النهج الديمقراطي بيوكرى
فرع اشتوكة أيت باها

كل الدعم والمساندة للعمال والعاملات الزراعيين/ات بالإقليم
بيـــــــــــــــــــــــــــان

في ظل استمرار تدهور أوضاع الطبقة العاملة بالقطاع الزراعي بالإقليم، وتنامي هجوم الباطرونا الاستغلالية على حقوقها الهزيلة، وتواطؤ السلطات المخزنية ،وانحيازها المكشوف للباطرونا ،عقدت الكتابة المحلية للنهج الديمقراطي اجتماعا يوم السبت 29 دجنبر 2018للتداول ومناقشة هذه الأوضاع المتدهورة للعمال والعاملات في مجموعة من الشركات الزراعية، حيث تستمر محاربة العمل النقابي الجاد، وعدم تطبيق قانون الشغل ،على علاته، والطرد والتوقيف عن العمل ،وسوء ظروف النقل المزرية ،وارتفاع حوادث الشغل، وغياب وسائل الحماية والسلامة(نموذج شركتي “سويما” و “ماطيشا(التاقي)”)،مشاكل التصريح وتسوية مستحقات CNSS، وفي هذا الإطار تم الوقوف على النضالات البطولية التي تخوضها العاملات والعمال بكل من شركة صوبروفيل،حيث تعتصم حوالي 60 عاملة أمام الشركة مع تنظيم مبيت ليلي ،واعتصام 03 نقابيين امام شركة ديروك ،والإضرابات والاحتجاجات المتوالية لعاملات وعمال شركة “روزا فلور”، واعتصام عمال وعاملات شركة “نجاح الخير”بالإضافة الى المشاكل المستمرة في عدة شركات والتي يتم فيها تهديد العمال بالطرد كلما طالبوا بحقوقهم أو سعوا الى تأسيس تنظيم نقابي(نموذج أضرضور)، علاوة على استمرار معاناة النقل غير اللائق في “بيكوبات”و الشاحنات والجرارات ودراجات ثلاثية العجلات…
وامام هذا الوضع فإن النهج الديمقراطيباشتوكة أيت باها،وهو يتابع ويعيش هذه الأوضاع ، يعلن للرأي العام مايلي:
1. تضامنه اللامشروط مع نضالات الطبقة العاملة بالقطاع الزراعي بالإقليم ويدعوها الى تصعيد النضال والتشبث بالعمل النقابي المكافح.
2. تضامنه مع العمال والعاملات المعتصمات والمعتصمين أمام شركتي “صوبروفيل” و”ديروك” الاستغلاليتين ،ويحمل المسؤولية في هذه الملفات للسلطات المحلية المنحازة للباطرونا .
3. يطالب بإيجاد حل منصف عاجل لعمل وعاملات شركة “نجاح الخير”،ويدين كل أشكال التسويف والمماطلة في هذا الملف.
4. يحمل مسؤولية ضرب حقوق العمال والعاملات في مجموعة من الشركات (ماطيشا”التاقي” -فروطاسفردوراس نموذجين) لمديرية التشغيل ومصالح الضمان الاجتماعي CNSS
5. يستنكر استمرار نقل العمال والعاملات في وسائل نقل غير لائقة و حاطة من الكرامة.
6. يطالب بتوفير الأمن والحماية للعاملات والعمال اثناء الذهاب والعودة من العمل في ساعات الصباح المبكرة.
7. يحمل الدولة المغربية المخزنية مسؤولية الاوضاع الاجتماعية والاقتصادية المتدهورة للعمال والعاملات وكافة الكادحين /ات في مجالات السكن و الصحة وتعليم الأبناء وفي غياب توفير البنيات الاساسية بالاقليم ،بموازاة مع نهب خيرات الإقليم وتقديمها في طبق من ذهب للباطرونا الاستغلالية “الوطنية” و الاجنبية.
الكتابة المحلية للنهج الديمقراطي باشتوكة أيت باها.