تفاعل الرفيق هاكاش  مع مقال  عبد الله حول الأمازيغية وملاحظات الرفيق الحريف

 

  • اعتبر ان مقال الرفيق الحريف عبد الله، باعتباره احد المشاركين في صنع التصور الاولي لمنظمة الى الامام حول الامازيغية، هو مساهمة مهمة جدا اتت في الوقت الذي قرر النهج الديمقراطي اطلاق النقاش العمومي حول القضية الامازيغية. لكن لا يمكن للنهج ان يغوص في نقاش عمومي ذو هدف واضح ومشترك دون ان تتوحد او على الأقل أن تتقارب الرؤى التي تتعايش داخل النهج بالنسبة للقضية الأمازيغية. وفي انتظار ان ننظم مجموعة من الندوات الداخلية لتجاوز التفاوتات التي تحكم تصورنا وأن نحسم في كون القضية الأمازيغية ليست قضية النهجيين/ات الناطقين/ات بالامازيغية بل هي قضية الحزب كله، في انتظار ذلك اقدم بعض الملاحظات على شكل خطوط عريضة على ان يتم التفضيل فيها في حينه.

  1.  ان تهميش الامازيغية من طرف المخزن ما هو إلا نتيجة وتمظهر لتزويره لتاريخ المغرب وانكار وطمس هويته وبالتالي لا يجب تركيز تحليلنا السياسي على اللغة والثقافة رغم اهميتهما وترك ذلك للجمعيات الثقافية الأمازيغية التي قررنا ان ننطلق في انشائها.

  2. عكس ما يذهب اليه الرفيق الحريف، المخزن والنظام السياسي المغربي يربط الشعب المغربي بشكل قوي بالنمطقة العربية، وفق مصالحه، طبعا كما يربطه اليوم بافريقيا. والبرامج التعليمية والإعلامية شاهدة على ذلك.

  3. ان طرح مفهوم الصراع بين العرب والأمازيغ خاطئا، على الأقل تكتيكيا، لأنه في الحقيقة، وإن تلفط به بعض المتطرفين الجاهلين أصلا بالقضية الأمازيغية فإن هذا الصراع غير موجود في الواقع الملموس ولا نلمسه نهائيا داخل الأوساط الشعبية سواء في القرى أو في المدن أو بين العمال. إن مجرد طرحنا في تحليلنا هذا المفهوم هو في نظري يخدم أصحاب مشروع تشتيت الشعب المغربي.

  4. إن المهمة المركزية للنهج الديمقراطي في مجال الأمازيغية هو أن يستعيد دور اليسار الثوري وسط الحركة الأمازيغية وأن يفعل المقاربة السياسية بعد أن وصلت المقاربتين الحقوقية والثقافية إلى مداهما واستسلمت النخب التي راهنت على المخزن والتي استطاع هذا الأخير أن يحتويها ويستخدمها بدل أن تستخدمه كما اعتقدت. ومن اجل انجاز هذه المهمة على النهج ان يجادل في موضوع الهوية وان يقر بأن المغرب جزء من الأرض الامازيغية دخلتها واقتحمتها واستعمرتها مجموعة من الأصول فنيقية ورومانية ووندالية وافريقية وعربية وفرنسية واسبانية.

  5. على النهج، وفي نفس الاتجاه، أن يربط الهوية المغربية بالأرض وأن يناضل بقوة من اجل إعادة كتابة التاريخ المغربي ليساهم في استخراج كل القيم المجتمعية في الحضارة الأمازيغية لبناء مغرب اشتراكي تلتحم وتنصهر فيه كل الاصول وتتعايش فيه اللغتين والثقافتين الأمازيغية والعربية جنبا إلى جنب مع ضمان مقومات تطورهما أساسا عبر تعليم علماني ومتفتح.

  • محمد هاكاش


  • ملاحظات الرفيق عبد الله الحريف

أشكر الرفيق هاكاش على تفاعله مع مقالي حول الأمازيغية وأعتبر أن النقاش حول هذه القضية المصيرية مهم وضروري وحيوي. وتعميقا للنقاش أريد أن أبدي بعض الملاحظات:
– لا أعتبر أنني أختزل هذه القضية في اللغة والثقافة، بل إني مقتنع تماما أنها تتعداها إلى قضية التهميش والأرض وقد كنت قد طرحت في مقال لي صدر في جريدة “إلى الأمام” تحت عنوان “الخصوصيات الإثنو-ثقافية في المغرب” ثم نشر في كتاب “الصراع الطبقي في المغرب” تصورا لهذه القضية.
لا أعتبر أنه يجب الاستخفاف بالطرح الذي يذهب إلى اعتبار أن الصراع هو بين العرب والأمازيغ. فهذا الطرح تروج له أطراف داخل الحركة الأمازيغية وتنفخ فيه الإمبريالية بهدف إبعاد المغرب عن محيطه الطبيعي الذي هو المغرب الكبير والعالم العربي وبهدف الدفع نحو التطبيع مع الكيان الصهيوني. صحيح، لحسن الحظ، أن هذا الطرح ليس له تأثير قوي على الجماهير التي تتعاطف مع قضايا الشعوب العربية، وخاصة الشعب الفلسطيني. لكن، في اعتقادي، لا يجب السكوت عنه في إطار نقاش الأطروحات المتداولة داخل الحركة الثقافية الأمازيغية، خاصة في هذه الفترة التي نرى فيها بعض الناطقين بالأمازيغية يزورون الكيان الصهيوني.
النظام المخزني المغربي نظام رأسمالي تبعي للإمبريالية، وخاصة الفرنسية. لذلك فعلاقاته مع انظمة الخليج وإفريقيا خاضعة، في المقام الأول، لمصلحة الإمبريالية. واللغة والثقافة السائدتين ليستا اللغة والثقافة المنتشرتين، بل هما اللغة والثقافة اللتان تتوفران على القوة الاقتصادية والسياسية الدعائية التي تفرض بواسطتها هيمنتها.
أعتقد أن ما يجب مناقشته بجدية هو ما قد يمكن استنتاجه من الأطروحة التالية للرفيق هاكاش:
“وأن يقر بأن المغرب جزء من الأرض الأمازيغية دخلتها واقتحمتها واستعمرتها مجموعة من الأصول فينيقية ورومانية ووندالية وإفريقية وعربية وفرنسية وإسبانية”.
هل معنى ما سبق أنه يجب تعويض وحدة شعوب العالم العربي والمغاربي بوحدة الأرض الامازيغية أو ما تسميه الحركة الثقافية الأمازيغية تامزغا؟
قد توحي الأطروحة بنوع من المساواة بين التأثيرات المختلفة ولا تفسر لنا لماذا تلاشت التأثيرات الفينيقية والرومانية والوندالية والإفريقية وصمد واستمر التأثير العربي إلى يومنا هذا. قد يقال أنه الدين. لكن لماذا لم يكن للدين نفس التأثير في إيران التي حافظت على فارسيتها؟ الشيء الذي لم يدفعها إلى التخلي عن الحرف العربي. ولماذا استمر التأثير العربي، رغم أن أهم الإمبراطوريات التي حكمت المنطقة كانت أمازيغية (المرابطون والموحدون والمرينيون). ولماذا لم تقم بتطوير اللغة الأمازيغية وكتابتها ولم تعادي العرب باعتبارهم مستعمرين، بل استقدم المرابطون والموحدون والمرينيون قبائل عربية إلى المغرب؟
أعتقد أن ما ميز التدخل أو الغزو العربي عن سابقيه هو العناصر الأساسية التالية:
– عنصر سوسيولوجي يتعلق بالتماثل بين البنيات الاجتماعية السائدة في المنطقة، أي القبيلة. وعلى عكس ذلك، لم يستطع الإسلام والعربية أن يصمدا في إسبانيا التي كان يسود فيها نمط الإنتاج الفيودالي.
– عنصر اقتصادي تمثل في إدماج المنطقة المغاربية في فضاء أوسع يمتد من الصين والهند ويمر من بلاد فارس والجزيرة العربية ومصر والصحراء والمغرب وصولا إلى أوروبا هو طرق القوافل التجارية. مما جعلها تستفيد اقتصاديا ووفر الثروات لقيام الإمبراطوريات.
– عنصر أيديولوجي تمثل في الدين وشكل إسمنتا للقبائل وسمح بأن تتوفر التجارة القوافلية على حد أدنى من الأمن.
– عنصر ثقافي تمثل في إزدهار الثقافة العربية: لنتذكر أن العلوم والفلسفة كانت جد متقدمة في العصر العباسي بالخصوص وانتجت علماء من طينة ابن رشد وابن سينا وغيرهما.

  • عبد الله الحريف


افتتاحية: لالبطالة وهشاشة الشغل نتائج لعطب هيكلي

تعتبر البطالة وهشاشة الشغل من أكبر وأخطر النتائج التي أفضت إليها اختيارات الدولة المغربية. لقد أدت الى تعطيل الطاقات الحية والمنتجة لشعبنا وحرمت المغرب من فرصة التقدم الاجتماعي والمادي، ومن الحصول على الحياة الكريمة التي يستحق. عند بحث سياسات الدولة لمواجهة هذه المعضلة، لا نجد إلا إجراءات سطحية ترقيعية غرضها المباشر هو التخفيف من المعضلة او التنفيس من الاحتقان الاجتماعي الذي تسببه. قد يعتقد البعض بأن سبب هذه الترقيعات يعود الى عدم توفر الاموال. بالعكس إن هذه السياسات الترقيعية كانت مجالا خصبا للتبذير وهدر المال العام. إبتلعت خطة المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، وقبلها الانعاش الوطني أموالا طائلة لم يكن لها اثر دائم او مستمر في محاربة البطالة وخلق الشغل القار والمنتج.

من جملة هذه السياسات الترقيعية يمكننا ذكر ما سمي بملائمة التعليم مع سوق الشغل، وهي السياسة التي أدت الى تخريب التعلم العمومي بسبب توجيهه الى شعب وتخصصات بدون توفير الشروط الضرورية لنجاحها، افتقرت الى التأطير البيداغوجي وللتجهيز التكنولوجي الضروري، ساد التخبط والدوران في الحلقات المفرغة. في ظل هذا الفشل استغل القطاع الخاص الفرصة ليملأ الفراغ ويظهر وكأنه قادر على ملائمة التعليم بسوق الشغل؛ فإنتشرت “المدارس” و”المعاهد” اخرجت بدورها المزيد من الشباب المعطل بسبب سوء تكوينه وحرمانه من فرصة امتلاك حرف ومهارات ضرورية لتدبير مستقبله.

آخر الحلول الترقيعية التي تروج لها الدولة من أعلى مسؤوليها، هو التوجه للتكوين المهني والى التشغيل الذاتي عبر مسلكين: الاول يتعلق بالتشغيل الذاتي في البادية بإطلاق سياسة تمليك اراضي الجموع لذوي الحقوق مما سيخلق كما يتم الادعاء “فئات” وسطى في البادية؛ والثاني مسلك خلق المشاريع المدرة للدخل عبر التمويل البنكي. فبالنسبة للمسلك الاول والذي تسارعت الدعوة له بعد خطاب الملك في اكتوبر 2018، سيصبح أمر التفويت او تمليك الاراضي السلالية أمرا مقضيا.

ما يهمنا اليوم هو ان مسالة التمليك أصبحت شأنا عاما، وستترتب عنها ممارسات وتجاوزات وخرقا للمصالح ودوسا لحقوق المعنيين. إنهم يستهدفون وعاء عقاريا يبلغ مليون هكتار. لعاب الملاكين الكبار والسماسرة وكل اللصوص تسيل على هذا الكنز المفرج عنه.

مرة اخرى تتطاول دولة الكمبرادور والملاكين الكبار على الملك العام وتخصخصه بطرق ملتوية تحت ذرائع خلق الشغل والطبقة الوسطى بالبادية. إنه مشروع استغلالي تجب مواجهته لحماية ذوي الحقوق، وفضح الفخ المنصوب لهؤلاء.

اذا كانت إحزاب البرجوازية قد طالبت بالتمليك، فما هو يا ترى مطالب احزاب اليسار؟ علينا إبداع اجوبة تعبئ المتضررين، وتجيب على مطالبهم الآنية على طريق تحقيق الاصلاح الزراعي الحقيقي باعتباره البديل عن هيمنة وسلطة الملاكين الكبار.

إنها فرصة اليسار المناضل للإهتمام بقضايا البادية وليغادر مجالاته التقليدية. لقد إنتهى عهد الفلاح الرجعي المساند بدون قيد أو شرط للإقطاع وللنظام المخزني والمدافع عن الملك. إن أصحاب وذوي الحقوق في الاراضي الجموع ومنها السلالية يخوضون أشرس المعارك وقد يستغفلهم لصوص الاراضي تحت ذريعة التمليك.

أما المسلك الثاني فإن التوجه الرسمي للدولة هو تخليها عن القطاعات الإجتماعية ومنها إيجاد الشغل المنتج وإلقاء المسؤولية على القطاع الخاص كما جاء في الخطاب الاخير امام البرلمان في دورة اكتوبر 2019 بدعوة القطاع البنكي بتسهيل منح القروض لتمويل مشاريع الشباب. الكل يعلم ان الابناك هي آخر قطاع من فئات البرجوازية الطفيلية يمكنه أن يساهم في السياسات الاجتماعية. لقد بينت التجربة بأن هذا القطاع كان مناهضا لتلك السياسات الاجتماعية وهو ما يفسر سر الارباح الطائلة التي يجنيها من الفقر والحاجة التي تدفع الناس الى الديون وقبول الشروط المجحفة.

مرة أخرى يتم تشتيت الانظار، وتطلق الوعود بالتشغيل والاهتمام به، لخلق الانتظارات في وضع بلغ اليأس والإحباط ذروته جعل بعض الشباب يرمي بنفسه الى امواج البحر هروبا من جحيم المغرب. لكن من بين هذا الشباب من سيفهم بأن هذا الوضع مفتعل، وليس قدرا محتوما، ولذلك سيضطر للنهوض لمواجهته من أجل الحق في العيش الكريم على ارض المغرب الغنية المعطاء، والدليل هذه الثروات المكدسة في يد حفنة من اللصوص.


العدد 332 من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً

العدد 332 من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً Journal VD N° 332 PDF
العدد 332 من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً

حزب الله ومعادلة الصراع الطبقي

من وحي الأحداث حزب الله ومعادلة الصراع الطبقي
حزب الله ومعادلة الصراع الطبقي

العدد الجديد “333” من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشاك

العدد الجديد "333" من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشاك
العدد الجديد “333” من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشاك

نقابة تستنكر المخططات الهادفة إلى تمليك الأراضي السلالية لغير أصحابها الشرعيين

الكتابة التنفيذية للجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي تدعو العاملات والعمال الزراعيين إلى التعبئة والمشاركة في الحملة الوطنية لنقابتهم الوطنية وتستنكر المخططات...
نقابة تستنكر المخططات الهادفة إلى تمليك الأراضي السلالية لغير أصحابها الشرعيين

مسيرة آكال بالدارالبيضاء : مصلحة آدرار فوق كل اعتبار

مسيرة آكال بالدارالبيضاء: مصلحة آدرار فوق كل اعتبار + يمر الحراك المدني والاجتماعي حول قضية الأرض (آكال) بمناطق سوس -...
مسيرة آكال بالدارالبيضاء : مصلحة آدرار فوق كل اعتبار

حتى لا ننسى الذكرى 34 لاستشهاد التهاني أمين شهادة للرفيق مصطفى براهمة

من الصعب تقديم شهادة عن شهيد ضحى بأغلى ما لديه أي تضحيته بحياته،من أجل مبادئه وقضايا شعبه وليس كافيا التعبير عن شهادة في حقه ،خصوصا عندما يتعلق الأمر برفيق درب وصديق حميم
حتى لا ننسى الذكرى 34 لاستشهاد التهاني أمين  شهادة للرفيق مصطفى براهمة

الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي : بيان

عقدت الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي اجتماعها العادي يوم 03 نونبر 2019، والذي استحضرت فيه أبرز المستجدات وطنيا إقليميا ودوليا، كما استعرضت أهم المبادرات السياسية والمنجزات التنظيمية على طريق بناء حزب الطبقة العاملة وعموم الكادحين.
الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي : بيان

العدد 332 من جريدة النهج الديمقراطي في الأكشاك

العدد "332" من جريدة النهج الديمقراطي في الأكشاك ملف هذا العدد جد مميز خصصناه للعاملات والعمال الزراعيين هذه الفئة المستغلة...
العدد 332 من جريدة النهج الديمقراطي في الأكشاك

الذكرى 34 لاستشهاد الرفيق أمين التهاني

الذكرى 34 لاستشهاد الرفيق أمين التهاني بوجدة
الذكرى 34 لاستشهاد الرفيق أمين التهاني

ندوة حول “وضعية معتقلي حراك الريف، وسؤال ما العمل”

ندوة حول "وضعية معتقلي حراك الريف، وسؤال ما العمل"
ندوة حول “وضعية معتقلي حراك الريف، وسؤال ما العمل”

العدد 331 من جريدة النهج الديمقراطي، كاملاً

العدد 331 من جريدة النهج الديمقراطي VD n°331 PDF
العدد 331 من جريدة النهج الديمقراطي، كاملاً

في أهمية الثورة السودانية

راهنت الثورة على السلمية، لكن الرهان لم يتحقق لان المؤسسة العسكرية حافظت على تماسكها في الوقت الذي بدأت جبهة قوى الحرية والتغيير....
في أهمية الثورة السودانية

وقفة احتجاجية أمام مقر عمالة مكناس

النهج الديمقراطي ينظم وقفة احتجاجية أمام مقر عمالة مكناس الثلاثاء، 5 نوفمبر 2019م
وقفة احتجاجية أمام مقر عمالة مكناس

العراق: حكومة عبد المهدي في مهب الريح

التصريحات الأخيرة التي أدلى بها بعض النواب ان عملية "رفع الثقة عن حكومة عبد المهدي "
العراق: حكومة عبد المهدي في مهب الريح

نحو أممية ماركسية جديدة

نحو أممية ماركسية جديدة معاد الجحري 1) لمحة تاريخية: بحلول شتنبر 2019، تكون قد مرت 155 سنة على تأسيس الأممية...
نحو أممية ماركسية جديدة

العدد 330 من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً : PDF VD N° 330

 العدد 330 من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً :PDF VD N° 330  
العدد 330 من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً : PDF VD N° 330