يعيش اقليم الحسيمة منذ صباح اليوم الأحد 05 فبراير 2017 على ايقاع التوتر والترقب من طرف المهتمين بالحراك الشعبي بمنطقة الريف الذي أطلق شرارته الشهيد محسن فكري بعد عملية الطحن المفرطة في البشاعة التي تعرض لها بواسطة حاوية النفايات يوم 28 أكتوبر من السنة الفارطة.

تطورات الحراك التي عرفت منحى خطير بعد توالي الهجمات القهعية في حق المحتجين السلميين، توجت اليوم بمواجهات عنيفة بين المواطنين والقوات العمومية، بعد أن عمدت السلطات المخزنية بالحسيمة منذ الصباح الى التجييش المفرط وعسكرة مختلف بلدات الاقليم حيث تم تنصيب عشرات الحواجز الامنية على الطرقات من أجل الحؤول دون وصول المحتجين الى مدينة الحسيمة للمشاركة في المسيرة التي دعت اليها لجنة الحراك الشعبي بالحسيمة إحياءا لذكرى الزعيم عبدالكريم الخطابي.

ومع اقتراب موعد انطلاق المسيرة قامت القوات العمومية بالتدخل في حق المواطنين بكل من بوكيدان لمنعهم من التقدم في مسيرتهم الى الحسيمة، ومازالت المواجهات قائمة الان على مستوى بلدة بوكيدان بين المواطنين والقوات العمومية.

أما في مدينة الحسيمة فقد قامت القوات العمومية بمطاردة المواطنين من محيط “ساحة كاربونيطا” حيث كان من المنتظر ان تنطلق منها المسيرة، مما جعل المواطنون يصعدون الى الجبل المطل على الساحة للتجمهر هناك والتنديد بهذا التدخل القمعي، بينما انتشرت عناصر من القوات العمومية في شوارع وازقة الحسيمة، هكذا يقومون باستفزاز المواطنين وتمشيط شوارع وحدائق الحسيمة واستفزاز النساء والاطفال بكلمات نابية ومحاولة منع أي تجمع من ثلاثة اشخاص فما فوق، والتركيز على اعتقال من يصور بهاتفه…

كما سجل حالة تعنيف في حق شابة قادمة من الناظور يعتقد أنها صحافية فيما لوحظ أحد المواطنين وهو يصعد فوق سيارة الطاكسي الكبير شاهرا سكينا ومهددا بالانتحار قبل أن تتدخل عناصر الأمن لتطويق مخلفات هذا الحادث الذي لا يعرف تفاصيل كثيرة عنه.
وتشهد المنطقة حالة كر وفر بين بعض الشباب بكالابونيتا الذين احتموا بالجبل المحاذي وبدأوا يرفعون شعارات سلمية سلمية لا حجرة لا جنوية وتدخلت نفس العناصر لتفريقهم بالقوة. فيما سجل تدخل أمني عنيف في حق نشطاء الحراك الشعبي بالحسيمة الذي اعترضوا سبيلهم وهم متوجهين نحو كلابونيتا وتعرض الزفزافي رفقة عدد من الشباب لتعنيف ومطاردة فيما تم اقتحام مقهى والاعتداء المجاوي ورضوان أسويق وتكسير هاتفه الشخصي دون أن يسلم عدد آخر من الشباب لنفس التعنيف والمطاردة من طرف رجال الأمن لمنعهم من الالتحاق بالمكان الذي كان مقررا أن يشهد احتضان التجمع الجماهير.
وتشهد الحسيمة حالة من الاحتقان والترقب لما ستسفر عنه نتيجة هذا التدخل الأمني الذي يبدو مصرا على إنهاء الحراك بالحسيمة المدينة بالقوة دون ترك المجال لهؤلاء الشباب لعرض مطالبهم الاجتماعية والاقتصادية والحقوقية.
وفي سياق متصل شهدت بوكدارن مسيرة حاشدة قبل أن تنتهي إلى مواجهات عنيفة مع عناصر الأمن وشوهد عدد من سيارات الأمن تغادر الحسيمة المدينة متوجهة نحو بوكيدارن دون أن يتمكن حوار الريف من استطلاع الوضع عن كثب. وبلغنا من مصدر من عين المكان أن أطوار المواجهة مستمرة لحد الآن.
وفي اتصال لحوار الريف بمصطفى علاش رئيس فرع الجمعية المغربية لحقوق الانسان بالحسيمة حول ما يجري بالحسيمة، اعتبر المعني بالأمر أن الحصار المضروب على الحسيمة ينم عن فشل الاختيارات الرسمية للدولة والتي لم يعد لها ما تعطيه للشعب سوى القمع البطش، وسجل الحقوقي علاش وجود عدد من الخروقات في عمليات قمع التجمهر السلمي وتعريض عدد من الشباب للتعنيف بشكل غير مبرر”.
ومن جهته عبر فكري بنعلي رئيس فرع منتدى حقوق الانسان لشمال المغرب عن رفضه لأساليب استعمال القوة ضد المتظاهرين سلميا وندد بالاعتداءات التي تعرض لها عدد من المواطنين مسجلا وجود حالة من العسكرة غير مبررة واستعراض مبالغ فيه للقوة العمومية ضد شباب عزل يعبرون عن تطلعات مشروعة ومطالب حقوقية واجتماعية محضة، مطالبا الدولة بالإسراع في معالجة الأوضاع ورفع كل مظاهر العسكرة عن الريف. مؤكدا أن الحركة الحقوقية بالحسيمة تتابع عن كثب مجريات الأمور كاشفا عن مبادرات سيتم الالتجاء إليها من أجل الرد على التحديات التي تعرفها الحسيمة.
وبدوره عبر النهج الديمقراطي بإقليم الحسيمة في بيان مقتضب عن إدانته الصارخة لما تتعرض لها الحسيمة من “تطويق وحصار أمني ومطاردة للمواطنين ومنعهم من الإنتقال، واصفا هذه الأجواء ” بالمهينة لكرامة الريفيين الذين يتعرضون لنوع من التركيع السياسي شبيه بما تعرض له أباءهم وأجدادهم خلال مراحل دامية عرفها تاريخ الريف المثخن بالجراح وأن المسؤولية في عدم تحسين أوضاع الريفيين تتحملها الدولة المخزنية وبعض النخب السياسية الرجعية التي انتجت في الريف مزيدا من الخراب والتدمير والتفقير والتيئيس الذي انفجر كقنبلة في وجهها وعليها تقديم الحساب على ما غرسته من مناورات ودسائس بعيدة كل البعد عن رسم سياسة تنموية حقيقة للنهوض بالريف وخصوصا الشباب ” مسجلا أنه نبه غير ما مرة أن الريف يجب أن يكون موحدا ومتضامنا لكي يربح رهان قوته، وأن الحملة المسلطة على المنطقة تحتاج إلى توحيد الصفوف على اختلاف الآراء والتقديرات”. وفق موقع حوار الريف.

هذا وقد عبر الرفيق عبدالله لفناتسة بإسم مناضلات ومناضلي النهج الديمقراطي فرع الرباط عن “تضامنه مع سكان الحسيمة والناظور ومنطقة الريف عموما، وإدانته للقمع المسلط على حركتهم المشروعة. هذا القمع الدموي الذي يذكر بالموقف الثابت للسلطة المخزنية من نضال بنات وأبناء الريف وكل التراث الكفاحي التاريخي للمنطقة في مواجهة قوى الاستعمار سابقاً ثم نظام الاستبداد والقهر حالياً.”



افتتاحية: الوضع السياسي الراهن وأزمة النظام

يعيش النظام القائم ببلادنا أزمة عميقة سواء على المستوى السياسي أو الاقتصادي أو الاجتماعي. وتشتعل الأزمة في ظل عجزه على الاستجابة للمطالب الشعبية ولجوءه للقمع كسياسة وحيدة، مما يؤشر على أن مربع الحكم تتبوؤه الأجهزة الأمنية الحامية لمصالح المافيا المخزنية.

فعلى المستوى السياسي تتمظهر الأزمة من خلال ارتباك الجهاز الحكومي وعدم قدرته على حل معضلة التعليم وإدماج الأساتذة العاملين بالعقدة في الوظيفة العمومية، واللجوء إلى مناورات مكشوفة تدعي التوظيف الجهوي، في الوقت الذي ليس هناك توظيف في الوظيفة العمومية وأن ما يدعيه النظام توظيف، لا يعدو أن يكون تشغيل بالعقدة، يخضع لمدونة الشغل السيئة الذكر بدل قانون الوظيفة العمومية الضامن لاستمرار المرفق العمومي والمتجاوز نسبيا لهشاشة الشغل. وتتنصل الحكومة والحزب الذي يترأسها من المسؤولية تارة، فيما تعتبر التشغيل بالعقدة في مجال التدريس خيارا استراتيجيا تارة أخرى. وهو في الحقيقة كذلك، فالسياسات النيوليبرالية التي يدعو إليها صندوق النقد الدولي والبنك العالمي توصي بتصفية الوظيفة العمومية برمتها وتقليص الموظفين إلى أقصى حد واللجوء إلى المناولة وإلى العقدة لتسيير المرافق العمومية التي تخضع هي بدورها إلى التصفية وتفويت مهامها للخواص. وتخوض الأحزاب الحكومية صراعات مقيتة تذهب حد التنابز بالألقاب والخوض في السفاسف بدل بلورة خطة حقيقة للاستجابة لتطلعات المواطنين، وهذه الصراعات الهامشية تندرج في إطار التسخين استعدادا لانتخابات 2021 التي يعرف الكل أن العزوف عنها سيكون عارما. وتتدخل أيادي الدولة المخزنية للعمل من أجل إضعاف حزب العدالة والتنمية والاستعداد لجعل حزب التجمع الوطني للأحرار يتبوأ المركز الأول وتعيين زعيمه المقرب من القصر رئيسا للحكومة، في خطة لم تعد تنطلي على أحد ولا يعيرها المواطنون أدنى اهتمام، على اعتبار أن الحكومة في المغرب لا تحكم وإنما تؤثث مشهد السلطة كما تؤثث أحزابها الحقل السياسي. أما السياسة المتبعة بالفعل، فيمارسها القصر من خلال المستشارين، لذلك فإن النظام السياسي برمته بما فيه الحكومة وأحزابها والمعارضة الشكلية وأحزابها والبرلمان والمجالس المنتخبة، فهو مرفوض من طرف الشعب الذي لا يتوانى في التعبير عن ذلك… أما في الجانب السياسي فإن الديمقراطية المخزنية، ديمقراطية الواجهة، لم تعد تنطلي على الشعب المغربي، الذي فقد الثقة في كل المؤسسات. وفي ظل الاستعدادات النضالية للجماهير الشعبية وتململ الحركة النقابية فإن شروط نهوض جماهيري أعتى وأوسع قائمة، بل إن انفجارا شعبيا جديدا مستلهما الحراك الشعبي الراقي في الجزائر ممكن جدا.

لذلك ونحن نحيي الذكرى ال24 لتأسيس النهج الديمقراطي علينا الاستمرار في خطواتنا لبناء حزب الطبقة العاملة وعموم الكادحين، بدءا بالحملة التواصلية وبتوسيع التنظيم وسط العمال والكادحين استعدادا  للإعلان عن التأسيس في المؤتمر الوطني الخامس. وعلينا الاستمرار أيضا في كل محاولات بناء الجبهة الديمقراطية، بدءا بالجبهة الاجتماعية التي خطونا خطوات في وضع لبنائها والحفاظ على علاقتنا السياسية بقوى اليسار ولو من خلال إصدار بيانات مشتركة كسرت حركة 20 فبراير المجيدة جدار الخوف.

ان عناصر الازمة الهيكلية للنظام والكتلة الطبقية السائدة مرشحة للمزيد من التفاقم وهي قابلة للتحول الى ازمة ثورية متى توفر الشرط الذاتي والذي يبنى في المعارك الشعبية والنضالات الجماهيرية على قاعدة البرامج والمطالب البعيدة المدى أو القريبة المدى ومنها جملة من المطالب المستعجلة نفصل فيها في عرض خاص متضمن في الصفحة السياسية من هذا العدد والتي تكمل تحليلنا السياسي هذا عبر تناول الشقين الاقتصادي والاجتماعي لازمة النظام.

النموذج الفلاحي الأمريكي: “حركة فلاحين بدون أرض”

قد يساعدنا على فهم أعمق لأهداف مخطط "المغرب الأخضر" الذي بلوره مكتب الدراسات الأمريكي ماك كينسي وما ينتظر الفلاحة والفلاحين المغاربة من مصير قاتم. وربما أكبر خطر يتهدد الفلاحين هو نهم الرأسمالية المأزومة للاستيلاء على الأراضي الفلاحية في العالم الثالث
النموذج الفلاحي الأمريكي: “حركة فلاحين بدون أرض”

النقابة الوطنية للفلاحين تتضامن مع ضحايا مافيات العقار

اليوم العالمي لنضالات الفلاحين 17 أبريل، والذي يخلد ذكرى استشهاد 19 فلاح وجرح العشرات منهم نساءا ورجالا، في نفس اليوم...
النقابة الوطنية للفلاحين تتضامن مع ضحايا مافيات العقار

عبق القراءة والكتابة: إطلالة على كتاب “عطر القراءة وإكسير الكتابة” لمحمد البغوري

الكتاب مجموعة من المقالات المركزة الهادفة مفتاحها السؤال الدقيق، والسؤال الدقيق أصعب من صياغة الأجوبة...
عبق القراءة والكتابة: إطلالة على كتاب “عطر القراءة وإكسير الكتابة” لمحمد البغوري

افتتاحية: الوضع السياسي الراهن وأزمة النظام

عناصر الازمة الهيكلية للنظام والكتلة الطبقية السائدة مرشحة للمزيد من التفاقم وهي قابلة للتحول الى ازمة ثورية...
افتتاحية: الوضع السياسي الراهن وأزمة النظام

الكتابة الوطنية النهج الديمقراطي نداء للمشاركة في المسيرة الوطنية ليوم 21 ابريل 2019 بالرباط

النهج الديمقراطي يدعو مناضلاته ومناضليه و المتعاطفين معه وكافة المواطنات والمواطنين للخروج بكثافة في المسيرة التي دعت لها جمعية تافرا لعائلات المعتقلين
الكتابة الوطنية النهج الديمقراطي نداء للمشاركة في المسيرة الوطنية ليوم 21 ابريل 2019 بالرباط

العدد 306، من جريدة النهج الديمقراطي، كاملاً

تحميل العدد 306، من جريدة النهج الديمقراطي الأسبوعية، كاملاً – PDF http://www.annahjaddimocrati.org/wp-content/uploads/2019/04/VD-N-306-F-.pdf VD N 306 F    
العدد 306، من جريدة النهج الديمقراطي، كاملاً

من وحي الاحداث 306 :الجيش وانتفاضات الشعوب

من مختلف هذه التجارب التاريخية يتضح أن الجيش لا يمكنه أبدا أن يعتبر جهازا محايدا لما تندلع الثورة في بلد ما. وكل إدعاء أو مناشدة للجيش بإلتزام الحياد هو وهم وينم عن جهل لطبيعة الدولة كجهاز طبقي
من وحي الاحداث 306 :الجيش وانتفاضات الشعوب

تصريح صحفي لجمعية ضحايا تازمامارت

الكشف عن الحقيقة الكاملة لما حدث من اختطاف و اختفاء قسري بتوضيح الأسباب و الجهات المسؤولة الآمرة و المنفذة وتحديد المسؤوليات الفردية و المؤسساتية
تصريح صحفي لجمعية ضحايا تازمامارت

الشيوعي السوداني: العمل على قيام حكومة وطنية مدنية انتقالية تكونها القوى الوطنية التي صنعت الثورة

الرفض لأي انقلاب عسكري ولأي محاولة لسرقة الثورة او اجهاضها او ابقاء اي من رموز النظام البائد على سدة الحكم الانتقالي...
الشيوعي السوداني: العمل على قيام حكومة وطنية مدنية انتقالية تكونها القوى الوطنية التي صنعت الثورة

مباشر من تماسينت، شكل نضالي بمشاركة عائلات المعتقلين تحت شعار: الحرية للمعتقلين السياسيين.

مباشر من تماسينت شكل نضالي بمشاركة عائلات المعتقلين تحت شعار: الحرية للمعتقلين السياسيين.
مباشر من تماسينت، شكل نضالي بمشاركة عائلات المعتقلين تحت شعار: الحرية للمعتقلين السياسيين.

نتائج الحوار مع الوزارة بحضور التنسيق النقابي الخماسي في ملف الأساتذة الذين فُرِض عليهم التعاقد

لتنسيق النقابي يعتبر أن تسوية ملف الأساتذة الذين فُرٍض عليهم التعاقد يتم عبر الإدماج بالوظيفة العمومية وأن المدخل الحقيقي رهين بمعالجة تشاركية لطبيعة المرفق العمومي
نتائج الحوار مع الوزارة بحضور التنسيق النقابي الخماسي في ملف الأساتذة الذين فُرِض عليهم التعاقد

بيان حزب العمال: لا للاستيلاء على ثورة شعب السّودان

إنّ حزب العمال الذي يتابع بانتباه شديد ما يجري في السودان الشقيق، والذي يجدّد انحيازه اللاّمشروط للثورة الشعبية ولطموحات شعب السودان العظيم في الحرية والعدالة
بيان حزب العمال: لا للاستيلاء على ثورة شعب السّودان

بيان الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي حول الثورة السودانية

اننا نعتبر الثورة السودانية المجيدة، انبعاث جديد ومتجدد للسيرورات الثورية التي تعيشها شعوب منطقتنا ضد الانظمة الاستبدادية عميلة القوى الامبريالية
بيان الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي حول الثورة السودانية

النقابات التعليمية تحمل الوزارة والحكومة مسؤولية رفضها التعجيل بالحوار

جددت النقابات التعليمية دعوتها لوزارة التربية الوطنية لبرمجة اجتماع خاص بالأساتذة الذين فُرِض عليهم التعاقد...
النقابات التعليمية تحمل الوزارة والحكومة مسؤولية رفضها التعجيل بالحوار
الحزب الشيوعي السوداني في بيان هام بعد الانقلاب
مباشر: محاكمة معتقلي عكاشة.. مسارات، أحكام وخيارات قانونية وسياسية