النهج الديمقراطي
جهة بني ملال ـ خنيفرة

البيان الختامي للمؤتمر الجهوي الأول للنهج الديمقراطي بجهة بني ملال ـخنيفرة

 

يصادف مؤتمرنا الجهوي الأول بجهة بني ملال ـخنيفرةالمنعقد تحت شعار” من أجل تنظيم جهوي قوي مرتبط  بالطبقة العاملة وعموم الكادحين وترسيخ العمل الوحدوي لفرض بديل تنموي ديمقراطي شعبي”، يومه الأحد 22 أبريل 2018 ببني ملال، تخليد الذكرى الثالثة والعشرين لتـأسيس النهج الديمقراطي(15/04/1995) المعروف بمصداقيته وبحمله لهموم الجماهير الشعبية وبتضحيات مناضلاتهومناضليهفي الدفاع عن حق الشعب المغربي في التحرر والديمقراطية والاشتراكية، كما لا تفصله إلا أيام قليلة عن تخليد الطبقة العاملة لعيدها المجيد فاتح ماي التي نحيي ونساند نضالاتها دفاعا عن مصالحها وعن الخدمات العمومية والمكتسبات والحقوق الاجتماعية، ونأمل أن تستعيد وحدتها وقوتها في مواجهة الرأسمالية المتوحشة، في أفقبناء الحزب المستقل للطبقة العاملة وعموم الكادحين الذي نسعى إلى المساهمة بقوة فيه.

وينعقد في ظل تصاعد وتيرة التضييق  على النهج الديمقراطي  من خلال منعه من استعمال القاعات العمومية، ورفض منح وصولات الايداع لشبيبته وللعديد من فروعه، واستدعاء مناضلين من طرف الشرطة ومتابعتهم، واتهامهإلى جانب الجمعية المغربية لحقوق الإنسان وجماعة العدل والإحسان بتأجيج الحراكات الشعبية بالريف وجرادة وغيرها، واعتقال الرفيق زين العابدين الراضي بمطار أكادير يوم 04 أبريل 2018 فور وصوله إليه قادما من فرنسا،بل وحرمان النهج الديمقراطي بالجهة من أبسط الحقوق بمنعه من تعليق ملصقات ولافتات الإعلان عن عقد مؤتمره، ومنعه من تنظيمه بقاعة مؤسسة الأعمال الاجتماعية للتعليم ببني ملال، مما يؤكد زيف ادعاء القطع مع سنوات الرصاص وتحقيق الإنصاف والمصالحة. ورغم الحصار المضروب على قاعة المؤسسة والأزقة القريبة منها والحضور الكثيف لمختلف الأجهزة القمعية صبيحة يوم انعقاد المؤتمر نظم الرفاق والرفيقات والهيئات السياسة والنقابية والجمعوية المدعوة وقفة احتجاجية قوية تدين التضييق والمنع، واقيمت أشغال الجلسة الافتتاحية للمؤتمر أمام باب القاعة ووسط الحصار، افتتحت بكلمة الكتابة الجهوية، تلتها كلمات: فيدرالية اليسار الديمقراطي، الكتابة الإقليمية لحزب الطليعة الديمقراطي الاشتراكي بخريبكة، الجمعية المغربية لحقوق الإنسان، الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، الجامعة الوطنية للتعليم ج و ت / التوجه الديمقراطي، الجامعة الوطنية لعمال وموظفي الجماعات المحلية، لتنتهي بكلمة الكتابة الوطنية، الجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين بالمغرب، ثم التوجه في مسيرة منددة بالسياسة المخزنية القمعية نحو مقر فيدرالية اليسار الديمقراطي لمباشرة أشغال الجلسة الختامية للمؤتمر.

إن النهج الديمقراطي بجهة بني ملال ـخنيفرة:

1 ـ يحيي بحرارة تضامن الهيئات السياسية والنقابية والجمعوية التي شاركته الوقفة الاحتجاجية والجلسة الافتتاحية ويشد على ايدي مناضلاتهاومناضليها بقوة، ويعبر لها عن استعداده التام للنضال إلى جانبها حتى إسقاط الفساد والاستبداد.

2 ـ يدين حملات التضييق التي يتعرض لها النهج الديمقراطي في مختلف مناطق البلاد، وكذا تلك التي يتعرض لها  المناضلون والنشطاء في مختلف الحراكات الشعبية والحركات الاحتجاجية المشروعة والمخالفين لرأي الدولة والصحافة الجريئة، ويعبر ع استعداده التام للانخراط في أي عمل تنسيقي مع ضحايا الحريات الديمقراطية بالجهة لمواجهة عمليات المنع والتضييق المنافية للقانون ولحقوق الإنسان.ويؤكد على أن هذا الهجوم المخزني لن يزيدنا إلا إصرارا على النضال، وعلى أن تأزم الأوضاع الاجتماعية والمعيشية والإجهاز على الوظيفة العمومية وتسليع التعليم وتدهور الخدمات الصحية واستفحال البطالة في أوساط الشباب وتكريس سياسة التفقير والتيئيس والحكرة، هو ما دفع ويدفع بالجماهير الشعبية إلى الانتفاض والخروج من أجل طرح مطالبها الاجتماعية المشروعة والبسيطة ومن أجل العيش الكريم واحترام حقوق الإنسان، وعلى أن القمع والحصار والتضييق لن  يجدي شيئا في إخماد نار الحراكات الشعبية، وألا بديل اليوم عن سن سياسة تنموية ديمقراطية شعبية بالفصل بين الثروة والسلطة و القطع مع اقتصاد الريع والامتيازات والفساد ونهب المال العام والسطو على الخيرات الطبيعية، وإقرار مبدأ عدم الإفلات من العقاب في الجرائم الاقتصادية.

3 ـ يطالب بوقف المتابعات في حق نشطاء الحراكات الشعبية بالريف وجرادة وغيرها، وبإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين، وبفتح تحقيق في عمليات التعذيب والتصوير التي تعرض لها نشطاء الريف ومعاقبة المسؤولين عنها.

4 ـ يندد بالأوضاع الاقتصادية والاجتماعية المزرية التي تعيشها مختلف الفئات الشعبية بالجهة، وذلك بالرغم من كون مناطق الجهة تزخر بكميات هائلة من الثروات المعدنية والحيوانية والمائية والأراضي والضيعات الفلاحية ومؤهلات سياحية طبيعية وتاريخية مهمة، فقد طالهامنذ عقود الإقصاء والتهميش وحرمان معظم مدنها وقراها ومداشرها من التجهيزات الأساسية والخدمات الاجتماعية وترك شبابها فريسة للعطالة والأمية والانحراف، ويستنكرتنامي البطالة والحرف الهامشية بالجهة بالرغم من كونها أغنى جهة بالمغرب بفعل توفرها على أكبر احتياطي عالمي من الفوسفاط ، وذلك نظرا للدور السلبي الذي يقوم به المجمع الشريف للفوسفاط باستحواذه على أراضي الفلاحين بالمنطقة بأثمنة بخسة والدفع بهم نحو الهجرة، وتدميره القوي للبيئة من خلال مراكمته لآلاف الأطنان من التراب العقيم (stériles)، وتلويثه للفرشة المائية بالمياه المستعملة في غسل الفوسفاط، وقذفه يوميا بأطنان من الغبار المضر بصحة المواطنين والمواشي والمؤثرة بالسلب على الفلاحة والغطاء النباتي، وتهميشه لأبناء الفوسفاطيين والفلاحين فيما يخص التشغيل. ناهيك عن الاستغلال البشع للطبقة العاملة بأجور زهيدة ودون ترسيم لعدد كبير من العمال ودون تأمين وحماية مما يتعرضون له من حوادث عمل خطيرةفي مقالع الرخام في كهف النسور وفي مناجم جبل عوام، وتكريس هشاشة الشغل عبر شركات الوساطة التي تستفيد من ريع الصفقات وتجني أموالا طائلة دون أية إضافة حقيقية في ما يخص الاستثمار.

5 ـ يندد وبقوة بعمليات خوصصة قطاع الفوسفاط وفتحه أمام الشركات المتعددة الاستيطان، والإجهاز على مكتسبات الفوسفاطيين بتحويلهم من مستخدمين إلى أجراء، مطالبا بالتراجع عن ذلك وبتأميم القطاع.

6 ـ يجدد تضامنه مع كل الحركات الاحتجاجية الشعبية المشروعة، ويؤكد عزمه وبإصرار على النضال إلى جانب العمال والفلاحين وعموم الكادحين من أجل الديمقراطية والحرية والكرامة والعدالة الاجتماعية والمساواة والعيش الكريم واحترام حقوق الإنسان.

7 ـ يجدد تأكيده على أنه لا سبيل للقضاء على الفساد والاستبداد، إلا بالانخراط في النضال إلى جانب الجماهير الشعبية في إطار جبهة ديمقراطية تضم الهيئات السياسية اليسارية والديمقراطية التقدمية والحقوقية والنقابية والجمعوية الجادة، وتشكل النواة الأساسية لجبهة ميدانية موسعة تجمع كل القوى الحية المناهضة للمخزن.

8ـ يعلن تضامنه اللامشروطودعمه لكفاح الشعب الفلسطيني من أجل طرد الكيان الصهيوني المحتل وتحرير كل أرضه وبناء دولته الوطنية المستقلة وعاصمتها القدس وإطلاق سراح كل الأسرى والمعتقلين وعودة اللاجئين، ويدين كل أشكال تطبيع الأنظمة العربية الرجعية مع الكيان الصهيوني ويطالب بتجريمه.

9 ـ يعلن إدانته القوية لأي عدوان امبريالي غربي صهيوني رجعي على سوريا ورفضه القاطع لأي تقسيم لها، معبرا عن دعمه الكامل لحق الشعب السوري في تقرير مصيره بحرية بعد انسحاب كل القوى الأجنبية من سوريا. ويجدد إدانته للعدوان السعودي ـ الأمريكي على اليمن ويطالب بوقفه ومحاكمة كل المسؤولين عن الجرائم المرتكبة في حق الشعب اليمني.

بني ملال، في: 22 أبريل 2018


افتتاحية: الفشل يطال الاختيارات الاستراتجية وليس البرنامج التنموي المزعوم

عاد من جديد الكلام عن البرنامج التنموي وفي كل مرة يثار يزداد الامر غموضا حول طبيعة هذا البرنامج التنموي الذي علمنا ذات يوم انه فشل. لكن ماذا فشل فيه كبرنامج ولماذا؟ فهي أمور لا يخوض فيها العموم. علمنا من خلال خطاب رسمي أن الذي فشل هو طريقة تدبير البرنامج التنموي وغياب الحكامة الجيدة وان البرامج توضع دون الأخذ بعين الاعتبار مبدأ الالتقائية. في خطاب رئيس الدولة الأخير بمناسبة 30 يوليوز، علمنا بأن المغرب حقق قفزة نوعية في البنيات التحتية، لكن البرنامج التنموي أسفر على تفاوتات اجتماعية ومجالية. ما هو البديل للبرنامج التنموي؟ وما هي الحلول التي وضعتها الدولة لتجاوز الفشل الوارد الكلام عنه بكثير من الغموض في الخطابات الرسمية؟

للإجابة عن هذه الأسئلة اعلن عن تكوين لجنة ستوكل لها مهمة وضع صورة للبديل. لكن من جهة أخرى، فإن سياسات الدولة لم تتوقف وتم وضع قوانين تنظم قطاعات اجتماعية استراتيجية؛ ولم يتم انتظار انتهاء اشغال لجنة البديل التنموي. إن هذا الامر بحد ذاته يعني ان للدولة تصورها للبديل التنموي، ولن يطلب من اللجنة المقبلة إلا صياغة وترجمة ارادة الدولة في خطاب وقرارات محسومة سلفا. هل يمكن تصور بديل تنموي تضعه لجنة المخزن يعارض او يتراجع عن قانون 51.17 الذي اجهز على التعليم العمومي المجاني والجيد وفتح ابوابه للتعليم الخاص؟ هل يتصور بديل تنموي يرفض فتح قطاع الصحة للرأسمال الخاص الأجنبي؟ هل يمكن تصور بديل تنموي تضعه لجنة المخزن يرفض الامتثال للإملاءات التي يقوم بها صندوق النقد والبنك الدوليين؟ هل يمكن تصور بديل تنموي تضعه الجماهير الشعبية عبر مجالسها ومنظماتها الذاتية المستقلة؟

ما يسمى بالبديل التنموي هو في الحقيقة مجمل الاختيارات الاستراتيجية للكتلة الطبقية السائدة وهذه الاختيارات وضعت بطريقة لا رجعة فيها ومنذ السنوات الاولى للاستقلال الشكلي. هذه الاختيارات الموضوعة قيد التنفيذ هي المسؤولة عن الوضعية البنيوية الحالية للاقتصاد المغربي وللبنية الاجتماعية الراهنة. إنها هي المسؤولة عن الفوارق الاجتماعية المتفاقمة والفوارق المجالية المهولة التي قسمت المغرب بين مركز محوره منطقة الجديدة- الدارالبيضاء- الرباط- القنيطرة حيث يتمركز اكثر من 60% من النسيج الاقتصادي وباقي المناطق حيث التهميش والخصاص والبنيات التحتية بعضها متوارث عن الفترة الاستعمارية.

لا يتم الكلام عن مأزق الاختيارات الاستراتيجية وخاصة في مجال الفوارق الاجتماعية والمجالية إلا بعد أن تنفجر الانتفاضات والحراكات الشعبية. ساعتها ومن اجل اسكات الاحتجاج يثار الكلام عن فشل هذا البرنامج او تلك السياسات وقد يتم تحميل المسؤولية لجهات أو إفراد كأكباش فداء لمنع تطور النقد والتحليل حتى لا يمس او يصل الى تلك الاختيارات الاستراتيجية المطبقة من طرف كمشة من الاحتكاريين أو وكلاء الرأسمال الاجنبي.

فإذا كان كلام الدولة عن البرنامج التنموي وعن فشله وضرورة طرح البديل ليس إلا طريقتها العادية والمألوفة في حل ازمتها البنيوية على كاهل الطبقات الشعبية، فما هو التصور الذي يجب على القوى المناضلة أن تقدمه وتدافع عنه كمخرج من هذا المأزق التاريخي الذي زجت به هذه الكمشة المتحكمة والمستبدة؟

إن موضوع الاختيارات الاستراتيجية يهم المكونات الاساسية لشعبنا وخاصة الطبقات الاجتماعية المنتجة للثروة والمحرومة من نتائجها. لذلك نعتبر أن قضية وضع وتحديد هذه الاختيارات هو من صلب اهتمام واختصاص السلطة التأسيسية ببلادنا لأنها هي الجهة المخولة في رسم مستقبل المغرب واختياراته المصيرية سواء في نمط الانتاج او التوزيع والاستهلاك وطبيعة العلاقة مع الخارج دولا ومؤسسات وأسواق. لذلك نعتبر ان حصر الموضوع في ما سمي بالبرنامج التنموي ووضع قضية صياغته واقتراحه بيد لجنة معينة من فوق وخارج ارادة الشعب هو التفاف سياسي يشبه الى حد كبير مناورة لجنة المانوني المعينة لوضع مسودة دستور 2011.

لذلك نعتبر أن ما بني على باطل فهو باطل؛ وستبقى كل الحلول أو الاقتراحات التقنية والتقنوقراطية محاولات للتحايل على ارادة الشعب وإمعان في تغييبها. إنه أمر مرفوض وعلى القوى المناضلة أن تعترض في الشكل وفي الجوهر على هذه السياسية الاستبدادية والتحكمية باسم النجاعة والكفاءة المزعومتين.


الاتحاد الدولي للنقابات التعليمية في رسالته للحكومة المغربية: قانون الإطار يهدد حق الشعب المغربي

الاتحاد الدولي للنقابات التعليمية "FISE" يوجه رسالة إلى رئيس الحكومة المغربية الاتحاد الدولي للنقابات التعليمية "FISE العضو في اتحاد النقابات...
الاتحاد الدولي للنقابات التعليمية في رسالته للحكومة المغربية: قانون الإطار يهدد حق الشعب المغربي

الحركة الطلابية بالجزائر تنفلت من قبضة النظام وأدواته

الحركة الطلابية بالجزائر تنفلت من قبضة النظام وأدواته استعاد الطلبة الجزائريون دورهم الاجتماعي والسياسي بفضل حراك 22 فبراير، بعد سنوات...
الحركة الطلابية بالجزائر تنفلت من قبضة النظام وأدواته

المزيد من التصعيد في الجمعة 26 للحراك الجزائري

فيديو الجمعة 26 للحراك الجزائري التي عاشتها مدن الجزائر يومه الجمعة 16 غشت 2019.
المزيد من التصعيد في الجمعة 26 للحراك الجزائري

الجبهة الشعبية: اللقاءات مع الصهاينة في رام الله استمرار في النهج التدميري ذاته وتسويق للأوهام

اللقاءات مع الصهاينة في رام الله استمرار في النهج التدميري ذاته وتسويق للأوهام 14 اغسطس 2019 | 16:14 تصريح صحفي...
الجبهة الشعبية: اللقاءات مع الصهاينة في رام الله استمرار في النهج التدميري ذاته وتسويق للأوهام

اتحاد نساء التعليم بالمغرب يدين سياسات التضييق والترهيب

بيــــــــــان اتحاد نساء التعليم بالمغرب يدين سياسة التضييق على الأستاذات المناضلات اللواتي فرض عليهن التعاقد، ويعلن تضامنه مع الأستاذة إيمان...
اتحاد نساء التعليم بالمغرب يدين سياسات التضييق والترهيب

بيان الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي

النهج الديمقراطي الكتابة الوطنية بيان لا تنمية حقيقة في ظل المخزن وفي ظل التبعية للدوائر الامبريالية وسيطرة الكتلة الطبقية السائدة...
بيان الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي

جامعة الفلاحة (إ.م.ش) تؤكد رفضها لقانون الإطار 51/17 للتربية والتكوين ولتسليع الخدمات العمومية

الكتابة التنفيذية للجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي تتداول في عدد من القضايا التنظيمية والنضالية الخاصة بشغيلة القطاع الفلاحي وتؤكد موقف الجامعة...
جامعة الفلاحة (إ.م.ش) تؤكد رفضها لقانون الإطار 51/17 للتربية والتكوين ولتسليع الخدمات العمومية

رسالة من اتحاد النقابات العالمي FSM إلى الحكومة المغربية حول قانون الإضراب

رسالة إلى العثماني رئيس الحكومة حول قانون الإضراب من اتحاد النقابات العالمي، FSM أثينا، في 7 غشت 2019 إلى السيد...
رسالة من اتحاد النقابات العالمي FSM إلى الحكومة المغربية حول قانون الإضراب

بيان النهج الديمقراطي بالخميسات-تيفلت

النهج الديمقراطي الخميسات- تيفلت بيان عاشت سيدي علال البحراوي بإقليم الخميسات عشية الأحد 4 غشت 2019 فاجعة وفاة الطفلة هبة...
بيان النهج الديمقراطي بالخميسات-تيفلت

بيان اللجنة الوطنية لشبيبة النهج الديمقراطي

بيان اللجنة الوطنية لشبيبة النهج الديمقراطي بيان عقدت اللجنة الوطنية لشبيبة النهج الديمقراطي اجتماعها الدوري الثاني بعد المؤتمر الوطني الخامس...
بيان اللجنة الوطنية لشبيبة النهج الديمقراطي

وفد من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين يلتقي ميخائيل بوغدانوف في موسكو

وفد من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين يلتقي ميخائيل بوغدانوف في موسكو القيادي في الجبهة الشعبية ماهر الطاهر: الروس أكّدوا رفضهم...
وفد من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين يلتقي ميخائيل بوغدانوف في موسكو

الثورة السودانية ودرس الجبهات

مقالات وآراء الثورة السودانية ودرس الجبهات
الثورة السودانية ودرس الجبهات

الجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي تؤكد دعمها لنضالات الشغيلة

الكتابة التنفيذية للجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي تؤكد دعمها لنضالات شغيلة القطاع المتواصلة على كل الواجهات وتدعو كافة مناضلات ومناضلي الجامعة...
الجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي تؤكد دعمها لنضالات الشغيلة

افتتاحية: الفشل يطال الاختيارات الاستراتجية وليس البرنامج التنموي المزعوم

افتتاحية: الفشل يطال الاختيارات الاستراتجية وليس البرنامج التنموي المزعوم عاد من جديد الكلام عن البرنامج التنموي وفي كل مرة يثار...
افتتاحية: الفشل يطال الاختيارات الاستراتجية وليس البرنامج التنموي المزعوم

العدد المزدوج من جريدة النهج الديمقراطي 321-322 بالأكشاك

العدد المزدوج من جريدة النهج الديمقراطي 321-322 بالأكشاك - حتى نهاية غشت 2019.
العدد المزدوج من جريدة النهج الديمقراطي 321-322 بالأكشاك

العدد 320 من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً

العدد 320 من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً PDF-VD-320
العدد 320 من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً