التيتي الحبيب


سبق لي نشر هذا النص واليوم اعيد تقديمه للقراء على ضوء ما يجري بفنزويلا وما لمسته من تيه وتضليل سافر وسط بعض من يروجون للمفهوم البرجوازي للديمقراطية معتبرين انه هو المفهوم الوحيد والمطلق لها.لايتبادر لذهنهم ان هناك موقع اخر تنظر منه الطبقة العاملة ومجمل الطبقات الشعبية والفئات الكادحة للديمقراطية التي تخدم مصالح الاغلبية للشعب عكس الديمقراطية البرجوازية والتي هي في العمق والجوهر دكتاتورية الاقلية ضد الاغلبية.
لقد تراكمت ازبال واوساخ كثيرة على فكر اليسار العمالي واصبح حتى لا يجرؤ على التعبير عن رايه ويتم اخراسه بفعل ثقل الالة الدعائية البرجوازية التي تصنع الفكر والراي وتقدمه للناس على انه قمة ما وصلت له البشرية.

لكل ديمقراطية شكلها ومضمونها الطبقيين.

عند الكلام او المطالبة بالديمقراطية من طرف قوى كثيرة، يكاد المفهوم البرجوازي هو من يحدد مضمونها وشكلها.بل اصبح اليوم جزء كبير من اليسار لا يفكر في الديمقراطية إلا من منظور الفهم البرجوازي.وساد هذا الفهم الى حد اصبحت مناقشته او انتقاده من الممنوعات او الطابوهات.ومن يعترض او يناقش تلصق به الكثير من النعوتات والشبهات والاتهامات.
ان مسالة الديمقراطية هي بحد ذاتها مسالة طبقية ولكل طبقة في مجتمعنا مفهومها ومضمون تخصه لها.وبالنسبة للفهم البروليتاري او منظور الماركسيين للديمقراطية فهو مختلف شكلا ومضمونا عما تدعوله وتمارسه البرجوازية.
للتعريف بهذا المفهوم وجب على الماركسيين خوض الصراع وتخطي الطابوهات وشرح منظورهم بما يلزم من الدقة والتفصيل.
اسوق هنا احد الامثلة لهذا الصراع من اجل اعادة الاعتبار لهذا المفهوم.كتب المناضل الماركسي حكمت منصور تقييما لتجربة الثورة العمالية في الاتحاد السوفياتي ورفض ان تحاكم تلك التجربة على قاعدة معايير الديمقراطية البرجوازية كما طالب بالاحتكام الى المعايير العمالية في الديمقراطية.في الفقرة التالية – وهي مترجمة الى العربية يقدم الكاتب افادات ومقارنة بين المفهومين البرجوازي والعمالي للديمقراطية.
“فيما يتعلق بمسألة التصويت بالنسبة للنضال العمالي، أود أضافة نقطة واحدة. ان هذا الاسلوب لا يحتل مكانة هامة في نضالات الطبقة العاملة، فإنه لا يعكس بشكل صحيح الوحدة ولا يوطدها.كل قوة العمال تكمن في وحدتهم، واتخاذ القرارات الجماعية ونكران الذات والتضحية المتبادلة في التضامن والمساهمة المشتركة في الحركة النضالية.
إذا ما صوت العمال بشكل فردي، فإن الطبقة العاملة تبدو دائما أقل عزيمة، أقل قتالية مما كان يمكن أن تكون عليه في خضم الحركة النضالية.انه في النضال، في وسط جموعاتهم العامة اين يصوت العمال حقيقة، في حين أن ألأفراد المنعزلين يكونون محبطين وبمعنويات مهزوزة بسبب ضغط رأس المال وعدم وجود افاق نضالية ضرورية لاتخاذ قرارات جريئة. تكون المميزات الخاصة للعلاقات الداخلية وسط الطبقة العاملة، خاصة منها تلك التي هي بين الجماهير العمالية مع القيادة والطليعة، نتيجة لعدة عوامل.
أولا، الوضع الاجتماعي الموضوعي للعامل كمنتج. انه منزوع الملكية بينما المجتمع البرجوازي لا يعترف بالفرد في الجوهر إلا على اساس الملكية. ان ملكية رأس المال هي مصدر السلطة، و تتجسد مشروعية هذه السلطة في المجتمع البرجوازي في شكل حق التصويت. إنها لحقيقة أن هذه الديمقراطية البرجوازية اقتصرت في البداية على حق التصويت المقتصر في الطبقات المالكة، وأصحاب رؤوس الأموال والأغنياء قبل الاقتراع العام. إذا نال العمال الحق في التصويت، فقد أصبح من الممكن في هذا النظام عن طريق إفراغ حق التصويت من أي معنى اجتماعي حقيقي ومن أية علاقة مباشرة في أي نصيب من السلطة. ان التصويت يناسب العلاقات الداخلية لأوليغارشيا تمتلك رأس المال، ولكنه ليس الوسيلة المناسبة لممارسة الحكم من طرف الطبقات المحرومة من هذه السلطة المادية في ممارسة حقها في الاقتراع.فالعامل لوحده لا اعتبار له. فالفرد البرجوازي يحتسب بما يتناسب مع السلطة الحقيقية التي يستمدها من ثروته. لذا يجب علينا أن نسأل أين تكمن قوة العمال، ما يفعلونه بها، وما هي المكانة التي يحتلها التصويت الفردي في هذه الآلية. ان قوة العمال تتبلور في حركتهم الجماعية، المفتوحة، المنظمة والموحدة. يلعب التصويت دورا محدودا في نشاة هذه الحركة. يتاتى الدور الجوهري من القيادة ومن الدعاية والشعارات التي من اجلها يتحرك العمال. هذا هو السبب في 99٪ من العمال ينخرطون في النضال المنظم بدون اللجوء إلى طلب تصويت اي أحد. هذه الحركة الموحدة تأخذ شكلها خاصة بفعل العناصر الأكثر تقدما، وقوة القناعة ووضوح وجهات النظر وفعالية سياساتها. هذه هي العوامل التي تحدد العلاقات الداخلية داخل الطبقة العاملة.
ثانيا، يشكل العمال طبقة مضطهدة. نضالهم، على عكس النشاط القانوني والبرلماني للبرجوازية، يواجه بشكل مباشر قوة قسرية خارجية: الدولة. ان الحركة السياسية للعمال تأخذ تلقائيا دينامية معركة، وفي ذات الوقت، يتغير معسكر العمال، كما في الحرب، ولم تعد هناك فرصة لفرز الأصوات الفردية في ممارسة إرادتها. . ومن خلال العمل والتقييم المستمر لقدرتها على الانجاز ابان المعركة يمكن اخذ بعين الاعتبار حركة الآراء الفردية.ان المسؤول البرجوازي سيدعي لنفسه جزء من الثقة البرلمانية. بينما الزعيم العمالي لا يمكنه تقييم حالة الوعي للجماهير العمالية بالالتجاء الى فرز الاصوات عبر صناديق الاقتراع، انه يجب عليه ان يحس في كل وقت بالرأي السائد في القاعدة عندما يريد اتخاذ قراراته.اذا لزمه التوفر على تقدير صحيح، فسيكون متطابقا مع طموحات الجماهير العمالية، وإلا فان مجرى النضال سيفرض عليه مراجعة قراراته.ان ما أعنيه هو أن معايير الديمقراطية البرجوازية لا يمكن ولا ينبغي أن تستخدم للحكم على العلاقة بين الجماهير العمالية وطلائعها.ان الحكومة العمالية في روسيا يجب ان تحاكم على قاعدة معايير عمالية وليس عن طريق تعميم مفاهيم الديمقراطية البرجوازية..” انتهى المقتطف(*)
في الدولة الراسمالية تتدعي البرجوازية انها تخلت عن السلطة لفائدة المجتمع وهو من يعين عبر حق الاقتراع العام ممثليه.لكن في حقيقة الامر ووراء المساواة الشكلية في اصوات المواطنين فان الاجهزة المنتخبة هي في يد حفنة من مالكي وسائل الانتاج والراسمال.انها ديمقراطية الاقلية تجاه الاغلبية الساحقة المسلوبة الارادة بحكم توزيع الثروة في المجتمع.
في الدولة الجديدة دولة العمال والكادحين حيث ملكية وسائل الانتاج في يد المنتجين تكون السلطة في يد الغالبية وهي سلطة موجهة ضد اقلية طبقية.وهذه السلطة تمارس عبر اشكال جديدة لا علاقة لها بالشكل الديمقراطي البرجوازي.انها الديمقراطية الشعبية المباشرة وهي ديمقراطية جديدة لازالت البشرية تبدعها وتطورها.لان الديمقراطية البرجوازية ليست هي نهاية التاريخ او ارقى ما وصلته البشرية.
(*)L’expérience de la révolution ouvrière en union soviétique
Hekmat Mansoor


 

افتتاحية: القضية الأمازيغية غير قابلة للتحنيط أو الاختزال

في ظل مغرب ما بعد الاستعمار المباشر تعاملت الدولة مع الأمازيغية كقضية مسكوت عنها، بل كطابو لا يقبل نظام الحسن الثاني الخوض فيه. وقد ساد في تلك المرحلة فهم برجوازي إقصائي للوحدة الوطنية وللقومية، لا يراها في المغرب إلا ضمن القومية العربية. وكلما أثيرت الأمازيغية وبأي شكل، سواء كلغة أو غيره، يتم إشهار الظهير البربري وتهمة تمزيق وحدة الشعب. عانى اليسار الماركسي اللينيني بدوره من ثقل هذا الإرث ولم يتخلص منه نسبيا – خاصة منظمة إلى الأمام – إلا بمراجعات تدريجية نعتبر أنفسنا في النهج الديمقراطي قد ساهمنا في وضعها كقضية شعب، وفي إنضاج تناولها المادي المنسجم مع قاعدة نظرية فكرية وسياسية.

في الأيام الأخير طفى على السطح لغط حول إقرار تدريس الأمازيغية، وما هو إلا در للرماد في الأعين من طرف النظام ومؤسساته. دأبت الدولة على تهميش القضية الأمازيغية وتقزيمها إلى أبعد الحدود. لذلك يهمنا من جديد تناول القضية الأمازيغية بعمق وشمولية؛ الأمر الذي لا توفره تلك المقاربة التي تهتم بالهوية الأمازيغية من زاوية بعدها الثقافي يكون مدخله الاعتراف باللغة الأمازيغية كلغة رسمية ووطنية للمغرب؛ وتعتبر معركة تضمين هذا البعد في الدستور معركة سياسية حاسمة. حسب هذه المقاربة يخوض الأمازيغيون نوعا من “الصراع الثقافي”، بمفهوم أنهم يخوضون صراعا ثقافيا مع جهة – عروبية- بالأساس همشت لغتهم وثقافتهم عبر مراحل تاريخية.

نختلف مع هذه المقاربة لأنها تحصر القضية الأمازيغية في شقها الثقافي- وهو مهم لا ننكره أو نبخسه- لكننا نرفض أن تختزل فيه لأنه يساهم في تقزيمها، ويحرمها من القاعدة الأساسية والمادية كظاهرة اجتماعية. فعلى نقيض هذه المقاربة الثقافوية الشكلانية، طرحت قوى تقدمية، منذ ثمانينيات القرن الماضي، ومن ضمنها تنظيم “النهج الديمقراطي” رؤية تقدمية وثورية للقضية الأمازيغية باعتبارها قضية سوسيو-ثقافية نمت وتفاعلت ولا تزال داخل التشكيلة الاجتماعية بالمغرب.

إن المسألة الأمازيغية من هذا المنظور تهم ارتباط ولحمة الفئات والطبقات الاجتماعية التي تشكل مجتمعنا، لأنها تعني مكون من مكونات هوية الشعب تعرضت ولا زالت للاضطهاد والتهميش عبر مراحل وفترات من التاريخ حيث جردت هذه الفئات والطبقات الاجتماعية من مجالاتها وهمشت لغتها وتفكك إرثها الحضاري في التنظيم المجتمعي لغرض وهدف مادي وهو الاستحواذ على الأرض والقضاء على التعاضد الاجتماعي بهدف تسخير الإنسان صاحب تلك الأرض إلى جيش عاطل يستعمل كاحتياطي للتغلغل الصناعي أو كجنود تغذي الحروب الاستعمارية بهدف تفكيك البنيات السيو-ثقافية لشعوب مماثلة. حسب هذه المقاربة، فإن القضية الأمازيغية هي قضية سياسية في عمقها لن يعتنقها كقضية نبيلة إلا من يعتبر أن هناك حقوق وأهداف للتحرر الوطني لم تنجز، وأن تلك الحقوق مهضومة من طرف طبقات اجتماعية تمتلك الدولة والسلطة ومحمية من مراكز دولية في إطار من التبعية.

بالاعتماد على المنظور السوسيو-ثقافي التقدمي تصبح القضية الأمازيغية قضية تحرر شعب وبذلك يصبح النضال من أجل انتزاع الاعتراف بمكون أساسي من هويته: المكون الأمازيغي مرتبطا بالنضال من أجل استرجاع أرضه وحقه في ثرواتها. فالإرث الثقافي في هوية شعب لا يمكن أن يزدهر ويتطور إذا لم يوظفه في إطار مؤسسات شعبية حقيقية لتنظيم العيش والحياة في مجاله ويؤسس من خلال تلك المؤسسات لعلاقات جماعية تأخذ بعين الاعتبار الخصوصيات الجهوية وبأوسع الحقوق وباستقلال عن الدولة المركزية التي لن تكون عالة على الجهات بل هي دولة فيدرالية من تأليف وتكوين وبمساهمة طوعية وحرة لتلك الجهات.

هكذا تصبح مسألة الحق في اللغة والثقافة الأمازيغية مكتسبا في مشروع أعم وأكثر حرية وديمقراطية، وليس ديكورا أو تزيينا لديمقراطية شكلية يهمها الاستعراض الفلكلوري أمام العالم، بينما هي في الواقع إنكار للحقوق المادية والأدبية لشعب برمته. إنه مشروع أشمل وأكبر يهدف تحرر الشعب، وينزع الفتيل الذي تتربص به القوى الامبريالية لضرب نضالية شعبنا وعرقلة وحدة الشعوب المغاربية.


عبد الرحيم تفنوت : كلام في رحيل ابن حينا القديم../….الرفيق العذب عبدالرحيم الخاذلي….

عبد الرحيم تفنوت عبد الرحيم تفنوت : كلام في رحيل ابن حينا القديم../….الرفيق العذب عبدالرحيم الخاذلي…./ ماأكبر الإنسان…مااعظم الأحلام
عبد الرحيم تفنوت : كلام في رحيل ابن حينا القديم../….الرفيق العذب عبدالرحيم الخاذلي….

النهج الديمقراطي:جميعا من أجل إسقاط صفقة القرن وضد المشاركة في قمة العار والخيانة بالبحرين

إن النهج الديمقراطي، الذي تشكل القضية الفلسطينية إحدى انشغالاته الأساسية ويعتبرها قضية وطنية، وأمام المخاطر الجدية المحدقة بهذه القضية، ينادي جميع مناضلاته ومناضليه والمتعاطفين معه وسائر الجماهير الشعبية إلى المشاركة بقوة وحماس في المسيرة الشعبية
النهج الديمقراطي:جميعا من أجل إسقاط صفقة القرن وضد المشاركة في قمة العار والخيانة بالبحرين

افتتاح لقاء الأحزاب الشيوعية العربية ببيروت

حفل افتتاح لقاء الأحزاب الشيوعية العربية يوم الخميس 20 يونيو/حزيران 2019 ببيروت بدعوة من الحزب الشيوعي اللبناني ينظم حفل افتتاح...
افتتاح لقاء الأحزاب الشيوعية العربية ببيروت

من أجل برنامج نضالي مشترك لصد الزحف على ما تبقى من المكتسبات الشعبية

دعوة كل الهيئات والقوى الديمقراطية والحية إلى نبذ الخلافات الضيقة والالتفاف حول برنامج نضالي وحدوي من أجل التصدي..
من أجل برنامج نضالي مشترك لصد الزحف على ما تبقى من المكتسبات الشعبية

افتتاحية: القضية الأمازيغية غير قابلة للتحنيط أو الاختزال

في ظل مغرب ما بعد الاستعمار المباشر تعاملت الدولة مع الأمازيغية كقضية مسكوت عنها،..
افتتاحية: القضية الأمازيغية غير قابلة للتحنيط أو الاختزال

صدر العدد 316 من جريدة النهج الديمقراطي

ملف العدد حول القضية الامازيغية فيه نعرض موقف النهج الديمقراطي المميز في احدى اهم قضايا هوية شعبنا
صدر العدد 316 من جريدة النهج الديمقراطي

تحميل العدد 315 من جريدة النهج الديمقراطي الأسبوعية

تحميل العدد 315 من جريدة النهج الديمقراطي الأسبوعية Journal VD N° 315
تحميل العدد 315 من جريدة النهج الديمقراطي الأسبوعية

حراك آكال أو نهوض المغرب المهمش

إنطلق حراك آكال وهو الحراك من أجل الحق في الارض منذ أكثر من سنتين في جهة سوس وخاصة تخومها الجنوبية
حراك آكال أو نهوض المغرب المهمش

تهنئة لمعتقلي حراك جرادة و الريف بمناسبة استرجاع حريتهم

النهج الديمقراطي                                     ...
تهنئة لمعتقلي حراك جرادة و الريف بمناسبة استرجاع حريتهم

بيان للجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي

 بيان للجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي: 15 يونيه، اليوم الوطني للعمال الزراعيين، محطة نضالية خالدة من أجل المطالب المشروعة وعلى رأسها...
بيان للجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي

بيان المجلس الجهوي لبني ملال ـ خنيفرة

جهة بني ملال ـ خنيفرة بني ملال، في: 09 يونيو 2019 بيـــــــــــــــــان المجلس الجهوي تحت شعار "مزيدا من العمل من...
بيان المجلس الجهوي لبني ملال ـ خنيفرة

توقيف 3 أساتذة عن العمل بكلية الطب

وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، توقف ثلاثة أساتذة عن العمل قامت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني...
توقيف 3 أساتذة عن العمل بكلية الطب

افتتاحية: في الحاجة لإعلام عمومي حر وديمقراطي

افتتاحية: في الحاجة لإعلام عمومي حر وديمقراطي منذ بدايات سنوات الاستقلال الشكلي، فطن النظام لأهمية الاعلام العمومي كوسيلة نشر الفكر...
افتتاحية: في الحاجة لإعلام عمومي حر وديمقراطي

العدد الجديد “315” من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشال

العدد الجديد "315" من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشال
العدد الجديد “315” من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشال

بيان النهج الديمقراطي باشتوكة أيت باها

الكتابة المحلية للنهج الديمقراطي باشتوكة أيت باها بـــيان عقدت الكتابة المحلية للنهج الديمقراطي باشتوكة أيت باها اجتماعها الدوري يوم السبت...
بيان النهج الديمقراطي باشتوكة أيت باها

معالم تعفن الرأسمالية

إرتدت الضربة على أصحاب نهاية التاريخ والذين صاحوا من فوق أبراجهم معلنين عن موت الاشتراكية والانتصار النهائي للرأسمالية. عكس موت الاشتراكية، لاحت بوادر تعفن النظام الرأسمالي نعرض هنا بتركيز لنموذجين من ذلك
معالم تعفن الرأسمالية