الكتابة التنفيذية للجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي تتداول
بشأن المؤتمر الوطني 12 لمركزتنا وأوضاع شغيلة القطاع


انعقد يومه الثلاثاء 19 مارس 2019 بمقر الاتحاد المغربي للشغل بالرباط الاجتماع الأسبوعي العادي للكتابة التنفيذية للجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي ـ وهو أول اجتماع بعد انعقاد المؤتمر الوطني 12 لمركزتنا الاتحاد المغربي للشغل ـ تم خلاله التداول في أهم المستجدات العامة والنقابية، أساسا منها المؤتمر 12 لمركزتنا، والتطرق للأوضاع على مستوى القطاع الفلاحي بجميع مكوناته إلى جانب تتبع البرنامج التنظيمي والتكويني للجامعة، والنضالات القطاعية المتواصلة. وبعد استنفادها لمختلف النقط المدرجة في جدول الأعمال، تسجل الكتابة التنفيذية المواقف التالية:

  1. فيما يخص المؤتمر الوطني 12:

ـ تثمينها لروح المسؤولية التي واجه بها الرفيق عبد الحميد أمين، الرئيس الشرفي للجامعة، إقصاءه التعسفي وغير المبرر من المشاركة في المؤتمر 12 للمركزية مع تأكيد المطالبة برد الاعتبار الصريح لرفيقنا، عرفانا بما أسداه للطبقة العاملة والحركة النقابية على امتداد تاريخه النضالي.

ـ ارتياحها للأجواء التي مرت فيها مناقشة التقرير المقدم للمؤتمر والتي سمحت للمؤتمرين عموما بالتعبير الحر عن آراءهم، وتثمينها للأداء المتميز للأطر النقابية لجامعتنا الذين تطرقوا بصراحتهم المعهودة للإشكاليات المتعلقة بالديمقراطية الداخلية والاستقلالية والوحدة الداخلية للمنظمة، والوحدة النضالية النقابية والشعبية وبالموقع التقدمي لمركزيتنا.

ـ تهنئتها للجامعة باسترجاع مكانتها المستحقة داخل الأمانة الوطنية من خلال الرفيقين سعيد خير الله وسميرة الرايس، وداخل اللجنة الإدارية من خلال الرفاق عبد الرحيم هندوف ومحمد هاكاش وإدريس عدة والحسين بولبورج وفيصل أوشن ويامنة باباو ومحمد مكاوي وصالح شميط، مع حثهم جميعا على البذل والعطاء والعمل بروح إيجابية في عملهم بالأمانة الوطنية واللجنة الإدارية وفقا لمبادئ المنظمة ولمقتضيات العمل المنظم والديمقراطي الواردة في القانون الأساسي، والسهر مع كافة قياديي المنظمة على إيجاد السبل للنهوض بالنضال النقابي الوحدوي والحازم قصد التصدي للهجوم على الحريات وعلى مكتسبات وحقوق الشغيلة ببلادنا.

  1. تسجيلها التزام وزير الفلاحة بعقد لقاء في القريب العاجل مع الجامعة، مع تأكيد ملحاحية اللقاء المذكور بالنظر لتراكم العديد من المشاكل التي تتطلب حلولا عملية دون تأخير.
  2. دعمها القوي للبرنامج النضالي للنقابة الوطنية للمياه والغابات (إضراب 19 و20 مارس الجاري وإضراب 2 أبريل المصحوب بوقفة مركزية) من أجل وضع حد لتملص الإدارة من تنفيذ العديد من الالتزامات الصريحة ووضع حد لحالة العبث التي يعيشها القطاع ومن أجل تحمل وزير الفلاحة لمسؤوليته في التجاوب مع عدد من مطالب الموظفات والموظفين الملحة بشأن المنح والتعويضات ومؤسسة الأعمال الاجتماعية.
  3. تثمينها للعمل التنظيمي للعاملين بشركة سوناكوس المرتبطين بالجامعة ولتشكيل مكتبهم النقابي، ودعوتها عموم المناضلات والمناضلين لتقديم الدعم الواجب لفرض احترام الحق النقابي ولتقوية التنظيم، دفاعا عن مطالب الشغيلة وحفاظا على مكتسباتها، ولمواجهة الأزمة التي تعرفها الشركة.
  4. تثمينها للبرنامج التنظيمي والنضالي للنقابة الوطنية للمحافظة العقارية ولنجاح وقفة يوم 14 مارس، مع تأكيد دعم الجامعة لنضالات النقابة الوطنية من أجل الحماية القانونية ودفاعا عن المطالب المشروعة الأخرى لمختلف فئات الشغيلة.
  5. مطالبتها بشكل ملح بإنصاف شغيلة المكاتب الجهوية للاستثمار الفلاحي عبر اعتماد جدول منصف للتعويضات الجزافية عن التنقل على غرار ما هو معمول به بالنسبة لموظفي وزارة الفلاحة وبعض المؤسسات العمومية الأخرى؛ بالإضافة إلى الإخراج الفوري لقانون أساسي ديمقراطي يستجيب لتطلعات المستخدمين والمستخدمات.
  6. تضامنها مع نضالات التقنيين/ات والمتصرفين/ات ودعمها التام لمطالبهم المشروعة، ودعوتها عموم التقنيين/ات والمتصرفين/ات بالقطاع الفلاحي، نساء ورجالا، إلى المزيد من إنجاح النضالات المذكورة والانخراط القوي في كافة المحطات المقبلة.
  7. تضامنها مع الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد في نضالاتهم المتواصلة دفاعا عن مطالبهم المشروعة، وتثمينها للمبادرة الوحدوية للتنظيمات القطاعية الوطنية في التعليم، كما يترجم ذلك الإضراب المعلن عنه أيام 26 و27 و28 مارس الجاري؛ وكذا لقرار تنظيم مسيرة وطنية يوم 24 مارس الجاري بالرباط دفاعا عن التعليم العمومي ببلادنا.
  8. استعدادها للانخراط في كافة المبادرات النضالية قصد التصدي لمشروع النظام الأساسي للوظيفة العمومية الجديد، ودعوتها للنهوض الفوري بالاتحاد النقابي للموظفين كإطار جامع لنضالات كافة فئات الموظفات والموظفين بمختلف القطاعات.
  9. تحيتها لتنظيم المرأة بالقطاع الفلاحي والغابوي التابع للجامعة، ودعوتها لإنجاح مختلف المحطات الإشعاعية المتبقية ضمن البرنامج الإشعاعي المسطر بمناسبة اليوم العالمي المرأة (النشاط الإشعاعي لنساء المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية ONSSA يوم 21 مارس الجاري والنشاط الإشعاعي لنساء البحث الزراعي INRA يوم 22 مارس الجاري واللقاء الخاص بعاملات تيداس والمعازيز يوم 24 مارس الجاري).
عن الكتابة التنفيذية للجامعة
الرباط في: 19 مارس 2019
افتتاحية: الوضع السياسي الراهن وأزمة النظام

يعيش النظام القائم ببلادنا أزمة عميقة سواء على المستوى السياسي أو الاقتصادي أو الاجتماعي. وتشتعل الأزمة في ظل عجزه على الاستجابة للمطالب الشعبية ولجوءه للقمع كسياسة وحيدة، مما يؤشر على أن مربع الحكم تتبوؤه الأجهزة الأمنية الحامية لمصالح المافيا المخزنية.

فعلى المستوى السياسي تتمظهر الأزمة من خلال ارتباك الجهاز الحكومي وعدم قدرته على حل معضلة التعليم وإدماج الأساتذة العاملين بالعقدة في الوظيفة العمومية، واللجوء إلى مناورات مكشوفة تدعي التوظيف الجهوي، في الوقت الذي ليس هناك توظيف في الوظيفة العمومية وأن ما يدعيه النظام توظيف، لا يعدو أن يكون تشغيل بالعقدة، يخضع لمدونة الشغل السيئة الذكر بدل قانون الوظيفة العمومية الضامن لاستمرار المرفق العمومي والمتجاوز نسبيا لهشاشة الشغل. وتتنصل الحكومة والحزب الذي يترأسها من المسؤولية تارة، فيما تعتبر التشغيل بالعقدة في مجال التدريس خيارا استراتيجيا تارة أخرى. وهو في الحقيقة كذلك، فالسياسات النيوليبرالية التي يدعو إليها صندوق النقد الدولي والبنك العالمي توصي بتصفية الوظيفة العمومية برمتها وتقليص الموظفين إلى أقصى حد واللجوء إلى المناولة وإلى العقدة لتسيير المرافق العمومية التي تخضع هي بدورها إلى التصفية وتفويت مهامها للخواص. وتخوض الأحزاب الحكومية صراعات مقيتة تذهب حد التنابز بالألقاب والخوض في السفاسف بدل بلورة خطة حقيقة للاستجابة لتطلعات المواطنين، وهذه الصراعات الهامشية تندرج في إطار التسخين استعدادا لانتخابات 2021 التي يعرف الكل أن العزوف عنها سيكون عارما. وتتدخل أيادي الدولة المخزنية للعمل من أجل إضعاف حزب العدالة والتنمية والاستعداد لجعل حزب التجمع الوطني للأحرار يتبوأ المركز الأول وتعيين زعيمه المقرب من القصر رئيسا للحكومة، في خطة لم تعد تنطلي على أحد ولا يعيرها المواطنون أدنى اهتمام، على اعتبار أن الحكومة في المغرب لا تحكم وإنما تؤثث مشهد السلطة كما تؤثث أحزابها الحقل السياسي. أما السياسة المتبعة بالفعل، فيمارسها القصر من خلال المستشارين، لذلك فإن النظام السياسي برمته بما فيه الحكومة وأحزابها والمعارضة الشكلية وأحزابها والبرلمان والمجالس المنتخبة، فهو مرفوض من طرف الشعب الذي لا يتوانى في التعبير عن ذلك… أما في الجانب السياسي فإن الديمقراطية المخزنية، ديمقراطية الواجهة، لم تعد تنطلي على الشعب المغربي، الذي فقد الثقة في كل المؤسسات. وفي ظل الاستعدادات النضالية للجماهير الشعبية وتململ الحركة النقابية فإن شروط نهوض جماهيري أعتى وأوسع قائمة، بل إن انفجارا شعبيا جديدا مستلهما الحراك الشعبي الراقي في الجزائر ممكن جدا.

لذلك ونحن نحيي الذكرى ال24 لتأسيس النهج الديمقراطي علينا الاستمرار في خطواتنا لبناء حزب الطبقة العاملة وعموم الكادحين، بدءا بالحملة التواصلية وبتوسيع التنظيم وسط العمال والكادحين استعدادا  للإعلان عن التأسيس في المؤتمر الوطني الخامس. وعلينا الاستمرار أيضا في كل محاولات بناء الجبهة الديمقراطية، بدءا بالجبهة الاجتماعية التي خطونا خطوات في وضع لبنائها والحفاظ على علاقتنا السياسية بقوى اليسار ولو من خلال إصدار بيانات مشتركة كسرت حركة 20 فبراير المجيدة جدار الخوف.

ان عناصر الازمة الهيكلية للنظام والكتلة الطبقية السائدة مرشحة للمزيد من التفاقم وهي قابلة للتحول الى ازمة ثورية متى توفر الشرط الذاتي والذي يبنى في المعارك الشعبية والنضالات الجماهيرية على قاعدة البرامج والمطالب البعيدة المدى أو القريبة المدى ومنها جملة من المطالب المستعجلة نفصل فيها في عرض خاص متضمن في الصفحة السياسية من هذا العدد والتي تكمل تحليلنا السياسي هذا عبر تناول الشقين الاقتصادي والاجتماعي لازمة النظام.

من وحي الاحداث: مؤشر 20% و80%

هناك انقسام حاد ويتفاقم، إلى أقلية مسيطرة، مهيمنة تتحكم في مستقبل البلاد وتتصرف فيه وكأنه ضيعة، تبيع وترهن وتفرط في ثروات الشعب
من وحي الاحداث:   مؤشر 20% و80%

العدد 307 من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً

تحميل العدد 307 من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً...
العدد 307 من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً

أهم دروس السيرورة الثورية في السودان:عبد الله الحريف

توفر قيادة تتكون من القوى السياسية اليسارية، وخاصة الحزب الشيوعي السوداني والقوى اللبرالية، العلمانية والإسلامية المعتدلة، والحركات الاجتماعية والنقابية والمجتمع المدني
أهم دروس السيرورة الثورية في السودان:عبد الله الحريف

النموذج الفلاحي الأمريكي: “حركة فلاحين بدون أرض”

قد يساعدنا على فهم أعمق لأهداف مخطط "المغرب الأخضر" الذي بلوره مكتب الدراسات الأمريكي ماك كينسي وما ينتظر الفلاحة والفلاحين المغاربة من مصير قاتم. وربما أكبر خطر يتهدد الفلاحين هو نهم الرأسمالية المأزومة للاستيلاء على الأراضي الفلاحية في العالم الثالث
النموذج الفلاحي الأمريكي: “حركة فلاحين بدون أرض”

النقابة الوطنية للفلاحين تتضامن مع ضحايا مافيات العقار

اليوم العالمي لنضالات الفلاحين 17 أبريل، والذي يخلد ذكرى استشهاد 19 فلاح وجرح العشرات منهم نساءا ورجالا، في نفس اليوم...
النقابة الوطنية للفلاحين تتضامن مع ضحايا مافيات العقار

عبق القراءة والكتابة: إطلالة على كتاب “عطر القراءة وإكسير الكتابة” لمحمد البغوري

الكتاب مجموعة من المقالات المركزة الهادفة مفتاحها السؤال الدقيق، والسؤال الدقيق أصعب من صياغة الأجوبة...
عبق القراءة والكتابة: إطلالة على كتاب “عطر القراءة وإكسير الكتابة” لمحمد البغوري

افتتاحية: الوضع السياسي الراهن وأزمة النظام

عناصر الازمة الهيكلية للنظام والكتلة الطبقية السائدة مرشحة للمزيد من التفاقم وهي قابلة للتحول الى ازمة ثورية...
افتتاحية: الوضع السياسي الراهن وأزمة النظام

الكتابة الوطنية النهج الديمقراطي نداء للمشاركة في المسيرة الوطنية ليوم 21 ابريل 2019 بالرباط

النهج الديمقراطي يدعو مناضلاته ومناضليه و المتعاطفين معه وكافة المواطنات والمواطنين للخروج بكثافة في المسيرة التي دعت لها جمعية تافرا لعائلات المعتقلين
الكتابة الوطنية النهج الديمقراطي نداء للمشاركة في المسيرة الوطنية ليوم 21 ابريل 2019 بالرباط

العدد 306، من جريدة النهج الديمقراطي، كاملاً

تحميل العدد 306، من جريدة النهج الديمقراطي الأسبوعية، كاملاً – PDF http://www.annahjaddimocrati.org/wp-content/uploads/2019/04/VD-N-306-F-.pdf VD N 306 F    
العدد 306، من جريدة النهج الديمقراطي، كاملاً

من وحي الاحداث 306 :الجيش وانتفاضات الشعوب

من مختلف هذه التجارب التاريخية يتضح أن الجيش لا يمكنه أبدا أن يعتبر جهازا محايدا لما تندلع الثورة في بلد ما. وكل إدعاء أو مناشدة للجيش بإلتزام الحياد هو وهم وينم عن جهل لطبيعة الدولة كجهاز طبقي
من وحي الاحداث 306 :الجيش وانتفاضات الشعوب

تصريح صحفي لجمعية ضحايا تازمامارت

الكشف عن الحقيقة الكاملة لما حدث من اختطاف و اختفاء قسري بتوضيح الأسباب و الجهات المسؤولة الآمرة و المنفذة وتحديد المسؤوليات الفردية و المؤسساتية
تصريح صحفي لجمعية ضحايا تازمامارت

الشيوعي السوداني: العمل على قيام حكومة وطنية مدنية انتقالية تكونها القوى الوطنية التي صنعت الثورة

الرفض لأي انقلاب عسكري ولأي محاولة لسرقة الثورة او اجهاضها او ابقاء اي من رموز النظام البائد على سدة الحكم الانتقالي...
الشيوعي السوداني: العمل على قيام حكومة وطنية مدنية انتقالية تكونها القوى الوطنية التي صنعت الثورة

مباشر من تماسينت، شكل نضالي بمشاركة عائلات المعتقلين تحت شعار: الحرية للمعتقلين السياسيين.

مباشر من تماسينت شكل نضالي بمشاركة عائلات المعتقلين تحت شعار: الحرية للمعتقلين السياسيين.
مباشر من تماسينت، شكل نضالي بمشاركة عائلات المعتقلين تحت شعار: الحرية للمعتقلين السياسيين.

نتائج الحوار مع الوزارة بحضور التنسيق النقابي الخماسي في ملف الأساتذة الذين فُرِض عليهم التعاقد

لتنسيق النقابي يعتبر أن تسوية ملف الأساتذة الذين فُرٍض عليهم التعاقد يتم عبر الإدماج بالوظيفة العمومية وأن المدخل الحقيقي رهين بمعالجة تشاركية لطبيعة المرفق العمومي
نتائج الحوار مع الوزارة بحضور التنسيق النقابي الخماسي في ملف الأساتذة الذين فُرِض عليهم التعاقد

بيان حزب العمال: لا للاستيلاء على ثورة شعب السّودان

إنّ حزب العمال الذي يتابع بانتباه شديد ما يجري في السودان الشقيق، والذي يجدّد انحيازه اللاّمشروط للثورة الشعبية ولطموحات شعب السودان العظيم في الحرية والعدالة
بيان حزب العمال: لا للاستيلاء على ثورة شعب السّودان

بيان الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي حول الثورة السودانية

اننا نعتبر الثورة السودانية المجيدة، انبعاث جديد ومتجدد للسيرورات الثورية التي تعيشها شعوب منطقتنا ضد الانظمة الاستبدادية عميلة القوى الامبريالية
بيان الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي حول الثورة السودانية