النهج الديمقراطي ــ القطاع النسائي
اللجنة الوطنية للعمل النسائي
البيان الختامي لاجتماع اللجنة الوطنية للقطاع النسائي للنهج الديمقراطي
“دورة الشهيدة سعيدة المنبهي”

ــ إدانة كل أشكال العنف ضد النساء واستنكار الإفلات من العقاب الذي يتمتع به المتورطون فيه، وفي مقدمته الجرائم الناتجة عن بطش المخزن وأجهزته القمعية، وكذا العنف الذي تتعرض له العاملات في أماكن العمل وفي الطريق إليه
ــ مساندة نضالات النساء ضد الاستغلال ومن أجل الكرامة والمساواة وكافة الحقوق
ــ المطالبة بإطلاق سراح المعتقلة السياسية عزيزة الحمري، وكافة المعتقلين السياسيين.

اجتمعت اللجنة الوطنية للقطاع النسائي للنهج الديمقراطي يوم الأحد 2 دجنبر 2018، في دورتها العادية التي اختارت لها اسم “دورة الشهيدة سعيدة المنبهي”، تخليدا لذكرى استشهادها، ولاعتبارها رمزا نسائيا لليسار الماركسي المغربي، ومناضلة سياسية استشهدت في 11 دجنبر من سنة 1977 بعد إضراب بطولي عن الطعام ــ وهي المناضلة المبدعة والمحبة للحياة ــ دفاعا عن كرامة المعتقلين السياسيين وتجسيدا للمبادئ الإنسانية النبيلة التي اعتقلت من أجلها وللقيم الرافضة للخنوع والاستسلام التي آمنت بها.
اختارت اللجنة الوطنية للقائها شعار “انخراط نسائي واع وقوي في سيرورة بناء حزب الطبقة العاملة وعموم الكادحين” تأكيدا للدور الأساسي للنساء العاملات والكادحات في هذه السيرورة التي أعلن عنها النهج الديمقراطي في مجلسه الوطني الأخير، تفعيلا لقرارات مؤتمره الوطني الرابع.
وبعد اطلاع اللجنة الوطنية على تقرير السكرتارية الوطنية وتداولها حول ما تضمنه من تحليل للأوضاع الدولية والوطنية ومسار كفاح الشعوب في العديد من مناطق العالم ولنضالات النساء ضد الميز والفقر والاضطهاد دوليا ومحليا، وبعد استماعها لعرض الكتابة الوطنية حول خطة بناء حزب الطبقة العاملة وعموم الكادحين ومناقشتها، وبعد تقديم تقارير الفروع حول الأوضاع السياسية والتنظيمية وتحليلها، وبعد تدارس مشروع الخطة النسائية للمساهمة في سيرورة بناء حزب الطبقة العاملة وعموم الكادحين المقدمة من طرف السكرتارية الوطنية للقطاع النسائي، خلصت اللجنة الوطنية إلى ما يلي:
1. تنعقد اللجنة الوطنية في ظرفية تتميز بتصاعد الهجمة الأمبريالية على الشعوب، وتصاعد قوى اليمين المتطرف، وتنامي الخطابات الفاشية والعنصرية، ظرفية تشتد فيها أزمة الرأسمالية وما يترتب عنها من تدهور مريع للأوضاع الاقتصادية والاجتماعية للطبقة العاملة وعموم الكادحين وفي مقدمتهم النساء. وهو ما تقابله الطبقات الشعبية بمقاومة شرسة تأخذ أشكالا جديدة من قبيل حراكات اجتماعية واسعة، غير مؤطرة، تعبر عن معاناة الجماهير الشعبية من عنف الرأسمالية وهجومها على قوتها اليومي، وتجسد مطالبتها بالكرامة وبالحقوق الاقتصادية والاجتماعية الأساسية. ولعل أهمها في المرحلة الراهنة ما عرفته فرنسا من انتفاضة للمقهورين ضحايا الحرب الطبقية للسياسات الرأسمالية الجامحة، وهي حركة السترات الصفر التي لعبت فيها النساء دورا أساسيا من حيث المشاركة والتأطير والدعم، وهي حركة فضحت زيف الديمقراطية البرجوازية وطالبت بالسيادة للشعب.
2. تعرف الساحة الوطنية نضالات واسعة لمختلف الفئات الاجتماعية التي نظمت العديد من الاحتجاجات، من إضرابات ومسيرات ووقفات، وغيرها من أشكال النضال التي تعرف تطورا كبيرا يعكس مستوى متقدما من الجرأة على التعبير عن السخط، وتناميا للوعي بفظاعة الأوضاع وبحقيقة المسؤولين الفعليين عنها. وهو ما واجهه النظام الاستبدادي وأجهزته القمعية وجهازه القضائي بحملات اعتقال ومحاكمات جائرة، تعرض لها مئات النشطاء وكذلك عدد من بنات وأبناء الشعب الكادحين البسطاء الذين عبروا سلميا وتلقائيا عن رفضهم للظلم والتعسف، من ضمنهم المعتقلة السياسية عزيزة الحمري، التي حكمت بسنة سجنا نافذا ومليون سنتيم غرامة، انتقاما منها على ما صرحت به في شريط فيديو تحمل فيه المسؤولية لرئيس الدولة في ما تعرضت له أسرتها وحيها من ظلم وجور.
3. تنعقد اللجنة الوطنية في بحر الحملة العالمية ضد العنف الموجه للنساء، حيث وقفت عند هول ما تتعرض له النساء في المغرب من كل أشكال العنف وفي مقدمته عنف الدولة القاتل، معبرة عن وقوفها إجلالا أمام روح الشهيدتين، حياة بلقاسم، الطالبة الجامعية التي قتلت برصاص البحرية الملكية وهي تحاول العبور إلى جنوب إسبانيا هربا من جحيم الفقر والبؤس الذي فرض عليها وعلى أسرتها، والشهيدة فضيلة العكيوي التي تعرضت للخنق من طرف أحد أعضاء القوات العمومية التي تدخلت لمنع وقفة للنساء السلاليات في نواحي أزرو كانت الشهيدة مشاركة فيها. وهما ضحيتان تنضافان إلى ملايين النساء اللواتي يتعرضن لمختلف أشكال العنف المؤسساتي والعنف الاقتصادي الناتج عن الفقر والحرمان، والعنف المجتمعي المتعدد، داخل الأسرة وفي الفضاء العام وفي أماكن العمل، والذي يحول يوميا حياة آلاف النساء إلى جحيم مستمر.
إن اللجنة الوطنية للقطاع النسائي، وهي توجه تحية خاصة لكل نساء العالم ضحايا العنف بكل أصنافه بمناسبة الحملة العالمية لمناهضة العنف الموجه للنساء :
– تؤكد موقفها المبني على ربطها الوثيق بين عنف البطرياركا المبني على التراتبية بين الجنسين والتوزيع النمطي للأدوار بينهما، وعنف النظام الرأسمالي الذي يستغل أوضاع التمييز هذه ليمارس أبشع أشكال الاستغلال ضد النساء والكادحات منهن على الخصوص.
– تجدد التزام مناضلات النهج الديمقراطي بالنضال إلى جانب الجماهير الشعبية، والنساء بشكل خاص، من أجل مغرب المساواة والحرية والعدالة الاجتماعية الذي يستوجب القضاء على المخزن وبناء الديمقراطية الفعلية التي تمكن الشعب من كافة السلط والسيادة الكاملة.
– تعبر عن مساندتها لنضالات النساء من أجل الكرامة والمساواة وكافة الحقوق الإنسانية، مؤكدة إدانتها لكل أشكال العنف والاضطهاد والتمييز والقهر والاستغلال الذي يتعرضن له، مطالبة بإطلاق سراح المعتقلة السياسية عزيزة الحمري، وكافة المعتقلين السياسيين والنقابيين.
– تستنكر الإفلات من العقاب الذي يتمتع به المتورطون في الجرائم التي تذهب ضحيتها النساء، ومن ضمنها تلك الناتجة عن بطش المخزن وأجهزته القمعية، وكذا الذي تتعرض له العاملات في أمكان العمل وفي الطريق إليه وتدعو إلى فضحه ومساندة ضحاياه.
– تسجل اعتزازها بما حققته النساء التونسيات من مكاسب تشريعية، آخرها مصادقة الحكومة التونسية على قانون يضمن المساواة في الإرث بين النساء والرجال، مما يجعلهن مواصلات للريادة في المنطقة المغاربية في مجال الحقوق الإنسانية للنساء.
– توجه نداء إلى القطاعات النسائية للأحزاب اليسارية لبناء جبهة نسائية قوية ووضع خطة نضالية فعالة قادرة على تعبئة الطاقات النسائية المناضلة لمواجهة العدوان الرأسمالي على حقوق النساء ومكتسباتهن، والنضال من أجل المساواة بين الجنسين ومواجهة النظام البطرياركي المبني على الاضطهاد والميز والعنف ضد النساء،
– تعلن تضامنها مع المرأة الفلسطينية كجزء من الشعب الفلسطيني البطل، وتسجل باعتزاز دورها الكبير في نضاله ضد الاحتلال الصهيوني وما يرتكبه من جرائم ضد الإنسانية على الأرض الفلسطينية، موجهة تحية خاصة للانتفاضة المتجددة لهذا الشعب الصامد.
اللجنة الوطنية للقطاع النسائي
الرباط، في 2 دجنبر 2018


افتتاحية: القضية الأمازيغية غير قابلة للتحنيط أو الاختزال

في ظل مغرب ما بعد الاستعمار المباشر تعاملت الدولة مع الأمازيغية كقضية مسكوت عنها، بل كطابو لا يقبل نظام الحسن الثاني الخوض فيه. وقد ساد في تلك المرحلة فهم برجوازي إقصائي للوحدة الوطنية وللقومية، لا يراها في المغرب إلا ضمن القومية العربية. وكلما أثيرت الأمازيغية وبأي شكل، سواء كلغة أو غيره، يتم إشهار الظهير البربري وتهمة تمزيق وحدة الشعب. عانى اليسار الماركسي اللينيني بدوره من ثقل هذا الإرث ولم يتخلص منه نسبيا – خاصة منظمة إلى الأمام – إلا بمراجعات تدريجية نعتبر أنفسنا في النهج الديمقراطي قد ساهمنا في وضعها كقضية شعب، وفي إنضاج تناولها المادي المنسجم مع قاعدة نظرية فكرية وسياسية.

في الأيام الأخير طفى على السطح لغط حول إقرار تدريس الأمازيغية، وما هو إلا در للرماد في الأعين من طرف النظام ومؤسساته. دأبت الدولة على تهميش القضية الأمازيغية وتقزيمها إلى أبعد الحدود. لذلك يهمنا من جديد تناول القضية الأمازيغية بعمق وشمولية؛ الأمر الذي لا توفره تلك المقاربة التي تهتم بالهوية الأمازيغية من زاوية بعدها الثقافي يكون مدخله الاعتراف باللغة الأمازيغية كلغة رسمية ووطنية للمغرب؛ وتعتبر معركة تضمين هذا البعد في الدستور معركة سياسية حاسمة. حسب هذه المقاربة يخوض الأمازيغيون نوعا من “الصراع الثقافي”، بمفهوم أنهم يخوضون صراعا ثقافيا مع جهة – عروبية- بالأساس همشت لغتهم وثقافتهم عبر مراحل تاريخية.

نختلف مع هذه المقاربة لأنها تحصر القضية الأمازيغية في شقها الثقافي- وهو مهم لا ننكره أو نبخسه- لكننا نرفض أن تختزل فيه لأنه يساهم في تقزيمها، ويحرمها من القاعدة الأساسية والمادية كظاهرة اجتماعية. فعلى نقيض هذه المقاربة الثقافوية الشكلانية، طرحت قوى تقدمية، منذ ثمانينيات القرن الماضي، ومن ضمنها تنظيم “النهج الديمقراطي” رؤية تقدمية وثورية للقضية الأمازيغية باعتبارها قضية سوسيو-ثقافية نمت وتفاعلت ولا تزال داخل التشكيلة الاجتماعية بالمغرب.

إن المسألة الأمازيغية من هذا المنظور تهم ارتباط ولحمة الفئات والطبقات الاجتماعية التي تشكل مجتمعنا، لأنها تعني مكون من مكونات هوية الشعب تعرضت ولا زالت للاضطهاد والتهميش عبر مراحل وفترات من التاريخ حيث جردت هذه الفئات والطبقات الاجتماعية من مجالاتها وهمشت لغتها وتفكك إرثها الحضاري في التنظيم المجتمعي لغرض وهدف مادي وهو الاستحواذ على الأرض والقضاء على التعاضد الاجتماعي بهدف تسخير الإنسان صاحب تلك الأرض إلى جيش عاطل يستعمل كاحتياطي للتغلغل الصناعي أو كجنود تغذي الحروب الاستعمارية بهدف تفكيك البنيات السيو-ثقافية لشعوب مماثلة. حسب هذه المقاربة، فإن القضية الأمازيغية هي قضية سياسية في عمقها لن يعتنقها كقضية نبيلة إلا من يعتبر أن هناك حقوق وأهداف للتحرر الوطني لم تنجز، وأن تلك الحقوق مهضومة من طرف طبقات اجتماعية تمتلك الدولة والسلطة ومحمية من مراكز دولية في إطار من التبعية.

بالاعتماد على المنظور السوسيو-ثقافي التقدمي تصبح القضية الأمازيغية قضية تحرر شعب وبذلك يصبح النضال من أجل انتزاع الاعتراف بمكون أساسي من هويته: المكون الأمازيغي مرتبطا بالنضال من أجل استرجاع أرضه وحقه في ثرواتها. فالإرث الثقافي في هوية شعب لا يمكن أن يزدهر ويتطور إذا لم يوظفه في إطار مؤسسات شعبية حقيقية لتنظيم العيش والحياة في مجاله ويؤسس من خلال تلك المؤسسات لعلاقات جماعية تأخذ بعين الاعتبار الخصوصيات الجهوية وبأوسع الحقوق وباستقلال عن الدولة المركزية التي لن تكون عالة على الجهات بل هي دولة فيدرالية من تأليف وتكوين وبمساهمة طوعية وحرة لتلك الجهات.

هكذا تصبح مسألة الحق في اللغة والثقافة الأمازيغية مكتسبا في مشروع أعم وأكثر حرية وديمقراطية، وليس ديكورا أو تزيينا لديمقراطية شكلية يهمها الاستعراض الفلكلوري أمام العالم، بينما هي في الواقع إنكار للحقوق المادية والأدبية لشعب برمته. إنه مشروع أشمل وأكبر يهدف تحرر الشعب، وينزع الفتيل الذي تتربص به القوى الامبريالية لضرب نضالية شعبنا وعرقلة وحدة الشعوب المغاربية.


افتتاحية: القضية الأمازيغية غير قابلة للتحنيط أو الاختزال

في ظل مغرب ما بعد الاستعمار المباشر تعاملت الدولة مع الأمازيغية كقضية مسكوت عنها،..
افتتاحية: القضية الأمازيغية غير قابلة للتحنيط أو الاختزال

صدر العدد 316 من جريدة النهج الديمقراطي

ملف العدد حول القضية الامازيغية فيه نعرض موقف النهج الديمقراطي المميز في احدى اهم قضايا هوية شعبنا
صدر العدد 316 من جريدة النهج الديمقراطي

تحميل العدد 315 من جريدة النهج الديمقراطي الأسبوعية

تحميل العدد 315 من جريدة النهج الديمقراطي الأسبوعية Journal VD N° 315
تحميل العدد 315 من جريدة النهج الديمقراطي الأسبوعية

حراك آكال أو نهوض المغرب المهمش

إنطلق حراك آكال وهو الحراك من أجل الحق في الارض منذ أكثر من سنتين في جهة سوس وخاصة تخومها الجنوبية
حراك آكال أو نهوض المغرب المهمش

تهنئة لمعتقلي حراك جرادة و الريف بمناسبة استرجاع حريتهم

النهج الديمقراطي                                     ...
تهنئة لمعتقلي حراك جرادة و الريف بمناسبة استرجاع حريتهم

بيان للجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي

 بيان للجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي: 15 يونيه، اليوم الوطني للعمال الزراعيين، محطة نضالية خالدة من أجل المطالب المشروعة وعلى رأسها...
بيان للجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي

بيان المجلس الجهوي لبني ملال ـ خنيفرة

جهة بني ملال ـ خنيفرة بني ملال، في: 09 يونيو 2019 بيـــــــــــــــــان المجلس الجهوي تحت شعار "مزيدا من العمل من...
بيان المجلس الجهوي لبني ملال ـ خنيفرة

توقيف 3 أساتذة عن العمل بكلية الطب

وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، توقف ثلاثة أساتذة عن العمل قامت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني...
توقيف 3 أساتذة عن العمل بكلية الطب

افتتاحية: في الحاجة لإعلام عمومي حر وديمقراطي

افتتاحية: في الحاجة لإعلام عمومي حر وديمقراطي منذ بدايات سنوات الاستقلال الشكلي، فطن النظام لأهمية الاعلام العمومي كوسيلة نشر الفكر...
افتتاحية: في الحاجة لإعلام عمومي حر وديمقراطي

العدد الجديد “315” من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشال

العدد الجديد "315" من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشال
العدد الجديد “315” من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشال

بيان النهج الديمقراطي باشتوكة أيت باها

الكتابة المحلية للنهج الديمقراطي باشتوكة أيت باها بـــيان عقدت الكتابة المحلية للنهج الديمقراطي باشتوكة أيت باها اجتماعها الدوري يوم السبت...
بيان النهج الديمقراطي باشتوكة أيت باها

معالم تعفن الرأسمالية

إرتدت الضربة على أصحاب نهاية التاريخ والذين صاحوا من فوق أبراجهم معلنين عن موت الاشتراكية والانتصار النهائي للرأسمالية. عكس موت الاشتراكية، لاحت بوادر تعفن النظام الرأسمالي نعرض هنا بتركيز لنموذجين من ذلك
معالم تعفن الرأسمالية

العدد 314 من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً

تحميل العدد 314 من جريدة النهج الديمقراطي الأسبوعية
العدد 314 من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً

بيان المجلس الجهوي للنهج الديمقراطي بجهة الرباط

تشكيل جبهة سياسية واجتماعية للتصدي لكل المخططات المخزنية القائمة على تكريس الفساد والاستبداد
بيان المجلس الجهوي للنهج الديمقراطي بجهة الرباط

التنسيقية الديمقراطية للتضامن بين الشعوب بالدار البيضاء ، # بيان #

يعيش العالم على إيقاع غطرسة وعربدة الإمبريالية الأمريكية كإحدى تجليات أزمتها البنيوية المستفحلة، وتصدع هيمنتها والتي تحاول استعادتها بشتى الأساليب الخسيسة
التنسيقية الديمقراطية للتضامن بين الشعوب بالدار البيضاء ، # بيان #

العدد الجديد 314 من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشاك

العدد الجديد 314 من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشاك
العدد الجديد 314 من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشاك