النهج الديمقراطي
الكتابة الوطنية


بيان

اجتمعت الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي يوم الأحد 10 مارس 2019 حيث تدارست أبرز مستجدات الوضع وهي:
داخليا: نضالات نقابية واسعة لعدة فئات من الموظفين وخاصة في قطاع التعليم وعلى رأسها الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد والطلبة (طلبة كليات الطب والطلبة المهندسون نموذجا) دفاعا عن التعليم العمومي وعن حقوقها في الترقية وتحسين الأجور والاستقرار المهني وغيرها وتحركات احتجاجية لفئات كادحة وعمالية أخرى في الأحياء الصناعية والمناجم والضيعات الفلاحية من أجل احترام الحق النقابي وقوانين الشغل الجاري بها العمل ومن أجل توفير وسائل نقل في المستوى وسكن صالح ومن أجل الأرض والثروة كما أعلنتها تنسيقية “أكال” في منطقة سوس. ومع هيمنة القطب الأمني على مربع الحكم يتكرس يوما بعد يوم الطابع البوليسي للدولة وتواجه هذه النضالات وغيرها من مختلف التعبيرات الديمقراطية بالقمع والتلغيم ومحاولات الاختراق ناهيك عن كل أشكال التضييق والحصار كالحرمان من استعمال القاعات العمومية ومن الإعلام العمومي ووصولات الإيداع وغيرها، قمع يطال أيضا كل من يجرؤ على فضح ومواجهة الفساد والاستبداد والتطبيع مع الكيان الصهيوني أمثال البرلماني عبد الحق حيسان والصحفيين الأربعة.

جهويا: بداية عودة السيرورات الثورية بالمنطقة العربية والمغاربية تتجلى في استمرار انتفاضة الشعب السوداني من أجل إسقاط عمر البشير ونظامه الديكتاتوري القروسطوي الذي لجأ إلى إعلان حالة الطوارئ في محاولة للجم هذا المد الثوري ومحاكمة عدد من المتظاهرين بأحكام الشريعة كجلد 9 نساء معتقلات بجلدهن 20 جلدة فضلا عن السجن. كما تتجلى في انتفاضة الشعب الجزائري ضد ترشح الرئيس بوتفليقة للعهدة الخامسة والتي تعبر عن تطلعات الشعب الجزائري للتخلص من المافيا المتحكمة في البلاد ومن التبعية للإمبريالية عامة والفرنسية على الخصوص والقطع مع عهد ديمقراطية الواجهة لحكم العسكر.

انطلاقا مما سبق ومن تقييم أدائنا في مختلف واجهات النضال فان الكتابة الوطنية تعلن ما يلي:

  1.  تعبر عن تضامنها مع كل الفئات المعنية وتثمن نضالاتها وتدعو إلى الانخراط فيها والمساهمة في إنجاحها وتدعو بقوة إلى المزيد من الوحدة ونبذ الفئوية الضيقة كشرط ضروري لانتزاع الحقوق وصون المكتسبات ومنها إسقاط مشروع قانون الإطار للتربية والتكوين.
  2.  تتمنى النجاح للمؤتمر 12 للاتحاد المغربي للشغل الذي سينعقد أيام 15، 16 و 17 مارس الجاري بما يخدم الوحدة النقابية بدءا بالوحدة النضالية للشغيلة والمساهمة في النضال العام لشعبنا من أجل الديمقراطية والتحرر الوطني ودمقرطة واستقلالية هذه المركزية التاريخية وصون وتجسيد مبادئها ومقومات هويتها كما رسخها قانونها الأساسي المصادق عليه في المؤتمر 10 (دجنبر 2010).
  3.  تطالب بوضع حد للتضييق الذي يطال القوى الديمقراطية والتقدمية والحية ببلادنا ومن بينها النهج الديمقراطي معتبرة أن هذا القمع المعمم والشامل هو بالأحرى عنوان ضعف وأزمة الحكم في بلادنا ولن يوقف زحف شعبنا نحو أهدافه المشروعة في الحرية والكرامة والمساواة والعدالة الاجتماعية.
  4.  تستنكر استمرار الدولة وأذنابها في تجاهل حراك أكال الشعبي بسوس ومطالبه العادلة من أجل الحق في الأرض والثروة وضد الرعي الجائر وقانون المراعي.
  5.  تعبر عن مساندة النهج الديمقراطي لانتفاضة الشعب الجزائري المكافح من أجل الديمقراطية وتقرير مصيره والاستفادة من خيرات بلاده التي ضحى من أجلها بالغالي والنفيس وقدم من أجلها مليون ونصف مليون شهيد خلال معركة التحرر من الاستعمار الفرنسي البغيض وتدين كل الأساليب البالية لاحتواء هذه الهبة الشعبية الواسعة التي تعد بانتصار أولي وشيك.
  6.  تجدد دعمها لثورة الشعب السوداني وتستنكر بقوة لجوء نظام البشير لإعلان حالة الطوارئ وإعمال أحكام الشريعة الإسلامية، عفا عنها الزمن، بجلد النساء وتطالب بإطلاق سراح كافة المعتقلين/ات وبتكثيف أشكال التضامن والمساندة الأممية الأصيلة لشعب السودان وقواه المناضلة.
  7. تدين تمادي الامبريالية الأمريكية وعملائها في المنطقة في مزيد من أشكال العدوان والتخريب تتجلى في ضرب أكبر محطة لإنتاج الكهرباء وتؤكد وقوف النهج الديمقراطي إلى جانب الشعب الفينيزويلي وقيادته وعلى رأسها الرئيس المنتخب مادورو.
  8.  تشيد بجهود رفيقاتنا ورفاقنا في النهج الديمقراطي وقطاعاته (العمالي والنسائي والشبيبي) والمتعاطفين معه وأصدقائه والمقربين منه في مختلف جبهات النضال على طريق بناء حزب الطبقة العاملة وعموم الكادحين والجبهة الشعبية الموحدة.
الكتابة الوطنية
10 مارس 2019



 

افتتاحية: في الحاجة لإعلام عمومي حر وديمقراطي

منذ بدايات سنوات الاستقلال الشكلي، فطن النظام لأهمية الاعلام العمومي كوسيلة نشر الفكر والرأي وكمنبر ومدرسة للتثقيف والتربية وتشكيل الذوق والتصرف العام. فطن لأهمية الاعلام العمومي وقرر ان يجعله تحت المراقبة القريبة من دوائر وزارة الداخلية رغم ان هناك وزارة وصية سماها وزارة الانباء ثم صارت وزارة الاتصال ليتخلى عنها لأنها في الحقيقة ليست إلا شكلية ما دامت القوة القابضة والمسيرة تقع في يد وزارة الداخلية ودهاليزها. استعمل الاعلام العمومي من أجل تصريف سياسات القصر وباقي اجهزة الدولة وكان التحكم هو السياسة المطبقة تماشيا مع المقولة الشهيرة للحسن الثاني حول حقن الشعب بجرعات محددة من الديمقراطية لان الشعب غير ناضج لممارسة الديمقراطية، والجرعة القوية قد تقتله.

تشكل الاعلام العمومي على مقاس الدولة واختياراتها. إنه إعلام يعكس طبيعة النظام المستبد والمتحكم في كل مرافق الدولة والمرافق لكل قطاعات المجتمع. إنبنى الاعلام العمومي كأعلام الرأي الواحد وهو رأي النظام، ولا مجال لتداول أفكار أو رأي المعارضة مهما كانت درجتها من القرب أو القطيعة مع المخزن.

في الوقت الذي شدد فيه النظام قبضته على الاعلام وظهرت تكنولوجية البارابول وقبلها المخزن على مضض، قاطعت الاسر المغربية الإعلام العمومي المرئي وهجرته للمحطات التلفزيونية الخارجية بعد أن هجرت الاذاعة؛ ودأب المغاربة على تتبع برامج محطات اذاعية دولية سواء في نشرات الاخبار أو البرامج الثقافية والترفيهية. يشهد منظر أسطح المنازل والعمارات التي تشبه غابة من أجهزة الباربول على هجرة المغربة الى القنوات التلفزية الخارجية. لقد أصبحت هذه الظاهرة حالة إجتماعية ملفتة فاضحة لواقع الاستبداد والطغيان؛ حاول الحسن الثاني الالتفاف عليها بالادعاء بأن كثرة البارابولات وحتى في أحياء القصدير دليل على يسر احوال المواطنين والمواطنات بينما هو في الحقيقة يعني هروب هؤلاء من واقع البؤس والقهر والبحث عن لحظات الفرجة او الثقافة والأخبار ذات الحد الادنى من المصداقية في القنوات الاجنبية.

إضطر النظام الى التفاعل مع المنافسة وسمح بخلق قنوات تلفزيونية وإذاعية جديدة وفتح المجال للقطاع الخاص. إعتقد الناس أن التعدد قد يجلب معه النوع والجودة وتلبية حاجيات المشاهدين والمستمعين. لكن وبعد إنتهاء حملة الاشهار والتطبيل لهذه الخطوة الجديدة إتضح أن اليد الأمنية والمراقبة التحكمية حاضرة ومستمرة في ترسيخ طابع الاعلام العمومي المسخر للرأي الواحد رأي النظام وأجهزته وممنوع عن القوى المعارضة.

للإعلام العمومي وظيفة ترسيخ فكر الدولة وقيم البرجوازية المتعفنة. للإعلام العمومي أيضا وظيفة ترسيخ دونية المواطن والمواطنة وتجهيلهما وتربيتهما على قيم الخنوع والأنانية وبث روح الشوفينية وكره الشعوب التي لدولها صراعات أو مصالح متناقضة مع مصالح النظام.

ما لعمل من أجل قيام إعلام عمومي بديل يستجيب لطموحات ومصالح الشعب؟ إعلام عمومي حر وديمقراطي تجد فيه كل الطبقات الشعبية وممثليها السياسيين والمثقفين والمبدعين مكانا للإنتاج وللعرض وللتعبير وللنقاش الموضوعي والمفيد؛ إعلام يقدم الفرجة والمتعة وفي مختلف مجالات الابداع، إعلام يساهم في التثقيف والتوعية، يعطي المجال لللغتين العربية والامازيغية لتتطورا وتتلاقحا وتسهما في محو الامية الهجائية والعلمية. إعلام عمومي يحرض ويربي المواطنين والمواطنات على محاربة مختلف مظاهر الفساد…من أجل قيام مثل هذا الإعلام العمومي وجب تحقيق تغيير جدري مدخله تحقيق سلطة يكون الشعب مصدرها وحاميها، وتكون المؤسسات ذات مصداقية تأخذ توجيهاتها من الشعب مباشرة وبدون وسائط متسلطة.

يجب أن يكون مطلب قيام إعلام عمومي حر وديمقراطي بندا من بنود البرنامج النضالي للقوى التي تسعى للتغيير الجدري ببلادنا. يجب أن تحشد من أجل تحقيق هذا المطلب كافة مكونات شعبنا وضمنها الفئات والقوى العاملة في مجال الإعلام وكافة المثقفين المخلصين لقضايا شعبهم.


تهنئة لمعتقلي حراك جرادة و الريف بمناسبة استرجاع حريتهم

النهج الديمقراطي                                     ...
تهنئة لمعتقلي حراك جرادة و الريف بمناسبة استرجاع حريتهم

بيان للجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي

 بيان للجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي: 15 يونيه، اليوم الوطني للعمال الزراعيين، محطة نضالية خالدة من أجل المطالب المشروعة وعلى رأسها...
بيان للجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي

بيان المجلس الجهوي لبني ملال ـ خنيفرة

جهة بني ملال ـ خنيفرة بني ملال، في: 09 يونيو 2019 بيـــــــــــــــــان المجلس الجهوي تحت شعار "مزيدا من العمل من...
بيان المجلس الجهوي لبني ملال ـ خنيفرة

توقيف 3 أساتذة عن العمل بكلية الطب

وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، توقف ثلاثة أساتذة عن العمل قامت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني...
توقيف 3 أساتذة عن العمل بكلية الطب

افتتاحية: في الحاجة لإعلام عمومي حر وديمقراطي

افتتاحية: في الحاجة لإعلام عمومي حر وديمقراطي منذ بدايات سنوات الاستقلال الشكلي، فطن النظام لأهمية الاعلام العمومي كوسيلة نشر الفكر...
افتتاحية: في الحاجة لإعلام عمومي حر وديمقراطي

العدد الجديد “315” من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشال

العدد الجديد "315" من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشال
العدد الجديد “315” من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشال

بيان النهج الديمقراطي باشتوكة أيت باها

الكتابة المحلية للنهج الديمقراطي باشتوكة أيت باها بـــيان عقدت الكتابة المحلية للنهج الديمقراطي باشتوكة أيت باها اجتماعها الدوري يوم السبت...
بيان النهج الديمقراطي باشتوكة أيت باها

معالم تعفن الرأسمالية

إرتدت الضربة على أصحاب نهاية التاريخ والذين صاحوا من فوق أبراجهم معلنين عن موت الاشتراكية والانتصار النهائي للرأسمالية. عكس موت الاشتراكية، لاحت بوادر تعفن النظام الرأسمالي نعرض هنا بتركيز لنموذجين من ذلك
معالم تعفن الرأسمالية

العدد 314 من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً

تحميل العدد 314 من جريدة النهج الديمقراطي الأسبوعية
العدد 314 من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً

بيان المجلس الجهوي للنهج الديمقراطي بجهة الرباط

تشكيل جبهة سياسية واجتماعية للتصدي لكل المخططات المخزنية القائمة على تكريس الفساد والاستبداد
بيان المجلس الجهوي للنهج الديمقراطي بجهة الرباط

التنسيقية الديمقراطية للتضامن بين الشعوب بالدار البيضاء ، # بيان #

يعيش العالم على إيقاع غطرسة وعربدة الإمبريالية الأمريكية كإحدى تجليات أزمتها البنيوية المستفحلة، وتصدع هيمنتها والتي تحاول استعادتها بشتى الأساليب الخسيسة
التنسيقية الديمقراطية للتضامن بين الشعوب بالدار البيضاء ، # بيان #

العدد الجديد 314 من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشاك

العدد الجديد 314 من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشاك
العدد الجديد 314 من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشاك

افتتاحية: الثقافة احدى جبهات الصراع الطبقي

افتتاحية: الثقافة احدى جبهات الصراع الطبقي تهتم الدولة بالثقافة كما تهتم بالأمن وبالقضاء والاقتصاد والتجارة والمال وغيره من مجالات خدمة...
افتتاحية: الثقافة احدى جبهات الصراع الطبقي

النهج الديمقراطي يعلن تضامنه اللامشروط مع الشعب السوداني بقيادة قوى الحرية والتغيير

بيان المجلس العسكري يفض اعتصام الخرطوم بالقمع والتقتيل صبيحة اليوم 3 يونيو 2019 تعرض المعتصمون أمام المقر المركزي للقوات المسلحة...
النهج الديمقراطي يعلن تضامنه اللامشروط مع الشعب السوداني بقيادة قوى الحرية والتغيير

العدد 313، من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً

  تحميل العدد 313، من جريدة النهج الديمقراطي PDF-VD-313
العدد 313، من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً

في الاستلاب

هذا الفكر العلمي المتنور بن بيئته، ولا علاقة له بفكر الحركات الاسلامية المستورد من الخليج ودول النفط
في الاستلاب