جديد الشاعر الأمازيغي عبد السلام نصيف

ديوان “إيكيك نتايري د أورشاش نتوجوتين”= “رعد الحب ورذاذ العطور”

صدر للشاعر الأمازيغي المغربي عبد السلام نصيف ديوان “إيكيك ن تايري د أورشاش ن توجوتين” في حلة جميلة، وقد جاء الديوان في 189 صفحة من الحجم المتوسط، في طبعته الأولى يناير 2019م، ولقد جاء العنوان جملتين اسميتين معطوفتين وهما في الحقيقة عنوانان يتقاسمان الشعر الوارد في الديوان، هذا الأخير الذي يمكن اعتباره ديوانيْن، الأول “إيكيك ن تايري” ويتألف من 100 صفحة، والثاني”ئارشاش نتوجوتين” ويألف من 68 صفحة، وما تبقى من الديوان خصه الشاعر لحِكَم وأمْثال.

الديوان يحمل نظرات الشاعر إزاء المجتمع وما يجري فيه من علاقات وتناقضات تجعله يتأثر ويتفاعل معها كي ينسج حولها قصائد أعتبرُها شخصيا أقربَ إلى الحكمة وأخذ العبرة من منزلقات الحياة وصراعاتها.

وقد كان لي الشرف في قراءة جل أعمال هذا الشاعر الذي عرك الحياة وعركته فصار خبيرا بعقباتها بحلوها وبمرها، وهو في شعره يشبه الناصح والواعظ الذي اتخذ رحلاته واحتكاكه بأكثر من مجتمع فصار حكيما كونته التجربة والسياحة في أرض الله الواسعة، وهو يقر بأنه من خريجي مدرسة الشارع، ونحن معه لكون الشارع وما يحمله من وقائع ومجريات يومية كفيل بأن يجعلنا نكتسب الكثير من الأمور المتعلقة بالأسباب والمسببات والنتائج والمآلات المتعلقة بأمور الحياة.

وقد سبق أن قلت عن الشاعر بأنه شاعر وثيق الصلة بفن القول والصياغة الفريدة لترجمة الإيحاءات إلى تجربة شعرية متفردة، فهو يحاول أن يفيدنا بشعره المفعم بحكم منبعها الاحتكاك بالواقع، والاستفادة من الوقائع قصد الإعداد للمتوقع والمنتظر… وبقراءة دواوينه نقف على اتجاهه الذي يميل إلى نقل وجهة نظره حول قضايا كثيرة تعج بها كل المجتمعات الإنسانية، إنه يحاول أن يعود بالشعر إلى نفعيته ووجاهته في خضم واقع يشهد ضحالة الكلمة وفقر الصياغة وسطحية الدلالة والمعنى… فكثير من الأشعار المتغنى بها لا تحمل من تجارب الحياة ما يستحق أن يذكر…فما هي سوى تكرارات لكلمات جوفاء تحتاج إلى حمولة تخلدها ولو إلى حين، أما ما يكتبه عبد السلام فيحمل من القيم الكثير عبر إبداعية التركيب والالتزام بالإيقاع المناسب لكل قصيدة على حدة… » 1ص 64.

الديوان مفعم بالصور الجميلة الحاملة للتأملات التي تمليها العلاقات الإنسانية على الشاعر فيحولها إلى عبارات جميلة تمكنك من أخذ الحيطة والحذر مما سقط فيه الغير، وتقربك بالتالي إلى منابع

الإباء والعزة والخير.

وقد كان لي الشرف في أن أترجم مقدمة الديوان مع وضع خطاب غلافه الأخير بطلب من الشاعر، وجاءت ترجمتي كالتالي” الْكلِماتُ قدْ تُحيلُ على ماهِيَتِها و قد تُحيلُ على ما يُخالفُ ذلكَ، وقد تكون كما يريد بها كلٌّ مِنّا، ولنْ تعرف لذّةَ الشيء سوى بتذوقه وما لَم تجرِّبه وما لمْ تتذوقْهُ أو تأكلُهُ لن يكون لك أيُّ عِلْم بهِ، وعلى الْمَرْء الاهتمامُ بالبحْث عمَّا لَمْ تَرهُ العيْن وَمَا لَمْ تسْمعْه الأُذْن .الدنيا خادعة، منْ يَرومُ أن تسعده تَفِرُّ منْه وترْهِقُه، ومن زَهِد فيهَا راودتهُ حتى تُغويَه.

كُلّ ما يريدهُ الكثيرُ منَ النَّاسِ يريدونه وفيرا، فلا أحد يرْضى أو يشكرُ بالقليل.
الإنسانُ يفَكِّر ويتأمَّلُ فيما يُريدُ القِيامَ بهِ ويَنسى مَن ينتظرونَ ويفكِّرونَ فيما سيفعلونَ به.
أن تمْلكَ أو لا تَمْلك، أن تكونَ طيِّبا أوْ وقِحاً،أن تكونَ أسْودَ أو أبْيض، مَكْسِيا أوْ عاريا أمُورٌ عاديَةٌ تَطالُ كلَّ إنْسانٍ ونحنُ نعاينُها ونتعايش معها.
مالا نراهُ هوَ ما يجعل من الإنْسان إنسانا ولا أحدَ يعْلم ما تُخفيه عنهُ البيضة قبل أن تُفْقس.
التأمُّلات هيَ التي تكسِب كلّاً مِنا عِطراً وطِيباً فتجعلنا مُتحابّين يُفيدُ بَعضُنا بعضا.

لِيكُنِ الإنسانُ مَا يمكنهُ أن يكون عليه، فلن يَعْدو أن يَكون سوى قبضةٍ منْ ترابٍ سيعود إليه يوماً، وهذا ما ينبغي أخذه بعين الاعتبار كي يُعٍينَ الإنسانُ الإنسانَ عَبْر أخوة ومودّة وتآزر…

أحِبَّ منْ يحبك ومن يكرهك لا ينبغي أن تحبه وتجِلَّهُ. وإن جهلت أحَدا فاظْهرْ أمامه كأنك تعرفهُ، ومن ناداك إن استجبت لندائه فقد يقصد تحقيق هَدَفِهِ، لكن قد يوجد من يناديك لإفادتك. فَلْيفْتَحٍ المَرْءُ عيْنَيْه بعيدا عَنِ الخوف والتخويف كي يتواءم مع غيرهِ ويعْقِد معهُ مودَّة تفوحُ عِطْراً.

يقول الشاعر في مقطع من مقاطع الديوان :

ئكا ييسن نربي دار تيرا تاساروت
نتائاس رزمخ ئيل جو ئولا نورم رات ئارمخ
تيفاوين ئادييي كام خيلي مي ثاكيخ
ناكوين نتكل علله ئور سول ئاكو ئاتاحلخ
ئاغراس مكنا كام ؤيخ ئاتن شوكوخ
ئاواناد كا ييوي داس نيت ئاكاخ ئافوس
ئاتلاس ئيناخخي ضرنت نانف خو ئوغاراس ص14.

فهو يعتبر اسم الله تعالى مفتاحا للكتابة، وإليه سيلجأ قصد طرق أبواب وصنوف من القول لم يجربها بعد، ولن يتعب في ذلك ـ وهو متكل على الله ـ فستكون له القدرة في مواجهة المتاعب وسيسلك الطريق إلى مبتغاه متجاوزا عقباتها حتى يصل ما يرومه لتلذ له الحياة وينتعش قلبه ، فالماء الراكد لا أحد يستَحْليه ولا أحد يروق له.

وهو في هذا المقطع يذكرنا بالشعر الأمازيغي القديم الذي يستهله الشاعر باسم الله والثناء عليه قبل أن ينخرط في غرضه الرئيسي.

يقول في مقطع آخر:

ئاد ئيسوينكم ئيدا سران ئاتين لكمن
ئيليخد ئيزري ئيزري كيس فلنتنين ئيتين
ئيكضكام ئيدا غاساد ئاتنين نقيل
ئازكا ييتيد ئاد ئيلكم موحال ئات لكمخ
ئاسي ئافولكي ئار تزمزالات تشوكوت ئاغاراس
يئراد ئينغي ويياض ثايران ئاتين ئافين ص15

فهو مصمم على التفكير فيما يريد أن يبلغه، وفي أي مكان وكل يمر به يتركه بعد أن يعيش مجرياته لينتقل به الزمن إلى يوم جديد قد يأتي وقد لا يأتي …

والشاعر يعيش متفاعلا مع الزمن في علاقته بما ينشغل في تحقيقه من طموحاته.

وفي مقطع آخر يقول:
يسافارن ئيس رزاكن في ئيليس تن يورمن
ييميماس واطان مضينت ئارت نيت لقين
ئور سول كين وين ئوضينت ئولا وينون ئاصمخ
ئاطان أقديم ئائيكا ئولا حرا لولان. (…..) ص 16

يشير إلى مرارة الأدوية على اللسان لكن المريض المتعايش مع هذه الأدوية يستطيبها فلا يأبه بمرارتها، صار معتادا المرارة، ولم يعد يتطلع إلى طبيب ولا راقٍ، فالمرض متجذّر في بدنه ولم يكن وليد اليوم، والله عليم بمصير الفرد وسيريه الطريق المفضي إلى مراده… أيتها الخيول عليكن بطريق واحد حتى لا نسقط في المتاهات فلا نصل إلى المبتغى.

و يقول:

ئاتافوكت ئامي ثيرنزار ئاكلالونم
ئاد ئيصافض ربي فاد ئاكان توفاوت
ئلاد ئيلاح تيلاس ئازال ئات سوفومت
ماد اسوك ريان ئيرا كم ئيسنتل
تاوالا ئات كيت ئاتودرت ئيخ كون تلكم 103

نداء وحوار مع الشمس التي يعتبرها ذات الأشعة التي خلقها الله وسخرها كي تنشر ضوءها فتطرد الظلمات، فمن يطيق العيش دونها ؟ ومن يطيق حجب أشعتها …

إن شعر عبد السلام مطرز بصور مبنية على دينانية مرسسة على الحوار والتخييل الرافض للثبات علاوة على بنائها على الوجه والالم والأمل، وتشعر بحضور السردية فيها فهي وإن أسست على إيقاعات محددة تنحو بالقارئ كي يتصور الأحداث التي ترسمها والشخصيات التي تديرها. وهو في كل ذلك يبحث عن الحقائق، يبحث عما يسعد الإنسان ويسحب الشر بعيدا عنه.

ولا شك أن الشعر في حقيقته تهذيب للذوق، تهذيب للسلوك وحمل للمخاطبين به على فضائل الصفات، فالشاعر إلى جانب كل المبدعين في حقيقتهم أساتذة ومربون باعتبار الإبداع إمتاعا وتفسيرا وإرشادا ودعوة إلى التغيير نحو الأرقى والأفضل والأجمل.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

انظر كتابي “قراءة عاشقة لإبداعات أمازيغية” ص 64.

افتتاحية: لماذا حوار بين الماركسيين المغاربة؟

انطلقت مبادرات كثيرة ومتنوعة للحوار بين الماركسيين المغاربة واتخذت آليات مختلفة منها: وسائل التواصل الاجتماعي، ندوات عمومية، لقاءات مباشرة، ومنها منابر مواقع اعلامية كالحوار المتمدن، نشرات وكراسات، جريدة النهج الديمقراطي، مجلة التحرر وغيرها. فبالقدر ما هي حالة اعلامية تعكس الحاجة الى فضاء ديمقراطي للحوار والتواصل، بالقدر ما تعكس ارادات لتبادل النقد وتقييم اوضاع عامة مركبة بين الاممي والاقليمي والمحلي.غير أن تلك المبارات والارادات تبقى غير مهدفة وغير منظمة، يتيه فيها التحليل بين التكتيك والاستراتجية وهو ما يضيع مرة أخرى تلك الجهود الرامية الى تجاوز الوضع القائم الى وضع أرقى يمسك من خلاله الماركسيون باطارهم المرجعي ويشيدون أدوات الصراع الطبقي وفق برنامج سياسي يروم التغيير المنشود.

إن الوضع الذاتي للقوى السياسية والمجتمعية التي من المفترض أن تقود نضال الشعب المغربي هو نقطة الضعف الخطيرة التي تعرقل أي تقدم. فالقوى الديمقراطية ضعيفة نسبيا ومشتتة وتعتريها ميولات ليبرالية، تفقد التنظيمات عناصر قوتها الجماعية لفائدة الفرد وتقديس الأشخاص. أما القوى الماركسية فهي تعاني من التشضي والتشرذم وبعضها يتسمك بالحلقية أو بنظرة استعلائية وبالدغمائية. كما تتقوى الاتجاهات اليمينية وسط اليسار الديمقراطي. ويتميز اليسار بجناحيه الديمقراطي والديمقراطي الجذري بالتشتت وضعف الانغراس وسط الجماهير الشعبية.

– أما الحركات الاجتماعية فهي الأخرى، في أغلبها، تعاني من أمراض خطيرة: فالحركة النقابية وصلت إلى مستوى خطير من الضعف. وتعترض محاولات المناضلين النقابيين المخلصين تصحيح أوضاع الحركة النقابية عراقيل وتحديات كثيرة بفعل هيمنة البيروقراطيات النقابية وتواطؤها مع المخزن وعجز التوجه الديمقراطي، على الأقل في الفترة الحالية، على التقدم في إنجاز أهدافه المتمثلة في دمقرطة العمل النقابي وتوحيد النضال النقابي في أفق بناء جبهة نقابية موحدة وجعله في خدمة الطبقة العاملة. وهذا ما يفرض المزيد من تقييم وتصحيح إستراتيجيتنا في العمل النقابي. وتعرف حركة المعطلين نوعا من الانحسار يجب العمل على تجاوزه من خلال مراجعة أهدافها وأساليب عملها وتطوير تنظيمها وتعزيز المبادرات الرامية إلى توحيدها. ناهيك عن أوضاع الحركة الطلابية في غياب عمل نقابي يؤطره الاتحاد الوطني لطلبة المغرب، رغم تسجيل محاولات جدية لتوحيد هذه الحركة وتصحيحها. وبالرغم من خروج فئات اجتماعية جديدة للاحتجاج بشكل مكثف لكنها تفتقد، في كثير من الأحيان، إلى التنظيم والوحدة.. ومثير للجدل كيف برزت بيننا حراكات شعبية قوية مستعدة نضاليا الى أبعد مدى، ولم تجد من الماركسيين من يتحمل المسؤولية للعمل وسطها والمساهمة في التأطير والتنظيم. هي الحالة التي تدفع كل الماركسيين الى ترتيب الأسئلة الحقيقية للتنظيم السياسي المعبر عن هموم الجماهير الكادحة الطبقة العاملة بالأساس؟

وبصدد الحوار بين الماركسيين، انطلقت مؤخرا نقاشات في صفوف اليساريين بشكل عمومي جماهيري أو بشكل داخلي حول مبادرة النهج الديمقراطي في الشروع في تنفيذ احدى سيروراته الأربعة أي بناء الحزب المستقل للطبقة العاملة وعموم الكادحين، وبرزت تعبيرات تدعم هذا الطرح نظريا وتبدي استعدادها لمواصلة النقاش حول سبل البناء وتصوره العام. بينما تخلف البعض وتحلل من المبادرة أو خالها بدعوى التجاوز وعدم تناغم المبادرة مع سياق المرحلة التي تتطلب تجاوز الفكرة في حد ذاتها.فقد علمنا التاريخ القريب من ثمانينات القرن الماضي كيف حسم الأمر بين الماركسيين والشعبوين عندما كانت بروليتاريا روسيا أقلية صاعدة بينما كان الفلاحون هم أغلبية السكان لكن في حالة نكوص، فراهن الماركسيون على الطبقة العاملة ليس تنبئا بل دراسة مؤشرات تطور التشكيلة الاجتماعية ليكون توجههم موفقا في الرهان التاريخي على البروليتاريا. نحن في المغرب بصدد تحولات سريعة تعم التشكيلة الاجتماعية، وتشكل فيها الطبقة العاملة محور الصراع. ومن الممكن جدا بل من المؤكد أن يشكل بناء التعبير السياسي على هذه الطبقة وعموم الكادحين لحظة تاريخية فارقة.

فالمطلوب من جميع الماركسيين المغاربة وخاصة منهم الشباب المباردة لتوسيع فضاءات الحوار حول هذه المهمة النتاريخية وبأشكال مختلفة، بعيدا عن الحلقية والنزعات الاستعلائية عن الجماهير وبروح وحدوية تؤسس لمرحلة جديدة من الصراع الطبقي نبني من خلالها أدوات الدفاع الذاتي المستقلة للجماهير، نقابة عمالية ديمقراطية، تجارب نسائية وشبيبية وحدوية متجدرة وسط الجماهير.

ان الحوار ليس هدفا في حد ذاته، وليس ترفا فكريا، كما أنه ليس مفتوحا من دون أهداف أو رهان. بل يشكل إحدى الآليات التي نؤسس لها بشكل جماعي ومسؤول على خطى البناء الجماعي لهذا الصرح التاريخي الذي أفنى شهداؤنا أعمارهم من أجل تحقيقه كواقع ملموس على أرض المغرب.


افتتاحية: الاستعدادات المخزنية للانتخابات التشريعية على قدم وساق

افتتاحية: الاستعدادات المخزنية للانتخابات التشريعية على قدم وساق التحديات التي يواجهها المخزن: - أهم تحدي هو تراكم غضب الجماهير الشعبية...
افتتاحية: الاستعدادات المخزنية للانتخابات التشريعية على قدم وساق

العدد 329 من جريدة النهج الديمقراطي في الاكشاك

هياة التحرير تضع بين ايديكم هذا العدد اقتنوا نسختكم راسلوها عن ملاحظاتكم وانتقاداتكم ابعثوا لها بمشاركاتكم
العدد 329 من جريدة النهج الديمقراطي في الاكشاك

العراق بحاجة إلى (رباعي) عراقي

بعد الأزمة السياسية التي حصلت في تونس نتيجة التظاهرات واغتيال المعارضين السياسيين والخلافات العميقة بين الأحزاب الحاكمة والمعارضة بادرت أربع منظمات هي ...
العراق بحاجة إلى (رباعي) عراقي

العدد 328، من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً

العدد 328، من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً   Journal VD N° 328 PDF
العدد 328، من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً

لنهزم التشرذم النقابي

من وحي الأحداث لنهزم التشرذم النقابي
لنهزم التشرذم النقابي

العراق بحاجة إلى (رباعي) عراقي

العراق بحاجة إلى (رباعي) عراقي بعد الأزمة السياسية التي حصلت في تونس نتيجة التظاهراتواغتيال المعارضين السياسيين والخلافات العميقة بين الأحزاب...
العراق بحاجة إلى (رباعي) عراقي

حزب العمال يدعو إلى مقاطعة الدور الثاني للانتخابات الرئاسية

حزب العمال يدعو إلى مقاطعة الدور الثاني للانتخابات الرئاسية بيـــــــــــان إن حزب العمال: - اعتبارا لكون المرشّحين للدور الثاني من...
حزب العمال يدعو إلى مقاطعة الدور الثاني للانتخابات الرئاسية

افتتاحية: لماذا حوار بين الماركسيين المغاربة؟

افتتاحية: لماذا حوار بين الماركسيين المغاربة؟ انطلقت مبادرات كثيرة ومتنوعة للحوار بين الماركسيين المغاربة واتخذت آليات مختلفة منها: وسائل التواصل...
افتتاحية: لماذا حوار بين الماركسيين المغاربة؟

العدد الجديد 328 من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشاك

العدد الجديد 328 من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشاك
العدد  الجديد 328 من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشاك

فيديو: الجامعة الوطنية للتعليم التوجه الديمقراطي مسيرة بالرباط الأحد 6 أكتوبر 2019

بمناسبة اليوم العالمي للمدرس، نظمت الجامعة الوطنية للتعليم التوجه الديمقراطي مسيرة بالرباط يوم الأحد 6 أكتوبر 2019، احتجاجا على ما آلت إليه أوضاع المدرسة العمومية والعاملين بها.
فيديو: الجامعة الوطنية للتعليم التوجه الديمقراطي مسيرة بالرباط  الأحد 6 أكتوبر 2019

صدر العدد الجديد 328 من جريدة النهج الديمقراطي اقتنوا نسختكم

صدر العدد الجديد 328 من جريدة النهج الديمقراطي اقتنوا نسختكم كل الدعم لجريدة العمال والكادحين كل الدعم للاعلام المناضل ضد...
صدر العدد  الجديد 328 من جريدة النهج الديمقراطي اقتنوا نسختكم

الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بوعرفة بيان بمناسبة اليوم العالمي للمدرس

تحت شعار " من اجل تعليم مجاني وجيد " يخلد فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان ببوعرفة اليوم العالمي للمدرس الذي اختارت له منظمة اليونسكو هذه السنة 2019 شعار " المعلمون الشباب
الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بوعرفة بيان بمناسبة اليوم العالمي للمدرس

العدد 327 من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً

تحميل العدد 327 من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً pdf VD n° 327
العدد 327 من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً

في علاقة التنازع بين الحد الادنى والأعلى للأجور

من وحي الأحداث في علاقة التنازع بين الحد الادنى والأعلى للأجور
في علاقة التنازع بين الحد الادنى والأعلى للأجور

فيديو: بمناسبة اليوم العالمي للمدرس نظمت FNE تكريم لأساتذة التعليم “المعتقلين السياسيين لحراك الريف

اليوم ،السبت 5 أكتوبر 2019 بمناسبة اليوم العالمي للمدرس نظمت الجامعة الوطنية للتعليم FNE التوجه الديمقراطي تكريم لأساتذة التعليم "المعتقلين السياسيين لحراك الريف الأستاذ محمد جلول ، الأستاذ محمدالمجاوي ، الأستاذ يوسف الحمديوي بالمقر المركزي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان بالرباط
فيديو: بمناسبة اليوم العالمي للمدرس نظمت  FNE  تكريم لأساتذة التعليم “المعتقلين السياسيين لحراك الريف

البلاغ التأسيسي للائتلاف الديمقراطي من اجل إطلاق سراح المعتقلين السياسيين وفك الحصار على الريف

  الائتلاف الديمقراطي من أجل إطلاق سراح المعتقلين السياسيين وفك الحصار عن الريف بــــــــــــــــلاغ بمبادرة من الجمعية المغربية لحقوق الإنسان...
البلاغ التأسيسي للائتلاف الديمقراطي من اجل إطلاق سراح المعتقلين السياسيين وفك الحصار على الريف