النهج الديمقراطي
الكتابة الجهوية بجهة الرباط

بيان المجلس الجهوي

على خطى مهمة بناء حزب الطبقة العاملة وعموم الكادحين، عقد النهج الديمقراطي بجهة الرباط يوم الأحد 19 ماي 2019 مجلسه الجهوي، وبعد تدارسه الانعكاسات الاجتماعية الكارثية للاختيارات والسياسات الاقتصادية والاجتماعية التي ينهجها النظام المخزني، وما لها من أضرار وآثار كارثية على أوضاع أوسع الفئات الاجتماعية،فإنه يعلن ما يلي:

  1. يعتبر بناء حزب الطبقة العاملة وعموم الكادحين مهمة آنية لا تتحمل أي تأخير من أجل توحيد نضالات الشعب المغربي وإيجاد القيادة الحقيقية لها القادرة على تحقيق مطالبها الآنية في أفق التغيير المنشود؛
  2. يندد بالأوضاع الاجتماعية المزرية التي تعيشها فئات عريضة من الشعب المغربي ضحايا السياسة المخزنية نتيجة الفقر وتكثيف الاستغلال لصالح التحالف الطبقي المهيمن من إقطاع وأعيان وملاكين كبار وذوي الجاه والسلطة؛
  3. يعلن دعمه المطلق لكل المعارك النضالية التي تخوضها فئات عريضة من الشعب المغربي من عمال وفلاحين وموظفين وحرفيين وتجار صغار ومعطلين وطلبة وفئات شعبية واسعة ضحايا الريع والنهب والاستحواذ على الأراضي والهشاشة والإقصاء…، ويدعو إلى توحيدها بما يحقق الديمقراطية والكرامة والحرية والعدالة الاجتماعية والمساواة،
  4. يؤكد على مواصلة الاحتجاج حتى إطلاق سراح معتقلي الحراك الشعبي وكافة المعتقلين السياسيين والنقابيين واستعادتهم لحريتهم وتوقيف كل المتابعات والمحاكمات الصورية؛
  5. يطالب بوضع حد للتضييق الذي يطال القوى الديمقراطية والتقدمية والحية ببلادنا ومن بينها النهج الديمقراطي بالحرمان من وصولات الإيداع واستعمال القاعات العمومية وتعليق اللافتات…، ويعتبر أن هذا القمع المعمم والشامل لن يوقف زحف شعبنا نحو أهدافه المشروعة في الحرية والكرامة والمساواة والعدالة الاجتماعية؛
  6. يحتج على الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية الكارثية، وعلى الاستغلال المفرط والعبودية الحديثة التي تعاني منها الطبقة العاملة بالجهة، وبالأخص العاملات الزراعيات في كبريات الضيعات الفلاحية بالجهة: سهل الغرب، عاملات عطور المعازيز،… ضحايا الاستغلال المفرط والفاحش والتحرش الجنسي وحوادث السير والحرمان من أبسط الحقوق الشغلية…، ويدعو الدولة إلى فرض حماية الحقوق الأساسية للعمال وتطبيق قانون الشغل واحترام الحريات النقابية بالمقاولات الخاصة والضيعات الفلاحية وتشديد المراقبة على سلامتهم، وتدعيم جهاز تفتيش الشغل قانونيا وماديا وبشريا…؛
  7. يستنكر تراكم آلاف الأحكام الصادرة لفائدة العمال ضحايا انتهاك قوانين الشغل دون أن تجد طريقها للتنفيذ( حالة عمال مطاحن الساحل المعتصمين منذ خمس سنوات أمام مكتب وزير العدل بالرباط وعمال وعاملات قطاع النسيج بالرباط وسلا…)، ويدين الاستخفاف الرسمي بسلامة وحياة العاملات والعمال الزراعيين خصوصا، الذين يتم نقلهم جماعيا في وسائل النقل العشوائي مما يتسبب في حوادث سير مميتة تخلف سنويا العديد من القتلى والمعطوبين على مرأى من السلطات الإدارية والقضائية (فاجعة حادثة سير طريق مولاي بوسلهام والعرائش)؛
  8. يستنكر الوضع الكارثي للنقل الحضري والعمومي بالرباط والمدن المجاورة، الذي يضاعف من معاناة المواطنين/ات، خصوصا أمام تواطؤ السلطات الوصية بالعاصمة مع شركات تدبير النقل الحضري بعدم احترام دفاتر التحملات، وانتهاك الحقوق الشغلية والتغاضي عن انتشار النقل السري…؛
  9. يطالب بإيجاد حلول عملية لمشاكل الأحياء الصفيحية المنتشرة بمختلف مناطق الجهة (دوار الكرعة بالرباط، حي اولاد مالك بسيدي سليمان، سهب القايد بسلا…)، بما يحفط كرامة السكان ويضمن حقوقهم كاملة ويرفع عنهم الإقصاء والتهميش؛
  10. ينبه إلى خطورة الوضع البيئي بمختلف مناطق الجهة نتيجة استفحال التلوث البيئي بكل تلاوينه (الاستعمال المفرط وغير المعقلن للمبيدات والمواد الكيماوية من طرف أصحاب الضيعات الكبرى، مزارع إنتاج وتربية الدواجن بتمارة وتيفلت وتيداس…، الوضعية الكارثية للمطارح العشوائية للنفايات تاجموت بالخميسات نموذجا، شبكات تصريف المياه العادمة وما تشكله من تهديد للآبار والفرشة المائية والأنهار وكمثال مشروع واد أسيغاو وضاية الرومي بجماعة آيت أوريبل بالخميسات…)، ويدين سياسة الدولة في تدبير الموارد المائية والطبيعية القائمة على الاستغلال والنهب وتسخيرها لخدمة مصالح الرأسمال المحلي والأجنبي،كما يشدد على تغليب المصلحة العامة في تدبير الشأن البيئي بطريقة تحفظ خصوصيته الطبيعية والثقافية والحضارية؛
  11. يتضامن مع الفلاحة المعتقلة أمينة جبار وعائلتها ضد ما لحقها من ظلم وحكرة وتشريد من أرضها، ويطالب بالحرية لها وبالكف عن كل أشكال المضايقات التي تتعرض لها والاستجابة لمطالب الأسرة العادلة والمشروعة؛
  12. يدين الهجوم الممنهج للسطو على أراضي الدولة والأراضي السلالية (أولاد سبيطة بسلا، الأراضي السلالية الفلاحية في الغرب…) والملك الغابوي والبحري في المناطق الساحلية (تمارة، المهدية، بوقنادل…) من طرف مافيا العقار بتواطؤ السلطة؛
  13. يدعو كل القوى الديمقراطية والحية بالجهة إلى تشكيل جبهة سياسية واجتماعية للتصدي لكل المخططات المخزنية القائمة على تكريس الفساد والاستبداد والاستحواذ على خيرات الجهة؛
  14. يخبر بقرار تنظيم المؤتمر الجهوي الثاني للنهج الديمقراطي يوم 14 يوليوز 2019 بالرباط، وجعله محطة تنظيمية على درب المهمة الآنية مهمة بناء حزب الطبقة العاملة وعموم الكادحين.
عن المجلس الجهوي للنهج الديمقراطي- جهة الرباط
الرباط في 28 ماي 2019

افتتاحية: من أجل بناء أوسع جبهة ممكنة

تعيش بلادنا، منذ انطلاق السيرورات الثورية في منطقتنا، على إيقاع نضالات قوية وطويلة النفس تخوضها مناطق ومدن (حراكات الريف وجرادة وزاكورة واوطاط الحاج…) وشرائح وفئات اجتماعية مختلفة (طلبة الطب والأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد وفلاحو أراضي الجموع وكادحو الأحياء الشعبية من أجل لقمة العيش أو السكن أو غير ذلك…).

إن هذه النضالات ليست عفوية، بل هي منظمة ومؤطرة من طرف مناضلين(ات) وتتوفر على ملفات مطلبية واضحة وملموسة ودقيقة.

إنها تعبير قوي وواضح على رفض التهميش الذي تعاني منه مناطق معينة والسياسات النيولبرالية التي تقضي على الخدمات الاجتماعية العمومية وتنشر وتعمق الهشاشة وتسطو على الخيرات الوطنية لفائدة الامبريالية والكتلة الطبقية السائدة والأنظمة الرجعية الخليجية (أراضي الجموع، الخيرات المعدنية…). أي أنها، في العمق، رفض للاختيارات الاقتصادية والاجتماعية الإستراتيجية للنظام القائم ولطبيعته كنظام مخزني مركزي يساهم في إنتاج وإعادة إنتاج تقسيم المغرب إلى “مغرب نافع” و”مغرب غير نافع”.

إنها أيضا مؤشر دال على تطور مهم للوعي الشعبي بأن تحقيق المطالب يتطلب الاعتماد على النفس وتنظيم الصفوف والتوحد على مطالب ملحة وملموسة وكدا رفض ساطع للوسائط الرسمية التي اقتنعت الجماهير الشعبية بدورها الخبيث في الالتفاف على المطالب وإجهاض النضالات.

وأخيرا، فإن هذه النضالات تبين الاستعدادات النضالية الهائلة لشعبنا.

ورغم التضحيات الجسيمة التي تقدمها الجماهير المنخرطة في هذه النضالات، تظل النتائج ضعيفة، إن لم تكن منعدمة، بل يواجهها النظام، في الغالب، بالقمع. مما قد يؤدي إلى الإحباط وتراجع الاقتناع بجدوى النضال.

إن هذا الواقع لا بد أن يساءل، بقوة وإلحاح، القوى الديمقراطية والحية وكل الغيورين على نضال وتضحيات شعبنا: ما هي أسبابه وما العمل لتجاوزه؟

1. أسباب هذا الواقع:

            •  تشتت النضالات، زمانيا ومكانيا وعزلتها عن بعضها البعض، مما يمكن النظام من الاستفراد بها الواحدة تلو الأخرى.
            •  الأزمة الخانقة للاقتصاد المغربي التبعي والريعي والطابع الطفيلي للكتلة الطبقية السائدة وافتراس المخزن، كل ذلك لا يترك هامشا لتلبية أبسط المطالب الشعبية، بل يؤدي إلى الزحف المستمر ضد الحقوق والمكتسبات، على قلتها وتواضعها.
            •  الابتعاد عن القوى السياسية والنقابية والجمعوية المناضلة ظنا بأن ذلك سيساعد على تحقيق مطالبها وخوفا من الركوب على نضالها وتوظيفه لأجندات ليست أجنداتها. بل اعتبار بعضها كل القوى السياسية والنقابية والجمعوية مجرد دكاكين.
            •  طبيعة مطالبها التي تصطدم بالاختيارات الإستراتيجية للدولة (الخوصصة وتصفية المكتسبات الاجتماعية لتشجيع الرأسمال…) وطبيعتها كدولة مخزنية مركزية مستبدة.
            •  ضعف أو غياب انخراط جل القوى السياسية والنقابية والجمعوية المناضلة في هذه النضالات والاكتفاء، في الغالب، بالتضامن من خارجها تحت مبررات فئويتها أو تركيزها على قضية الهوية أو غيرها.

          2 .سبل تجاوز هذه الوضع:

          لا ندعي هنا التوفر على عصا سحرية لتجاوز عزلة حركات النضال الشعبي عن بعضها البعض والهوة التي تفصل بينها وبين القوى السياسية والنقابية والجمعوية المناضلة.

        • لعل أول خطوة هي أن تتعرف هذه الحركات النضالية على بعضها البعض وعلى القوى السياسية والنقابية والجمعوية المناضلة.

        • ثاني خطوة هي تضامن هذه الحركات فيما بينها، خاصة خلال المعارك، وتضامن القوى السياسية والنقابية والجمعوية المناضلة مع هذه الحركات، خاصة خلال المعارك.

        • ثالث خطوة هي انخراط القوى السياسية والنقابية والجمعوية المناضلة في حركات النضال الشعبي ومواجهة التوجهات الفئوية الضيقة والعداء للعمل الحزبي والنقابي والجمعوي المناضل وترسيخ الفكر النضالي الوحدوي داخلها، من خلال مد الجسور بينها ومع القوى المناضلة الأخرى، واحتضان ضحايا القمع الموجه ضدها.

        • رابع خطوة هي طرح مطالب تتوفر على حظوظ التحقيق. مما يحفز، في حالة الانتصار، على الاستمرار في النضال وخوض معارك من أجل مطالب أوسع وأعمق أي مطالب تتصدى، في العمق، للاختيارات الإستراتيجية للنظام. هته المعارك التي تندرج في النضال من أجل تغيير جذري وتستوجب بالتالي بناء أوسع جبهة ممكنة.


الثورة السودانية والهبوط الناعم

حصل اليوم الاربعاء 17 يوليوز توقيع اتفاق بين مكونات من الحرية والتغيير والمجلس العسكري المجرم.اتفاق سياسي رفضه الحزب الشيوعي بعزم...
الثورة السودانية والهبوط الناعم

الجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي تثمن موقف إ.م.ش الرافض للقانون التكبيلي للإضراب

الكتابة التنفيذية للجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي تثمن موقف الأمانة الوطنية للإتحاد الرافض لمشروع القانون التكبيلي لحق الإضراب. وتدعو كافة القوى...
الجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي تثمن موقف إ.م.ش الرافض للقانون التكبيلي للإضراب

الاتحاد المغربي للشغل يرفض القانون المتعلق بتحديد شروط وكيفيات ممارسة حق الاضراب

الاتحاد المغربي للشغل يرفض المقترح الحكومي المتعلق بتحديد شروط وكيفيات ممارسة حق الاضراب الذي أعدته الحكومة بشكل انفرادي  الاتحاد...
الاتحاد المغربي للشغل يرفض القانون المتعلق بتحديد شروط وكيفيات ممارسة حق الاضراب

البيان العام الصادر عن المؤتمر الجهوي الثاني للنهج الديمقراطي بالجنوب

البيان العام الصادر عن المؤتمر الجهوي الثاني للنهج الديمقراطي بجهة الجنوب عقد النهج الديمقراطي بجهة الجنوب مؤتمره الثاني بمقر CDT...
البيان العام الصادر عن المؤتمر الجهوي الثاني للنهج الديمقراطي بالجنوب

انتخاب كتابة جهوية جديدة للنهج الديمقراطي بالجنوب

النهج الديمقراطي جهة الجنوب بــــلاغ تحت اشراف الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي انعقد يوم الأحد 14 يوليوز 2019 بمقر الكونفدرالية الديمقراطية...
انتخاب كتابة جهوية جديدة للنهج الديمقراطي بالجنوب

البيان الصادر عن المؤتمر الثاني لجهة الرباط-سلا-القنيطرة

البيان الصادر عن المؤتمر الثاني لجهة الرباط-سلا-القنيطرة، المنعقد يوم 14 يوليوز 2019 طبقا للقانون الأساسي والنظام الداخلي، وفي اطار الاطروحات...
البيان الصادر عن المؤتمر الثاني لجهة الرباط-سلا-القنيطرة

البيان العام للمؤتمر الجهوي الثاني للنهج الديمقراطي بالدارالبيضاء

النهج الديمقراطي بجهة الدار البيضاء البيان العام المؤتمر الجهوي الثاني للنهج الديمقراطي بالجهة يثمن قرارات ومواقف الأجهزة القيادية الوطنية للنهج؛...
البيان العام للمؤتمر الجهوي الثاني للنهج الديمقراطي بالدارالبيضاء

سياسة تخريب الجامعة المغربية وشل الحركة الطلابية

التشتت الفصائلي يعتبر اليوم اكبر فخ نصب للحركة الطلابية. وكل تسعير لهذا التشتت أو تضخيم التناقضات في صفوف الحركة الطلابية
سياسة تخريب الجامعة المغربية وشل الحركة الطلابية

افتتاحية: من أجل بناء أوسع جبهة ممكنة

افتتاحية: من أجل بناء أوسع جبهة ممكنة تعيش بلادنا، منذ انطلاق السيرورات الثورية في منطقتنا، على إيقاع نضالات قوية وطويلة...
افتتاحية: من أجل بناء أوسع جبهة ممكنة

العدد الجديد 320 من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشاك

صدر العدد الجديد 320 من جريدة النهج الديمقراطي تجدونه بالأكشاك من 16 الى 31 يوليوز 2019
العدد الجديد 320 من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشاك

لا للإفلات من العقاب في الجرائم الإقتصادية التي يعرفها تسيير الشأن العام بوجدة

أمام الوضعية المزرية وحجم معاناة الساكنة وفشل تدبير الشأن المحلي...
لا للإفلات من العقاب في الجرائم الإقتصادية التي يعرفها تسيير الشأن العام بوجدة

رد قوي لعائلات معتقلي حراك الريف على بنيوب المندوب

إيمان قوي بأهمية ما قد يتحقق عبر ترافع مختلف الفاعلين الحقوقيين وهيئة الدفاع والمهتمين بملف حراك الريف..
رد قوي لعائلات معتقلي حراك الريف على بنيوب المندوب

افتتاحية: لماذا الإعلان عن حزب الطبقة العاملة وعموم الكادحات والكادحين الآن؟

اللحظة التاريخية تفرض علينا كعاملات وعمال وكادحات وكادحين وكمثقفات وكمثقفين ثوريين أن نحسم أمرنا ...
افتتاحية: لماذا الإعلان عن حزب الطبقة العاملة وعموم الكادحات والكادحين الآن؟

الذكرى السابعة والأربعين لاستشهاد القائد الفلسطيني غسان كنفاني

الذكرى السابعة والأربعين لاستشهاد القائد الفلسطيني غسان كنفانيالإثنين 8 تمّوز/يوليو 2019م تحل اليوم الإثنين 8 تمّوز/يوليو 2019م، الذكرى (47) السابعة...
الذكرى السابعة والأربعين لاستشهاد القائد الفلسطيني غسان كنفاني

نصرةً لفلسطين الاتحاد العام التونسي للشغل ينظّم تجمعا شعبيا وعماليا ومسيرة حاشدة

التجمع الشعبي- العمالي دفاعا عن القضية الفلسطينية وضد التطبيع ورفضا ل"صفقة القرن" للاتحاد العام التونسي للشغل يعرف نجاحا باهرا نظّم...
نصرةً لفلسطين الاتحاد العام التونسي للشغل ينظّم تجمعا شعبيا وعماليا ومسيرة حاشدة

النهج الديمقراطي بجهة الجنوب يعقد مؤتمره الجهوي الثاني

النهج الديمقراطي بجهة الجنوب يعقد مؤتمره الجهوي الثاني يوم الاحد 14 يوليوز2019 بمقر الكونفدرالية الديمقراطية للشغل بأكادير. تحت شعار "نحو......
النهج الديمقراطي بجهة الجنوب يعقد مؤتمره الجهوي الثاني