البيان العام الصادر
عن المؤتمر الجهوي الثاني للنهج الديمقراطي بجهة الجنوب

عقد النهج الديمقراطي بجهة الجنوب مؤتمره الثاني بمقر CDT بأكادير يوم 14 يوليوز 2019 تحت إشراف الكتابة الوطنية وتحت “نحو بناء حزب العمال – ات والكادحين –ات” فبعد النجاح الذي عرفته كل محطات المؤتمر بالمصادقة على التقريرين الأدبي والمالي ومناقشة مشاريع الأوراق والمصادقة عليها، والتداول في المستجدات الدولية والوطنية والجهوية على جميع الأصعدة الاقتصادية والسياسية والاجتماعية وفرز كتابة جهوية جديدة يسجل المؤتمر ما يلي :

√ على المستوى الدولي والإفريقي والعربي والمغاربي :

– استمرار الأزمة الخانقة للنظام الرأسمالي الامبريالي العالمي منذ الهزة التي عرفها سنة 2008 على إثر انهيار الأسواق المالية العالمية، هذه الأزمة التي هي وليدة بنية اقتصادية واجتماعية قائمة على تناقض عدائي بين الرأسمال والعمل المأجور، تحاول الدول الامبريالية الكبرى تصريفها على كاهل الشعوب وفي مقدمتها الطبقة العاملة وكادحي الجماهير الشعبية مع ما رافق هذه الازمة من صعود لليمين المتطرف الذي حصد المرتبة الاولى في الانتخابات الاوربية.
– اشتداد الصراع بين الامبرياليات العالمية حول المواقع الجيوستراتيجية، مع استمرار الحرب التجارية بين الصين والولايات المتحدة من أجل التحكم في التجارة العالمية.
– استمرار السيرورة الثورية بالمنطقة العربية والإفريقية والمغاربية جسدتها مجمل الثورات التي يقودها الشعبين الجزائري والسوداني

√ على المستوى الوطني:

– استمرار أزمة النظام المخزني نتيجة طبيعته التبعية والاستبدادية القائمة على بيع ورهن كل خيرات الشعب المغربي للرأسمال الريعي المحلي والأجنبي وضرب كل المكتسبات التاريخية التي حققها الشعب عبر نضال مرير وفي مقدمته الطبقة العاملة من تعليم وصحة وشغل وكل الخدمات الاجتماعية مع استمرار عزلة النظام السياسية بمعية أحزابه الملتفة حوله.

√ على المستوى الجهوي :

* على مستوى قطاع التعليم:

سجل المؤتمر استمرار النظام في ضرب مجانية التعليم العمومي، واستمرار معاناة طلبة الطب بالجهة نتيجة التأخر الحاصل في بناء القطب الاستشفائي الجامعي بالجهة.

* على مستوى قطاع الصحة:

– وقف المؤتمر على التدهور المستمر لقطاع الصحة بالجهة من غياب مستشفيات عمومية بمواصفات معمول بها دوليا، وقف المؤتمر على معاناة ساكنة القرى جراء لذغات العقارب والسموم وغياب الأمصال المضادة لها مما أدى إلى وفيات للمواطنين في عديد المناطق.
– استمرار غياب مستشفى جامعي بالجهة.

√ على مستوى القطاع الفلاحي والمائي والبيئي.

استمرار النظام المخزني في التركيز على الفلاحة الاستغلالية التصديرية عوض السيادة الغذائية مما أدى إلى تدهور الفرشة المائية وزحف التصحر والتلوث في عديد المناطق (تارودانت، أولاد تايمة، أشتوكة أيت باها…) حيث يتم الاستعداد لتصفية مياه البحر واستعمالها في السقي.
– معاناة ساكنة العالم القروي في التزود بالماء الصالح للشرب
– تحويل الهدف الأساسي لمشروع سد أولوز تارودانت من تغدية الفرشة المائية لسهل سوس ماسة إلى سقي ضيعات المعمرين الجدد.
– استفراد مندوبية المياه والغابات بكراء أراضي الساكنة رغم رفضها من طرف المجالس الترابية.
– استمرار النظام في نزع أراضي الفلاحين الفقراء، منطقة اسندالن تارودانت شركة لافارج، التحديد الغابوي، وهجوم لوبيات الرعي الجائر على ممتلكات الفلاحين الفقراء.
– استمرار تماطل وتهاون مندوبية وزارة الفلاحة بالجهة في محاربة الأمراض الفلاحية الحشرة القرمزية لنبتة الصبار واللوز.

√ على مستوى قطاع السياحة

سجل المؤتمر مواصلة النظام لسياسة التفاضل لصالح اللوبيات المتحكمة في القطاع.
– التمييز في أثمنة الرحلات الجوية الدولية والوطنية.

√ على مستوى قطاع الشغل.

وقف المؤتمر عند مشروع قانون الإضراب الذي يسابق النظام المخزني الزمان لتمريره وسحب سلاح حق الإضراب من أيادي الطبقة العاملة، نزولا عند املاءات الرأسمال الأجنبي والوطني، ويسجل المؤتمر :
• استمرار تسريحات العمال والطرد التعسفي من العمل بسبب الانتماء النقابي. ( العمال /ت الزراعيين، عمال/ت الفنادق، عمال/ات النظافة والتدبير المفوض، عمال/ت التصبير
• استمرار الباطرونا في عدم التصريح بالعمال/ت لدى الضمان الاجتماعي،
• التمييز في الحد الأدنى للأجر بين القطاع الصناعي والفلاحي.
• غياب التأمين على الأمراض المهنية الخطيرة
• غياب وسائل الوقاية الصحية للطبقة العاملة داخل مواقع الإنتاج.
• استمرار نقل العمال /ت في وسائل نقل لا تحترم سلامتهم الصحية مما أدى إلى عشرات الضحايا في صفوف الطبقة العاملة خصوصا الزراعية نتيجة حوادث سير مميتة.
• وقف المؤتمر عند أوضاع أبناء /ت العاملات والعمال وغياب دور للحضانة مخصصة لهم.
• حق المعطلين/ت أصحاب الشهادات العليا في الشغل.
وأمام هذه الاوضاع فإن المؤتمر الجهوي للنهج الديمقراطي بجهة الجنوب يعلن للرأي العام الدولي والوطني ما يلي :
• يهنئ كافة المؤتمرات والمؤتمرين بجهة الجنوب على نجاح مؤتمرهم الجهوي الثاني رغم المنع والتضييق.
– تضامنه المطلق مع ثورة الشعب السوداني ضد الطغمة العسكرية الحاكمة مع تأييده لكل الخطوات الصادرة عن جبهة قوى الحرية والتغيير مع دعمه وتثمينه للعمل الجبار الذي يقوم به الحزب الشيوعي السوداني في توحيد نضال الشعب السوداني، كما لا يفوت المؤتمر أن يعلن دعمه لنضال الشعب الجزائري الشقيق في نضاله ضد النظام العسكري الشائخ ويدعو كل القوى الديمقراطية والتقدمية في الجزائر إلى توحيد قواها وفرز قيادتها من أجل قيادة ثورة الشعب الجزائري حتى النصر.
• تضامنه مع نضال الشعب الفلسطيني ضد الاحتلال الصهيوني وعملائه، ودعمه للوحدة الوطنية الفلسطينية ووحدة المقاومة ضد العدو الصهيوني وضد كافة المخططات الامبريالية الهادفة الى تصفية القضية الفلسطينية ( صفقة القرن / الندوة الاقتصادية بالبحرين…) من أجل بناء الدولة الديمقراطية العلمانية على كامل تراب فلسطين وإطلاق سراح الاسرى وعودة المهجرين واللاجئين.
• ادانته للعدوان الرجعي الامبريالي على الشعب اليمني.
• إدانته للسياسات اللاشعبية واللاديمقراطية للنظام المخزني ضد إرادة الشعب المغربي المتمثلة في الهجوم على المكتسبات التاريخية (الشغل، الصحة،السكن،التعليم…)
• دعمه لنضال الحركة الامازيغية الديمقراطية، ومطالبته بتفعيل الطابع الرسمي للامازيغية، حتى تتبوأ مكانتها الطبيعية كثقافة ولغة رسمية وطنية. وإدانته الاستمرار في محاولات طمس الثقافة والهوية الامازيغية (منع الأسماء الامازيغية، نزع الأراضي، كما يتضامن مع نضالات تنسيقية اكال
• تضامنه مع الطبقة العاملة في نضالاتها البطولية (العاملات الزراعيات بشركة صبروفيل وروزا فلور والقباج…. بأشتوكة أيت باها، ساكنة اسندالن ضد شركة لافارج…) وكافة نضالات الشعب المغربي بكل فئاته من أجل العيش الكريم والحرية والديمقراطية والعدالة الاجتماعية.

عن المؤتمر الثاني للنهج الديمقراطي بالجنوب
أكادير 14 يوليوز 2019

افتتاحية: لماذا حوار بين الماركسيين المغاربة؟

انطلقت مبادرات كثيرة ومتنوعة للحوار بين الماركسيين المغاربة واتخذت آليات مختلفة منها: وسائل التواصل الاجتماعي، ندوات عمومية، لقاءات مباشرة، ومنها منابر مواقع اعلامية كالحوار المتمدن، نشرات وكراسات، جريدة النهج الديمقراطي، مجلة التحرر وغيرها. فبالقدر ما هي حالة اعلامية تعكس الحاجة الى فضاء ديمقراطي للحوار والتواصل، بالقدر ما تعكس ارادات لتبادل النقد وتقييم اوضاع عامة مركبة بين الاممي والاقليمي والمحلي.غير أن تلك المبارات والارادات تبقى غير مهدفة وغير منظمة، يتيه فيها التحليل بين التكتيك والاستراتجية وهو ما يضيع مرة أخرى تلك الجهود الرامية الى تجاوز الوضع القائم الى وضع أرقى يمسك من خلاله الماركسيون باطارهم المرجعي ويشيدون أدوات الصراع الطبقي وفق برنامج سياسي يروم التغيير المنشود.

إن الوضع الذاتي للقوى السياسية والمجتمعية التي من المفترض أن تقود نضال الشعب المغربي هو نقطة الضعف الخطيرة التي تعرقل أي تقدم. فالقوى الديمقراطية ضعيفة نسبيا ومشتتة وتعتريها ميولات ليبرالية، تفقد التنظيمات عناصر قوتها الجماعية لفائدة الفرد وتقديس الأشخاص. أما القوى الماركسية فهي تعاني من التشضي والتشرذم وبعضها يتسمك بالحلقية أو بنظرة استعلائية وبالدغمائية. كما تتقوى الاتجاهات اليمينية وسط اليسار الديمقراطي. ويتميز اليسار بجناحيه الديمقراطي والديمقراطي الجذري بالتشتت وضعف الانغراس وسط الجماهير الشعبية.

– أما الحركات الاجتماعية فهي الأخرى، في أغلبها، تعاني من أمراض خطيرة: فالحركة النقابية وصلت إلى مستوى خطير من الضعف. وتعترض محاولات المناضلين النقابيين المخلصين تصحيح أوضاع الحركة النقابية عراقيل وتحديات كثيرة بفعل هيمنة البيروقراطيات النقابية وتواطؤها مع المخزن وعجز التوجه الديمقراطي، على الأقل في الفترة الحالية، على التقدم في إنجاز أهدافه المتمثلة في دمقرطة العمل النقابي وتوحيد النضال النقابي في أفق بناء جبهة نقابية موحدة وجعله في خدمة الطبقة العاملة. وهذا ما يفرض المزيد من تقييم وتصحيح إستراتيجيتنا في العمل النقابي. وتعرف حركة المعطلين نوعا من الانحسار يجب العمل على تجاوزه من خلال مراجعة أهدافها وأساليب عملها وتطوير تنظيمها وتعزيز المبادرات الرامية إلى توحيدها. ناهيك عن أوضاع الحركة الطلابية في غياب عمل نقابي يؤطره الاتحاد الوطني لطلبة المغرب، رغم تسجيل محاولات جدية لتوحيد هذه الحركة وتصحيحها. وبالرغم من خروج فئات اجتماعية جديدة للاحتجاج بشكل مكثف لكنها تفتقد، في كثير من الأحيان، إلى التنظيم والوحدة.. ومثير للجدل كيف برزت بيننا حراكات شعبية قوية مستعدة نضاليا الى أبعد مدى، ولم تجد من الماركسيين من يتحمل المسؤولية للعمل وسطها والمساهمة في التأطير والتنظيم. هي الحالة التي تدفع كل الماركسيين الى ترتيب الأسئلة الحقيقية للتنظيم السياسي المعبر عن هموم الجماهير الكادحة الطبقة العاملة بالأساس؟

وبصدد الحوار بين الماركسيين، انطلقت مؤخرا نقاشات في صفوف اليساريين بشكل عمومي جماهيري أو بشكل داخلي حول مبادرة النهج الديمقراطي في الشروع في تنفيذ احدى سيروراته الأربعة أي بناء الحزب المستقل للطبقة العاملة وعموم الكادحين، وبرزت تعبيرات تدعم هذا الطرح نظريا وتبدي استعدادها لمواصلة النقاش حول سبل البناء وتصوره العام. بينما تخلف البعض وتحلل من المبادرة أو خالها بدعوى التجاوز وعدم تناغم المبادرة مع سياق المرحلة التي تتطلب تجاوز الفكرة في حد ذاتها.فقد علمنا التاريخ القريب من ثمانينات القرن الماضي كيف حسم الأمر بين الماركسيين والشعبوين عندما كانت بروليتاريا روسيا أقلية صاعدة بينما كان الفلاحون هم أغلبية السكان لكن في حالة نكوص، فراهن الماركسيون على الطبقة العاملة ليس تنبئا بل دراسة مؤشرات تطور التشكيلة الاجتماعية ليكون توجههم موفقا في الرهان التاريخي على البروليتاريا. نحن في المغرب بصدد تحولات سريعة تعم التشكيلة الاجتماعية، وتشكل فيها الطبقة العاملة محور الصراع. ومن الممكن جدا بل من المؤكد أن يشكل بناء التعبير السياسي على هذه الطبقة وعموم الكادحين لحظة تاريخية فارقة.

فالمطلوب من جميع الماركسيين المغاربة وخاصة منهم الشباب المباردة لتوسيع فضاءات الحوار حول هذه المهمة النتاريخية وبأشكال مختلفة، بعيدا عن الحلقية والنزعات الاستعلائية عن الجماهير وبروح وحدوية تؤسس لمرحلة جديدة من الصراع الطبقي نبني من خلالها أدوات الدفاع الذاتي المستقلة للجماهير، نقابة عمالية ديمقراطية، تجارب نسائية وشبيبية وحدوية متجدرة وسط الجماهير.

ان الحوار ليس هدفا في حد ذاته، وليس ترفا فكريا، كما أنه ليس مفتوحا من دون أهداف أو رهان. بل يشكل إحدى الآليات التي نؤسس لها بشكل جماعي ومسؤول على خطى البناء الجماعي لهذا الصرح التاريخي الذي أفنى شهداؤنا أعمارهم من أجل تحقيقه كواقع ملموس على أرض المغرب.


افتتاحية: الاستعدادات المخزنية للانتخابات التشريعية على قدم وساق

افتتاحية: الاستعدادات المخزنية للانتخابات التشريعية على قدم وساق التحديات التي يواجهها المخزن: - أهم تحدي هو تراكم غضب الجماهير الشعبية...
افتتاحية: الاستعدادات المخزنية للانتخابات التشريعية على قدم وساق

العدد 329 من جريدة النهج الديمقراطي في الاكشاك

هياة التحرير تضع بين ايديكم هذا العدد اقتنوا نسختكم راسلوها عن ملاحظاتكم وانتقاداتكم ابعثوا لها بمشاركاتكم
العدد 329 من جريدة النهج الديمقراطي في الاكشاك

العراق بحاجة إلى (رباعي) عراقي

بعد الأزمة السياسية التي حصلت في تونس نتيجة التظاهرات واغتيال المعارضين السياسيين والخلافات العميقة بين الأحزاب الحاكمة والمعارضة بادرت أربع منظمات هي ...
العراق بحاجة إلى (رباعي) عراقي

العدد 328، من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً

العدد 328، من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً   Journal VD N° 328 PDF
العدد 328، من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً

لنهزم التشرذم النقابي

من وحي الأحداث لنهزم التشرذم النقابي
لنهزم التشرذم النقابي

العراق بحاجة إلى (رباعي) عراقي

العراق بحاجة إلى (رباعي) عراقي بعد الأزمة السياسية التي حصلت في تونس نتيجة التظاهراتواغتيال المعارضين السياسيين والخلافات العميقة بين الأحزاب...
العراق بحاجة إلى (رباعي) عراقي

حزب العمال يدعو إلى مقاطعة الدور الثاني للانتخابات الرئاسية

حزب العمال يدعو إلى مقاطعة الدور الثاني للانتخابات الرئاسية بيـــــــــــان إن حزب العمال: - اعتبارا لكون المرشّحين للدور الثاني من...
حزب العمال يدعو إلى مقاطعة الدور الثاني للانتخابات الرئاسية

افتتاحية: لماذا حوار بين الماركسيين المغاربة؟

افتتاحية: لماذا حوار بين الماركسيين المغاربة؟ انطلقت مبادرات كثيرة ومتنوعة للحوار بين الماركسيين المغاربة واتخذت آليات مختلفة منها: وسائل التواصل...
افتتاحية: لماذا حوار بين الماركسيين المغاربة؟

العدد الجديد 328 من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشاك

العدد الجديد 328 من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشاك
العدد  الجديد 328 من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشاك

فيديو: الجامعة الوطنية للتعليم التوجه الديمقراطي مسيرة بالرباط الأحد 6 أكتوبر 2019

بمناسبة اليوم العالمي للمدرس، نظمت الجامعة الوطنية للتعليم التوجه الديمقراطي مسيرة بالرباط يوم الأحد 6 أكتوبر 2019، احتجاجا على ما آلت إليه أوضاع المدرسة العمومية والعاملين بها.
فيديو: الجامعة الوطنية للتعليم التوجه الديمقراطي مسيرة بالرباط  الأحد 6 أكتوبر 2019

صدر العدد الجديد 328 من جريدة النهج الديمقراطي اقتنوا نسختكم

صدر العدد الجديد 328 من جريدة النهج الديمقراطي اقتنوا نسختكم كل الدعم لجريدة العمال والكادحين كل الدعم للاعلام المناضل ضد...
صدر العدد  الجديد 328 من جريدة النهج الديمقراطي اقتنوا نسختكم

الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بوعرفة بيان بمناسبة اليوم العالمي للمدرس

تحت شعار " من اجل تعليم مجاني وجيد " يخلد فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان ببوعرفة اليوم العالمي للمدرس الذي اختارت له منظمة اليونسكو هذه السنة 2019 شعار " المعلمون الشباب
الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بوعرفة بيان بمناسبة اليوم العالمي للمدرس

العدد 327 من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً

تحميل العدد 327 من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً pdf VD n° 327
العدد 327 من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً

في علاقة التنازع بين الحد الادنى والأعلى للأجور

من وحي الأحداث في علاقة التنازع بين الحد الادنى والأعلى للأجور
في علاقة التنازع بين الحد الادنى والأعلى للأجور

فيديو: بمناسبة اليوم العالمي للمدرس نظمت FNE تكريم لأساتذة التعليم “المعتقلين السياسيين لحراك الريف

اليوم ،السبت 5 أكتوبر 2019 بمناسبة اليوم العالمي للمدرس نظمت الجامعة الوطنية للتعليم FNE التوجه الديمقراطي تكريم لأساتذة التعليم "المعتقلين السياسيين لحراك الريف الأستاذ محمد جلول ، الأستاذ محمدالمجاوي ، الأستاذ يوسف الحمديوي بالمقر المركزي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان بالرباط
فيديو: بمناسبة اليوم العالمي للمدرس نظمت  FNE  تكريم لأساتذة التعليم “المعتقلين السياسيين لحراك الريف

البلاغ التأسيسي للائتلاف الديمقراطي من اجل إطلاق سراح المعتقلين السياسيين وفك الحصار على الريف

  الائتلاف الديمقراطي من أجل إطلاق سراح المعتقلين السياسيين وفك الحصار عن الريف بــــــــــــــــلاغ بمبادرة من الجمعية المغربية لحقوق الإنسان...
البلاغ التأسيسي للائتلاف الديمقراطي من اجل إطلاق سراح المعتقلين السياسيين وفك الحصار على الريف