزويلي والثورة البوليفارية.

الرباط
09/04/2019
افتتاحية: الوضع السياسي الراهن وأزمة النظام

يعيش النظام القائم ببلادنا أزمة عميقة سواء على المستوى السياسي أو الاقتصادي أو الاجتماعي. وتشتعل الأزمة في ظل عجزه على الاستجابة للمطالب الشعبية ولجوءه للقمع كسياسة وحيدة، مما يؤشر على أن مربع الحكم تتبوؤه الأجهزة الأمنية الحامية لمصالح المافيا المخزنية.

فعلى المستوى السياسي تتمظهر الأزمة من خلال ارتباك الجهاز الحكومي وعدم قدرته على حل معضلة التعليم وإدماج الأساتذة العاملين بالعقدة في الوظيفة العمومية، واللجوء إلى مناورات مكشوفة تدعي التوظيف الجهوي، في الوقت الذي ليس هناك توظيف في الوظيفة العمومية وأن ما يدعيه النظام توظيف، لا يعدو أن يكون تشغيل بالعقدة، يخضع لمدونة الشغل السيئة الذكر بدل قانون الوظيفة العمومية الضامن لاستمرار المرفق العمومي والمتجاوز نسبيا لهشاشة الشغل. وتتنصل الحكومة والحزب الذي يترأسها من المسؤولية تارة، فيما تعتبر التشغيل بالعقدة في مجال التدريس خيارا استراتيجيا تارة أخرى. وهو في الحقيقة كذلك، فالسياسات النيوليبرالية التي يدعو إليها صندوق النقد الدولي والبنك العالمي توصي بتصفية الوظيفة العمومية برمتها وتقليص الموظفين إلى أقصى حد واللجوء إلى المناولة وإلى العقدة لتسيير المرافق العمومية التي تخضع هي بدورها إلى التصفية وتفويت مهامها للخواص. وتخوض الأحزاب الحكومية صراعات مقيتة تذهب حد التنابز بالألقاب والخوض في السفاسف بدل بلورة خطة حقيقة للاستجابة لتطلعات المواطنين، وهذه الصراعات الهامشية تندرج في إطار التسخين استعدادا لانتخابات 2021 التي يعرف الكل أن العزوف عنها سيكون عارما. وتتدخل أيادي الدولة المخزنية للعمل من أجل إضعاف حزب العدالة والتنمية والاستعداد لجعل حزب التجمع الوطني للأحرار يتبوأ المركز الأول وتعيين زعيمه المقرب من القصر رئيسا للحكومة، في خطة لم تعد تنطلي على أحد ولا يعيرها المواطنون أدنى اهتمام، على اعتبار أن الحكومة في المغرب لا تحكم وإنما تؤثث مشهد السلطة كما تؤثث أحزابها الحقل السياسي. أما السياسة المتبعة بالفعل، فيمارسها القصر من خلال المستشارين، لذلك فإن النظام السياسي برمته بما فيه الحكومة وأحزابها والمعارضة الشكلية وأحزابها والبرلمان والمجالس المنتخبة، فهو مرفوض من طرف الشعب الذي لا يتوانى في التعبير عن ذلك… أما في الجانب السياسي فإن الديمقراطية المخزنية، ديمقراطية الواجهة، لم تعد تنطلي على الشعب المغربي، الذي فقد الثقة في كل المؤسسات. وفي ظل الاستعدادات النضالية للجماهير الشعبية وتململ الحركة النقابية فإن شروط نهوض جماهيري أعتى وأوسع قائمة، بل إن انفجارا شعبيا جديدا مستلهما الحراك الشعبي الراقي في الجزائر ممكن جدا.

لذلك ونحن نحيي الذكرى ال24 لتأسيس النهج الديمقراطي علينا الاستمرار في خطواتنا لبناء حزب الطبقة العاملة وعموم الكادحين، بدءا بالحملة التواصلية وبتوسيع التنظيم وسط العمال والكادحين استعدادا  للإعلان عن التأسيس في المؤتمر الوطني الخامس. وعلينا الاستمرار أيضا في كل محاولات بناء الجبهة الديمقراطية، بدءا بالجبهة الاجتماعية التي خطونا خطوات في وضع لبنائها والحفاظ على علاقتنا السياسية بقوى اليسار ولو من خلال إصدار بيانات مشتركة كسرت حركة 20 فبراير المجيدة جدار الخوف.

ان عناصر الازمة الهيكلية للنظام والكتلة الطبقية السائدة مرشحة للمزيد من التفاقم وهي قابلة للتحول الى ازمة ثورية متى توفر الشرط الذاتي والذي يبنى في المعارك الشعبية والنضالات الجماهيرية على قاعدة البرامج والمطالب البعيدة المدى أو القريبة المدى ومنها جملة من المطالب المستعجلة نفصل فيها في عرض خاص متضمن في الصفحة السياسية من هذا العدد والتي تكمل تحليلنا السياسي هذا عبر تناول الشقين الاقتصادي والاجتماعي لازمة النظام.

أهم دروس السيرورة الثورية في السودان:عبد الله الحريف

توفر قيادة تتكون من القوى السياسية اليسارية، وخاصة الحزب الشيوعي السوداني والقوى اللبرالية، العلمانية والإسلامية المعتدلة، والحركات الاجتماعية والنقابية والمجتمع المدني
أهم دروس السيرورة الثورية في السودان:عبد الله الحريف

النموذج الفلاحي الأمريكي: “حركة فلاحين بدون أرض”

قد يساعدنا على فهم أعمق لأهداف مخطط "المغرب الأخضر" الذي بلوره مكتب الدراسات الأمريكي ماك كينسي وما ينتظر الفلاحة والفلاحين المغاربة من مصير قاتم. وربما أكبر خطر يتهدد الفلاحين هو نهم الرأسمالية المأزومة للاستيلاء على الأراضي الفلاحية في العالم الثالث
النموذج الفلاحي الأمريكي: “حركة فلاحين بدون أرض”

النقابة الوطنية للفلاحين تتضامن مع ضحايا مافيات العقار

اليوم العالمي لنضالات الفلاحين 17 أبريل، والذي يخلد ذكرى استشهاد 19 فلاح وجرح العشرات منهم نساءا ورجالا، في نفس اليوم...
النقابة الوطنية للفلاحين تتضامن مع ضحايا مافيات العقار

عبق القراءة والكتابة: إطلالة على كتاب “عطر القراءة وإكسير الكتابة” لمحمد البغوري

الكتاب مجموعة من المقالات المركزة الهادفة مفتاحها السؤال الدقيق، والسؤال الدقيق أصعب من صياغة الأجوبة...
عبق القراءة والكتابة: إطلالة على كتاب “عطر القراءة وإكسير الكتابة” لمحمد البغوري

افتتاحية: الوضع السياسي الراهن وأزمة النظام

عناصر الازمة الهيكلية للنظام والكتلة الطبقية السائدة مرشحة للمزيد من التفاقم وهي قابلة للتحول الى ازمة ثورية...
افتتاحية: الوضع السياسي الراهن وأزمة النظام

الكتابة الوطنية النهج الديمقراطي نداء للمشاركة في المسيرة الوطنية ليوم 21 ابريل 2019 بالرباط

النهج الديمقراطي يدعو مناضلاته ومناضليه و المتعاطفين معه وكافة المواطنات والمواطنين للخروج بكثافة في المسيرة التي دعت لها جمعية تافرا لعائلات المعتقلين
الكتابة الوطنية النهج الديمقراطي نداء للمشاركة في المسيرة الوطنية ليوم 21 ابريل 2019 بالرباط

العدد 306، من جريدة النهج الديمقراطي، كاملاً

تحميل العدد 306، من جريدة النهج الديمقراطي الأسبوعية، كاملاً – PDF http://www.annahjaddimocrati.org/wp-content/uploads/2019/04/VD-N-306-F-.pdf VD N 306 F    
العدد 306، من جريدة النهج الديمقراطي، كاملاً

من وحي الاحداث 306 :الجيش وانتفاضات الشعوب

من مختلف هذه التجارب التاريخية يتضح أن الجيش لا يمكنه أبدا أن يعتبر جهازا محايدا لما تندلع الثورة في بلد ما. وكل إدعاء أو مناشدة للجيش بإلتزام الحياد هو وهم وينم عن جهل لطبيعة الدولة كجهاز طبقي
من وحي الاحداث 306 :الجيش وانتفاضات الشعوب

تصريح صحفي لجمعية ضحايا تازمامارت

الكشف عن الحقيقة الكاملة لما حدث من اختطاف و اختفاء قسري بتوضيح الأسباب و الجهات المسؤولة الآمرة و المنفذة وتحديد المسؤوليات الفردية و المؤسساتية
تصريح صحفي لجمعية ضحايا تازمامارت

الشيوعي السوداني: العمل على قيام حكومة وطنية مدنية انتقالية تكونها القوى الوطنية التي صنعت الثورة

الرفض لأي انقلاب عسكري ولأي محاولة لسرقة الثورة او اجهاضها او ابقاء اي من رموز النظام البائد على سدة الحكم الانتقالي...
الشيوعي السوداني: العمل على قيام حكومة وطنية مدنية انتقالية تكونها القوى الوطنية التي صنعت الثورة

مباشر من تماسينت، شكل نضالي بمشاركة عائلات المعتقلين تحت شعار: الحرية للمعتقلين السياسيين.

مباشر من تماسينت شكل نضالي بمشاركة عائلات المعتقلين تحت شعار: الحرية للمعتقلين السياسيين.
مباشر من تماسينت، شكل نضالي بمشاركة عائلات المعتقلين تحت شعار: الحرية للمعتقلين السياسيين.

نتائج الحوار مع الوزارة بحضور التنسيق النقابي الخماسي في ملف الأساتذة الذين فُرِض عليهم التعاقد

لتنسيق النقابي يعتبر أن تسوية ملف الأساتذة الذين فُرٍض عليهم التعاقد يتم عبر الإدماج بالوظيفة العمومية وأن المدخل الحقيقي رهين بمعالجة تشاركية لطبيعة المرفق العمومي
نتائج الحوار مع الوزارة بحضور التنسيق النقابي الخماسي في ملف الأساتذة الذين فُرِض عليهم التعاقد

بيان حزب العمال: لا للاستيلاء على ثورة شعب السّودان

إنّ حزب العمال الذي يتابع بانتباه شديد ما يجري في السودان الشقيق، والذي يجدّد انحيازه اللاّمشروط للثورة الشعبية ولطموحات شعب السودان العظيم في الحرية والعدالة
بيان حزب العمال: لا للاستيلاء على ثورة شعب السّودان

بيان الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي حول الثورة السودانية

اننا نعتبر الثورة السودانية المجيدة، انبعاث جديد ومتجدد للسيرورات الثورية التي تعيشها شعوب منطقتنا ضد الانظمة الاستبدادية عميلة القوى الامبريالية
بيان الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي حول الثورة السودانية

النقابات التعليمية تحمل الوزارة والحكومة مسؤولية رفضها التعجيل بالحوار

جددت النقابات التعليمية دعوتها لوزارة التربية الوطنية لبرمجة اجتماع خاص بالأساتذة الذين فُرِض عليهم التعاقد...
النقابات التعليمية تحمل الوزارة والحكومة مسؤولية رفضها التعجيل بالحوار
الحزب الشيوعي السوداني في بيان هام بعد الانقلاب