نداء للمشاركة في مسيرة الأحد 10 دجنبر بالرباط من أجل القدس ودعما للنضال التحرري للشعب الفلسطيني ومناهضة كل أشكال التطبيع

الجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي تدين قرار الرئيس الأمريكي بنقل سفارة بلاده إلى مدينة القدس، وتدعو إلى تقوية دعم المقاومة الفلسطينية والتصدي الحازم للمخططات الإمبريالية راعية الكيان الصهيوني

إلى جانب كل مكونات الشعب المغربي وإطاراته الوطنية والديمقراطية المناضلة، فإننا في الجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي التابعة للاتحاد المغربي للشغل نعلن ما يلي:

1. نضم صوتنا إلى كل الأصوات الحرة للإدانة القوية لقرار الرئيس الأمريكي بنقل سفارة بلاده إلى مدينة القدس. وهو القرار الذي يؤكد من جهة، لمن يحتاج إلى تأكيد، على الطبيعة الإمبريالية لحكومة الولايات المتحدة الأمريكية، وعلى عداءها المتجذر لتطلعات الشعوب نحو الحرية والاستقلال؛ ويكرس من جهة أخرى الاستعمار الصهيوني لفلسطين ولمدينة القدس.

2. نعتبر هذا القرار محاولة لتزوير التاريخ وضربا للهوية الراسخة شعبيا والمتجذرة تاريخيا للقدس، كمدينة فلسطينية، عربية، إسلامية، مسيحية وكعاصمة للدولة الفلسطينية ورمزا لتعايش مختلف الديانات.

3. ندعو كافة العاملين بالقطاع الفلاحي والغابوي والصيد البحري الى المشاركة القوية بجانب مكونات الطبقة العاملة في المسيرة الوطنية الشعبية يوم الأحد 10 دجنبر 2017، ابتداء من الساعة العاشرة صباحا بالرباط وانطلاقا من باب الأحد.

4. وفي الأخير، فإننا في الجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي، نوجه نداء لكافة الأجراء والأجيرات والأحرار والحرائر ببلادنا إلى مناهضة كافة أشكال التطبيع ودعم المقاومة بمختلف الأشكال؛ ومواجهة الإمبريالية الأمريكية، عدوة الشعوب ومثيرة الحروب وصانعة الإرهاب عبر العالم، وراعية الاستعمار الصهيوني واستغلال وتفقير الأجراء وعموم الكادحين عبر العالم.

  • الكتابة التنفيذية للجامعة
    08 دجنبر 2017