• النهج الديمقراطي

نداء
للمشاركة في مسيرة الأحد 10 دجنبر بالرباط
ضد قرار الاعتراف بالقدس عاصمة الكيان الصهيوني ومن أجل القدس فلسطينية الى الابد ودعما للنضال التحرري للشعب الفلسطيني ومناهضة كل أشكال التطبيع

من أجل ادانة قرار الرئيس الأمريكي بالاعتراف بالقدس عاصمة الكيان الصهيوني، والدي نعتبر انه خرق سافر لميثاق الأمم المتحدة وللقانون الدولي، فاقدا للشرعية، لكون القدس عاصمة فلسطين ورمزا لتعايش مختلف الديانات وعصية عن أي محاولة لتغيير هويتها، وهي أكبر من أي قرار يحدده رئيس أية دولة
من اجل ادانة التصعيد المتوحش للإدارة الأمريكية في الاستهتار بالقانون الدولي والإجهاز على الحقوق التاريخية للشعب الفلسطيني، وتكريس الطبيعة الاستعمارية للكيان الصهيوني اللاشرعي.
من اجل فضح الأنظمة العربية الرجعية المتخاذلة والمتآمرة على فلسطين وشعبها عبر سعيها الدؤوب للتطبيع مع الكيان الصهيوني.
من أجل المشاركة كشعب مغربي في مقاومة الإمبريالية الأمريكية حامية الاستعمار الصهيوني وتقوية دعم المقاومة الفلسطينية والتصدي الحازم للمخططات الإمبريالية راعية الكيان الصهيوني
من أجل مناهضة كافة أشكال التطبيع ودعم المقاومة بمختلف الأشكال؛ ومواجهة الإمبريالية الأمريكية، صانعة الإرهاب عبر العالم، وراعية الاستعمار الصهيوني واستغلال وتفقير الأجراء وعموم الكادحين عبر العالم
إننا في النهج الديمقراطي ننادي بحرارة كل المناضلين والمناضلات وكل مكونات شعبنا المغربي وقواه الحية، باعتبار فلسطين قضية وطنية، إلى المشاركة القوية في المسيرة الوطنية الشعبية يوم الأحد 10 دجنبر 2017، ابتداء من الساعة العاشرة صباحا بالرباط وانطلاقا من باب الأحد لمقاومة الإمبريالية الأمريكية عدوة الشعوب ومشعلة الحروب وحامية الاستعمار الصهيوني والإرهاب عبر العالم.

  • الكتابة الوطنية
    08/12/2017