النهج الديمقراطي جهة الدارالبيضاء
النهج الديمقراطي ينهي مؤتمره الجهوي الأول بنجاح
ويدعو كافة القوى المناهضة للفساد والاستبداد للنضال الوحدوي المشترك

إن المؤتمر الجهوي للنهج الديمقراطي بجهة الدار البيضاء ، المنعقد بالمركب الثقافي الصخور السوداء بالدار البيضاء يوم الأحد 02 أبريل 2017، تحت شعار “من أجل بناء جبهة موحدة لدعم نضالات الطبقة العاملة وعموم الكادحين/ات بالجهة “، بعد تدارسه للأوضاع العامة ببلادنا المتسمة، على الخصوص، بما يلي:
على المستوى الوطني:
تفاقم الأزمة البنيوية للنظام اللاوطني، واللاديمقراطي، واللاشعبي التبعي للأنظمة، والدوائر الامبريالية المتوحشة، واستمراره الممنهج في الهجوم على حقوق ومكتسبات الشعب المغربي في ظل أزمة اقتصادية خانقة نتيجة لاستمرار اقتصاد الريع، ونهب المال العام واستنزاف الثروات الوطنية من طرف مافيات ولوبيات الفساد وفي ظل وضع سياسي محجوز بسبب إغلاق الحقل السياسي المخزني، وغياب أي تداول حقيقي للسلطة وانفراد السلطة الملكية المطلقة بالهيمنة على المشهد السياسي الموسوم باصطفافات وتقاطبات حزبية هجينة حيث أن جل الأحزاب المشاركة في اللعبة الديمقراطية المغشوشة أصبحت مندمجة في بنية النظام المخزني ومفتقدة لاستقلالية القرار السياسي.
على المستوى الجهوي:
التدهور الخطير للأوضاع الاقتصادية والاجتماعية على كافة المستويات بجهة الدار البيضاء، رغم أن الجهة تحتل موقعا استراتيجيا وسط بلادنا وتتوفر على إمكانيات اقتصادية وطبيعية هائلة (أحياء صناعية كبيرة في كل من الدار البيضاء والمحمدية وبرشيد والجديدة، موانئ، مطارات، سواحل عريضة، أراضي زراعية شاسعة وخصبة، كثافة سكانية مهمة…..)، ويتمثل هذا التدهور الشامل، على سبيل الذكر لا الحصر، في تفاقم أزمة التعليم العمومي والصحة العمومية (الاكتضاض، النقص الحاد في المؤسسات التعليمية والصحية وفي الموارد البشرية وفي التجهيزات الضرورية…. ) وفي تدهور أوضاع وحقوق الطبقة العاملة في ظل ما يتعرض له العمال والعاملات من استغلال بشع ومن انتهاكات سافرة لحقوقهم الشغلية ومكتسباتهم التاريخية، ومن تسريحات تعسفية فردية وجماعية في تواطئ مكشوف مع مندوبية التشغيل والقضاء غير المستقل والسلطات القمعية (عمال شركة مغرب ستيل، عمال شركة أفيردا، عمال شركة لاسمير، عمال شركة الطرق السيارة، عاملات شركة كوبراف……)، مما فاقم من أزمة البطالة واتساع دائرتها لتشمل الآلاف من خريجي/ت الجامعات وحملي/ت الشهادات العليا، وفي ظل استمرار هيمنة الفلاحين الكبار على أجود الأراضي والضيعات الفلاحية واستغلالهم البشع للفلاحين الصغار والعمال الزراعيين في ظروف قاهرة ولا إنسانية (شركة لا كليمونتين كنموذج)، وفي تصاعد حدة هجوم مافيات ولوبيات العقار على الجماهير الشعبية والترامي على أراضيها باعتماد وثائق وأحكام قضائية مفبركة تفضي إلى إفراغ السكان الفقراء من عقاراتهم بالقوة (سكان أهل الغلام، حي بوسيجور، دوار البيرات بناحية بن أحمد، دوار أولاد حبي بناحية أزمور إلى غير ذل………) وتحويل أراضيهم المترامى عليها إلى فضاءات ومباني إسمنتية، وفي تمادي المجالس الجهوية والإقليمية والجماعات المحلية وحاشياتهم في التلاعب بالصفقات العمومية واحتكار ممتلكات الجماعات ونهب المال العام والترخيص خارج القانون

للصوص الكبار باستنزاف مقالع الرمال والثروة السمكية والتواطئ معهم حتى بدون ترخيص…..وفي ظل تمركز أغلب المؤسسات المالية والتجارية في مدينة الدار البيضاء وخاصة الأبناك وشركات التأمين والشركات الكبرى متعددة الاستيطان…
وبناء على ذلك، فإن المؤتمر الجهوي للنهج الديمقراطي بجهة الدار البيضاء، يؤكد على ما يلي:
– يهنئ مناضلاته ومناضليه على نجاح مؤتمرهم الجهوي الأول وانتخاب هياكله الجهوية في جو ديمقراطي متميز،
– يدين السياسات المخزنية المعادية لتطلعات جماهير شعبنا الكادحة معلنا رفضه التام لكافة المخططات التصفوية الهادفة إلى الإجهاز على ما تبقى من حقوق ومكتسبات للشعب المغربي،
– يعبر عن تضامنه التام مع الطبقة العاملة الصناعية والزراعية والبحرية في نضالها المشروع من أجل تلبية مطالبها العادلة وحماية مكتسباتها التاريخية ومن بينهم عمال شركة مغرب ستيل، عمال شركة أفيردا، عمال شركة لاسمير، عمال شركة الطرق السيارة، عاملات شركة كوبراف.، إلى غير ذلك…..،
– يعلن مساندته لنضالات الجماهير الشعبية الكادحة وعموم الحركات الاحتجاجية المطالبة بتوفير المرافق الاجتماعية والتربوية والثقافية وفي مقدمتها الحراك الشعبي في الحسيمة وباقي مناطق الريف وفي مختلف المناطق في المغرب وحركة الفراشة والاستجابة لملفها المطلبي المشروع ، وضحايا الحق في السكن والإفرغات التعسفية، وحركات المعطلين المطالبة بالحق في الشغل وفي التنظيم وعلى رأسها الجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين بالمغرب،
– يجدد دعوة النهج الديمقراطي لكافة القوى الديمقراطية لتكثيف سبل النضال من أجل فرض عدم الإفلات من العقاب في الجرائم السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية التي مورست وتمارس ضد شعبنا، وبتضافر الجهود لتنظيم المناظرة الثانية حول الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان،
– يعرب عن إدانته لما تتعرض له الثقافة واللغة الأمازيغيتان في الجهة من تهميش مقصود وصل حد تعريب مناطق بكاملها ومحو العديد من الأسماء والرموز والآثار الأمازيغية ( منطقة دكالة كنموذج) وعدم تدريس اللغة الأمازيغية في أغلب المؤسسات التعليمية، مطالبا بضرورة اتخاذ كافة التدابير بما قي ذلك التشريعية لأجرأة وتفعيل الفصل الخامس من الدستور الذي ينص على أن اللغة الأمازيغية لغة رسمية إلى جانب اللغة العربية، بما يفضي إلى إعمالها والتعامل بها في جميع مناحي الحياة السياسية والاجتماعية والإدارية،
– يطالب بحماية البيئة من التلوث الناتج عن الاستغلال المفرط للغطاء النباتي وتدمير المجال الأخضر، وإخضاع الشركات الصناعية خصوصا للتقيد بالشروط المتعارف عليها عالميا في مجال حماية البيئة.
– يعلن استعداد مناضلات ومناضلي النهج الديمقراطي بجهة الدار البيضاء للمزيد من النضال، على كافة الواجهات، مع الجماهير الشعبية الكادحة وفي مقدمتها الطبقة العاملة، إلى جانب كافة القوى الديمقراطية ذات المصلحة الحقيقية في التغيير، في إطار جبهات محلية وجهوية ووطنية ضد الفساد والاستبداد المخزني، ومن أجل نظام وطني ديمقراطي شعبي.

الدار البيضاء 02 أبريل 2017
المؤتمر الجهوي الأول


افتتاحية: من أجل بناء أوسع جبهة ممكنة

تعيش بلادنا، منذ انطلاق السيرورات الثورية في منطقتنا، على إيقاع نضالات قوية وطويلة النفس تخوضها مناطق ومدن (حراكات الريف وجرادة وزاكورة واوطاط الحاج…) وشرائح وفئات اجتماعية مختلفة (طلبة الطب والأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد وفلاحو أراضي الجموع وكادحو الأحياء الشعبية من أجل لقمة العيش أو السكن أو غير ذلك…).

إن هذه النضالات ليست عفوية، بل هي منظمة ومؤطرة من طرف مناضلين(ات) وتتوفر على ملفات مطلبية واضحة وملموسة ودقيقة.

إنها تعبير قوي وواضح على رفض التهميش الذي تعاني منه مناطق معينة والسياسات النيولبرالية التي تقضي على الخدمات الاجتماعية العمومية وتنشر وتعمق الهشاشة وتسطو على الخيرات الوطنية لفائدة الامبريالية والكتلة الطبقية السائدة والأنظمة الرجعية الخليجية (أراضي الجموع، الخيرات المعدنية…). أي أنها، في العمق، رفض للاختيارات الاقتصادية والاجتماعية الإستراتيجية للنظام القائم ولطبيعته كنظام مخزني مركزي يساهم في إنتاج وإعادة إنتاج تقسيم المغرب إلى “مغرب نافع” و”مغرب غير نافع”.

إنها أيضا مؤشر دال على تطور مهم للوعي الشعبي بأن تحقيق المطالب يتطلب الاعتماد على النفس وتنظيم الصفوف والتوحد على مطالب ملحة وملموسة وكدا رفض ساطع للوسائط الرسمية التي اقتنعت الجماهير الشعبية بدورها الخبيث في الالتفاف على المطالب وإجهاض النضالات.

وأخيرا، فإن هذه النضالات تبين الاستعدادات النضالية الهائلة لشعبنا.

ورغم التضحيات الجسيمة التي تقدمها الجماهير المنخرطة في هذه النضالات، تظل النتائج ضعيفة، إن لم تكن منعدمة، بل يواجهها النظام، في الغالب، بالقمع. مما قد يؤدي إلى الإحباط وتراجع الاقتناع بجدوى النضال.

إن هذا الواقع لا بد أن يساءل، بقوة وإلحاح، القوى الديمقراطية والحية وكل الغيورين على نضال وتضحيات شعبنا: ما هي أسبابه وما العمل لتجاوزه؟

1. أسباب هذا الواقع:

            •  تشتت النضالات، زمانيا ومكانيا وعزلتها عن بعضها البعض، مما يمكن النظام من الاستفراد بها الواحدة تلو الأخرى.
            •  الأزمة الخانقة للاقتصاد المغربي التبعي والريعي والطابع الطفيلي للكتلة الطبقية السائدة وافتراس المخزن، كل ذلك لا يترك هامشا لتلبية أبسط المطالب الشعبية، بل يؤدي إلى الزحف المستمر ضد الحقوق والمكتسبات، على قلتها وتواضعها.
            •  الابتعاد عن القوى السياسية والنقابية والجمعوية المناضلة ظنا بأن ذلك سيساعد على تحقيق مطالبها وخوفا من الركوب على نضالها وتوظيفه لأجندات ليست أجنداتها. بل اعتبار بعضها كل القوى السياسية والنقابية والجمعوية مجرد دكاكين.
            •  طبيعة مطالبها التي تصطدم بالاختيارات الإستراتيجية للدولة (الخوصصة وتصفية المكتسبات الاجتماعية لتشجيع الرأسمال…) وطبيعتها كدولة مخزنية مركزية مستبدة.
            •  ضعف أو غياب انخراط جل القوى السياسية والنقابية والجمعوية المناضلة في هذه النضالات والاكتفاء، في الغالب، بالتضامن من خارجها تحت مبررات فئويتها أو تركيزها على قضية الهوية أو غيرها.

          2 .سبل تجاوز هذه الوضع:

          لا ندعي هنا التوفر على عصا سحرية لتجاوز عزلة حركات النضال الشعبي عن بعضها البعض والهوة التي تفصل بينها وبين القوى السياسية والنقابية والجمعوية المناضلة.

        • لعل أول خطوة هي أن تتعرف هذه الحركات النضالية على بعضها البعض وعلى القوى السياسية والنقابية والجمعوية المناضلة.

        • ثاني خطوة هي تضامن هذه الحركات فيما بينها، خاصة خلال المعارك، وتضامن القوى السياسية والنقابية والجمعوية المناضلة مع هذه الحركات، خاصة خلال المعارك.

        • ثالث خطوة هي انخراط القوى السياسية والنقابية والجمعوية المناضلة في حركات النضال الشعبي ومواجهة التوجهات الفئوية الضيقة والعداء للعمل الحزبي والنقابي والجمعوي المناضل وترسيخ الفكر النضالي الوحدوي داخلها، من خلال مد الجسور بينها ومع القوى المناضلة الأخرى، واحتضان ضحايا القمع الموجه ضدها.

        • رابع خطوة هي طرح مطالب تتوفر على حظوظ التحقيق. مما يحفز، في حالة الانتصار، على الاستمرار في النضال وخوض معارك من أجل مطالب أوسع وأعمق أي مطالب تتصدى، في العمق، للاختيارات الإستراتيجية للنظام. هته المعارك التي تندرج في النضال من أجل تغيير جذري وتستوجب بالتالي بناء أوسع جبهة ممكنة.


في الخلفيات السياسية لمشروع قانون-إطار رقم 17-51 الذي يتعلق بمنظومة التربية والتكوين

تاريخ 3 أبريل الماضي صادقت الفرق والمجموعة النيابية بالإجماع على مشروع قانون إطار رقم 17-51 الذي يتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي، وذلك في تحد سافر لإجماع مكونات الشعب المغربي
في الخلفيات السياسية لمشروع قانون-إطار رقم 17-51 الذي يتعلق بمنظومة التربية والتكوين

الجامعة الوطنية للتعليم تطالب بسحب مشروع القانون المكبِّل لحق الإضراب

الجامعة الوطنية للتعليم FNE – التوجه الديمقراطي – تطالب بسحب مشروع القانون التنظيمي 15-97 المكبِّل لممارسة حق الإضراب الجامعة الوطنية...
الجامعة الوطنية للتعليم تطالب بسحب مشروع القانون المكبِّل لحق الإضراب

النهج الديمقراطي ينادي كافة القوى الغيورة على مصالح الطبقة العاملة للتعبئة الوحدوية من أجل إسقاط مشروع القانون التكبيلي لحق الإضراب

النهج الديمقراطي / الكتابة الوطنية نـــداء النهج الديمقراطي ينادي كافة القوى الغيورة على مصالح الطبقة العاملة للتعبئة الوحدوية من أجل...
النهج الديمقراطي ينادي كافة القوى الغيورة على مصالح الطبقة العاملة للتعبئة الوحدوية من أجل إسقاط مشروع القانون التكبيلي لحق الإضراب

الثورة السودانية والهبوط الناعم

حصل اليوم الاربعاء 17 يوليوز توقيع اتفاق بين مكونات من الحرية والتغيير والمجلس العسكري المجرم.اتفاق سياسي رفضه الحزب الشيوعي بعزم...
الثورة السودانية والهبوط الناعم

الجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي تثمن موقف إ.م.ش الرافض للقانون التكبيلي للإضراب

الكتابة التنفيذية للجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي تثمن موقف الأمانة الوطنية للإتحاد الرافض لمشروع القانون التكبيلي لحق الإضراب. وتدعو كافة القوى...
الجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي تثمن موقف إ.م.ش الرافض للقانون التكبيلي للإضراب

الاتحاد المغربي للشغل يرفض القانون المتعلق بتحديد شروط وكيفيات ممارسة حق الاضراب

الاتحاد المغربي للشغل يرفض المقترح الحكومي المتعلق بتحديد شروط وكيفيات ممارسة حق الاضراب الذي أعدته الحكومة بشكل انفرادي  الاتحاد...
الاتحاد المغربي للشغل يرفض القانون المتعلق بتحديد شروط وكيفيات ممارسة حق الاضراب

البيان العام الصادر عن المؤتمر الجهوي الثاني للنهج الديمقراطي بالجنوب

البيان العام الصادر عن المؤتمر الجهوي الثاني للنهج الديمقراطي بجهة الجنوب عقد النهج الديمقراطي بجهة الجنوب مؤتمره الثاني بمقر CDT...
البيان العام الصادر عن المؤتمر الجهوي الثاني للنهج الديمقراطي بالجنوب

انتخاب كتابة جهوية جديدة للنهج الديمقراطي بالجنوب

النهج الديمقراطي جهة الجنوب بــــلاغ تحت اشراف الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي انعقد يوم الأحد 14 يوليوز 2019 بمقر الكونفدرالية الديمقراطية...
انتخاب كتابة جهوية جديدة للنهج الديمقراطي بالجنوب

البيان الصادر عن المؤتمر الثاني لجهة الرباط-سلا-القنيطرة

البيان الصادر عن المؤتمر الثاني لجهة الرباط-سلا-القنيطرة، المنعقد يوم 14 يوليوز 2019 طبقا للقانون الأساسي والنظام الداخلي، وفي اطار الاطروحات...
البيان الصادر عن المؤتمر الثاني لجهة الرباط-سلا-القنيطرة

البيان العام للمؤتمر الجهوي الثاني للنهج الديمقراطي بالدارالبيضاء

النهج الديمقراطي بجهة الدار البيضاء البيان العام المؤتمر الجهوي الثاني للنهج الديمقراطي بالجهة يثمن قرارات ومواقف الأجهزة القيادية الوطنية للنهج؛...
البيان العام للمؤتمر الجهوي الثاني للنهج الديمقراطي بالدارالبيضاء

سياسة تخريب الجامعة المغربية وشل الحركة الطلابية

التشتت الفصائلي يعتبر اليوم اكبر فخ نصب للحركة الطلابية. وكل تسعير لهذا التشتت أو تضخيم التناقضات في صفوف الحركة الطلابية
سياسة تخريب الجامعة المغربية وشل الحركة الطلابية

افتتاحية: من أجل بناء أوسع جبهة ممكنة

افتتاحية: من أجل بناء أوسع جبهة ممكنة تعيش بلادنا، منذ انطلاق السيرورات الثورية في منطقتنا، على إيقاع نضالات قوية وطويلة...
افتتاحية: من أجل بناء أوسع جبهة ممكنة

العدد الجديد 320 من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشاك

صدر العدد الجديد 320 من جريدة النهج الديمقراطي تجدونه بالأكشاك من 16 الى 31 يوليوز 2019
العدد الجديد 320 من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشاك

لا للإفلات من العقاب في الجرائم الإقتصادية التي يعرفها تسيير الشأن العام بوجدة

أمام الوضعية المزرية وحجم معاناة الساكنة وفشل تدبير الشأن المحلي...
لا للإفلات من العقاب في الجرائم الإقتصادية التي يعرفها تسيير الشأن العام بوجدة

رد قوي لعائلات معتقلي حراك الريف على بنيوب المندوب

إيمان قوي بأهمية ما قد يتحقق عبر ترافع مختلف الفاعلين الحقوقيين وهيئة الدفاع والمهتمين بملف حراك الريف..
رد قوي لعائلات معتقلي حراك الريف على بنيوب المندوب

افتتاحية: لماذا الإعلان عن حزب الطبقة العاملة وعموم الكادحات والكادحين الآن؟

اللحظة التاريخية تفرض علينا كعاملات وعمال وكادحات وكادحين وكمثقفات وكمثقفين ثوريين أن نحسم أمرنا ...
افتتاحية: لماذا الإعلان عن حزب الطبقة العاملة وعموم الكادحات والكادحين الآن؟