كلمة معبرة ومؤثرة بخصوص محاكمة أبناء مدينة جرادة نطق بها امين امقلش في كلمته الأخيرة أمام رئيس الجلسة تلخص حلم ساكنة مدينة جرادة (ان سكان جرادة كتب عليهم الموت في “الساندريات” أو الزج بهم في السجن إن طالبوا بحقوقهم معبرا عن حلمه بأن يعبر عن مطالبه المشروعة دون خوف).

اندلعت في مدينة جرادة احتجاجات شعبية واسعة على اثر ‏مقتل وفاة شقيقين يعملان في أبار لاستخراج الفحم.

ومنذ تلك الحادثة المأساوية والاحتجاجات متواصلة بجرادة ، وتتمدّد عبر مدن وقرى الاقليم لتحتج على الأوضاع الاجتماعية القاسية التي تعيشها المنطقة رافعة لمجموعة من المطالب الاقتصادية والاجتماعية، من بينها : (- إعفاء الساكنة من آداء فواتير الماء – – خلق بديل إقتصادي للمدينة .- تسوية الملف الإجتماعي (“السيليكوز – المطرودين من المنجم – ملف الأرامل ” – تشغيل حاملي الشواهد و السواعد . – تسوية الوضعية القانونية (الإدماج المباشر) لعمال المحطة الحرارية القديمة – محاسبة المسؤولين عن الأوضاع الكارثية التي تعيشها المدينة).

كما أن هذه الاحتجاجات اتخذت بعدا وطنيا ودوليا من خلال وسائل الاعلام من قنوات دولية و صحافة وسائل التواصل الاجتماعي وفي هذا السياق فقد حاولت الدولة منذ بداية الحراك احتواء الاحتجاجات مستعملة في ذلك شتى الطرق، حيث زار بعض مسؤولي الدولة مدينة جرادة (وزير الطاقة والمعادن يوم 03 ينار 2018 – وزير الفلاحة يوم 20 يناير 2018 كما زار رئيس الحكومة مدينة وجدة وم 10 فبراير 2018) أعلنوا عن إطلاق مشاريع إنمائية والتسريع بإنجاز أخرى تجاوبا مع مطالب الحراك”

إلا أن كل هذه الادعاءات باءت بالفشل ولم تثنيهم عن مواصلة احتجاجاتهم السلمية والراقية ، إلا أنه وبعد أن تأكد ت الدولة من مدى صعوبة احتواء الوضع بجرادة بتلك الطرق لم يبقى لها سوى البدء في مسلسل الاعتقالات ، وهذا ما تم بالفعل، ففي بداية الأمر تم اعتقال بعض النشطاء الميدانيين وعلى رأسهم مصطفى دعينن ، أمين امقلش ، عبد العزيز بوتشيش ، طارق العامري على إثر حادثة سير ارتكبها مصطفى دعينن يوم 08 مارس 2018 على الساعة الواحدة صباحا كما جاء في بلاغ الوكيل العام للملك بوجدة ، أنه ” بعد التحريات الجارية في الموضوع من طرف الضابطة القضائية، تبين أن الأمر يتعلق بحادثة سير ارتكبت من طرف المعني بالأمر بتاريخ 2018/03/08 على الساعة الواحدة صباحا وأن الأبحاث لازالت جارية ” و بأن ما تداولته بعض المواقع الالكترونية وكذا مواقع التواصل الاجتماعي من أخبار مفادها بأن إيقاف المسمى (مصطفى ادعنين) بمدينة جرادة له علاقة بالأحداث التي تعرفها هذه المدينة “تبقى عارية من الصحة ولا تمت إلى الحقيقة بصلة”.

إلا أن الواقع أثبت العكس ، فباعتقال النشطاء وإصدار وزارة الداخلية المغربية يوم الثلاثاء 13 مارس 2018 ، لإضفاء الشرعية لقمع أي احتجاج لسكان مدينة جرادة ، ففي اليوم الموالي أي يوم 14 مارس 2018 ، اندلعت أحداث بعد محاولة القوات العمومية منع اعتصام لعمال داخل الساندريات أدت إلى اعتقالات واسعة و عشوائية (اعتقال رضوان آيت ريبوش يعاني من اضطرابات نفسية وتتوفر عائلته على حكم بالحجر عليه وكذلك عمار ماموني الذي أدلت عائلته بشواهد طبية تثبت ذلك) في صفوف أبناء جرادة يقدر عددهم حوالي 104 معتقل (رشداء وأحداث) من بينهم طفلة توبعت في حالة سراح . كما نجهل عدد الإصابات في صفوف الساكنة وإصابة الطفل عبد المولى زعيقر الذي لازال بمركز النور بوسكورة .و إصابة عدد كبير من رجال الأمن والدرك وتسجيل خسائر مادية جسيمة أكدها دفاع الطرف المدني الذي يمثل الدولة في هذه المحاكمة.

التهم الموجهة للمعتقلين :

1- إضرام النار عمدا في ناقلات بها أشخاص والمشاركة في ذلك طبقا للفصلين 580 و 129 من ق.ج .
2- وضع في طريق عام أشياء تعوق مرور الناقلات وسيرها و الذي تسبب في حوادث خطيرة وتعطيل المرور ومضايقة وإصابة أشخاص بجروح خطيرة و المشاركة في ذلك طبقا للفصلين 591 و 129 من ق.ج .
3- إهانة واستعمال العنف في حق موظفين عموميين نتج عنه جروح أثناء قيامهم بوظائفهم مع سبق الإصرار و الترصد و المشاركة في ذلك طبقا للفصول 263 و 267 و129 من ق.ج .
4- كسر وتعييب أشياء مخصصة للمنفعة العامة و المشاركة في ذلك طبقا للفصلين 595 و 129 من ق.ج .
5- حيازة السلاح بدون مبرر مشروع وفي ظروف من شأنها تشكل تهديدا للأمن العام وسلامة الأشخاص و الأموال طبقا للفصل 303 مكر ر منق.ج .
6- التجمهر الملح بالطرق العمومية طبقا للمادتين 17 و 20 من الظهير الشريف 377-58-1 بشأن التجمعات العمومية كما وقع تعديله ..
7- التحريض على ارتكاب جنايات وجنح كان له مفعول فيما بعد طبقا للفصل 299-1 من ق.ج .
8- العصيان المسلح بواسطة أشخاص متعددين طبقا للفصل 302 من ق.ج .
9- المساهمة في تنظيم مظاهرات غير مصرح بها طبقا لظهر 377-58-1 بشأن التجمعات العمومية كما وقع تعديله .

فبعد سنة وشهرين من المحاكمة ‘( أكثر من 50 جلسة ) تم تسليط أحكاما تتراوح مابين سنتين حبسا نافذا و شهر موقوف التنفيذ على المعتقلين .

لائحة المعتقلين على خلفية حراك مدينة جرادة

الحكم الاستئنافي الحكم الابتدائي الإسم الكامل ر ت
01 سنة واحدة حبسا موقوفة التنفيذ 01 سنة واحدة حبسا موقوفة التنفيذ عبد العالي ديدي 01
01 سنة واحدة حبسا موقوفة التنفيذ 01 سنة واحدة حبسا موقوفة التنفيذ أسامة بوطالب 02
02 سنتين حبسا نافذا 03 سنوات حبسا نافذا مراد هاشم 03
02 سنتين حبسا نافذا 03 سنوات حبسا نافذا معاد الصغير 04
02 سنتين حبسا نافذا 03 سنوات نا حبسا فذا أنيس شاطر 05
02 سنتين حبسا ا نافذا 03 سنوات حبسا نافذا عبد السلام موغلي 06
02 سنتين حبسا نافذا 03 سنوات حبسا نافذا أحمد بلخيري 07
02 سنتين حبسا نافذا 03 سنوات حبسا نافذا عيسى البقاقلة 08
سنتين حبسا نافذا في حدود خمسة عشر شهرا و موقوف في الباقي 02 سنتين حبسا نافذا جمال غزار 09
سنتين حبسا نافذا في حدود خمسة عشر شهرا و موقوف في الباقي 02 سنتين حبسا نافاذ أيوب الزياني 10
سنتين حبسا نافذا في حدود سنة ونصف و موقوفا في الباقي 03 سنوات حبسا نافذا رضوان معناوي 11
01 سنة واحدة حيسا نافذا 01 سنة واحدة حبسا نافذا هدية الله محمد 12
سنتين حبسا نافذا في حدود سنة ونصف و موقوفا في الباقي 03 سنوات حبسا نافذا حسن الفلاقي 13
سنتين حبسا نافذا في حدود سنة ونصف و موقوفا في الباقي 03 سنوات حبسا نافذا عز الدين مموني 14
02 شهرين حبسا موقوفة التنفيذ 02 شهرين حبسا موقوفة التنفيذ طارق الوازنة 15
خمسة عشر شهرا حبسا نافذا 03 سنوات حبسا نافذا ميمون حمداوي 16
خمسة عشر شهرا حبسا نافذا 03 سنوات حبسا نافذا الحسين بناصري 17
سنتين حبسا نافذا في حدودج سنة ونصف و موقوفا في الباقي 03 سنوات حبسا نافذا خليد خنفري 18
سنتين حبسا نافذا في حدودج سنة ونصف و موقوفا في الباقي 03 سنوات حبسا نافذا محمد الكيحل 19
01سنة واحدة حبسا نافذا 01 سنة واحدة حبسا نافذا يحي اسماعيل 20
01 سنة واحدة حبسا نافذا 01 سنة واحدة حبسا نافذا مصطفى حسايني 21
04 أشهر حبسا موقوفة التنفيذ 04 أشهر حبسا موقوفة التنفيذ محمد خريبش 22
15خمسة عشر شهرا حبسا نافذا 03 سنوات حبسا نافذا عبد الحق بوركبة 23
15خمسة عشرشهرا حبسا نافذا 03 سنوات حبسا نافذا صالح هاشم 24
01 سنة واحدة سجنا نافذا 01 سنة واحدة حبسا نافذا عبد الإله حمادي 25
01 سنة واحدة حبسا نافذا 01 سنة واحدة حبسا نافذا محمد رحماني 26
02 شهرين حبسا موقوفة التنفيذ 02 شهرين حبسا موقوفة التنفيذ مصطفى علوان 27
02 سنتين حبسا نافذا في حدود 20 شهرا و موقوفا في الباقي 04 سنوات حبسا نافذا الطاهر الكيحل 28
06 أشهرحبسا موقوفا التنفيذ 02 سنتين حبسا موقوفا التنفيذ رضوان آيت ريبوش 29
02 سنتين حبسا نافذا في حدود 20 شهرا و موقوفا في الباقي 04 سنوات حبسا نافذا ابراهيم البخيت 30
02 سنتين حبسا نافذا في حدود 20 شهرا و موقوفا في الباقي 04 سنوات حبسا نافذا محمد حشباي بن امحمد 31
//////////////////// /////////////////// عبد الصمد حبشي 32
02 سنتين حبسا نافذا في حدود 20 شهرا و موقوفا في الباقي 04 سنوات حبسا نافذا يحيى الكيحل 33
14 شهرا حبسا نافذا 04 سنوات حبسا نافذا يحيى القندوسي 34
20 شهرا حبسا نافذا 04 سنوات حبساا نافذا محمد حشباي بن رابح 35
20 شهراحبسا نافذا 02 سنتين حبسا نافذا حميد فرزوز 36
سنة ونصف حبسا نافذا 04 سنوات حساا نافذا رضا بزة 37
سنة ونصف حبسا نافذا 02 سنتين حبسا نافذا عبد اللطيف بن عمرات 38
سنة ونصف حبسا نافذا 04 سنوات حبسا نافذا محمد مسعودي 39
سنة ونصف حبسا نافذا 02 سنتين حبسا نافذا الميلود بوراسي 40
سنة ونصف حبسا نافذا 04 سنوات حبسا نافذا حسن غوماتي 41
15 شهراحبسا نافذا 03 سنوات حبسا نافذا عبد الوهاب آيت أحمد 42
15 شهرا حبسا نافذا 03 سنوات حبسا نافذا مصطفى دعينن 43
15 شهرا حبسا نافذا 03 سنوات حبسا نافذا أمين امقلش 44
15 شهرا حبسا نافا 03 سنوات حبسا نافذا عبد العزيز بوتشيش 55
سنة ونصف حبسا نافذا 04 سنوات حبسا نافذا عبد القادر موغلي 56
سنتين حبسا نافذا في حدود عشرين شهرا و موقوفة في الباقي 05 سنوات حبسا نافذا رشيد عيادي 57
سنتين حبسا نافذا في حدود عشرين شهرا و موقوفة في الباقي 05 سنوات حبسا نافذا الطيب موغلية 58
سنتين حبسا نافذا في حدود خمسة عشر شهرا وموقوف في الباقي 05 سنوات حبسا نافذا منعم الناسيخي 59
سنتين حبسا نافذا في حدود سنة ونصف وموقوفة في الباقي 05 سنوات حبسا نافذا محمد تشلايت 60
سنتين حبسا نافذا في حدود سنة ونصف وموقوفة في الباقي 05 سنوات حبسا نافذا رشيد الشاحب 61
سنتين حبسا نافذا في حدود خمسة عشر شهرا وموقوف في الباقي 03 سنوات حبسا نافذا ياسين بلخيري 62
عشرين شهرا حبسا نافذا 03 سنوات حبسا نافذا محمد دنبيلي 63
عشرين شهرا حبسا نافذا 03 سنوات حبسا نافذا سفيان بوهوش 64
02 شهرين موقوفة التنفيذ 02 شهرين حبسا موقوفة التنفيذ مجيد الريلي 65
سنة ونصف حبسا نافذا 03 سنوات حبسا ا نافذا عزيز آيت أوبيهي 66
02 شهرين حبسا موقوفة التنفيذ 02 شهرين حبسا موقوفة التنفيذ امبارك ندموسى 67
06 أشهر حبسا موقوفة التنفيذ 06 أشهرحبسا موقوفة التنفيذ محمد إدريسي 68
/////// تم تسليمه لوليه محمد أمين باكي 69
/////// تم تسليمه لوليه محمد بوكطيب 70
لازال معروضا على محكمة الاستئناف 06 أشهر حبسا موقوفة التنفيذ دنيا بن الشيخ 71
لازال معروضاء على محكمة الاستئناف 01 سنة واحدة حبسا نافذا عبد الرقيب يحياوي 72
سنة واحدة حبسا نافذ 03 سنوات حبساا نافذا جمال اعويسي 73
سنة واحدة حبسا نافذ 03 سنوات حبسا نافذا سعيد اسعادة 74
01 سنة واحدة حبسا موقوفة التنفيذ 01 سنة واحدة حبسا موقوفة التنفيذ عمار ماموني 75
01 سنة واحدة حبسا نافذا 01 سنة واحدة حبسا نافذا طه ابراهمي 76
01 سنة واحدة حبسا نافذا 01 سنة واحدة حبسا نافذ سفيان حمداني 77
01 سنة واحدة حبسا نافذا 01 سنة واحدة حبسا نافذ محمد صحراوي 78
08 أشهرحبسا موقوفة التنفيذ 08 أشهرحبسا موقوفة التنفيذ أنس عثماني 79
02 سنتين حبسا نافذا 05 سنوات حبسا نافذا أحمد عماني 80
02 سنتين ونصف حبسا نافذا 05 سنوات حبسا نافذا عبد الخالق ميري 81
01 سنة ونصف حبسا نافذا وإضافة غرامة قدرها ألف درهم 03 سنواتحبسا نافذا حميد حمداوي 82
01 سنة واحدة حبسا انافذا 02 سنتين حبسا نافذا سمير لحرش 83
01 سنة واحدة حبسا نافذا 02 سنتين حبسا نافذا عبد الرحمان بركيش 84
01 سنة واحدة حبسا نافذا 02 سنتين حبسا نافذا سالم بوستة 85
01 سنة واحدة حبسا نافذا 02 سنتين حبسا نافذ محمد هواري 86
01 سنة واحدة حبسا نافذا 02 سنتين حبسا نافذا جمال موغلي 87
10 أشهرحبسا نافذا 01سنة واحدة حبسا انفذا فيصل طريبق 88
10 أشهر حبسا نافذا 01سنة واحدة حبسا نافذا بوجمعة قسو 89
10 أشهرحبسا نافذا 01سنة واحدة حبسا نافذا كمال فكراش 90
10 أشهرحبسا نافذا 02 سنتين نحبسا نافذا توفيق حمادي 91
10 أشهر نافذا 01سنة واحدة حبسا نافذا محمد يوسفي 92
10 أشهرحبسا نافذا 01سنة واحدة حبسا نافذا اسماعيل الكيطي 93
01 سنة واحدة موقوفة التنفيذ 01سنة واحدة نافذا هشام اليوسفي 94
02 شهرين حبسا نافذا 02 شهرين حبسا نافذا التوباغي ربيعي 95
01 شهر واحد موقوف التنفيذ 01 شهر واحد موقوف التنفيذ محمد بهية 96

ملفات جنحية
الأحكام استئنافيا الأحكام ابتدائيا الاسم الكامل رت
01 سنةواحدة موقوفة التنفيذ خالد أيت الغزي 97
01 سنة واحدة موقوفة التنفيذ توفيق بنكايد 98
04 أشهر موقوفة التنفيذ أحمد علاوي 99
04 أشهر موقوفة التنفيذ هشام ميمون 100
04 أشهر موقوفة التنفيذ محمد بناصر 101
04 أشهر موقوفة التنفيذ العربي أهلال 102
04 أشهر موقوفة التنفيذ عبد الرحيم كوال 103
03 أشهر نحبسا نافذا 08 أشهرحبسا نافذا طارق العامري 104
06 أشهرحبسا نافذا 10 أشهرحبسا نافاذ مصطفى دعينن
09 أشهر حبسا نافذا 18 شهرحبسا نافذا أمين امقلش
08 أشهرحبسا نافذا 12 شهرحبسا نافذا عبد العزيز بوتشيش

بوسماحة بهلول

افتتاحية: وحدة النضال لمواجهة الهجوم الشرس على الحقوق والمكتسبات الشعبية والقضاء على الاستبداد والفساد

كان لسياسات الكتلة الطبقية السائدة في المغرب منذ الاستقلال الشكلي إلى اليوم نتائج كارثية في جميع المجالات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية جعلته يحتل مراتب متأخرة في تقارير المنظمات الدولية ذات الصلة بالتنمية؛ ولم يكتف النظام بذلك بل دفعه جشعه الرأسمالي إلى وضع برامج استعجالية، وصاغ المخططات والقوانين في مختلف القطاعات للهجوم على حقوق ومكتسبات الجماهير الشعبية وتفكيك وإضعاف الخدمات العمومية ودعم القطاع الخاص على حساب القطاع العام.

ودفع تردي أوضاع الفئات الشعبية والجهات المهمشة إلى تنامي واتساع الحراكات الشعبية والاحتجاجات الاجتماعية والنضالات العمالية؛ وتنوعت الأشكال النضالية وازدادت حدتها وصداميتها، وتعدد الفئات المشاركة فيها، وطالت مددها.

واستطاعت هذه النضالات أن تحقق بعض المكاسب، وتربك حسابات المخزن، وتحرجه وتعريه أمام الرأي العام الدولي؛ إلا أن ذلك لم يرق إلى مستوى طموحات الجماهير الشعبية، ولم يستجب لمطالبها المشروعة؛ ورغم كل هذه التضحيات فإنها لم تتمكن من إيقاف المخططات الأساسية التي يعمل المشروع المخزني على تمريرها بالمناورات والقمع والترهيب.

ويبقى السؤال الذي يؤرق كل اليساريات وكل اليساريين وكل الرافضات والرافضين لفساد واستبداد المخزن هو: ما العمل لمواجهة تغول المخزن؟

وقبل محاولة تقديم بعض عناصر الإجابة عن هذا السؤال لابد من فهم الأسباب الحقيقية لهذهالعنجهية التي يتعامل بها النظام مع نضالات الجماهير الشعبية والاستهتار الذي يطبع سلوكه تجاه إطارات المجتمع من أحزاب ونقابات وجمعيات المجتمع المدني وتجاه الحراكات والاحتجاجات الشعبية.

رغم تعدد وتنوع واتساع هذه النضالاتالشعبية فإن النظام يلعب على نقط ضعفها، ويعتبر أنها لا تشكل خطورة على مصالحه ولا تهدد استقراره، ويعتقد أنه قادر على تحملها ويمكنه الالتفاف عليها بالمناورات أو بالقمع؛غير أن ماينساه النظام هو كون هذه النضالات، ومهما كان حجم المكتسبات التي تحققها، تراكم الدروس والتجارب وتعري خطابات الهزيمة والاستسلام، وتساعد على تجاوز معيقات تطور الحركة النضالية وتحقيق قفزات نوعية في المستقبل.

خلال السنوات الأخيرة قدمت الحراكات الشعبية والاحتجاجات الاجتماعية والنضالات العمالية تضحيات جسيمة وخاضت نضالات كبرى عاملها النظام بالقمع تارة وبالمناورات والتجاهل تارة أخرى؛ وإن كانت قد فرضت على النظام بعض التنازلات في هذه القضية أو تلك فإنها لم تتمكن من فرض التراجع عن الهجوم الشامل للنظام على الحقوق والمكتسبات الشعبية.

ودون الخوض في الشروط الموضوعية لهذه النضالات ومدى تطور قوى الإنتاج والإكراهات الجيوسياسية فإن نقطة الضعف الذاتية الأساسية لهذ النضالات هي حالة التشتت التي طبعتها سواء في الزمن والمكان او الأهداف أو الجهات الداعية أو الفئات المشاركة.

إن حالة التشتت التي تعاني منها النضالات الشعبية تجعلها غير قادرة على بناء القوة الضرورية لتحقيق مهامها كاملة وتضعف قدرتها على التصدي للقمع ولمناورات المخزن وتسهل عليه إيجاد الأشكال والوسائل لكسرها وإطفاء شعلتها؛ وتعمل أبواق الدعاية المخزنية جاهدة على إعطاء الانطباع بضعف مردودية هذه النضالات وتجعلها غير واضحة للمنخرطات والمنخرطين فيها، لزرع الإحباط واليأس وسطهم.

إن هذه النضالات ضرورية لتتمكن كل فئة مشاركة فيها من الحد من خطورة المخططات والمشاريع المخزنية التي تعنيها مباشرة، ومن أجل مراكمة تجاربها النضالية والاستعداد لخوض معارك أشمل وأشرس، والوعي بضرورة بناء القوة النضالية القادرة على تحقيق أهدافها المشروعة.

لا جدال في كون اللحظة التاريخية والأوضاع الاقتصادية والاجتماعية والسياسية تفرض على الجماهير الشعبية وإطاراتها المناضلة المزيد من النضالات والتضحيات؛ ومن أجل توحيد جهود هذه النضالات وتثمينها وجعلها قادرة على تحقيق أهدافها لا بد من حوار بين كل المكونات المشاركة في هذه النضالات من أحزاب ونقابات وجمعيات مدنية وقادة الحراكات والاحتجاجات الشعبية؛ ويجب تشجيع كل المبادرات التي تعمل في هذا الاتجاه من خلال تنظيم نقاش بين هذه المكونات أو بناء أدوات أو آليات للعمل على تحقيق هذا الهدف ومنها الجبهة الاجتماعية.

إن الاستمرار في العمل على توفير شروط الإعلان عن حزب الطبقة العاملة وعموم الكادحين يتكامل مع فتح حوار حول آفاق الحراكات الشعبية ومواصلة الجهود من أجل بناء الجبهة الديمقراطية والجبهة الميدانية؛ وهذه المهام المتعددة والمتنوعة يفرضها واقع الصراع الطبقي في مجتمعنا من أجل إنجاز التغيير المنشود وبناء الدولة الوطنية الديمقراطية الشعبية.


لماذا يظل تنفيذ نتائج تقارير المجلس الأعلى للحسابات شبه منعدم؟

يصدر المجلس الأعلى للحسابات تقارير حول المؤسسات العمومية تعدد الإختلالات الخطيرة التي تعاني منها وتشير الصحافة
لماذا يظل تنفيذ نتائج تقارير المجلس الأعلى للحسابات شبه منعدم؟

من وحي الاحداث 324: في الحاجة الى قوة العمل او في اعادة إنتاجها

مع تطور الرأسمالية وتوسع السوق عظم الطلب على اليد العاملة فكانت المستعمرات خزان هائل لجلب هذه اليد العاملة لكن
من وحي الاحداث 324: في الحاجة الى قوة العمل او في اعادة إنتاجها

العدد 324 من جريدة النهج الديمقراطي كاملاًَ

تحميل العدد 324 من جريدة النهج الديمقراطي كاملا EN PDF http://www.annahjaddimocrati.org/wp-content/uploads/2019/09/VD-324.pdf    
العدد 324 من جريدة النهج الديمقراطي كاملاًَ

بيان الجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي

بيان المكتب الجامعي المجتمع يوم 12 شتنبر 2019 الجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي: - تندد بالهجوم المتصاعد على الحريات ومكتسبات وحقوق...
بيان الجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي

اليسار والعمل الوحدوي

 مناسبة هذا العرض هي إحياء الذكرى الثانية لافتقادنا للرفيق محمد معروف. عرفت هذا الرفيق للمرة الأولى يوم 04 شتنبر 1979...
اليسار والعمل الوحدوي

النهج الديمقراطي يتضامن مع المعتقلين ويدعو للنضال الوحدوي

النهج الديمقراطي يتضامن مع المعتقلين ويدعو للنضال الوحدوي عقدت الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي اجتماعها العادي يوم 08 شتنبر 2019، حيث...
النهج الديمقراطي يتضامن مع المعتقلين ويدعو للنضال الوحدوي

دخول مدرسي ساخن: مسيرة وطنية الأحد 6 أكتوبر بالرباط

الجامعة الوطنية للتعليم FNE التوجه الديمقراطي تدعو لمسيرة وطنية الأحد 6 أكتوبر 2019 العاشرة صباحا ممركزة بالرباط من باب الأحد...
دخول مدرسي ساخن: مسيرة وطنية الأحد 6 أكتوبر بالرباط

افتتاحية: وحدة النضال لمواجهة الهجوم الشرس على الحقوق والمكتسبات الشعبية والقضاء على الاستبداد والفساد

افتتاحية: وحدة النضال لمواجهة الهجوم الشرس على الحقوق والمكتسبات الشعبية والقضاء على الاستبداد والفساد كان لسياسات الكتلة الطبقية السائدة في...
افتتاحية: وحدة النضال لمواجهة الهجوم الشرس على الحقوق والمكتسبات الشعبية والقضاء على الاستبداد والفساد

العدد 324 من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشاك

العدد 324 من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشاك
العدد 324 من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشاك

العدد 323 من جريدة النهج الديمقراطي كاملاًَ

تحميل العدد 323 من جريدة النهج الديمقراطي العدد 323 من جريدة النهج الديمقراطي VD N° 323 pdf
العدد 323 من جريدة النهج الديمقراطي كاملاًَ

من يستحق النصب التذكاري حقيقة

من وحي الأحداث من يستحق النصب التذكاري حقيقة
من يستحق النصب التذكاري حقيقة

 البيان الصادر عن المجلس الوطني للمنتدى المغربي من أجل الحقيقة والإنصاف

وحدة العمل والنضال من أجل إعمال مضامين الميثاق الوطني لحقوق الإنسان ووضع حد لمسلسل التضييق على الحقوق والحريات وإطلاق كافة المعتقلين السياسيين
 البيان الصادر عن المجلس الوطني للمنتدى المغربي من أجل الحقيقة والإنصاف

احتجاجات لعمال الحراسة والنظافة بقطاع التعليم

عمال الحراسة والنظافة FNE بالرباط سلا القنيطرة بالتعليم يحتجون على تأخر الأجور ويحملون الشارة ويضربون عن العمل الثلاثاء 10 شتنبر...
احتجاجات لعمال الحراسة والنظافة بقطاع التعليم

العدد 323 من جريدة النهج الديمقراطي بالاكشاك

العدد 323 من جريدة النهج الديمقراطي بالاكشاك
العدد 323 من جريدة النهج الديمقراطي بالاكشاك

العدد المزدوج 321-322 من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً

العدد المزدوج 321-322 من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً VD N° 321-322 EN PDF
العدد المزدوج 321-322 من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً

من أجل مفهوم أشمل لظاهرة الاعتقال السياسي

من وحي الأحداث من أجل مفهوم أشمل لظاهرة الاعتقال السياسي
من أجل مفهوم أشمل لظاهرة الاعتقال السياسي