الرفيقة المناضلة عبلة ريماوي، زوجة المناضل أحمد سعدات في إستجواب لها مع الرفيقة زهرة أزلاف

بمناسبة انعقاد المؤتمر الدولي لدعم قضية الأسرى الفلسطينيين ، حل بالمغرب وفد فلسطيني من ضمنه أعضاء من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين تتقدمهم الرفيقة المناضلة عبلة ريماوي، زوجة المناضل أحمد سعدات ، زعيم الجبهة و المحكوم عليه في سجون الكيان الصهيوني ب 30 سنة.
و قد شارك مناضلو و مناضلات النهج في استقبال الوفد الفلسطيني بمطار محمد الخامس بالدار البيضاء و ذلك يوم 21 يناير 2011.
لقد حضر وفد الجبهة المهرجان الذي أقيم بالدار البيضاء تخليدا لذكرى وفاة المناضل أبرهام السرفاتي، و استقبل الوفد عامة و الرفيقة عبلة خاصة بحرارة من طرف الحاضرين.
شكلت زيارة وفد الجبهة للمغرب مناسبة للقاء المباشر مع مناضلي و مناضلات النهج الديمقراطي.
و من أهم أنشطة الرفيقة عبلة اللقاء الذي جمعتها بمناضلات من السكرتارية الوطنية للعمل النسائي و الذي توج بالاستجواب الاتي:
زهرة أزلاف

سؤال: مرحبا بالرفيقة عبلة في بلدك الثاني، هل يمكن أن تقدمي نفسك لقراء جريدة النهج الديمقراطي
جواب: عبلة ريماوي سعدات زوجة المناضل القائد أحمد سعدات الأمين العام للجبهة الشعبة من فلسطين، أقيم في رام الله و أعمل ضمن الاتحاد العام للمرأة الفلسطينية ( رئيسة اتحاد لجان المرأة الفلسطينية) التابع للجبهة الشعبية و رئيسة جمعية الزيتونة للأطفال و رئيسة حملة التضامن الوطنية مع سعدات و رفاقه و كافة المعتقلين. و عضوة هيئة إدارية في الائتلاف النسوي طاقم شؤون المرأة في فلسطين.
أسرتي تتكون من بنتين (صمود و إباء) وولدين (غسان و يسار)
غسان عمره 28 عام، إباء عمرها 25 عام، صمود عمرها 24 عام و يسار عمره 19 عام.
زيارتي للمغرب هي الزيارة الأولى و كانت ضمن وفد فلسطيني لمؤتمر دولي يدعم قضية الأسرى الفلسطينيين، دعم له عندنا نادي الأسير الفلسطيني.
كان انطباعنا بالنسبة للمؤتمر: هناك الكثير من الثغرات و أبرزها عدم مشاركة الأطياف السياسية في المغرب، عدم إشراك حقوقيين و قانونيين دوليين من أجل تدويل قضية الأسرى فهذا هو الهدف الرئيسي للمؤتمر ، كثرة عدد المشاركين الفلسطينيين من السلطة الفلسطينية في الوفد الفلسطيني.
أما انطباعنا كرفاق كان كبيرا جدا و فرصة كبيرة جدا عندما التقينا الرفاق في النهج الديمقراطي في المطار و كان استقبالا حارا من قبل الرفاق و الرفيقات و لم نكن نتوقع ذلك. و مرافقة رفاقنا لنا كل أيام المؤتمر، و بالمناسبة نود أن نحيي الرفاق و الرفيقات في النهج الديمقراطي للاستقبال و إشراكنا بشرف احتفال التأبين للرفيق أبرهام السرفاتي.
و أود أن أسجل شكري و تحياتي لرفاقنا في الجمعية المغربية لحقوق الإنسان، و جمعية الدفاع عن سبتة و مليلية لاستقبالهم و ترتيب نشاط جماهيري ناجح في مرتيل و لحبهم و دفء لقائهم بنا كوفد فلسطيني.
سؤال: في أي إطار اعتقل الرفيق أحمد سعدات؟ هل يمكن تقديم لقراء جريدة النهج الديمقراطي بتركيز الظروف التي يوجد فيها الرفيق أحمد داخل زنازين العدو؟
جواب: تم اعتقال الرفيق سعدات في إطار استجابة السلطة الفلسطينية للملاءات الاسرائلية و الأمريكية بعد اغتيال وزير السياحة الإسرائيلي. و مكث في صحبة السلطة أربع سنوات قبل اختطافه من سجن أريحا الفلسطيني و الانتقال إلى السجن الإسرائيلي، و تم الحكم عليه ب 30 سنة، و وضعه منذ اعتقاله في السجن الانفرادي سنتين لوحده فيه مع معاملة قاسية و همجية.
يعيش الرفيق في زنزانة انفرادية مساحتها ( 2م -2م) يقضي فيه 23 ساعة في اليوم و يخرج للنزهة إلى الساحة ساعة واحدة و هو مقيد اليدين و القدمين و يعيش معزولا عن العالم و محروم الزيارة من قبل عائلته، هناك الأولاد لم يشاهدهم و لم يتمكنوا من زيارته منذ اعتقاله منذ أربع سنوات بحجة انه ممنوع أمنيا و أنا لم أشاهده منذ سنتين، و أيضا لا يستطيع التواصل مع الأسرى الآخرين و لا نستطيع التواصل معه إلا من خلال محاميه الذي يزوره مرتين في الشهر.
سؤال: كيف تعيش عائلة الرفيق أحمد الصغيرة؟
جواب: تعيش أسرة الرفيق أحمد مثل كل أسر المناضلين في فلسطين، و ممكن أقل لأن الرفيق دائما يسعى لحياة بسيطة لا يوجد فيها بذخ أو إسراف ، نحن نعيش لحد الآن في بيت بسيط و بالأجرة و ليس ملكا لنا و عشنا حياة صعبة، و ليست سهلة من كل الجوانب الاقتصادية و الاجتماعية حتى يومنا هذا، و كانت الظروف صعبة للغاية في غياب الأب و الزوج عند الأسرة و كان ذلك يتجلى في المناسبات الخاصة للعائلة.
عندما تخرجوا الأولاد و البنات من المدارس و من الجامعات و كل الطلاب يحتفل بهم آبائهم و أمهاتهم إلا أولادنا لدرجة أن غسان رفض الذهاب إلى حفلة التخرج من الجامعة لان صعوبة الموقف في غياب الأب أكبر من الفرصة الممزوجة بالألم دائما و في كل المواقف السعيدة التي تنعكس علينا و تصبح مؤلمة و حزينة.
بالإضافة إلى صعوبة الحياة الاقتصادية التي عشناها و الأولاد يتلقون تعليمهم الجامعي و لغاية الآن.
سؤال: كيف تتعامل السلطة الفلسطينية و حماس مع اعتقال الرفيق احمد سعدات؟
جواب: الرفيق احمد هو قائد وطني كبير لا يستطيع أحد في فلسطين إلا أن يحترم نضاله و ينحني له على مواقفه و صموده أمام العدو الصهيوني.
سؤال: نلاحظ كمناضلات مغربيات أن الدور الرائد الذي كانت تلعبه المرأة الفلسطينية في صفوف المقاومة الفلسطينية قد تراجع خلال العقود الأخيرة، إذا كنا على صواب، فما هو التفسير لهذا التراجع؟
جواب: إن نضالات المرأة الفلسطينية سطرت أفضل المواقف النضالية بنضالها إلى جانب الرجل في مسيرة النضال الفلسطيني ، و إذا كان هناك تراجع على صعيد المجال السياسي لأن التراجع أصبح بشكل عام على صعيد الفصائل الفلسطينية و ليس فقط دور المرأة ، و لكن هناك النضال الاجتماعي و التعبئة السياسية للمرأة و الذي انحسر قليلا قبيل مجيء السلطة الفلسطينية ، و لكن بعد الانتفاضة الثانية استردت المرأة الفلسطينية مكانتها على صعيد اجتماعي ووطني و سياسي فأصبحت المرأة مندمجة في تشكيل البرلمان الفلسطيني و المجالس البلدية و الوزارات بنسبة 20% ( الكوطا النسوية) التي أثبتت المرأة ضمن نضالاتها و ضغطها على السلطة الفلسطينية و هذا يعود لسجلها الحافل بالنضال السياسي في مرحلة السبعينات و الثمانينات و التسعينات و مازال لغاية الآن.

سؤال: كيف ترى الرفيقة عبلة مساهمة رفيقاتها المغربيات في تدعيم النضال من أجل إطلاق سراح المعتقلين الفلسطينيين عامة و سراح القائد أحمد سعدات خاصة؟
جواب: أرى في التجربة النضالية المغربية سواء على صعيد الرجال أو النساء تجربة تدعم و تقوي التجربة النضالية الفلسطينية و خاصة بأننا نسير على نفس الدرب و النهج السياسي التقدمي الذي نؤمن به و هي حرية الأرض و الإنسان و أن يعيش هذا الإنسان بحرية و كرامة على أرضه و بين أبناء شعبه، و هذا يجمعنا مع كل الرفاق الأحرار في العالم. لنناضل من أجل هذه القضية الإنسانية السامية، و نحتاج لكم للانضمام لنا في نضالنا في حملة التضامن مع سعدات و رفاقه الأسرى في سجون الاحتلال و تأسيس اللجان المغربية الصديقة للأسرى و لدعمه لنا في نضالنا من أجل إظهار صوتهم و قضيتهم لكل العالم.
سؤال: هل لك الرفيقة عبلة كلمة خاصة لقراء جريدة النهج الديمقراطي؟
جواب: كلمة أخيرة أقولها للشعب المغربي جميعا ، حيث أن وقوف الشعب المغربي إلى جانب الشعب الفلسطيني ليس جديدا و ليس غريبا، و هذا ما شعرنا به لدى وطأنا أرض المغرب الحبيب و دائما نفتخر بكم و بمواقفكم بجانب نضالنا الفلسطيني.
و القضية التي تجمعنا هي وحدة الفكر ووحدة القضية و أن الاحتلال لفلسطين و سبتة و مليلية واحد، وجهان لعملة واحدة و معا و سويا حتى تحرير فلسطين و سبتة و مليلية من المحتل.


 

افتتاحية: من أجل بناء أوسع جبهة ممكنة

تعيش بلادنا، منذ انطلاق السيرورات الثورية في منطقتنا، على إيقاع نضالات قوية وطويلة النفس تخوضها مناطق ومدن (حراكات الريف وجرادة وزاكورة واوطاط الحاج…) وشرائح وفئات اجتماعية مختلفة (طلبة الطب والأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد وفلاحو أراضي الجموع وكادحو الأحياء الشعبية من أجل لقمة العيش أو السكن أو غير ذلك…).

إن هذه النضالات ليست عفوية، بل هي منظمة ومؤطرة من طرف مناضلين(ات) وتتوفر على ملفات مطلبية واضحة وملموسة ودقيقة.

إنها تعبير قوي وواضح على رفض التهميش الذي تعاني منه مناطق معينة والسياسات النيولبرالية التي تقضي على الخدمات الاجتماعية العمومية وتنشر وتعمق الهشاشة وتسطو على الخيرات الوطنية لفائدة الامبريالية والكتلة الطبقية السائدة والأنظمة الرجعية الخليجية (أراضي الجموع، الخيرات المعدنية…). أي أنها، في العمق، رفض للاختيارات الاقتصادية والاجتماعية الإستراتيجية للنظام القائم ولطبيعته كنظام مخزني مركزي يساهم في إنتاج وإعادة إنتاج تقسيم المغرب إلى “مغرب نافع” و”مغرب غير نافع”.

إنها أيضا مؤشر دال على تطور مهم للوعي الشعبي بأن تحقيق المطالب يتطلب الاعتماد على النفس وتنظيم الصفوف والتوحد على مطالب ملحة وملموسة وكدا رفض ساطع للوسائط الرسمية التي اقتنعت الجماهير الشعبية بدورها الخبيث في الالتفاف على المطالب وإجهاض النضالات.

وأخيرا، فإن هذه النضالات تبين الاستعدادات النضالية الهائلة لشعبنا.

ورغم التضحيات الجسيمة التي تقدمها الجماهير المنخرطة في هذه النضالات، تظل النتائج ضعيفة، إن لم تكن منعدمة، بل يواجهها النظام، في الغالب، بالقمع. مما قد يؤدي إلى الإحباط وتراجع الاقتناع بجدوى النضال.

إن هذا الواقع لا بد أن يساءل، بقوة وإلحاح، القوى الديمقراطية والحية وكل الغيورين على نضال وتضحيات شعبنا: ما هي أسبابه وما العمل لتجاوزه؟

1. أسباب هذا الواقع:

            •  تشتت النضالات، زمانيا ومكانيا وعزلتها عن بعضها البعض، مما يمكن النظام من الاستفراد بها الواحدة تلو الأخرى.
            •  الأزمة الخانقة للاقتصاد المغربي التبعي والريعي والطابع الطفيلي للكتلة الطبقية السائدة وافتراس المخزن، كل ذلك لا يترك هامشا لتلبية أبسط المطالب الشعبية، بل يؤدي إلى الزحف المستمر ضد الحقوق والمكتسبات، على قلتها وتواضعها.
            •  الابتعاد عن القوى السياسية والنقابية والجمعوية المناضلة ظنا بأن ذلك سيساعد على تحقيق مطالبها وخوفا من الركوب على نضالها وتوظيفه لأجندات ليست أجنداتها. بل اعتبار بعضها كل القوى السياسية والنقابية والجمعوية مجرد دكاكين.
            •  طبيعة مطالبها التي تصطدم بالاختيارات الإستراتيجية للدولة (الخوصصة وتصفية المكتسبات الاجتماعية لتشجيع الرأسمال…) وطبيعتها كدولة مخزنية مركزية مستبدة.
            •  ضعف أو غياب انخراط جل القوى السياسية والنقابية والجمعوية المناضلة في هذه النضالات والاكتفاء، في الغالب، بالتضامن من خارجها تحت مبررات فئويتها أو تركيزها على قضية الهوية أو غيرها.

          2 .سبل تجاوز هذه الوضع:

          لا ندعي هنا التوفر على عصا سحرية لتجاوز عزلة حركات النضال الشعبي عن بعضها البعض والهوة التي تفصل بينها وبين القوى السياسية والنقابية والجمعوية المناضلة.

        • لعل أول خطوة هي أن تتعرف هذه الحركات النضالية على بعضها البعض وعلى القوى السياسية والنقابية والجمعوية المناضلة.

        • ثاني خطوة هي تضامن هذه الحركات فيما بينها، خاصة خلال المعارك، وتضامن القوى السياسية والنقابية والجمعوية المناضلة مع هذه الحركات، خاصة خلال المعارك.

        • ثالث خطوة هي انخراط القوى السياسية والنقابية والجمعوية المناضلة في حركات النضال الشعبي ومواجهة التوجهات الفئوية الضيقة والعداء للعمل الحزبي والنقابي والجمعوي المناضل وترسيخ الفكر النضالي الوحدوي داخلها، من خلال مد الجسور بينها ومع القوى المناضلة الأخرى، واحتضان ضحايا القمع الموجه ضدها.

        • رابع خطوة هي طرح مطالب تتوفر على حظوظ التحقيق. مما يحفز، في حالة الانتصار، على الاستمرار في النضال وخوض معارك من أجل مطالب أوسع وأعمق أي مطالب تتصدى، في العمق، للاختيارات الإستراتيجية للنظام. هته المعارك التي تندرج في النضال من أجل تغيير جذري وتستوجب بالتالي بناء أوسع جبهة ممكنة.


الثورة السودانية والهبوط الناعم

حصل اليوم الاربعاء 17 يوليوز توقيع اتفاق بين مكونات من الحرية والتغيير والمجلس العسكري المجرم.اتفاق سياسي رفضه الحزب الشيوعي بعزم...
الثورة السودانية والهبوط الناعم

الجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي تثمن موقف إ.م.ش الرافض للقانون التكبيلي للإضراب

الكتابة التنفيذية للجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي تثمن موقف الأمانة الوطنية للإتحاد الرافض لمشروع القانون التكبيلي لحق الإضراب. وتدعو كافة القوى...
الجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي تثمن موقف إ.م.ش الرافض للقانون التكبيلي للإضراب

الاتحاد المغربي للشغل يرفض القانون المتعلق بتحديد شروط وكيفيات ممارسة حق الاضراب

الاتحاد المغربي للشغل يرفض المقترح الحكومي المتعلق بتحديد شروط وكيفيات ممارسة حق الاضراب الذي أعدته الحكومة بشكل انفرادي  الاتحاد...
الاتحاد المغربي للشغل يرفض القانون المتعلق بتحديد شروط وكيفيات ممارسة حق الاضراب

البيان العام الصادر عن المؤتمر الجهوي الثاني للنهج الديمقراطي بالجنوب

البيان العام الصادر عن المؤتمر الجهوي الثاني للنهج الديمقراطي بجهة الجنوب عقد النهج الديمقراطي بجهة الجنوب مؤتمره الثاني بمقر CDT...
البيان العام الصادر عن المؤتمر الجهوي الثاني للنهج الديمقراطي بالجنوب

انتخاب كتابة جهوية جديدة للنهج الديمقراطي بالجنوب

النهج الديمقراطي جهة الجنوب بــــلاغ تحت اشراف الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي انعقد يوم الأحد 14 يوليوز 2019 بمقر الكونفدرالية الديمقراطية...
انتخاب كتابة جهوية جديدة للنهج الديمقراطي بالجنوب

البيان الصادر عن المؤتمر الثاني لجهة الرباط-سلا-القنيطرة

البيان الصادر عن المؤتمر الثاني لجهة الرباط-سلا-القنيطرة، المنعقد يوم 14 يوليوز 2019 طبقا للقانون الأساسي والنظام الداخلي، وفي اطار الاطروحات...
البيان الصادر عن المؤتمر الثاني لجهة الرباط-سلا-القنيطرة

البيان العام للمؤتمر الجهوي الثاني للنهج الديمقراطي بالدارالبيضاء

النهج الديمقراطي بجهة الدار البيضاء البيان العام المؤتمر الجهوي الثاني للنهج الديمقراطي بالجهة يثمن قرارات ومواقف الأجهزة القيادية الوطنية للنهج؛...
البيان العام للمؤتمر الجهوي الثاني للنهج الديمقراطي بالدارالبيضاء

سياسة تخريب الجامعة المغربية وشل الحركة الطلابية

التشتت الفصائلي يعتبر اليوم اكبر فخ نصب للحركة الطلابية. وكل تسعير لهذا التشتت أو تضخيم التناقضات في صفوف الحركة الطلابية
سياسة تخريب الجامعة المغربية وشل الحركة الطلابية

افتتاحية: من أجل بناء أوسع جبهة ممكنة

افتتاحية: من أجل بناء أوسع جبهة ممكنة تعيش بلادنا، منذ انطلاق السيرورات الثورية في منطقتنا، على إيقاع نضالات قوية وطويلة...
افتتاحية: من أجل بناء أوسع جبهة ممكنة

العدد الجديد 320 من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشاك

صدر العدد الجديد 320 من جريدة النهج الديمقراطي تجدونه بالأكشاك من 16 الى 31 يوليوز 2019
العدد الجديد 320 من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشاك

لا للإفلات من العقاب في الجرائم الإقتصادية التي يعرفها تسيير الشأن العام بوجدة

أمام الوضعية المزرية وحجم معاناة الساكنة وفشل تدبير الشأن المحلي...
لا للإفلات من العقاب في الجرائم الإقتصادية التي يعرفها تسيير الشأن العام بوجدة

رد قوي لعائلات معتقلي حراك الريف على بنيوب المندوب

إيمان قوي بأهمية ما قد يتحقق عبر ترافع مختلف الفاعلين الحقوقيين وهيئة الدفاع والمهتمين بملف حراك الريف..
رد قوي لعائلات معتقلي حراك الريف على بنيوب المندوب

افتتاحية: لماذا الإعلان عن حزب الطبقة العاملة وعموم الكادحات والكادحين الآن؟

اللحظة التاريخية تفرض علينا كعاملات وعمال وكادحات وكادحين وكمثقفات وكمثقفين ثوريين أن نحسم أمرنا ...
افتتاحية: لماذا الإعلان عن حزب الطبقة العاملة وعموم الكادحات والكادحين الآن؟

الذكرى السابعة والأربعين لاستشهاد القائد الفلسطيني غسان كنفاني

الذكرى السابعة والأربعين لاستشهاد القائد الفلسطيني غسان كنفانيالإثنين 8 تمّوز/يوليو 2019م تحل اليوم الإثنين 8 تمّوز/يوليو 2019م، الذكرى (47) السابعة...
الذكرى السابعة والأربعين لاستشهاد القائد الفلسطيني غسان كنفاني

نصرةً لفلسطين الاتحاد العام التونسي للشغل ينظّم تجمعا شعبيا وعماليا ومسيرة حاشدة

التجمع الشعبي- العمالي دفاعا عن القضية الفلسطينية وضد التطبيع ورفضا ل"صفقة القرن" للاتحاد العام التونسي للشغل يعرف نجاحا باهرا نظّم...
نصرةً لفلسطين الاتحاد العام التونسي للشغل ينظّم تجمعا شعبيا وعماليا ومسيرة حاشدة

النهج الديمقراطي بجهة الجنوب يعقد مؤتمره الجهوي الثاني

النهج الديمقراطي بجهة الجنوب يعقد مؤتمره الجهوي الثاني يوم الاحد 14 يوليوز2019 بمقر الكونفدرالية الديمقراطية للشغل بأكادير. تحت شعار "نحو......
النهج الديمقراطي بجهة الجنوب يعقد مؤتمره الجهوي الثاني