| وقائع جلسة اليوم من محاكمة معتقلي الحراك


تميزن جلسة اليوم الثلاثاء 06 مارس 2018 التي انهت أشغالها قبل قليل، باستكمال استنطاق المعتقل عمر بوحراس حيث عرفت مشادات وملاسنات بين كروط محامي الطرف المدني وبعض أعضاء هيئة دفاع المعتقلين. كما تمت المناداة على المعتقل سمير إغيد لاسنطاقه بعد إحضار المترجم.
وفي أخر الجلسة تمت مواجهة بين محمد فاضل والحسين الإدرسي بحضور المترجم بخصوص إحدى التسجيلات، وتم تأخير الملف إلى جلسة الجمعة 09 مارس 2018 صباحاً لمواصلة المناقشة.
ومعلوم أن سمير إغيد متابع بارتكاب:

– جناية المس بسلامة الدولة الداخلية بارتكاب اعتداء الغرض من إحداث التخريب والتقتيل والنهب والمشاركة في ذلك طبقا للفصلين 201 و129 من القانون الجنائي.

– جناية محاولة القتل العمد طبقا للفصلين 114 و392 من القانون الجنائي.

– جناية تخريب منقولات في جماعات باستعمال القوة طبقا للفصل 594 من القانون الجنائي.

– جنحة كسر وتعييب أشياء مخصصة للمنفعة العامة طبقا للفصال 595 من القانون الجنائي.

–  جنحة إهانة والاعتداء على رجال القوة العمومية أثناء قيامهم بعملهم نتج عنه جروح وإهانة هيئة منظمة والعصيان المسلح طبقا للفصول 263 و265 و267 و300 و301 و302 من القانون الجنائي.

–   جنحة المساهمة في تنظيم مظاهرات غير مصرح بها وعقد تجمعات عمومية بدون تصريح طبقا للفصول 9 و11 و14 من قانون التجمعات العمومية المؤرخ في 15 /11 /1958.

 – جنحة التحريض علنا ضد الوحدة الترابية للمملكة طبقا للفصل 267-5 من القانون الجنائي.

 –  جنحة مساعدة مجرم على الهروب طبقا للفصل 297 من القانون الجنائي.


 الملف عدد 1629/2610/2017