الجمعية المغربية لحقوق اإلنسان
فرع العرائش
العرائش في : 18/01/2018
بــيــان للرأي العام
– تنديدا بالتضييق على الجمعية
– تنديدا باإلعتقال التعسفي والتعذيب داخل مخافر الشرطة
– تنديدا باستمرار الوفيات داخل السجن والممارسات الحاطة من الكرامة
– تنديدا بالجرائم االقتصادية واالجتماعية والبيئية

 

في سياق متابعة الفرع المحلي لإلنتهاكات الجسيمة التي تطال حقوق اإلنسان بمدينة العرائش من طرف ممثلي
الدولة على مستوى الحقوق المدنية والسياسية واالقتصادية واالجتماعية والثقافية والبيئية، في ضرب صارخ للمواثيق
والعهود الدولية ذات الصلة والتي تكشف زيف شعارات دولة الحق والقانون والخطابات الرسمية حول احترام حقوق
اإلنسان.
على مستوى الحقوق المدنية والسياسية نسجل :
• حرمان الفرع المحلي من حقه في استغالل القاعات العمومية ورفض باشا اإلقليم تسلم إشعار التجديد والملف
القانوني.
• اإلعتداء الشنيع على المناضل أ. مارصو بالضرب والتعنيف الجسدي الحاط من الكرامة داخل مخفر الشرطة
بالدائرة األولى الكائن بشارع القائد أحمد الريفي من طرف أحد ضباط األمن.
• اإلعتقال التعسفي لمغني الراب شيخ الفرشة “ع.م. الشعيبي” المعروف بأغانيه وفديوهاته المنتقدة لجهاز القمع
التي بثها في وسائط التواصل االجتماعي وتعذيبه وتجريده من مالبسه داخل مخفر الشرطة.
• خرق السجن المحلي بالعرائش للقواعد النموذجية الدنيا في معاملة السجناء الذي أسفر عن وفاة أحد النزالء نتيجة
اإلهمال الصحي من طرف إدارة السجن يوم اإلثنين فاتح يناير 2018 رغم تدهور حالته الصحية وعدم إجراء
الفحوصات الالزمة وعدم اإلستجابة له والتماطل في نقله إلى المستشفى بشكل عاجل لتلقي العالجات الضرورية.
• استمرار السلطات المحلية واإلقليمية وبعض اإلدارات العمومية رفض تسلم شكايات وتظلمات المواطنين/ات
والتأشير عليها من طرف مكاتب الضبط ودراستها والجواب عليها.
على مستوى الحقوق االقتصادية واالجتماعية والثقافية والبيئية نسجل :
• الحالة المزرية للمستشفى اإلقليمي “مريم” بالعرائش وحالة التعامل الال إنساني مع المرتفقين مع غياب التجهيزات
الطبية والنظافة والخصاص المهون في الموارد البشرية مما يهدد الصحة والسالمة البدنية للمرضى.
• التأخير الذي طال حوالي 100 متقاعد وأرملة في صرف معاشات التقاعد من طرف الوكالة المستقلة لتوزيع
الماء والكهرباء بالعرائش مما يؤكد حالة الهشاشة لدى المتقاعدين والوضعية الكارثية على مستوى التدبير.
• سطو أحد المنعشين العقاريين )نائب رئيس الجهة وعضو المجلس البلدي( على حديقة عمومية الكائنة بشارع ابن
خلدون مع تهديد سالمة المواطنين من خالل الرافعات المنصوبة بالمشروع المتوقف.
• تسجيل ارتفاع نسبة اإلنقطاع عن الدراسة )الدواوير المجاورة( ونسب التأخر والغياب لدى التالميذ نتيجة غياب
النقل المدرسي وعدم انتظام النقل الحضري العمومي.
• نفوق األسماك بواد اللوكوس المجاور لدوار الشليحات نتيجة تفريغ وإلقاء مواد سامة سائلة من طرف ضيعات
وشركات فالحية خاصة شركة األرز التي تستعمل مواد كيماوية ومبيدات سامة لقتل األعشاب الضارة ) anti
parasitaire )مما تسبب في هذه الكارثة البيئية.
• الوضعية الكارثية لمطرح النفايات بجماعة الساحل )غرب قريمدة( وتدمير غابة الغديرة وتفريغ الواد الحار في
بحيرتها الشيء الذي يهدد السالمة البيئية و االيكولوجية والسالمة الصحية للساكنة.
• استمرار الدولة في التستر على ناهبي األراضي الجماعية والساللية )بمنطقة قريمدة، الغديرة، عين الشوك،…(.
• التالعب الخطير من طرف السلطات والمنتخبين في مشاريع أسواق القرب النموذجية ومشاريع المبادرة الوطنية
للتنمية البشرية التي باتت تخدم أجندات سياسية معروفة وإغداق أموال على جمعيات وأفراد بدون حسيب أو
رقيب تخدم جهات معلومة في خرق سافر لألهداف التي أنشأت من أجلها في محاربة الفقر والهشاشة.
وعليه فإننا في الفرع المحلي للجمعية المغربية لحقوق اإلنسان نعلن للرأي العام ما يلي :
– إدانتنا الشديدة للمنع والتضييق والحصار المفروض على فرع الجمعية المغربية لحقوق اإلنسان بالعرائش مع
حرمانها مع عدد من التنظيمات المدنية من وصل اإليداع القانوني في خرق سافر للقوانين واحتقار لإللتزامات
الدولية في هذا الشأن.
– إدانتنا لإلعتداءات الشنيعة الحاطة من الكرامة اإلنسانية وتهديد للسالمة البدنية واألمن واألمان الشخصي التي
طالت العديد من المواطنين من طرف القمع بالمدينة ومطالبتنا بفتح تحقيق نزيه وشفاف لتحديد المسؤوليات
وترتيب االجراءات القانونية في حق المتورطين.
– مطالبتنا بفتح تحقيق نزيه ومسؤول في حالة وفاة أحد النزالء بالسجن المحلي بالعرائش يوم فاتح يناير 2018.
– مطالبتنا الجهات المعنية بفتح تحقيق عاجل في مشاريع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ومحاسبة كل المتورطين
في نهب وتبذير المال العام تفعيال لمبدأ عدم اإلفالت من العقاب.
– مطالبتنا السلطات المحلية واإلقليمية بالتأشير على شكايات الجمعيات وتظلمات المواطنين/ات ودراستها والرد
عليها في أقرب اآلجال.
– إستنكارنا للوضع المتردي للمشفى اإلقليمي “مريم” بالعرائش وما ينجم عنه من معاناة وانتهاكات لحقوق المرضى.
– مطالبتنا بتسوية وضعية استخالص معاشات متقاعدي وأرامل الوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء كل شهر
بدل ثالثة أشهر وعدم التأخير في صرف معاشاتهم ضمانا لكرامتهم.
– مطالبة المديرية اإلقليمية والسلطات المحلية بالتدخل العاجل لتوفير النقل الحضري والمدرسي للتالميذ.
– مطالبتنا بفتح تحقيق حول من يحمي ذوي النفوذ بالمدينة للسطو على الملك العمومي.
– مطالبتنا السلطات والجهات المختصة بفتح تحقيق حول نفوق األسماك بمنطقة الشليحات مع تحديد المسؤوليات
وتفعيل المراقبة والمحاسبة.
– مطالبتنا بفتح تحقيق نزيه مع تحديد المسؤوليات وتفعيل المحاسبة في ملف مطارح النفايات بجماعة خميس
الساحل والكارثة البيئية التي تعرفها الغديرة.
– مطالبتنا بحماية الفالحين الفقراء من هجمات السطو على أراضيهم مع تحديد المسؤولين المتورطين في العملية
في كل من قريمدة، الغديرة، عين الشوك، …
وفي األخير نعلن استعدادنا للنضال الحازم ضد كل أشكال انتهاك حقوق اإلنسان بالمدينة إلى جانب كل الشرفاء
والديمقراطيين.
عن المكتب المحلي


 

افتتاحية: وحدة النضال لمواجهة الهجوم الشرس على الحقوق والمكتسبات الشعبية والقضاء على الاستبداد والفساد

كان لسياسات الكتلة الطبقية السائدة في المغرب منذ الاستقلال الشكلي إلى اليوم نتائج كارثية في جميع المجالات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية جعلته يحتل مراتب متأخرة في تقارير المنظمات الدولية ذات الصلة بالتنمية؛ ولم يكتف النظام بذلك بل دفعه جشعه الرأسمالي إلى وضع برامج استعجالية، وصاغ المخططات والقوانين في مختلف القطاعات للهجوم على حقوق ومكتسبات الجماهير الشعبية وتفكيك وإضعاف الخدمات العمومية ودعم القطاع الخاص على حساب القطاع العام.

ودفع تردي أوضاع الفئات الشعبية والجهات المهمشة إلى تنامي واتساع الحراكات الشعبية والاحتجاجات الاجتماعية والنضالات العمالية؛ وتنوعت الأشكال النضالية وازدادت حدتها وصداميتها، وتعدد الفئات المشاركة فيها، وطالت مددها.

واستطاعت هذه النضالات أن تحقق بعض المكاسب، وتربك حسابات المخزن، وتحرجه وتعريه أمام الرأي العام الدولي؛ إلا أن ذلك لم يرق إلى مستوى طموحات الجماهير الشعبية، ولم يستجب لمطالبها المشروعة؛ ورغم كل هذه التضحيات فإنها لم تتمكن من إيقاف المخططات الأساسية التي يعمل المشروع المخزني على تمريرها بالمناورات والقمع والترهيب.

ويبقى السؤال الذي يؤرق كل اليساريات وكل اليساريين وكل الرافضات والرافضين لفساد واستبداد المخزن هو: ما العمل لمواجهة تغول المخزن؟

وقبل محاولة تقديم بعض عناصر الإجابة عن هذا السؤال لابد من فهم الأسباب الحقيقية لهذهالعنجهية التي يتعامل بها النظام مع نضالات الجماهير الشعبية والاستهتار الذي يطبع سلوكه تجاه إطارات المجتمع من أحزاب ونقابات وجمعيات المجتمع المدني وتجاه الحراكات والاحتجاجات الشعبية.

رغم تعدد وتنوع واتساع هذه النضالاتالشعبية فإن النظام يلعب على نقط ضعفها، ويعتبر أنها لا تشكل خطورة على مصالحه ولا تهدد استقراره، ويعتقد أنه قادر على تحملها ويمكنه الالتفاف عليها بالمناورات أو بالقمع؛غير أن ماينساه النظام هو كون هذه النضالات، ومهما كان حجم المكتسبات التي تحققها، تراكم الدروس والتجارب وتعري خطابات الهزيمة والاستسلام، وتساعد على تجاوز معيقات تطور الحركة النضالية وتحقيق قفزات نوعية في المستقبل.

خلال السنوات الأخيرة قدمت الحراكات الشعبية والاحتجاجات الاجتماعية والنضالات العمالية تضحيات جسيمة وخاضت نضالات كبرى عاملها النظام بالقمع تارة وبالمناورات والتجاهل تارة أخرى؛ وإن كانت قد فرضت على النظام بعض التنازلات في هذه القضية أو تلك فإنها لم تتمكن من فرض التراجع عن الهجوم الشامل للنظام على الحقوق والمكتسبات الشعبية.

ودون الخوض في الشروط الموضوعية لهذه النضالات ومدى تطور قوى الإنتاج والإكراهات الجيوسياسية فإن نقطة الضعف الذاتية الأساسية لهذ النضالات هي حالة التشتت التي طبعتها سواء في الزمن والمكان او الأهداف أو الجهات الداعية أو الفئات المشاركة.

إن حالة التشتت التي تعاني منها النضالات الشعبية تجعلها غير قادرة على بناء القوة الضرورية لتحقيق مهامها كاملة وتضعف قدرتها على التصدي للقمع ولمناورات المخزن وتسهل عليه إيجاد الأشكال والوسائل لكسرها وإطفاء شعلتها؛ وتعمل أبواق الدعاية المخزنية جاهدة على إعطاء الانطباع بضعف مردودية هذه النضالات وتجعلها غير واضحة للمنخرطات والمنخرطين فيها، لزرع الإحباط واليأس وسطهم.

إن هذه النضالات ضرورية لتتمكن كل فئة مشاركة فيها من الحد من خطورة المخططات والمشاريع المخزنية التي تعنيها مباشرة، ومن أجل مراكمة تجاربها النضالية والاستعداد لخوض معارك أشمل وأشرس، والوعي بضرورة بناء القوة النضالية القادرة على تحقيق أهدافها المشروعة.

لا جدال في كون اللحظة التاريخية والأوضاع الاقتصادية والاجتماعية والسياسية تفرض على الجماهير الشعبية وإطاراتها المناضلة المزيد من النضالات والتضحيات؛ ومن أجل توحيد جهود هذه النضالات وتثمينها وجعلها قادرة على تحقيق أهدافها لا بد من حوار بين كل المكونات المشاركة في هذه النضالات من أحزاب ونقابات وجمعيات مدنية وقادة الحراكات والاحتجاجات الشعبية؛ ويجب تشجيع كل المبادرات التي تعمل في هذا الاتجاه من خلال تنظيم نقاش بين هذه المكونات أو بناء أدوات أو آليات للعمل على تحقيق هذا الهدف ومنها الجبهة الاجتماعية.

إن الاستمرار في العمل على توفير شروط الإعلان عن حزب الطبقة العاملة وعموم الكادحين يتكامل مع فتح حوار حول آفاق الحراكات الشعبية ومواصلة الجهود من أجل بناء الجبهة الديمقراطية والجبهة الميدانية؛ وهذه المهام المتعددة والمتنوعة يفرضها واقع الصراع الطبقي في مجتمعنا من أجل إنجاز التغيير المنشود وبناء الدولة الوطنية الديمقراطية الشعبية.


مكتب الفرع الجهوي للنقابة الوطنية للتعليم العالي بالبيضاء: بيان

مكتب الفرع الجهوي للنقابة الوطنية للتعليم العالي بالبيضاء يدين السياسات العمومية التي تنهجها الدولة في تدمير المرفق العمومي وفي مقدمته قطاع التعليم عموما والتعليم العالي على وجه الخصوص
مكتب الفرع الجهوي للنقابة الوطنية للتعليم العالي بالبيضاء: بيان

بيان النهج الديمقراطي بجهة الرباط

النهج الديمقراطي جهة الرباط عقدت الكتابة الجهوية للنهج الديمقراطي لجهة الرباط، يوم الأحد 15 شتنبر 2019، اجتماعها العادي، تدارست خلاله...
بيان النهج الديمقراطي بجهة الرباط

النهج الديمقراطي بالجهة الشرقية يخلد ذكرى تأسيس منظمة إلى الأمام

النهج الديمقراطي المجلس الجهوي للجهة الشرقية بيان اجتمع المجلس الجهوي للنهج الديمقراطي بالجهة الشرقية في دورته العادية بالناظور لتدارس الوضع...
النهج الديمقراطي بالجهة الشرقية يخلد ذكرى تأسيس منظمة إلى الأمام

هيئة الدفاع عن معتقلي حراك الريف تنذر وتحدر

 هيئة الدفاع عن معتقلي حراك الريف: الكلفة الثقيلة للمحاكمة السياسية بالدار البيضاء لمعتقلي الريف أمس طالبنا ونبهنا، واليوم ننذر ونحذر...
هيئة الدفاع عن معتقلي حراك الريف تنذر وتحدر

العدد الجديد 325 من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشاك

العدد الجديد 325 من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشاك
العدد الجديد 325 من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشاك

ماساة عمال وعاملات الحراسة والنظافة بقطاع التعليم

ماساة عمال وعاملات الحراسة والنظافة بقطاع التعليم معاد الجحري علي، واحد من بين ثلاثة عمال الحراسة، من بينهم امرأة، بثانوية...
ماساة عمال وعاملات الحراسة والنظافة بقطاع التعليم

العدد الجديد 325 من جريدة النهج الديمقراطي في الأكشاك

صدر العدد الجديد 325 من جريدة النهج الديمقراطي :اقتنوا نسختكم كل الدعم للاعلام المناضل
العدد الجديد 325 من جريدة النهج الديمقراطي في الأكشاك

لماذا يظل تنفيذ نتائج تقارير المجلس الأعلى للحسابات شبه منعدم؟

يصدر المجلس الأعلى للحسابات تقارير حول المؤسسات العمومية تعدد الإختلالات الخطيرة التي تعاني منها وتشير الصحافة
لماذا يظل تنفيذ نتائج تقارير المجلس الأعلى للحسابات شبه منعدم؟

في الحاجة الى قوة العمل او في اعادة إنتاجها

مع تطور الرأسمالية وتوسع السوق عظم الطلب على اليد العاملة فكانت المستعمرات خزان هائل لجلب هذه اليد العاملة لكن
في الحاجة الى قوة العمل او في اعادة إنتاجها

العدد 324 من جريدة النهج الديمقراطي كاملاًَ

تحميل العدد 324 من جريدة النهج الديمقراطي كاملا EN PDF http://www.annahjaddimocrati.org/wp-content/uploads/2019/09/VD-324.pdf    
العدد 324 من جريدة النهج الديمقراطي كاملاًَ

بيان الجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي

بيان المكتب الجامعي المجتمع يوم 12 شتنبر 2019 الجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي: - تندد بالهجوم المتصاعد على الحريات ومكتسبات وحقوق...
بيان الجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي

اليسار والعمل الوحدوي

 مناسبة هذا العرض هي إحياء الذكرى الثانية لافتقادنا للرفيق محمد معروف. عرفت هذا الرفيق للمرة الأولى يوم 04 شتنبر 1979...
اليسار والعمل الوحدوي

النهج الديمقراطي يتضامن مع المعتقلين ويدعو للنضال الوحدوي

النهج الديمقراطي يتضامن مع المعتقلين ويدعو للنضال الوحدوي عقدت الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي اجتماعها العادي يوم 08 شتنبر 2019، حيث...
النهج الديمقراطي يتضامن مع المعتقلين ويدعو للنضال الوحدوي

دخول مدرسي ساخن: مسيرة وطنية الأحد 6 أكتوبر بالرباط

الجامعة الوطنية للتعليم FNE التوجه الديمقراطي تدعو لمسيرة وطنية الأحد 6 أكتوبر 2019 العاشرة صباحا ممركزة بالرباط من باب الأحد...
دخول مدرسي ساخن: مسيرة وطنية الأحد 6 أكتوبر بالرباط

افتتاحية: وحدة النضال لمواجهة الهجوم الشرس على الحقوق والمكتسبات الشعبية والقضاء على الاستبداد والفساد

افتتاحية: وحدة النضال لمواجهة الهجوم الشرس على الحقوق والمكتسبات الشعبية والقضاء على الاستبداد والفساد كان لسياسات الكتلة الطبقية السائدة في...
افتتاحية: وحدة النضال لمواجهة الهجوم الشرس على الحقوق والمكتسبات الشعبية والقضاء على الاستبداد والفساد

العدد 324 من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشاك

العدد 324 من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشاك
العدد 324 من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشاك