التيتي الحبيب: من وحي الاحداث

عبقرية الريف

يوجد في النهر ما لا يوجد في البحر. يوجد في الهامش او الاطراف ما لا يوجد في المركز.يمكن للأطراف ان تشعل وتوتر عوامل التغيير في المركز لأنها تتوفر على دينامية واستعدادات تاكتيكية غير موجودة في المركز. ليس عبثا ان يقتبس ماو تسي تونغ هذه الحقيقة ويوظفها في الثورة الصينية.
من هذه الزاوية يمكننا ان نسجل انه بالمغرب كان للريف دوره الحاسم . كيف تم له ذلك وما هي اسباب وعوامل تلك الدينامية؟ ما هي التفسيرات المادية لهذه العوامل والاستعدادات التكتيكية؟ هذه امور لم تخضع بما يكفي للبحث والتحليل.
بالأمس كانت حرب التحرير الشعبية بقيادة محمد بن عبد الكريم الخطابي التي مزجت بين حرب العصابات او النقاط المتحركة وبين المواقع الثابتة؛ وقد حققت هذه التجربة انتصارات باهرة كان اوجها في معركة انوال التي تجاوز صداها جبال الريف وتخوم المغرب وشمال افريقيا لتصل الى اقصى بلاد آسيا ليس كأخبار او قصص، لكن كتجربة تدرس في ادغال الصين وفيتنام. كانت هذه اول فرصة تجلت فيها عبقرية الريف برجاله ونسائه بسهوله وجباله بيابسته ووديانه وبحره.
منذ 29 اكتوبر 2016 على اثر مقتل محسن فكري انتفض الريف ضد الحكرة وكانت تجربة حراك الريف تجربة رائدة نوعية استطاع شعب الريف ان ينسج علاقات النضال الجماهيري المنظم والواسع؛ اعتبر من اهم واكبر الحركات الاجتماعية التي عاشها المغرب في فترة الاستقلال الشكلي.ان هذه التجربة الرائدة والمهمة من حيث اشكال تنظيمها ومن حيث الزخم الشعبي الذي شارك فيها ومن حيث انخراط المرأة الريفية في فعالياتها تعتبر بمثابة ما قدمته كمونة باريس للشعب الفرنسي وللبشرية جمعاء في ما بعد.لقد عاش اهلنا في الريف اولى تجارب التسيير الذاتي والديمقراطية المباشرة وهزم قوات القمع ولفظ الاجهزة والمؤسسات الصورية والشكلية.
كم دامت هذه التجربة هل هو يوم ام اسبوع ام شهر بقليل وباكثر؟ لا يهم لأنها كانت اولى الخطوات نحو الحرية والمساواة. لقد استنشق اهلنا عبق الريف المخضم بالدماء الزكية التي حررته في السابق لمدة سنة او سنتين او اقل او اكثر بقيادة الزعيم الخالد الخطابي.
هكذا نظر النظام الى حراك الريف والى قيادته الشابة.هكذا فهم الرسالة فمهد الى قتلها واجثتاتها من الجذور. هكذا شيطنها عبر تأليب احزابه الفاسدة التي مهدت للتهمة الثقيلة، تهمة الانفصال حتى يعزل الريف عن حاضنته المشكلة من بقية المغرب وشعبه.هكذا يجب ان نقرا الاحكام الصادرة اليوم وغدا وكيف سيتعامل مع قيادة حراك الريف.