افتتاحية:

عدم مقاومة تشتيت الصف مساهمة في خسارة المعارك

يستمد النظام والعدو الطبقي قوته من عدة عوامل أهمها تشتت المتضررين ومن يمثلهم كفئات إجتماعية. وحصول هذا التشتت كان نتيجة عدة سياسات وضعت بإحكام وطول نفس. طبقت كل هذه السياسات بعد تهيئ الارضية الخصبة لها أي بعد تثبيت خصائص وخصال الانسان ككائن فرد متفرد. تم ترسيخ القناعة لهذا المواطن أو المواطنة حتى صارت عقيدة بأن نجاحه لن يتحقق إلا بفصل نفسه عن البقية بل يجب عليه أن يشق طريقه بإقصاء الاخر وبأي وجه لأنه منافسه اللدود.هكذا نشأ المواطن الفرد المتفرد يصارع وكأنه في غابة، والحاجز أمام النجاح هو المواطن الآخر ولذلك لا يمكن الفوز إلا عن طريق ازاحة هذا الحاجز ولا تهم الوسيلة. وهذا المواطن الفرد المتفرد باتت تقوده فكرة شديدة البساطة لكنها فعالة وهي: الغاية تبرر الوسيلة. في هذا الاطار أصبح للنجاح مضمون ومعايير ومقاييس تتطابق مع مسعى الفرد المتفرد، فالناجحون هم اشخاص تجمعت فيهم خصال الغالبين والمنتصرين، ولا يهم كيف وبأية طريقة وعلى من. الناجح يشبه ذلك الكائن البدائي الخارج لتوه من الغابة، بل احط من ذلك الكائن الذي في الحقيقة كان يحترم بعض القوانين الطبيعية لأنها كانت تساعده على الحياة بينما صاحبنا الاناني يستمد بقاءه من هضم حق غيره.

لتنشئة مثل هذا النوع من المواطنين والمواطنات وضعت الرأسمالية خططا فكرية وعلاقات اجتماعية واقتصادية ووظفت الدولة كجهاز ضبط سياسي وأمني وأيديولوجي، وما تفكيك التعليم العمومي وخوصصة الخدمات الاجتماعية وضرب الاستقرار في الشغل وإشاعة العمل بالعقدة القصيرة الاجل إلا عوامل تسعير ضرب لحمة الشعب وتكافله وتضامنه.
إنها المرحلة النيوليبرالية في أفظع تجلياتها بعد ان تيقنت الدوائر الامبريالية من سيطرتها ومن اندحار كل أشكال المقاومة ومحاولة بناء المجتمع الاشتراكي البديل. لقد تيقنت بأن القوى المناهضة للمشروع الرأسمالي والتي تقودها الطبقة العاملة قد انهزمت ولذلك دشنت مرحلة القضاء على المواطن المتضامن وعلى القيم التي كانت تسمح ببناء شخصيته وتمده بالأهداف النبيلة والمثل.

لكن الذي نراه اليوم هو فشل هذه السياسية النيولبرالية المتوحشة، لأنها وضعت المواطنين والمواطنات أمام اختيار لم تعشه البشرية من قبل وهو إما مقاومة النظام الرأسمالي المتوحش أو الدمار بما فيه الحياة على كوكبنا الارض.

هذا ما يفسر عودة الوعي الجماعي لذلك المواطن والمواطنة والذي بدأ يفهم بأن استمرار العيش لا بد أن يكون في حضن وبرعاية الجمهور أو المجموعة التي تماثله أو هي قريبة منه بمطالبها ومصالحها؛ بدأ يخرج من سجن مصالحه الفردية المتفردة الانانية ويعي بأنه كان يستغفل ويسخر حتى ضد نفسه.

إنطلاقا من هذا الادراك البسيط لمصالحه ولارتباطه بمن يشبهه بدأت تنتظم الحركات الاجتماعية ذات الطابع الفئوي، وبدأت إرهاصات التنظيم تظهر وضرورته تتأكد. على قاعدة هذه الحقيقة الميدانية أو التجريبية أصبح من واجب القوى المناضلة التي حافظت على قناعة النضال الجماعي المنظم وبفكر طبقي يعبر عن مصالح الطبقات الاجتماعية التي لها مصلحة في التغيير، أن تسعى للعمل الشاق والطويل النفس داخل هذه الحركات الاجتماعية لأنها حركات قابلة للتطور في الاتجاه الايجابي وتعيد الروح للنضال ضد النظام الرأسمالي المتعفن وتبني البديل عنه وعن فناء البشرية.

ومن الاكيد أن النضالات التي تعرفها بلادنا في خضم هذه الحركات الاجتماعية تساهم في التطوير السريع للوعي وقد تكتسب الجماهير وعيا وتحقق مدارك جد مهمة في وقت وجيز.نحن اليوم أمام بداية إدراك أن استعدادات الشعب للنضال قوية جدا والمحيط الدولي يشجع ويدعم ذلك ونحن أيضا أمام دروس ميدانية تبين أن التشتت حاصل وأن المعارك تنهار والانتصارات تكون مؤقتة لأنها انتصارات لفئات منعزلة وأن النظام يعمل بشكل منهجي على افراغ أية معركة من زخمها ويقزمها لكي يهزمها. كل هذه المعطيات بدأت تتوضح ويتأكد منها المتضررون، لكنهم لم يجدوا بعد طريق تجاوزها والمخرج الأنسب. ومن أجل تقديم البديل ليس أمام القوى المناضلة وعلى رأسها القوى الماركسية إلا أن تشرح بأن النضال الجزئي جيد لكنه يكون أجود واقوى لما يتوحد ولما يتجمع في بوتقة النضال العام من أجل المجتمع البديل بقيادة الطبقة العاملة وحزبها المستقل. عندها نبطل عامل قوة العدو المتمثل في تشتت قوى الشعب.


افتتاحية: المغرب في ملتقى طرق نضالات الشعوب

كما جعلت الجغرافيا المغرب ملتقى طرق الترحال والسفر بين شعوب افريقيا وأوروبا وحتى شعوب آسيا، فإنه اليوم ملتقى طرق نضالات شعوب تكافح هنا وهناك لكن لها روابط علاقات التاريخ والكثير من القضايا المشتركة. ان وجوده في هذه الملتقى الحضاري يفرض على المغرب ان يؤثر ويتأثر بمجريات الاحداث وتطورها في هذا الجوار والمحيط.

بالأمس القريب كان لرجة البوعزيزي في تونس صداها بالمغرب على خلفية الاوضاع الاجتماعية المشابهة لتلك التي كانت تعيشها تونس وبلاد المغرب الكبير وغيرها اين اندلعت الموجة الاولى من السيرورة الثورية بعد 2010. اما اليوم فإن شعب السودان الذي ينجز ثورة اطلقها يوم 18 دجنبر 2018 على خلفية تفاقم موجة الغلاء وفداحة التفقير الذي سببته سياسات نظام استبدادي بغيض؛ اسفرت هذه الهبة في أولى نتائجها عن تفكك رأس النظام. وفي جوارنا أطلق الشعب الجزائري انتفاضة شعبية يوم 22 فبراير 2019 على خلفية الشعور بالغبن والحكرة لما أمعن النظام المفلس على الاستهانة بالشعب عبر مشروع تولية شخص محنط لعهدة خامسة، فانفجرت انتفاضة العزة والكرامة اضطر معها العسكر على الغاء العهدة الخامسة والشروع في التراجع بتفكيك بعض رموز العصابة المتحكمة في السلطة بالجزائر أي الانحناء أمام العاصفة من أجل انقاذ النظام.

كباقي الشعوب يتابع الشعب المغربي هذه الاحداث وتطوراتها؛ ومن جهة ثانية ولكونه في ملتقى طرق النضالات لهذه الشعوب فهو يتفاعل معها بطريقته الخاصة. إنه يتابع مجريات الوضع في السودان على أكثر من صعيد وخاصة أن السودان يشبه المغرب في تركيبته الاجتماعية وتوزيعها على الجهات وخصوصياتها السوسيوثقافية، ثم في مسألة التقاطب الاجتماعي الحاد حيث تجتمع الثروة في يد كمشة من المستفيدين المستغلين عملاء الاجنبي، والأغلبية الساحقة الفقيرة المعدمة او الفئات الوسطى المفقرة والمبلترة. يستفيد الشعب المغربي أيضا من التجربة السودانية من حيث التعدد الحزبي والنقابي والذي كان صمام أمان للنظام المستبد وكان يوظف هذا التعدد للتقسيم وتشتيت القوى السياسية والنقابية وتسعير الصراع المذهبي. لقد استطاعت القوى السودانية المناضلة والتقدمية أن تبني جبهة متراصة وموحدة على قاعدة برنامج حد أدنى يمكن من إنجاز الخطوات الاولى والحاسمة في اسقاط النظام وتفكيكه وتصفيته، وهذه الجبهة السياسية اعتمدت على قاعدة نقابية ومهنية مدنية واسعة متفقة على برنامج الجبهة السياسية قائدة التغيير والثورة. يستفيد شعبنا من هذه التجربة السودانية في طريقة النضال الجماهيري الحاشد والمتدرج من الاشكال الدنيا والبسيطة الى الاشكال العليا والمعقدة. يستفيد شعبنا من هذه التجربة لما تنخرط الجهات ذات الخصوصية في النضال الموحد وتحت نفس البرنامج وبهدف واحد وهو التخلص من نظام يشعل الحروب والتقسيم والنزاع والنضال من اجل تحقيق السلام العادل والقوي.

في الجهة الشرقية يراقب شعبنا تجربة شقيقه الشعب الجزائري مع مصارعة الحكرة والمذلة والتفقير الذي سببته عصابة نهبت ثروات البلاد. يستفيد شعبنا من روح الاقدام الشجاعة التي أبداها الشعب الجزائري الذي تغلب على جراح وآلام عشرة سنوات من التقتيل والترويع والذي سقط فيها اكثر من 200 الف شهيد لينضافوا الى المليون ونصف من الشهداء الذي سقطوا في معركة الاستقلال. لقد تغلب الشعب على هذه الجراح فقرر أن ينتفض ويقرر مصيره استكمالا لثورة الاستقلال التي توقفت وأجهضت. يستفيد الشعب المغربي من هذا الحس الرفيع الذي يحرك شقيقه الشعب الجزائري الذي توحد على كلمة وطالب بحقه في اقامة نظام ديمقراطي مدني يستمد سلطته من ارادة الشعب.

فكما الهمت ثورة البوعزيزي شعبنا ليطلق حركة 20 فبراير المجيدة فإن هذه السيرورة الثانية من ثورات الشعوب ستعلم شعبنا الكثير ويقتبس ما يراه نافعا لحريته ومطامحه في تحقيق مطالبه المشروعة. فإذا كانت ثورة البوعزيزي فتحت “عهد الشعب يريد”، فإن الثورة السودانية ستطلق عهد “الشعب يريد وبقيادة جبهوية سديدة”.


تصريح الجمعية المغربية لحقوق الإنسان في الذكرى الأربعين لتأسيسها

الجمعية المغربية لحقوق الإنسان ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ  تصريح ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ الجمعية المغربية لحقوق الإنسان تخلد الذكرى الاربعين لتأسيسها تحت شعار:  "40 سنة من...
تصريح الجمعية المغربية لحقوق الإنسان في الذكرى الأربعين لتأسيسها

افتتاحية

المغرب في ملتقى طرق نضالات الشعوب
افتتاحية

العدد الجديد 317 من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشاك

العدد الجديد 317 من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشاك
العدد الجديد 317 من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشاك

الرفيق براهمة: على المغرب الرسمي أن يرفض صفقة العار

تصريح الكاتب الوطني للنهج الديمقراطي الرفيق المصطفى براهمة خلال المسيرة الوطنية بالرباط لمساندة الشعب الفلسطيني
الرفيق براهمة: على المغرب الرسمي أن يرفض صفقة العار

العدد 316، من جريدة النهج الدمقراطي كاملاً

تحميل العدد 316، من جريدة النهج الدمقراطي
العدد 316، من جريدة النهج الدمقراطي كاملاً

البيجيدي يتقن دور المهرج البليد

اهتدى حزب البيجيدي إلى طريقة مبتكرة للعب دور البارشوك. إنه اهتدى إلى حيلة جعل المشهد السياسي عبارة عن سيرك يتلهى فيه المواطنون
البيجيدي يتقن دور المهرج البليد

بيان النهج الديمقراطي بالعرائش

تشكيل جبهة اجتماعية عريضة وميدانية للتصدي لمخططات التفقير والتخريب والاستحواذ على ما تبقى من خيرات المدينة
بيان النهج الديمقراطي بالعرائش

يا عمال وكادحي/ات المغرب اتحدوا وانهضوا

النهج الديمقراطي الكتابة الوطنية يا عمال وكادحي/ات المغرب اتحدوا وانهضوا لتقوية الحركة النقابية العمالية المغربية وتعزيز وحدتها وكفاحيتها وبناء حزب...
يا عمال وكادحي/ات المغرب اتحدوا وانهضوا

كلام في رحيل ابن حينا القديم.. الرفيق العذب عبدالرحيم الخاذلي…

عبد الرحيم تفنوت عبد الرحيم تفنوت : كلام في رحيل ابن حينا القديم../….الرفيق العذب عبدالرحيم الخاذلي…./ ماأكبر الإنسان…مااعظم الأحلام
كلام في رحيل ابن حينا القديم.. الرفيق العذب عبدالرحيم الخاذلي…

افتتاح لقاء الأحزاب الشيوعية العربية ببيروت

حفل افتتاح لقاء الأحزاب الشيوعية العربية يوم الخميس 20 يونيو/حزيران 2019 ببيروت بدعوة من الحزب الشيوعي اللبناني ينظم حفل افتتاح...
افتتاح لقاء الأحزاب الشيوعية العربية ببيروت

نداء المشاركة في المسيرة الشعبية التضامنية مع الشعب الفلسطيني

النهج الديمقراطي الكتابة الوطنية نداء المشاركة في المسيرة الشعبية التضامنية مع الشعب الفلسطيني: جميعا من أجل إسقاط صفقة القرن وضد...
نداء المشاركة في المسيرة الشعبية التضامنية مع الشعب الفلسطيني

من أجل برنامج نضالي مشترك لصد الزحف على ما تبقى من المكتسبات الشعبية

دعوة كل الهيئات والقوى الديمقراطية والحية إلى نبذ الخلافات الضيقة والالتفاف حول برنامج نضالي وحدوي من أجل التصدي..
من أجل برنامج نضالي مشترك لصد الزحف على ما تبقى من المكتسبات الشعبية

افتتاحية: القضية الأمازيغية غير قابلة للتحنيط أو الاختزال

في ظل مغرب ما بعد الاستعمار المباشر تعاملت الدولة مع الأمازيغية كقضية مسكوت عنها،..
افتتاحية: القضية الأمازيغية غير قابلة للتحنيط أو الاختزال

صدر العدد 316 من جريدة النهج الديمقراطي

ملف العدد حول القضية الامازيغية فيه نعرض موقف النهج الديمقراطي المميز في احدى اهم قضايا هوية شعبنا
صدر العدد 316 من جريدة النهج الديمقراطي

تحميل العدد 315 من جريدة النهج الديمقراطي الأسبوعية

تحميل العدد 315 من جريدة النهج الديمقراطي الأسبوعية Journal VD N° 315
تحميل العدد 315 من جريدة النهج الديمقراطي الأسبوعية

حراك آكال أو نهوض المغرب المهمش

إنطلق حراك آكال وهو الحراك من أجل الحق في الارض منذ أكثر من سنتين في جهة سوس وخاصة تخومها الجنوبية
حراك آكال أو نهوض المغرب المهمش