النهج الديمقراطي
الكتابة الجهوية
جهة الجنوب

بيـــــــــــــــــــان

عقد النهج الديمقراطي، جهة الجنوب، مؤتمره الجهوي الأول يومي 8/9 أبريل 2017 تحت شعار: “تنظيم قوي مكافح للمساهمة في بناء جهوية ديمقراطية تستجيب لتطلعات الجماهير في الحرية والكرامة والعدالة الاجتماعية”.
وبعد اختتام أشغال هذا المؤتمر الذي عرف نجاحا كبيرا أصدر البيان العام التالي:
انعقد المؤتمر الجهوي الأول للنهج الديمقراطي بجهة الجنوب في ظروف تتسم ب:
على المستوى الدولي:
اشتداد أزمة النظام الرأسمالي العالمي ولجوء الإمبرياليات العالمية إلى تأجيج الحروب والتدخل العسكري المباشر في عدد من مناطق العالم كما هو الشأن بكل من سوريا، العراق، اليمن وليبيا وغيرها. هذا التدخل يبرز بشكل جلي احتدام الصراع بين الأقطاب الامبريالية في محاولة منها لإعادة تقسيم العالم وبسط سيطرتها على المناطق الجيوستراتيجية والغنية بالموارد الطبيعية. هذا الوضع يتميز أيضا بصعود اليمين المتطرف في العديد من الدول الامبريالية كما هو الشأن بكل من الولايات المتحدة الأمريكية،هولندا، فرنسا وانجلترا وغيرها.
أما على المستوى الاقليمي فالوضع يتسم بالمزيد من الانبطاح للأنظمة العربية الرجعية التي وظفت في تجسيد المشروع الامبريالي الهادف إلى تفتيت دول المنطقة في إطار مشروع ما يسمى ب”الشرق الأوسط وشمال افريقيا”. إن هذه الانظمة تقوم بدعم مكشوف للجماعات الارهابية التكفيرية التي تسببت في تخريب عدد من دول المنطقة وتعبئة أعداد هائلة من الشباب الذين تم استعمالهم كحطب لإشعال فتيل حروب مدمرة تؤدي ثمنها شعوب المنطقة.
في هذه الفترة العصيبة التي تمر منها شعوب المنطقة العربية،تعيش القضية الفلسطينية وضعا خطيرا يتمثل في الانقسام الداخلي للقوى الفلسطينية وانكشاف مسلسل تطبيع الأنظمة العربية الرجعية مع الكيان الصهيوني المقيت.
بالمقابل ،لم تبق شعوب العالم مكتوفة الأيدي،ب ل دخلت في مواجهات لصد الهجمة الامبريالية والرجعية الشرسة حيث أبانت عن روح كفاحية عالية، لكنها لا زالت تفتقد لقيادة سياسية قادرة على توحيد صفوفها وتنسيق جهودها ورفع شعارات تعكس مطامحها في الانعتاق والتحرر من هيمنة قوى الشر والاستغلال.
على المستوى الوطني:
لا زال النظام المخزني يتخبط في أزمة خانقة وعلى كافة الأصعدة السياسية والاقتصادية والاجتماعية، هذه الأزمة التي تجلت بوضوح في مهزلة تشكيل الحكومة التي كشفت زيف ما يتبجح به المخزن وأذنابه من شعارات جوفاء من قبيل الانتقال الديمقراطي والعهد الجديد ودولة الحق والقانون، كما شكلت دليلا قاطعا على افلاس أطروحة التغيير من داخل المؤسسات.
أما على المستويين الاقتصادي والاجتماعي، فلا يزال مسلسل الغلاء وثقل المديونية (التي تمثل 82% من الناتج الاجمالي الداخلي) يشكلان عبئا لا يطاق على كاهل فئات عريضة من الشعب المغربي، الشيء الذي دفع الجماهير المقهورة إلى الخروج في انتفاضات شعبية ومظاهرات سلمية في مناطق عدة للتعبير عن رفضها للسياسات التفقيرية التي ينهجها النظام المخزني وحكومته الرجعية المتجلية في الاجهاز على الخدمات الاجتماعية من تعليم وصحة وغيرها، بالإضافة إلى التراجع عن عدد من المكاسب التي حققتها الشغيلة بنضالاتها المريرة.
في ظل هذه الاوضاع المأزومة،لا يسعنا في النهج الديمقراطي بجهة الجنوب إلا أن:
– نهنئ كافة رفيقاتنا ورفاقنا بمناسبة مرور 22 سنة على تأسيس تنظيمنا العتيد، النهج الديمقراطي.
– نندد بكل أشكال التطبيع مع الكيان الصهيوني الغاصب.
– نعلن عن تضامننا المبدئي واللا مشروط مع القضايا العادلة للشعوب عبر العالم وعلى رأسها قضية الشعب الفلسطيني البطل.
– نندد بكل التدخلات الامبريالية السافرة في الشؤون الداخلية للدول ونؤكد في نفس الوقت على حق الشعوب في تقرير مصيرها بنفسها.
– نستهجن المسلسل المفضوح لديمقراطية الواجهة التي يطبل لها النظام المخزني القائم بالمغرب بمباركة من الأحزاب الملتفة حوله.
– نندد بالخدمات الصحية المتردية بجل المستشفيات العمومية بمدن جهة الجنوب والناتجة عن قلة الموارد البشرية والافتقار للتجهيزات الطبية.
– نندد بالسياسة المتبعة في مجال التوسع العمراني والمتمثلة في الزحف على غابة الأركان وبناء أحياء بكاملها فوق مناطق مهددة بالفيضانات والزلازل.
– نستنكر تنامي مافي االعقار بالجهة عبر الاستيلاء والترامي على أراضي الجموع وأملاك المواطنين والمواطنات.
– نندد بالاستغلال الفاحش للعمال الزراعيين وعمال القطاع السياحي المحرومين من حرياتهم النقابية.
– نستنكر تدهور المجال البيئي بجهة الجنوب بسبب تلوث الأرض والماء والهواء نتيجة الاستعمال المفرط للمبيدات من طرف ملاكي الضيعات الفلاحية الكبرى، بالإضافة إلى استنزاف الفرشة المائية بالمنطقة من طرف هؤلاء الملاكين الكبار، مما يهدد المنطقة بالجفاف، كما وقع بمنطقة “سبت الكردان” بنواحي مدينة تارودانت.
– نسجل استمرار تدني الخدمات الاجتماعية من تعليم وصحة وسكن ونقل… وارتفاع أسعار فواتير الماء والكهرباء والمواد الغذائية مما زاد في ضرب القدرة الشرائية لساكنة الجهة.
– نؤكد انخراطنا في كل عمل نضالي يهدف إلى تبوء الثقافة واللغة الامازيغيتين المكانة اللائقة بهما كمكونين من مكونات هوية الشعب المغربي ونعتبر أن الحل الحقيقي لهذه القضية لن يتأتى الا في اطار دولة ديمقراطية تحترم ارادة الشعب.
– ندعو جميع القوى الديمقراطية والتقدمية إلى تشكيل جبهة ميدانية جهوية للتصدي للمخططات المخزنية التي ما انفكت تنهب خيرات الجهة وتزيد في تهميش وتفقير ساكنتها.

عن المؤتمر الجهوي
الكتابة الجهوية

عاش النهج الديمقراطي تنظيم قوي، مكافح، صوت لكل الكادحين


افتتاحية: الفشل يطال الاختيارات الاستراتجية وليس البرنامج التنموي المزعوم

عاد من جديد الكلام عن البرنامج التنموي وفي كل مرة يثار يزداد الامر غموضا حول طبيعة هذا البرنامج التنموي الذي علمنا ذات يوم انه فشل. لكن ماذا فشل فيه كبرنامج ولماذا؟ فهي أمور لا يخوض فيها العموم. علمنا من خلال خطاب رسمي أن الذي فشل هو طريقة تدبير البرنامج التنموي وغياب الحكامة الجيدة وان البرامج توضع دون الأخذ بعين الاعتبار مبدأ الالتقائية. في خطاب رئيس الدولة الأخير بمناسبة 30 يوليوز، علمنا بأن المغرب حقق قفزة نوعية في البنيات التحتية، لكن البرنامج التنموي أسفر على تفاوتات اجتماعية ومجالية. ما هو البديل للبرنامج التنموي؟ وما هي الحلول التي وضعتها الدولة لتجاوز الفشل الوارد الكلام عنه بكثير من الغموض في الخطابات الرسمية؟

للإجابة عن هذه الأسئلة اعلن عن تكوين لجنة ستوكل لها مهمة وضع صورة للبديل. لكن من جهة أخرى، فإن سياسات الدولة لم تتوقف وتم وضع قوانين تنظم قطاعات اجتماعية استراتيجية؛ ولم يتم انتظار انتهاء اشغال لجنة البديل التنموي. إن هذا الامر بحد ذاته يعني ان للدولة تصورها للبديل التنموي، ولن يطلب من اللجنة المقبلة إلا صياغة وترجمة ارادة الدولة في خطاب وقرارات محسومة سلفا. هل يمكن تصور بديل تنموي تضعه لجنة المخزن يعارض او يتراجع عن قانون 51.17 الذي اجهز على التعليم العمومي المجاني والجيد وفتح ابوابه للتعليم الخاص؟ هل يتصور بديل تنموي يرفض فتح قطاع الصحة للرأسمال الخاص الأجنبي؟ هل يمكن تصور بديل تنموي تضعه لجنة المخزن يرفض الامتثال للإملاءات التي يقوم بها صندوق النقد والبنك الدوليين؟ هل يمكن تصور بديل تنموي تضعه الجماهير الشعبية عبر مجالسها ومنظماتها الذاتية المستقلة؟

ما يسمى بالبديل التنموي هو في الحقيقة مجمل الاختيارات الاستراتيجية للكتلة الطبقية السائدة وهذه الاختيارات وضعت بطريقة لا رجعة فيها ومنذ السنوات الاولى للاستقلال الشكلي. هذه الاختيارات الموضوعة قيد التنفيذ هي المسؤولة عن الوضعية البنيوية الحالية للاقتصاد المغربي وللبنية الاجتماعية الراهنة. إنها هي المسؤولة عن الفوارق الاجتماعية المتفاقمة والفوارق المجالية المهولة التي قسمت المغرب بين مركز محوره منطقة الجديدة- الدارالبيضاء- الرباط- القنيطرة حيث يتمركز اكثر من 60% من النسيج الاقتصادي وباقي المناطق حيث التهميش والخصاص والبنيات التحتية بعضها متوارث عن الفترة الاستعمارية.

لا يتم الكلام عن مأزق الاختيارات الاستراتيجية وخاصة في مجال الفوارق الاجتماعية والمجالية إلا بعد أن تنفجر الانتفاضات والحراكات الشعبية. ساعتها ومن اجل اسكات الاحتجاج يثار الكلام عن فشل هذا البرنامج او تلك السياسات وقد يتم تحميل المسؤولية لجهات أو إفراد كأكباش فداء لمنع تطور النقد والتحليل حتى لا يمس او يصل الى تلك الاختيارات الاستراتيجية المطبقة من طرف كمشة من الاحتكاريين أو وكلاء الرأسمال الاجنبي.

فإذا كان كلام الدولة عن البرنامج التنموي وعن فشله وضرورة طرح البديل ليس إلا طريقتها العادية والمألوفة في حل ازمتها البنيوية على كاهل الطبقات الشعبية، فما هو التصور الذي يجب على القوى المناضلة أن تقدمه وتدافع عنه كمخرج من هذا المأزق التاريخي الذي زجت به هذه الكمشة المتحكمة والمستبدة؟

إن موضوع الاختيارات الاستراتيجية يهم المكونات الاساسية لشعبنا وخاصة الطبقات الاجتماعية المنتجة للثروة والمحرومة من نتائجها. لذلك نعتبر أن قضية وضع وتحديد هذه الاختيارات هو من صلب اهتمام واختصاص السلطة التأسيسية ببلادنا لأنها هي الجهة المخولة في رسم مستقبل المغرب واختياراته المصيرية سواء في نمط الانتاج او التوزيع والاستهلاك وطبيعة العلاقة مع الخارج دولا ومؤسسات وأسواق. لذلك نعتبر ان حصر الموضوع في ما سمي بالبرنامج التنموي ووضع قضية صياغته واقتراحه بيد لجنة معينة من فوق وخارج ارادة الشعب هو التفاف سياسي يشبه الى حد كبير مناورة لجنة المانوني المعينة لوضع مسودة دستور 2011.

لذلك نعتبر أن ما بني على باطل فهو باطل؛ وستبقى كل الحلول أو الاقتراحات التقنية والتقنوقراطية محاولات للتحايل على ارادة الشعب وإمعان في تغييبها. إنه أمر مرفوض وعلى القوى المناضلة أن تعترض في الشكل وفي الجوهر على هذه السياسية الاستبدادية والتحكمية باسم النجاعة والكفاءة المزعومتين.


الاتحاد الدولي للنقابات التعليمية في رسالته للحكومة المغربية: قانون الإطار يهدد حق الشعب المغربي

الاتحاد الدولي للنقابات التعليمية "FISE" يوجه رسالة إلى رئيس الحكومة المغربية الاتحاد الدولي للنقابات التعليمية "FISE العضو في اتحاد النقابات...
الاتحاد الدولي للنقابات التعليمية في رسالته للحكومة المغربية: قانون الإطار يهدد حق الشعب المغربي

الحركة الطلابية بالجزائر تنفلت من قبضة النظام وأدواته

الحركة الطلابية بالجزائر تنفلت من قبضة النظام وأدواته استعاد الطلبة الجزائريون دورهم الاجتماعي والسياسي بفضل حراك 22 فبراير، بعد سنوات...
الحركة الطلابية بالجزائر تنفلت من قبضة النظام وأدواته

المزيد من التصعيد في الجمعة 26 للحراك الجزائري

فيديو الجمعة 26 للحراك الجزائري التي عاشتها مدن الجزائر يومه الجمعة 16 غشت 2019.
المزيد من التصعيد في الجمعة 26 للحراك الجزائري

الجبهة الشعبية: اللقاءات مع الصهاينة في رام الله استمرار في النهج التدميري ذاته وتسويق للأوهام

اللقاءات مع الصهاينة في رام الله استمرار في النهج التدميري ذاته وتسويق للأوهام 14 اغسطس 2019 | 16:14 تصريح صحفي...
الجبهة الشعبية: اللقاءات مع الصهاينة في رام الله استمرار في النهج التدميري ذاته وتسويق للأوهام

اتحاد نساء التعليم بالمغرب يدين سياسات التضييق والترهيب

بيــــــــــان اتحاد نساء التعليم بالمغرب يدين سياسة التضييق على الأستاذات المناضلات اللواتي فرض عليهن التعاقد، ويعلن تضامنه مع الأستاذة إيمان...
اتحاد نساء التعليم بالمغرب يدين سياسات التضييق والترهيب

بيان الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي

النهج الديمقراطي الكتابة الوطنية بيان لا تنمية حقيقة في ظل المخزن وفي ظل التبعية للدوائر الامبريالية وسيطرة الكتلة الطبقية السائدة...
بيان الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي

جامعة الفلاحة (إ.م.ش) تؤكد رفضها لقانون الإطار 51/17 للتربية والتكوين ولتسليع الخدمات العمومية

الكتابة التنفيذية للجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي تتداول في عدد من القضايا التنظيمية والنضالية الخاصة بشغيلة القطاع الفلاحي وتؤكد موقف الجامعة...
جامعة الفلاحة (إ.م.ش) تؤكد رفضها لقانون الإطار 51/17 للتربية والتكوين ولتسليع الخدمات العمومية

رسالة من اتحاد النقابات العالمي FSM إلى الحكومة المغربية حول قانون الإضراب

رسالة إلى العثماني رئيس الحكومة حول قانون الإضراب من اتحاد النقابات العالمي، FSM أثينا، في 7 غشت 2019 إلى السيد...
رسالة من اتحاد النقابات العالمي FSM إلى الحكومة المغربية حول قانون الإضراب

بيان النهج الديمقراطي بالخميسات-تيفلت

النهج الديمقراطي الخميسات- تيفلت بيان عاشت سيدي علال البحراوي بإقليم الخميسات عشية الأحد 4 غشت 2019 فاجعة وفاة الطفلة هبة...
بيان النهج الديمقراطي بالخميسات-تيفلت

بيان اللجنة الوطنية لشبيبة النهج الديمقراطي

بيان اللجنة الوطنية لشبيبة النهج الديمقراطي بيان عقدت اللجنة الوطنية لشبيبة النهج الديمقراطي اجتماعها الدوري الثاني بعد المؤتمر الوطني الخامس...
بيان اللجنة الوطنية لشبيبة النهج الديمقراطي

وفد من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين يلتقي ميخائيل بوغدانوف في موسكو

وفد من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين يلتقي ميخائيل بوغدانوف في موسكو القيادي في الجبهة الشعبية ماهر الطاهر: الروس أكّدوا رفضهم...
وفد من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين يلتقي ميخائيل بوغدانوف في موسكو

الثورة السودانية ودرس الجبهات

مقالات وآراء الثورة السودانية ودرس الجبهات
الثورة السودانية ودرس الجبهات

الجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي تؤكد دعمها لنضالات الشغيلة

الكتابة التنفيذية للجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي تؤكد دعمها لنضالات شغيلة القطاع المتواصلة على كل الواجهات وتدعو كافة مناضلات ومناضلي الجامعة...
الجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي تؤكد دعمها لنضالات الشغيلة

افتتاحية: الفشل يطال الاختيارات الاستراتجية وليس البرنامج التنموي المزعوم

افتتاحية: الفشل يطال الاختيارات الاستراتجية وليس البرنامج التنموي المزعوم عاد من جديد الكلام عن البرنامج التنموي وفي كل مرة يثار...
افتتاحية: الفشل يطال الاختيارات الاستراتجية وليس البرنامج التنموي المزعوم

العدد المزدوج من جريدة النهج الديمقراطي 321-322 بالأكشاك

العدد المزدوج من جريدة النهج الديمقراطي 321-322 بالأكشاك - حتى نهاية غشت 2019.
العدد المزدوج من جريدة النهج الديمقراطي 321-322 بالأكشاك

العدد 320 من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً

العدد 320 من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً PDF-VD-320
العدد 320 من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً