اللقاء الوطني التشاوري من أجل إيقاف مصادرة المقر المركزي للاتحاد الوطني لطلبة المغرب – لجنة المتابعة –
تصريح صحفي

· مسيرة وطنية يوم 25 ديسمبر بالرباط تخليدا للذكرى 60 لتأسيس أوطم؛
· 60سنة من النضال لأجل تعليم شعبي ديمقراطي.
دعا اللقاء الوطني التشاوري لأجل إيقاف مصادرة المقر المركزي للاتحاد الوطني لطلبة المغرب، الذي انعقد في 12 نونبر 2016 بالرباط، إلى تخليد الذكرى الستون (60) لتأسيس نقابة الطلاب المغاربة التي تأسست في 26 ديسمبر 1956، عبر تنظيم مسيرة وطنية، يوم الأحد 25 ديسمبر 2016، ستنطلق من باب الحد بالرباط ابتداء من الساعة 10 صباحا، وذلك تحت شعار:
§ لا لمصادرة المقر المركزي للاتحاد الوطني لطلبة المغرب؛
§ لا لضرب مجانية التعليم؛
§ لا لضرب حق الطلبة في التنظيم ولا لعسكرة الجامعة؛
§ جميعا من أجل إطلاق سراح معتقلي الحركة الطلابية.
وجدير بالذكر ان اللقاء الوطني التشاوري قد انعقد في إطار تفعيل النداء، الصادر في 26 أكتوبر2016، والموقع من قبل أزيد من 300 مناضل(ة) ينتمون لمختلف الأطياف السياسية والنقابية والمدنية والطلابية الوطنية والديمقراطية، ومن ضمنهم عدد هام من قدماء أوطم والمناضلين الحاليين في الحركة الطلابية، والذين عبروا من خلاله على اتخاذ جميع المبادرات النضالية الكفيلة بإيقاف مصادرة مقر الطلاب، وذلك على إثر الدعوى الاستعجالية التي رفعها رئيس الحكومة ووزير الشباب والرياضة ضد الأخ محمد بوبكري بصفته رئيسا للمؤتمر الوطني 16 للاتحاد الوطني لطلبة المغرب، بهدف مصادرة مقر نقابة الطلاب (الكائن ب 23 شعيب الدكالي Lavoisier- سابقا- حي الليمون بالرباط، والذي تقدر مساحته بحوالي 1500 متر مربع) وتفويته لوزارة الشباب والرياضة.
ولا يكاد يخفى على أحد بأن هذا التصرف اللامسؤول الذي أقدمت عليه الحكومة المغربية يندرج في سياق تصعيد الحملة القمعية ضد العمل النقابي الطلابي، لتهييء الشروط الملائمة لفرض المزيد من المخططات الرامية إلى تدمير الجامعة العمومية، وتصفية مكتسبات تاريخية، كلف تحصينها تضحيات جسام ونضالات عقود من الزمن وفي مقدمتها مجانية التعليم.
وللتذكير، فإن هذا المقر ظل يحوزه ويستعمله الاتحاد الوطني لطلبة المغرب منذ سنة 1959، واليوم قضية تفويته تنظر فيها المحكمة الابتدائية بالرباط، حيث تم عقد أكثر من 18 جلسة إلى غاية يوم أمس الأربعاء 21 ديسمبر 2016، ولم تتجرأ الحكومات السابقة على مصادرته حتى في عز الحظر القانوني الذي طال أوطم في الفترة المتراوحة بين 24 يناير 1973 و07 نونبر 1978، أو في أوج سياسة القمع والحظر العملي التي مورست ضد الأنشطة النقابية والثقافية للطلاب المغاربة في مستهل ثمانينيات القرن الماضي.
واليوم تتحرك الحكومة المغربية في اتجاه مصادرته ضاربة عرض الحائط كل الالتزامات القانونية الوطنية والدولية في مجال ضمان الحرية النقابية، علما أن الاتحاد الوطني لطلبة المغرب لا زال يتمتع بكامل شرعيته القانونية بحيث لم يصدر في حقه ما يفيد حله من قبل القضاء بمقتضى مقرر قضائي، كما ينص على ذلك الفصل 9 من الدستور: “لا يمكن حل الأحزاب السياسية والمنظمات النقابية أو توقيفها من لدن السلطات العمومية، إلا بمقتضى مقرر قضائي”.
كما لم يعمل أعضاء الاتحاد الوطني لطلبة المغرب على اتخاذ أي قرار بشأن حله، وفقا لمقتضيات الفصل 15 من القانون الأساسي المصادق عليه خلال المؤتمر الوطني السادس عشر لأوطم، المنعقد بالرباط ما بين 31 غشت و06 شتنبر 1979.
إن ما يؤرق أعداء أوطم اليوم، هو الدور الريادي والطلائعي الذي طالما لعبته هذه المنظمة الطلابية العريقة، عبر تاريخها الطويل، سواء من خلال دفاعها المستميت عن الأهداف والمطالب التعليمية والنقابية والديمقراطية المباشرة للطلاب المغاربة، أو بمساندتها لنضال الجماهير الشعبية من أجل التحرر السياسي والاقتصادي والاجتماعي والثقافي، ومناهضتها المبدئية لكافة أشكال الاستعمار والهيمنة الإمبريالية على الشعوب، أو من خلال تفاعلها الإيجابي مع التيارات النضالية الساعية لإقرار الديمقراطية الحقيقية والكرامة والعدالة الاجتماعية والمساواة الفعلية.
وبعد أن فشلت أجهزة الدولة في تشتيت منظمة الطلاب بالقمع والإرهاب والاعتقالات، وأمام عدم تمكنها من ضرب جماهيرية الاتحاد والقضاء على توجهاته التقدمية والديمقراطية المكافحة، بحيث ظلت أبواب عضويته مفتوحة أمام كافة الطلبة المغاربة في الداخل والخارج على أساس الالتزام بقانونه الأساسي وتوجهاته النقابية والديمقراطية التقدمية، وبدون أي تمييز بسبب اللون السياسي أو الأصل الاجتماعي أو الاقتناع المذهبي والإيديولوجي الخاص، لجأت أجهزة الدولة إلى استئصال واجتثاث جميع الهياكل التنظيمية لاتحاد الطلبة، وفق خطة ممنهجة ومدروسة منذ صيف 1981 راهنت من خلالها على إقبار أوطم وتركيع الحركة الطلابية، من خلال تسييد مختلف أشكال العنف المنظم ضد الطلبة عبر زرع جهاز “الأواكس” وفرض مظاهر ذات الطبيعة العسكرية في المدرسة المحمدية للمهندسين والمحاكمات السياسية والمتابعات وممارسة التعذيب ضد مناضلي أوطم في المعتقلات السرية والعلنية، وإغلاق أجهزة المنظمة الطلابية على مستوى الكليات والمدارس والمعاهد الجامعية …
وأمام استمرار تشبث الطلبة المغاربة بإطارهم النقابي التاريخي الوحدوي، ها هي ذي، أجهزة الدولة، تسعى لتوظيف واستغلال نتائج سياستها القمعية المعادية لحق الطلاب في التنظيم والعمل النقابيين، واتخاذها كذريعة لمصادرة مقر نقابتهم العتيدة، في محاولة يائسة لطمس معالم أوطم وقطع الطريق أمام أية محاولة لاستعادت دوره كنقابة طلابية وحدوية لكافة الطلبة المغاربة في الداخل والخارج. هذا في ظل تنامي الروح الوحدوية في صفوف الفصائل المناضلة في الحركة الطلابية، وإعادة طرحها للأسئلة والتحديات المرتبطة بإعادة بناء نقابة الطلاب، وتنامي جهودها الرامية لتجاوز حالة تكريس غياب أوطم، وهو الأمر الذي كانت تعتقد أجهزة النظام بأنها تمكنت من إقباره إلى الأبد.
وعلى هذا الأساس، فإن المناضلات والمناضلين الملتفين حول اللقاء الوطني التشاوري لأجل إيقاف مصادرة المقر المركزي لأوطم، إذ يعتزمون تنظيم هذه المسيرة الوطنية احتفاء بمرور ستين سنة على تأسيس إحدى منارات العمل النقابي الوحدوي والديمقراطي ببلادنا، فإنهم يؤكدون على أن تنظيم هذه المسيرة الوطنية يأتي في سياق التأكيد على النقاط التالية:
1. رفض مصادرة المقر المركزي لاوطم، ولكل المحاولات الرامية لإقباره ولتشويه تاريخه الكفاحي المشرق؛
2. رفض ضرب مجانية التعليم الذي يندرج في إطار تعميم سياسات التقشف في جميع المجالات الاجتماعية (التعليم، الصحة، تجميد فرص الشغل، الإلغاء التدريجي لصندوق دعم المواد الأساسية والإجهاز على أنظمة التقاعد، وفرض هشاشة الشغل، وتجميد الاجور…) ، والتي تشتد اليوم بفعل دسترتها عبر الفصل 77 من الدستور المغربي لسنة 2011 الدي يشدد على أهمية “التوازن المالي للدولة” ولا يراعي الأبعاد الاجتماعية والحقوقية في السياسات المتبعة؛
3. إثارة الانتباه إلى أن القوى الديمقراطية في بلادنا ومنذ فجر الاستقلال، قد ناضلت واعتبرت التعليم مرتكزا أساسيا من أجل تطور المجتمع وتحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية الكفيلة بالاستجابة لانتظارات الجماهير الشعبية وتحقيق تطلعاتها المشروعة وبناء الديمقراطية. وبالتالي فمن مسؤولية الدولة ضمان مجانية التعليم و جودته وفق تطلعات الشعب المغربي في العيش الكريم والحرية والعدالة الاجتماعية طبقا للمواثيق الدولية في هذا المجال.
4. رفض توجيه التعليم العالي لخدمة مصالح الرأسمال المحلي والأجنبي، عبر التخلي عن التمويل وإشراك القطاع الخاص تحت يافطة ربط الجامعة بمتطلبات التنمية الاقتصادية والجهوية؛
5. مطالبة السلطة المغربية باحترام حق الطلاب في التنظيم والعمل النقابيين في إطار أوطم، عبر رفع وصاية وزارة الداخلية وأجهزتها الأمنية على الجامعة المغربية، ورفع العسكرة عنها وإطلاق سراح معتقلي الحركة الطلابية ووقف المتابعات الجارية ضد المناضلات والمناضلين الطلاب، وإسقاط المذكرة الثلاثية المشؤومة الساعية إلى التضييق على المناضلين النقابيين في الجامعة؛
6. رفض مشروع القانون التنظيمي للإضراب الذي يهدف إلى تقييد الحركة الإضرابية، ولا يعترف بحق الطلاب في الإضراب؛
7. رفض توجهات الدولة في ميدان التعليم، والتشبث بالجامعة العمومية، وبتعليم شعبي، ديمقراطي، عمومي، مجاني وجيد، تتبوأ فيه اللغتين العربية والأمازيغية مكانتهما الوطنية المستحقة.
وبهذه المناسبة ندعو جماهير الطلاب والتلاميذ والجماهير الشعبية وسائر القوى السياسية والنقابية والحقوقية والشبابية والمدنية، التقدمية والديمقراطية التي يهمها مصير أوطم ومصير التعليم العمومي، إلى المشاركة المكثفة والحاشدة في المسيرة الوطنية، يوم الأحد 25 دجنبر 2016 بالرباط، انطلاقا من ساحة باب الحد على الساعة 10 صباحا.
كما ندعو المنابر الإعلامية المكتوبة والإلكترونية والسمعية/البصرية إلى تغطية هذا الحدث الوطني لما يكتسيه من دلالات نضالية ورمزية عميقة.
عاش الاتحاد الوطني لطلبة المغرب: منظمة جماهيرية / ديمقراطية / تقدمية / مستقلة
المجد لشهداء الاتحاد الأبرار والحرية الفورية واللامشروطة لمعتقليه.

عن لجنة المتابعة
الرباط؛ في 22 ديسمبر 2016


 

افتتاحية: مغرب الاستثناء مريض بخيراته

المغرب بلد متعدد الخيرات والثروات ويحتل آخر المراتب في سلم البلدان.

ساكنة المغرب قاعدتها الديموغرافية مشكلة أساسا من الشباب. والشباب ثروة تسعى كل الدول المتقدمة إلى الحصول عليها بما فيه فتح باب الهجرة واستقبال الملايين من شباب العالم. شباب المغرب عاطل بشكل مزمن ولا تكاد تخلو العائلة المغربية من وجود أحد أبنائها أو أكثر في خانة المعطلين. تغطي الدولة عن هذا الواقع وتحجب الإحصائيات عن عدد هؤلاء الشباب المعطل وتكتفي بتقديم بعض النسب المئوية.

في جهة ثانية، المغرب بلد فلاحي وهو مريض أيضا بهذه الثروة وهذه الميزة التي حرمت منها العديد من البلدان. وهو الأمر الذي تكشفه حالة البادية بسبب الاختيارات السياسية والاقتصادية الكبرى التي طبقتها الدولة سيرا على نهج الاستعمار؛ لقد أصبحت مصدرا لتفكك المجتمع، وتفاقم كل الأمراض الاجتماعية. تقلصت ساكنة البادية من نسبة 60% في سبعينيات القرن الماضي إلى حوالي %40 في العشرية الأولى من هذا القرن؛ حدث ذلك ليس بفعل تسارع تمدن المغرب لكن خاصة بفعل تدهور الحياة في البادية وانعكاس أثار الجفاف. هكذا افرغت البادية من دمائها، ومن طاقات شبابها وهاجرت الأغلبية إلى المدن الكبرى والصغرى لتنضاف إلى أحزمة الفقر والخصاص، وهاجرت البقية إلى الخارج عبر قوارب الموت. كانت البادية ولا زالت مرتعا للأمية وخاصة في صف النساء وهو أمر مقصود لأن المرأة الأمية ضمانة لإخضاع البادية وجعلها حاضنة يستقطب منها النظام حاجياته لتغذية صفوف أجهزة الدولة الأمنية والعسكرية.

أصبحت البادية مصدرا للاغتناء الفاحش للملاكين الكبار ولبعض كبار موظفي الدولة المدنيين والعسكريين. لقد استولت هذه الفئات الجشعة على أجود الأراضي وعلى القروض السخية والإعفاءات الضريبية، فتوجهت للفلاحة العصرية ذات المردودية العالية والموجهة للتصدير على حساب التوازنات المناخية والبيئية للطبيعة السيادة الغذائية. يتم استنزاف المياه السطحية والجوفية في زراعة الخضر والفواكه للتصدير، ويتم الاستعمال المفرط والغير علمي للأدوية والمبيدات مما يقضي على التربة ويقضي على سلسلة الحياة من حشرات وطيور وحيوانات ويفتح المجال للتصحر وزحف الرمال. بفعل هذه الاختيارات حرم المغرب من إمكانية توظيف باديته المتنوعة والغنية من اجل تحقيق سيادته الغذائية، لقد أصبح بلدا تابعا وخاضعا لما تتصدق به عليه دول أخرى قد توظف تلك المواد الأساسية في ابتزازه وإخضاعه لشروطها وخدمة مصالحها.

هكذا خضعت البادية إلى مسلسل طويل من الاستغلال والاستنزاف طبق بسياسة الإكراه والعنف. هذا ما يسمح لنا بالقول أن تاريخ البادية كان دائما تاريخ الصراع حول الأرض والماء. صراع كان قبل الاستعمار مع المخزن وكاد أن يهزم أمام قوة القبائل الثائرة لولا استعانته بالاستعمار الذي اجتاح البادية وطبق قوانين الحرب، واستمر هذا الصراع في مرحلة الاستقلال الشكلي مع المعمرين الجدد والذين تحمي الدولة مصالحهم في نهب المناجم والأراضي والمياه وهي تخطط اليوم لما تسميه بالمغرب الأخضر ولمشروع تمليك أراضي الجموع بمبرر خلق طبقة وسطى بالبادية تمهيدا للاستيلاء النهائي عليها من طرف نفس المعمرين الجدد ووكلاء الرأسماليين الخليجيين الذين بدؤوا باحتلال الأراضي ونزعها من أصحابها الشرعيين.

بعد عقود من إخضاع البادية ومنع ساكنتها من الانخراط في الأحزاب المناضلة، ظهرت حركات احتجاجية قوية تحولت إلى حركات اجتماعية قوية وهذه الحركات النضالية تعلن عن نهاية عهد وبداية عهد النضال الجماهيري الواسع المطبوع بروح الصمود وتحدي الخوف ووضوح المطالب ذات المضمون الاقتصادي والاجتماعي والسياسي لا بد من تحقيقها. إننا في النهج الديمقراطي نعتبر أن للبادية حظ عظيم في تحرر بلادنا من قبضة الهيمنة الامبريالية ومن استغلال الكتلة الطبقية ونظامها الاستبدادي وستكون مساهمة البادية عن طريق انخراط الفلاحين الفقراء والمعدمين وهم الأغلبية الساحقة من المتضررين من السياسات الرجعية ومن نمط إنتاج الرأسمالية التبعية المطبق ببلادنا؛ لهم مكانة هامة في المساهمة في بناء الحزب المستقل للطبقة العاملة حزب قاعدته العمال والكادحين.


بيان لسكريتارية لجنة الحسيمة للتضامن والمطالبة بإطلاق سراح معتقلي حراك الريف وباقي المعتقلين السياسيين

اجتمعت سكريتارية لجنة الحسيمة للتضامن والمطالبة بإطلاق سراح معتقلي حراك الريف مساء يوم الجمعة 17 ماي 2019 بمقر الاتحاد المغربي للشغل، وهو أول اجتماع لها بعد هيكلة اللجنة يوم 12 ماي 2019
بيان لسكريتارية لجنة الحسيمة للتضامن والمطالبة بإطلاق سراح معتقلي حراك الريف وباقي المعتقلين السياسيين

بيان حول جولة مفاوضات أمسية الأحد ١٩ مايو بين قوى إعلان الحرية والتغيير السوداني والمجلس العسكري

نعقدت مساء الأمس الأحد ١٩ مايو ٢٠١٩ جلسة للتفاوض بين قوى إعلان الحرية والتغيير والمجلس العسكري، واستمرت حتى الساعات الأولى من صباح اليوم الاثنين وسط أجواء ترقب شعبي
بيان حول جولة مفاوضات أمسية الأحد ١٩ مايو  بين قوى إعلان الحرية والتغيير السوداني والمجلس العسكري

التنسيق الوطني لضحايا المرسوم رقم 2.18.294 ”إطار متصرف تربوي” يقرر خوض أشكال احتجاجية

التنسيق الوطني لضحايا المرسوم رقم 2.18.294 ''إطار متصرف تربوي"يقرر خوض أشكال احتجاجية بدءً باعتصام لمدة 3 أيام قابل للتمديد:• الاثنين 20 ماي 2019 وقفة أمام مديرية الموارد العاشرة صباحا.• الثلاثاء 21 ماي 2019 وقفة أمام وزارة التربية العاشرة صباحا.• الأربعاء 22 ماي 2019 مسيرة في اتجاه البرلمان.
التنسيق الوطني لضحايا المرسوم رقم 2.18.294 ”إطار متصرف تربوي” يقرر خوض أشكال احتجاجية

حول الملكية البرلمانية: عبد الله الحريف

حول الملكية البرلمانية الرفيق عبد الله الحريف أثير، من جديد، نقاش حول الملكية البرلمانية، وهته مساهمتي فيه: من الناحية النظرية:...
حول الملكية البرلمانية: عبد الله الحريف

القيادة حسب نظرية تأثير الفراشة

القائدُ يلمحُ ويشخّصُ حدثاً ما، حتى ولو كان بسيطاً، فيستثمرهُ ليصنعَ منهُ عاصفةً كبيرةً: وهذا ما فعلتْهُ السيدةُ (Rosa Parks)  في مدينةِ (Montgomery) الأمريكية،
القيادة حسب نظرية تأثير الفراشة

مباشر: نتائج التفاوض بين قوى الحرية والتغيير والمجلس العسكري

مباشر: نتائج التفاوض بين قوى الحرية والتغيير بالسودان والمجلس العسكري الإثنين 20 ماي 2019م 02:01 
مباشر: نتائج التفاوض بين قوى الحرية والتغيير والمجلس العسكري

لقاء تواصلي ببروكسيل لتجمع الريفيين

تفعيلا للقاءاته التواصلية، وبعد اللقاء الناجح بمدينة مالين ليوم أمس السبت 18 ماي 2019، يدعو تجمع الريفيين ببلجيكا  للقاء تواصلي...
لقاء تواصلي ببروكسيل لتجمع الريفيين

الدولة البوليسية قد تركب رأسها

من وحي الأحداث الدولة البوليسية قد تركب رأسها
الدولة البوليسية قد تركب رأسها

العدد 311 جريدة النهج الديمقراطي كاملا

تحميل العدد 311 جريدة النهج الديمقراطي
العدد 311 جريدة النهج الديمقراطي كاملا

قوى الحرية والتغيير تعلن اسئناف التفاوض مع المجلس العسكري

قوى الحرية والتغيير بالسودان تعلن اسئناف التفاوض مع المجلس العسكري السبت 18 ماي 2019م أعلنت قوى إعلان الحرية والتغيير، قبل...
قوى الحرية والتغيير تعلن اسئناف التفاوض مع المجلس العسكري

وداعا الاستاذ المثقف الكبير طيب التيزيني

رحل المثقف التقدمي الكبير الطيب التيزيني والذي كان له دور في نشر الفكر التقديم العلميي. كما فعل ماكسيم رودينسون وغيرهما لقد بحثا بمنهجية علمية في ما سمي بالنزعات المادية في الفكر الاسلامي وطبقا منهج المادية التاريخية لدراسة بنية مجتمعاتنا القديمة
وداعا الاستاذ المثقف الكبير طيب التيزيني

عرض الرفيق مصطفى البراهمة بالخميسات في موضوع بناء حزب الطبقة العاملة وعموم الكادحين: الدواعي، المداخل والمهام “فديو”

عرض الرفيق مصطفى البراهمة بالخميسات في موضوع بناء حزب الطبقة العاملة وعموم الكادحين: الدواعي، المداخل والمهام "فديو" الرفيق الكاتب الوطني...
عرض الرفيق مصطفى البراهمة بالخميسات في موضوع بناء حزب الطبقة العاملة وعموم الكادحين: الدواعي، المداخل والمهام “فديو”

عرض الرفيق عبدالله الحريف حول “الحراكات الوطنية الشعبية ومهامنا”

إن أهم ما يتسم به الوضع الحالي هو أن الانعكاسات الاجتماعية الكارثية للاختيارات والسياسات الاقتصادية والاجتماعية للنظام تدفع فئات وشرائح متعددة ومتزايدة من الشعب إلى النضال وتنظيم صفوفها
عرض الرفيق عبدالله الحريف  حول “الحراكات الوطنية الشعبية ومهامنا”

إعلان انتصار الثورة السودانية لقوى إعلان الحرية والتغيير

قوى إعلان الحرية والتغيير تصريح صحفي استمرت جلسة التفاوض بين قوى إعلان الحرية والتغيير والمجلس العسكري في الوقت المعلن عنه...
إعلان انتصار الثورة السودانية لقوى إعلان الحرية والتغيير

العدد 311 من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشاك

من 14 إلى 20 ماي تجدون العدد 311 من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشاك
العدد 311 من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشاك

المؤتمر الوطني 13 للجامعة الوطنية للماء الصالح للشرب يصدر ورقة هامة حول الإستراتجية

انعقد أيام 26، 27 و 28 أبريل 2019 المؤتمر الثالث عشر للجامعة الوطنية للماء الصالح للشرب المنضوية تحت لــواء الاتحاد المغربي للشغل بالرباط والذي يصادف ذكرى فاتح ماي 2019 العيد الأممي للطبقة العاملة
المؤتمر الوطني 13 للجامعة الوطنية للماء الصالح للشرب يصدر ورقة هامة حول الإستراتجية